25th Sep 2020

د. محمد جميعان - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

د.محمد جميعان: ماذ بجري داخل الانظمة ..؟

11th October 2016 11:44 (no comments)

jmaan666

د.محمد جميعان

    صراعات من تحت الحزام الى فوقه ، تشهدها بعض ساحات الدول التي وُصفت يوما بالنامية ، وهي ما زالت نامية ونائمة وتعتريها النوائب ، ورغم عشرات السنين لبعضها الا انها ما زالت في طور النمو ، بل والمحزن ان بعضها ازداد تراجعا تاركة النمو للفاسدين الذي نهيوا الاخضر واليابس وجعلوها كحراث الجمال كلما حرثت تلما ” قطعة من الارض ” دملت آخر ..

هذا الصراعات ينطبق عليها المثل ؛

” عيال الدايه بتهاوشوا..”

   حكاية لم تأت عبثا عندما تحولت مثلا شعبيا تم تداوله عبر سنين طويلة ان لم يكن عصورا…

    والحكاية ان الداية ” وهي من تشرف على توليد ابناء النبلاء قديما ، يعني قابله غير دستورية ” عندما يتقدم بها العمر يصبح عدد من تشرف على ولادتهم كثر ، ويصبح هؤلاء ” وهم بمثابة عيالها ” يغارون من بعضهم البعض ، من يحظى برضاها ، ومن يطل  ” التفحيج ” امامها لينال من اعطياتها ” وصررهها ” ودعائها ” وتوصياتها ” لهم بالمواقع والمناصب وابواب الرزق..

[+]

زياد جيوسي: عمَّان تحتفي بملتقى فضاءات للابداع العربي

11th October 2016 08:50 (no comments)

fadat

بقلم وعدسة: زياد جيوسي

شهدت عمَّان عاصمة الأردن وعلى مدى اربعة ايام متواصلة حدثا ثقافيا متميزا للعام الخامس على التوالي، ملتقى فضاءات للابداع العربي في دورته الخامسة (دورة الكاتب غالب هلسا)، والذي أقامته دار فضاءات تحت شعار: دفاعا عن حق الاختلاف/ الاقصاء والعنف سلاح العاجز. في قاعة غالب هلسا في رابطة الكتاب الأردنيين في جبل اللويبدة في عمِّان عاصمة الاردن الجميل، حيث بدأت الفعاليات تحت رعاية وزير الثقافة وحضور الكاتب والروائي هزاع البراري وهو مستشار وزير الثقافة ومدير مديرية الدراسات والنشر في وزارة الثقافة في الأردن الذي القى كلمة نيابة عن الوزير الاستاذ نبيه شقم، ثم القى الشاعر والكاتب جهاد أبو حشيش مدير دار فضاءات كلمة افتتاحية قال فيها: (ومن ينظر إلى خارطة المشاركين في هذا الملتقى سيجدُ أنها تمثل أطيافاً عدةً، لكنها تجتمعُ تحت مظلةِ رفضِ الإقصاءِ ونبذِ العنفِ أيّاً كان مصدرُه، وتتعاملُ مع هذا البلد كبيت واحدٍ نتفقُ ونختلفُ لنحافظَ على قدرتِنا في العمل من أجل تطورِه وتقدُّمِه ونبذِ كلِّ ما منْ شأنه أن يكون غريباً عن كل ما هو إنساني وعقلاني، وما قد يقف ضد حرية الإنسان)، ثم القت الروائية نبيهة عبد الرازق كلمة الكُتاب وقالت في بعض منها: (أتشرف اليوم أصدقائي الكتاب، أن أنوب عنكم في بيان كلمة الكتاب.

[+]

تعديلات المناهج في الاردن…!!!

5th October 2016 10:53 (6 comments)

jmaan.jpg88

د.محمد جميعان

اينما اتجهت لم اجد من ايد تعديلات المناهج ” الانسانية وما يتعلق بالايات والاحاديث والسيرة والعقيدة على وجه الخصوص ” سوى بضعة مسؤولين هم انفسهم من دافعوا ونظروا وشاركوا بها…

بينما ، واينما اتجهت اجد تحليلات وابعاد مضادة و لا تخدم التعديلات ، وانما تضفي عليها حالة مشوشة ومرتبكة ولا نعلم نتائجها ، بل واكثر واخطر نجد معارضة شديدة واحتجاجات متنوعة وفي تصاعد واصرار على رفضها…

 هناك ثلاثة اطراف مهمة ورئيسة لا يمكن تجاهلها او تجاوزها وهي متأثرة ومعنية مباشرة في التعديلات وهم ؛ المعلمون والطلبة والاهل ، جلهم ان لم يكن كلهم تقريبا اعربوا عن رفضهم باساليب ومواقف واماكن شتى ومستمرة…

اليس نبض الشارع والناس بوصلة الحكيم والسياسي وصاحب القرار، لما فيه من عقل باطن يختزن تجربة وعبقرية واعراف وتقاليد ونواميس ومصدر اساسي للتشريع والاجتهاد والقرار ونور يهتدى به عبر العصور..

[+]

الأردن: تشكيلة الاعيان على ضوء نتائج النواب

25th September 2016 12:32 (no comments)

jmaan.jpg88

د.محمد جميعان

        حجم المفآجآت وتنوعها في هذه الانتخابات ونتائجها كبير ومتنوع وجديد وغير تقليدي ، خلق حالة جدلية جديدة وتحليلات معمقة غير مسبوقة بين الناس ، ولعل الابرز في توصيف وفهم ماهية المجلس المنتخب هذا ، وما المتوقع منه والمآمول ومآلات الامور….؟

          وهنا اتناول الاغلبية الصامتة وهم من قاطع الانتخاب ، ويمكن تصنيفهم ثلاثة شرائح تقريبا الاولى شريحة الاغتراب خارج ارادتهم والثانية شريحة عدم المبالاة ولاحظنا ذلك في دوائر عمان على وجه الخصوص ،،،

       اما الثالثة وهي الاهم ، لانها شريحة لا تمت للاحزاب بصلة ، ولا تعنيها حسابات المعارضات المؤطرة ومناوراتها ومراوغاتها ومصالحها وانتهازيتها وما تهدف اليه ،  وهم من قاطع بوعي وادراك ليوصل رسالته بصمت في خدمة الوطن وتنميته ورفعته جراء ما شاهد وسمع ولاقى من مجالس سابقة افقدته مصداقيته في العمل النيابي ولعل ذلك مدرك بتفاصيله لما كتب عنه واشبع بحثا واصبح معروفا للجميع ،،،

        وبالتالي لقد صوت من قاطع بالامتناع ، وتبين انهم الاغلبية المطلقة، ولم يلتفتوا الى كل الحشد والدعايات والتسهيلات والاغراءات ، واثبتوا ان الاحزاب والمعارضات المؤطرة والتي وضعت كل ثقلها لا تمثلهم ولا تعنيه مشاركتهم او عدمها، كما واثبتوا ان هذه الاحزاب لا وزن لها بالحجم الذي تروج لنفسها ، حيث لم تستطع ان ترفع نسبة المشاركة بالاقتراع بالشيء الذي يذكر ، ولم تستطع ان توصل عدد مقنع رغم انها قدمت عشرات المرشحين تجازوا المئة ووفروا لهم كل سبل التعبئة الشعبوية والعاطفية والدينيةو والاعلامية والامكانات المادية التي لم تتوفر لكثير من الاخرين،،

            و عليه  فقد اوصلت الاغلبية الصامتة رسالتها بقوة وصمت واقتدار ، ولا بد من التقاطها لمن القى السمع وهو بصير..

[+]

تحديات استثنائية تحتاج جدية اعظم في الاردن

30th June 2016 12:19 (2 comments)

jmaan.jpg88

د.محمد جميعان

     لسنا هنا في فسحة من الزمن ليمارس مغرموا التجارب والاجتهادات والمنافع الشخصية هواياتهم المفضلة في حصد الالقاب والثروات وتعظيم ارصدتهم..

    بل نحن في ظروف عصيبة متشعبة ودقيقة وخطيرة وتحديات جارية ومحدقة فاقت ما كان يتوقعه حتى اكثر المتشائمين تقديرا للموقف..

        لقد ارهقتنا واستنزفت قدراتنا عقلية ” البزنس ” التي تعتمدعلى الفهلوة ونسج الكلام والتشاطر وغالبا ما يعظمون ثرواتهم ونفوذهم وادوارهم من خلالها ، ونهج هؤلاء لا يمكن اسقاطه واعتماده في بناء الدول ، سيما في ظل المستجدات التي لم تعد خافية على احد ، بل ان هذه العقلية مدمرة لمصداقية الانظمة واضعاف لبنائها القائم ، فكيف مع تعاظم التحديات والاخطار…

       تحتاج الدولة من اجل تعظيم دورها وتمتين بنائها الى خارطة و قواعد اساس لا بد منها ابرزها؛

1- بناء قوة رادعة ذات عقيدة وطنية واضحة وتوفير إمكانات مادية قادرة  لادامة القوة الرادعة هذه..

[+]

د. محمد جميعان: تأملوا هذا الاجرام لتعرفوا النتائج …

25th November 2015 12:25 (no comments)

jmaan.jpg88

د.محمد جميعان

تأملوا معي تلك الحمم التي تقذف بها احدث الطائرات في العالم واكثر الذخائر والصواريخ فتكا وحرقا وتدميرا ….

كل قدرات العالم واسلحته وعظائم قوته وجبروته يسقطها من السماء على ارض العراق وسوريا…

من لم بقتل ، اصيب ، او به عاهة ، او شاهد اخاه او امه او ابيه او صديقه او جاره او ابناء حيه يقتل او يصاب ….

اشلاء وقتل ومجازر واطفال يصرخون ودمار دون رحمه امام انظار العالم تنقلها الفضائيات يوميا….

المقاتلون على مختلف صنوفهم على الارض هم اكثر الناجون ؛ في المقرات يخلونها ، وفي الميدان سرعان ما يتفرقون وينتشرون ويمارسون الاخفاء والتخفي والتضليل للطائرات ، بينما المدنيون والابرياء هم من تطالهم هذه الحمم وهذا الجبروت …

تأملوا معي ما يجري وتخيلوا عظم واجرام ما يحدث…

كل ذلك من اجل تجار السلاح ووهم العظمة الامريكية والروسية و النفوذ والكراسي وعيون بشار ومليشيات ايران ودهائها وهاجس الخائفين على عروشهم…

اسألوا انفسكم بعد عمق تأملكم ما هو نتاج ونتائج ومخرجات كل هذا الاجرام وهذا الدمار وهذه الوحشية التي لم ترحم احد..؟!

[+]

د.محمد جميعان: التغيير الجارية في الاردن ولكل زمان دولة ورجال

1st November 2015 12:42 (no comments)

jmaaan

د.محمد جميعان

    لكل زمان دولة ورجال وقيل وسلطان ، ولعل تقلب الدول وسقوط الحضارات ونهوض اخرى خير دالة على ان التغيير سنة الحياة، وطبيعة الفطرة ، وجزء اساسي من نواميس الكون التي اودعها الخالق فيه، فسبحان الله في حكمته ونواميسه التي قد نجهل تفسير بعض احداثها حاضرا ونكتشفه مستقبلا ، ويبقى آخر سرا من اسرار الملكوت له فلسفته وعظمته..

     لكن الملفت حد الاستغراب،  والمزعج حدود الاستهجان احيانا ان تجد ان ذهاب شخص ما من منصبه ياخذ وقتا وخضا وتأويلات قد تتعدى حقيقة الامر، الى ان يصبح اي تغيير او استبدال لهذا الشخص او ذاك يهون دونه تغيير الدول وتقلب الحضارات…؟!

[+]

د.محمد جميعان: انتفاضة ثورية خارج سيطرة السلطة

27th October 2015 13:51 (no comments)

book-an-dfather.jpg55

د.محمد جميعان

في الانتفاضات الماضية كانت اذرع محددة من تنظيم فتح ، وليس التنظيم ككل بهيكليته وتنظيمه وهرميته المعروفة ، هذه الاذرع لها ارتباط خاص وسري برموز محدده من السلطة كانت تلعب دورا رئيسيا في اشعال الانتفاضات وتثويرها ، لغايات محددة مرتبطة بتحسين شروط التفاوض او تحسين مكتسباتهم الشخصية او تسهيلات اكثر لبطاقة الفي اي بي ، لذلك كانت السيطرة على الانتفاضات سهلة ، وتحديد طبيعتها وطبيعة ادواتها ومساراتها واسلحتها تحت السيطرة التامة ، لذلك كانت محددة ومحدودة ومحجمة ولا مفاجآت فيها ، وكان من السهل انهائها بقرار من رئيس السلطة الفلسطينية او اي ضغوط اسرائيلية او خارجية عليها ، وعندما كان يعترض او يجنح احد الاجنحة ولا يستجب للانهاء والتحجيم يوعز الى الاسرائيلين لاعتقاله وسجنه كما حصل للدكتور مروان البرغوثي.

[+]
ترامب يُريد تتويج نفسه “ملكًا” على أمريكا برفضه التعهّد بتسليم السّلطة في حال خسارته الانتخابات.. والبقاء في البيت الأبيض مدى الحياة.. لماذا لا نَستبعِد حربًا أهليّةً وشيكةً في أمريكا وإشعال فتيل أُخرى ضدّ إيران؟ وهل ستكون الأربعون يومًا المُقبلة محفوفةً بالمخاطر والمُفاجآت الدمويّة؟
ما هي الرّسائل التي أرادَ العاهل السعوديّ توجيهها من خِلال إصراره على إلقاء خطابِ بلاده أمام الأمم المتحدة؟ ولماذا لم يَذكُر اتّفاقيّ سلام الإمارات والبحرين سلبًا أو إيجابًا.. ولم يُهادن إيران في الوقتِ نفسه؟ وهل جاء هذا الخِطاب تأكيدًا على تسريبات حول الخِلاف بينه وبين وليّ عهده؟
لماذا أعطت سياسة “حافّة الهاوية الأردوغانيّة” نتائج عكسيّةً في ليبيا وسورية؟ وهل سيُعطي الغزَل التركيّ لمِصر ثِماره؟ وما صحّة مُقارنة البعض بين أردوغان وصدام؟ وهل اشترط السيسي في اللّقاءات الاستخباريّة السريّة إغلاق فضائيّات المُعارضة وتجميد العُلاقات مع “الإخوان”؟
بعد فلسطين.. قطر تعتذر عن تسلم الرئاسة الحالية للجامعة العربية
بالإضافة لأشرف مروان: تل أبيب تكشِف عن جاسوسٍ ثانٍ زوّدها بمعلوماتٍ “غيَّرت وجه التاريخ” حول حرب 73 ودايّان طالب باستخدام الأسلحة النوويّة لمنع العرب من شطب إسرائيل
“واشنطن بوست”: خاشقجي أصبح صوتاً يسبب الإرباك
الاندبندنت أونلاين: مفاجأة أكتوبر قادمة.. ترامب متأكد من ذلك
الفاينانشال تايمز: “تفاقم الأزمة اللبنانية على وقع إشكالات أمنية”
صحيفة عبرية تكشف: محادثات متقدمة مع السودان وسلطنة عُمان لتطبيع علاقاتهما رسميًا مع إسرائيل الأسبوع المقبل
نيزافيسيمايا غازيتا: إسرائيل لا تثق بأصدقائها العرب الجدد
تحقيق: بايدن يستعد للمناظرة الأولى… وترامب يشاهد الأخبار التلفزيونية ويختبر خطوط الهجوم
قصيدة نزار عن عبد الناصر “قتلناك يا آخر الأنبياء” تُشعل حماس حضور ندوة علمية بدار الكتب والوثائق  ومؤرخون يؤكدون أنه حكم مصر في وقت صعب وواجه تحديات كبرى ولا يزال حاضرا في الوجدان الشعبي الإفريقي
غداة انطلاق فصول محاكمة صحفي مغربي.. نقابة الصحافة تتحفظ على المنحى الذي اتخذه الملف وتهاجم وسائل إعلام أجنبية ومنظمات غير حكومية وتتهمها بشن حملة على مشتكية باغتصابها من طرف عمر الراضي وأنها “تحترم حقوق المشتكيات في بلدانها الغربية وعندما يتعلق الأمر بامرأة مغربية فإن هذا المبدأ يتم سحقه”
السفير بلال المصري: ما وراء إعلان الكونجو الديموقراطية دعم الموقف المصري في أزمة سد النهضة
التعليم العالي عن بعد زمن الكورونا: الإيجابيات والسلبيات
عصري فياض: المغزى من التمجيد الفلسطيني بالسعودية… هل هو مناشدة؟ أم قرار بالبقاء حول عبائتها؟
سامية المراشدة: ابني الصغير و”اللاب توب” وإرهاب التكنولوجيا: ما بين الماضي والحاضر
د. حامد أبو العز: هجوم العاهل السعودي الشرس على ايران.. الأسباب والاهداف والنتائج؟
نور ملحم: ليبيا ما بعد السراج… أمل بالتغيير القادم.. ونور في آخر النفق؟
فادي عيد وهيب: “خليج جديد” بعد “شام جديد”.. الشرق بين صراعات الغاز والموانئ والسلاح الالكتروني
معاذ وليد أبو دلو: الاردن وبعبع الاخوان 
محمد عياش: سوريا.. مقاربتين أمريكية – روسيا ونقطة اللقاء بينهما
صلاح السقلدي: ماذا نفهم مِــن كلمة العاهل السعودي أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بشأن اليمن؟
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!