17th Feb 2019

ربى يوسف شاهين - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

الحرب السورية .. موازين قوى جديدة فرضها الجيش السوري

5th August 2018 11:52 (one comments)

ربى يوسف شاهين

منذ بداية الحرب على سوريا، سعت امريكا إلى تقسيم المنطقة لحماية امن الكيان الاسرائيلي، لكن الانتصار السوري رسم خارطة الشرق الأوسط على الصعيدين السياسي والعسكري، وباتت واشنطن في مرحلة رسم استراتيجيات جديدة تتناسب والواقع الجديد الذي رسمه الجيش السوري، ولا شك بأن هذا الانتصار القى الرعب في أروقة البيت الابيض ودولة الاحتلال، فالتغيرات الجديدة أعلنت صعود سورية ومعها محور المقاومة في مقابل هزيمة محور واشنطن، التغيرات الاستراتيجية التي فرضتها الدولة السورية، لم تكن في الحسابات والخطط التي اعدتها واشنطن، فقد كان من المتوقع أن الدولة السورية لن تصمد طويلا، لكن الحقيقة كانت مختلفة عن طموحات امريكا .

[+]

ربى يوسف شاهين: اليمن لن يُهزم.. ماذا عن السعودية؟

3rd August 2018 12:07 (2 comments)

ربى يوسف شاهين

كثيرة هي المؤامرات التي تُحاك على بلدان الشرق الأوسط ، فالبلدان الغنية بنفطها وغازها كنزٌ لا يمكن غض الطرف عنه ، كل بلد في هذا الشرق عانى إن كان عسكريا أم اقتصاديا ام سياسيا أم فكريا ام ثقافيا والمسبب “واشنطن و أدواتها”، و لكن ان تجتمع بعض الدول العربية على اليمن “التاريخ والحضارة” فهذا بحد ذاته مدعاة للخُزي.

[+]

بالصور.. وهران تحتفي بالنجوم العرب وسينما شكسبير

23rd July 2016 06:28 (no comments)

11b5894b-5893-404a-84e2-b6c4d12e9caa_16x9_600x338

الجزائر – راي اليوم

تزيّن البساط الأحمر في #المهرجان_الدولي للفيلم العربي بألمع نجوم الفن السابع في افتتاح فعاليات #التظاهرةالسينمائية في دورتها التاسعة التي تحتفي بالنجوم العرب وسينما شكسبير.

ويحمل مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي في دورته التاسعة شعار (الآخر في السينما العربية) وتتنافس على#الجائزة الكبرى 34 فيلما تمثل 14 دولة عربية .

[+]
ألا يَخجلُ العرب المَهزومون مِن تِكرار العِبارة التي تُدينهم حول سيطرة إيران على أربعِ عواصم عربيّة؟ ألا يُذكّرنا فُرسان مؤتمر وارسو الذين سلّموا مفاتيح القدس لنِتنياهو بأبي عبد الله الصغير الذي سلّم مفاتيح غرناطة لفرديناند؟ وما هو الفَرق؟
ترامب يتحدّى الكونغرس ويُعلِن حالة الطّوارئ لتَمويل الجِدار العُنصريّ على حُدود المِكسيك.. هل هي “الفضيحة” الأخيرة التي ستُطيح بِه؟ وهل يستحِق “الجِدار” هذا التّصعيد الخطير الذي سيُقسِّم أمريكا؟ ولماذا نُرحِّب به؟
هل طلّق “عرب وارسو” فِلسطين والعُروبة إلى الأبد؟ ولماذا نعتقِد أنّ “الجِنرال” نِتنياهو لن يحميهم إذا اندلعت الحرب ضِد إيران؟ وكيف خرج الحوثيّون وأنصارهم الرّابح الأكبَر من هذه القمّة؟ وهل سيظهر الدّور الإسرائيليّ في حرب اليمن إلى العلن؟
لطيفة اغبارية: الرجال الألمان أفضل من الرجال العرب.. عمرو أديب لعلاء مبارك: إذا نسيتوا اللي جرى هاتوا الدفاتر تتنقرا”.. كأس شاي يساوي الملايين.. ما هو اكتشاف راغب علامة الجديد؟
رئيس سابق للاستخبارات الإسرائيلية: “تبادلت الذكريات” مع السيسي
عبد المنعم أبو الفتوح في حالة صحية سيئة
عرض خرافي من ولي العهد السعودي لشراء مانشستر يونايتد
السعودية تنفي استخدام تطبيق حكومي كـ”أداة رقابية” ضد النساء
الجبير يلغي مشاركته في مؤتمر ميونخ للأمن
صاحب مقولة إيران تُسيطر على أربع عواصم عربيّة يرد على الأستاذ عطوان: لست مسؤولاً إيرانيّاً وليس لي أيّ وضع رسميّ.. وكلامي جرى تحريفه وتوكل كرمان أوّل من ردّدته
السيد نصر الله: من حرر المنطقة ودفع بخطر داعش هو محور المقاومة وليس المنافق الأميركي.. مؤتمر وارسو كان “هزيلا وهشا” هدفه الأساسي إخراج بعض علاقات إسرائيل بالدول العربية من السر إلى العلن.. والجيش الإسرائيلي غير جهاز لخوض حرب جديدة وخصوصا قواته البرية.. ولا خلايا لنا في فنزويلا
هنية: حماس لم تسيء إلى سوريا أو نظامها.. بذلنا جهودا لعدم تدهور الوضع في سوريا من باب الأخوة وقدمنا نصائح للنظام لكنه لم يستمع لها
إسرائيل تَعتبِر مؤتمر وارسو نجاحًا تاريخيًا: تصريحات وزراء الخارجيّة العرب كأنّها كُتِبَتْ بديوان نتنياهو ونظرية عزلة الكيان تحطمّت
المؤتمر الدوليّ السنويّ لمعهد دراسات الأمن القوميّ: العمليات العسكريّة لن تُبعِد إيران من سوريّة والمفتاح روسيا وإقامة التحالف مع الدول السُنيّة المُعتدِلة وإعادة السلطة لغزّة
صحف مصرية:”غلطة” أم كلثوم التي تمنت أن يغفرها لها السوريون! السيسي والقردة الثلاثة.. هل كان إعدام الشباب بالون اختبار لإعدام مرسي والمرشد؟ كاركاتير المصري اليوم عن الرأي الآخر الذي خرج ولم يعد! لماذا ينجح المسلمون غير العرب فيما يفشل المسلمون العرب؟ هنية: حماس حركة تحرر وطني لا ترتبط بالإخوان 
آي: جهل القادة شبيه بجهل عرائس تنظيم الدولة الإسلامية
مجلة اسبانية: هل تأكد طلاق العاهل المغربي من عقيلته الأميرة سلمى؟
التايمز: عروس “الدولة الإسلامية” تخاف على طفلها وتكشف عن حبها لزوجها الجهادي
غازيتا رو: “مسرح مفبرك”: هل كان هناك هجوم كيميائي في سوريا؟
بعد ثماني سنوات من الثورة ليبيا غارقة في ازمة بلا نهاية
د. محمد حيدر: الفساد في العالم العربي والاسلامي وطرق مكافحته
الروهنغيا: لا نريد انفصالا عن ميانمار وإنما حقوق المواطنة
واشنطن تسعى لإقناع شركائها بحماية ما أنجزه التحالف في سوريا بعد خروج القوات الأميركية
وزير النقل المغربي: مشروع الربط القاري بين المغرب وإسبانيا قريبا
ابراهيم شير: خفايا الحياة لدى داعش.. الخوف هو المسيطر
د. جمال الحمصي: كيف نكافح الفساد في العالم العربي؟
خالد الناهي: اخلع نعليك.. فانت في العراق
خليل قانصوه: العولمة الوحشية و العولمة الإنسانية!
بوشعيب أمين: هل يسلّم الحكام العرب القدس لإسرائيل كما سلّم الأمير الصغير غرناطة للإسبان؟
رند الأديمي: الحديدة.. هل هي مفتاح لحل القضية اليمنية؟  أم هي حل اللاحل؟
فرج كندي: الدولة الهشة… ليبيا… منصة للهجرة ومسرح للجماعات المتمردة
جمال المتولى جمعة: دور المجتمع المدنى فى التنمية
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم