23rd Jan 2019

عبد الحسين شعبان - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

د. فارس حلمي: دعوة الدكتور عبد الحسين شعبان وغيره المناضلين إلى ممارسة أساليب النضال المشروعة

1st April 2018 12:33 (no comments)

د. فارس حلمي

دعا المفكر العربي الكبير عبد الحسين شعبان غير مرة، على صفحات رأي اليوم الغراء وفي أماكن أخرى عديدة، المناضلون العرب ومن بينهم المناضلون في فلسطين إلى ضرورة العمل على تحقيق الغايات النبيلة والمشروعة بوسائل نبيلة ومشروعة.   أما أن يلجأ المظلومون في كفاحهم لإستعادة حقوقهم المشروعة، إلى استخدام أساليب أو وسائل أو أدوات غير مشروعة، فإنها لن تحقق لهم غاياتهم النبيلة والمشروعة.

[+]

عبد الحسين شعبان: “المسيحيّون في المشرق العربي – نحو دولة المواطنة”*

17th March 2018 11:53 (no comments)

عبد الحسين شعبان

“آسف لم يكن لديّ الوقت لكتابة ملاحظات مكثّفة، فكتبتُ هذه المخطوطة”

        كان ذلك ما أجاب به فريدريك أنجلز رفيقه كارل ماركس، الذي طلب منه كتابة ملاحظات حول مخطوطة كان قد أرسلها له، فانتظر عدّة أشهر، ولكنه فوجئ حينما وصلته حزمة أوراق هي أقرب إلى “مخطوطة” مع رسالة من سطر واحد، لكنّها كثيرة الدّلالات وعميقة المعاني، ويتلخّص مضمونها باعتذار عن التّأخير، وكان السّببُ كما برّر هو “ضيق الوقت”.

[+]

نقض “الرواية الإسرائيلية”

9th March 2018 12:20 (one comments)

عبد الحسين شعبان

في الحلقة النقاشية التي نظّمها منتدى الفكر العربي في عمان وبرعاية الأمير الحسن بن طلال، انصبّت المناقشات حول “مستقبل القضية الفلسطينية في إطار المشرق العربي” وذلك بمراجعة تاريخية وصولاً للحاضر واستشرافاً للمستقبل، مع شيء من التركيز على العلاقة العضوية ” الأردنية – الفلسطينية” ومقوّماتها ومحدّداتها، بما فيها مستقبلها المؤسسي العربي والإسلامي الذي يُعنى بالقدس تحديداً.

[+]

الدكتور عبد الستار قاسم وتصويب مسيرة الكفاح الفلسطيني

28th February 2018 13:34 (5 comments)

د. فارس حلمي

تابعت باهتمام محاولة الزميل الدكتور عبد الستار قاسم تصويب ما يمكن تصويبه من أخطاء جمة في العمل النضالي الوطني الفلسطيني.   ورصدت فقط ما اقترحه الدكتور في مقالاته الأخيرة والمنشورة على صفحات رأي اليوم الغراء منذ أن أعلن الرئيس الأميركي ترمب قراره بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس المحتلة.   

[+]

في مئويته الثانية: ماركس المفترى عليه

21st February 2018 13:50 (2 comments)

عبد الحسين شعبان

حلّت قبل فترة قصيرة الذكرى المئوية الثانية لميلاد كارل ماركس ، الفيلسوف والمفكّر وعالم الاجتماع والاقتصادي والسياسي، الذي شغل العالم وملأ الدنيا، بأفكاره ونظرياته وأطروحاته، وقبل ذلك بمنهجه الجدلي. وكنت كتبت قبل ثلاثة عقود ونصف من الزمان (1983) مقالة في مجلة الهدف الفلسطينية بعنوان: “بروموثيوس هذا الزمان”، وهو استعارة عن حامل شعلة الفكر الربانية، أشرت فيه إلى فضل ماركس على البشرية من خلال اكتشافه قوانين الصراع الطبقي وفائض القيمة، وقلت ولا أزال إن إضافته الأساسية هي في منهجه الجدلي، وهو المنهج الذي استخدم بطرق خاطئة في الكثير من المرّات.

[+]

“الإسلامفوبيا” و”الويستفوبيا”

20th February 2018 13:00 (one comments)

د. عبد الحسين شعبان

بتواضعه الجمّ وعلمه الوافر لفت المفكر المغربي عبدالله الساعف، في كلمته المكثفة التي ألقاها خلال حفل تكريمه من مركز الذاكرة المشتركة في “مكناس″إلى أن اللّغة تمثّل ركناً أساسياً في الهوّية، وكأنه يواصل حواراً مفتوحاً منذ عقود من الزمان حول دور اللغة، سواء كان دستورياً وقانونياً أم عملانياً ووظيفياً، لاسيّما إذا ما تناولنا الهوّية بتكوينها الثقافي والأنثربولوجي المتعلّق بالإنسان بالدرجة الأولى، في علاقته مع غيره ممن يشتركون معه في الوطن والدين والمجتمع، من جهة، وعلى صعيد المشترك الإنساني الكوني، من جهة أخرى.

[+]

الهوّيات العربية والدرس الهندي

7th February 2018 13:06 (5 comments)

عبد الحسين شعبان

” الهند – الفوضى التي تعمل” ذلك ما قاله المفكر الأمريكي المعروف جون كينت غالبرايت في وصف حالة الهند التي تمثّل “الوحدة في إطار التنوّع″، وقد قصد به “الفوضى التي تشتغل بشكل جيد”،فكيف يمكن تصوّر مثل ذلك المسار الاستثنائي الذي يبدو متناقضاً بشكل حاد؟

وإذا كانت الهند قد عاشت معاناة طويلة تحت السيطرة الاستعمارية البريطانية، فإنها  تمكّنت بفعل المقاومة السلمية اللّاعنفية بقيادة المهاتما غاندي من إحراز الاستقلال العام 1947 وهو استثناء آخر لدرس هندي متميّز، ولاحقاً من تحقيق تنمية متميّزة جعلتها لاعباً مهماً في “دول البريكس” التي تضم روسيا والصين والبرازيل وجنوب أفريقيا إضافة إليها.

[+]

وفاة عضو المؤتمر القومي العربي الدبلوماسي والكاتب عبد الحسين الرفيعي

1st February 2018 11:19 (no comments)

rafaii

نعت الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي الدبلوماسي والكاتب عبد الحسين الرفيعي (العراق) الذي توفي في سلطنة عُمان بعد صراع مع المرض.

والراحل عبد الحسين الرفيعي ولد في مدينة النجف عام 1940، التحق بحزب البعث عام 1954، حاصل على شهادة القانون من الجامعة المستنصرية، وعلى شهادة الدبلوم من جامعة صنعاء، وعلى شهادة الماجستير في التاريخ من كلية التربية المسماة ابن رشد في جامعة بغداد، وكان موضوع رسالته (دور النخبة القانونية الفكري والسياسي في العراق بين العام 1918 حتى العام 1932).

[+]

دوافع قرار ترامب

1st January 2018 13:13 (one comments)

abdel husein shaban

عبد الحسين شعبان

” تمنّتْ كل حكومة “إسرائيلية” منذ تأسيسها أن تعترف الولايات المتحدة أن القدس عاصمتها، لكن جميع الإدارات الأمريكية امتنعت عن فعل ذلك، قائلة: إن الاعتراف يجب أن يأتي فقط في أعقاب اتفاق سلام نهائي بين الإسرائيليين والفلسطينيين…” هذا ما كتبه الصحافي الأمريكي المعروف توماس فريدمان في صحيفة نيويورك تايمز، فما هي دوافع الرئيس ترامب الحقيقية؟

لا يكفي القول أن الموقف الأمريكي التقليدي منحازٌ لصالح “إسرائيل” في صراعها ضد العرب والفلسطينيين فهو أمرٌ معروف.

[+]

عبد الحسين شعبان: الحق في التعليم

14th December 2017 11:19 (no comments)

abdel husein shaban

عبد الحسين شعبان

” أيها الجائع تناول كتاباً، فالكتاب سلاح” ذلك ما قاله المسرحي والكاتب الألماني  برتولت بريخت، لإدراكه الترابط الوثيق بين التعليم وبين التنمية، فضلاً عن الترابط العميق بين التعليم والمواطنة، ولا يمكن اليوم تحقيق تنمية شاملة أو مواطنة فاعلة دون تعليم مناسب وعقلاني.

[+]
ماذا يعني تَحوُّل إيران إلى دولةِ مُواجهة للاحتِلال الإسرائيليّ؟ وما هِي “الإنجازات” الخمسة التي نستخلصها من بين ثنايا العُدوان الأخير على سورية؟ وهل نَتوقَّع قَصفًا أكثَر كثافةً للحرس الثوريّ للجولان مِن سورية والعِراق وإيران نفسها.. وكيف؟
نعم.. كيم جونغ أون يتَلاعَب بالرئيس ترامب ويَستَغِلُّ غباءه.. واللِّقاء القادِم في هانوي لن يكون أفضَل مِن الأوّل في سنغافورة.. كيف خَدَع الثَّعلب الكوريّ الشماليّ نظيره الأمريكيّ؟ وهل تعلَّم مِن دَرسيّ العِراق وليبيا وسقَا الأمريكان مِن الكأسِ نفسه؟
كثافة الغارات الإسرائيليّة على سورية دَليلُ رُعبٍ من القادِم.. هل صَدَر القرار بفتح جبهة الجُولان؟ وهل صاروخ الحرس الثوريّ الإيرانيّ الذي يحمل نصف طن من المُتفَجِّرات بداية الغَيْث؟ ولِماذا اختار السيّد نصر الله السبت لبَثِّ مُقابَلته المُنْتَظرة؟ وما هِي المُفاجآت التي سيُفَجِّرها؟ الحرب ربّما باتت وَشيكةً فاستَعِدُّوا؟
فرح مرقه: وصيّة أنقلها من “تيريزا ماي” للأردن فهل يدركها عمر الرزاز قبل القرض “الربوي”؟ اتفق العرب اخيراً في “خيبة” قمة بيروت ولا نصدّق دفاع أبو الغيط عن “حماية الشعوب”.. تسألون لماذا غاب القادة؟ بوتفليقة على كرسيه في “فرانس 24” والبشير يحوّل السلمية لدموية على “بي بي سي”
مأساة تهز الشارع السوري .. حريق يودي بحياة سبعة اطفال من عائلة واحدة والأب يروي ما جرى
من سترسل دمشق سفيرا لعمان ؟.. السؤال الاهم لتعيين الخطوة الاردنية التالية دبلوماسيا
المصري عن الاردن: معدن البلد طيب لكن فيه مشكلة .. و”أنا مش مرتاح”
تركيا ترفع حظر الطيران عن مطار السليمانية بالعراق
الوليد بن طلال يظهر بعد غياب… وتركي آل الشيخ يعلن مفاجأة “الزعيم” للسعوديين (فيديو)
محاولة السطو الثالثة على بنك أردني خلال ايام قليلة : عودة غير ميمونة للظاهرة.. المجتمع “قلق” وأغلب اللصوص “هواة” بنقصهم الإحتراف والتحليل الامني العميق “غائب” ومشهد الشرطي قرب او في البنك اصبح مألوفا
تل أبيب: خلافاتٌ حادّةٌ داخِل الحكومة حول الكشف عن أنّ إسرائيل نفذّت الاعتداءات بسوريّة والضربات الجويّة استُنفِذت والحلّ للمُعضلة الإيرانيّة سياسيٌّ ويتواجد بموسكو
يديعوت أحرونوت: طبيب إسرائيليّ أرسلته تل أبيب إلى رام الله في مايو المُنصرِم أنقذ سرًّا حياة عبّاس والفلسطينيون رفضوا نقله لمُستشفى بالدولة العبريّة
تعديل وزاري هزيل في الأردن يطرح التساؤلات حول “معايير كفاءة” الرئيس.. وسيناريو “الضوء الاخضر” مقابل نظريات الرزاز.. لغز المنصّات والمفوّضين يتصاعد بعد إدخال وزير سابق وتغيير مواقع.. التلهوني يقترب لدور أكبر وشويكة تثير الجدل
سباق بين الفنانين السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي بعد أزمة المحروقات في البلاد  فيديوهات و قفشات وبكاء ومعانقة “جرار الغاز”.. هل اصبحت المعاناة وسيلة للانتشار وجلب الأضواء؟
موقع استخباراتي إسرائيلي ينشر تفاصيل جديدة عن الهجوم الإسرائيلي على سوريا
احمد ابو دوح في الاندبندنت: كيف خذل الغرب شعب السودان وشجع الأنظمة في جميع أنحاء الشرق الأوسط في قمع الثورات الشعبية
صحف مصرية: هل تستطيع إيران محاربة إسرائيل؟ حصاد الفشل في جولة بومبيو.. حقيقة 25 يناير! جابر عصفور: المسلمون لا يحتاجون للأزهر ولا لمسجد زيتونة وكل منا يفتي لنفسه وسائقي أنقذني من محاولة اغتيال.. أصالة تثير الجدل بتغريدة قالت فيها : ما أصعب أن تعيش بسلام!
الفايننشال تايمز: جهود العرب لإعادة تأهيل الأسد ستفشل
جيروزاليم بوست: رئيس رابطة طياري العال يبعث دعوة إلى ولي العهد السعودي للمشاركة بمؤتمر للطيران يعقد في تل أبيب
حين يصوب قناص إسرائيلي على الساق السليمة!
“طالبان” وواشنطن.. خلافات تقوض سلام أفغانستان الهش
احتجاجات السودان.. ماذا وراء استمراريتها؟
ماذا وراء ضعف التمثيل العربي في القمة التنموية ببيروت
تركيا.. مراعاة عوامل التنوع الحيوي خلال إنشاء جسر جناق قلعة
عميرة أيسر: الجيش الجزائري في مرمى الاستهداف الأجنبي مجدداً
محمود البازي: حقوق المرأة السعودية بين الوهم والواقع.. لماذا تكفير الفتاة الهاربة رهف والصمت على تعذيب الهذلول وزميلاتها المعتقلات
بسام الياسين: الأردن: حاويات الفقراء.. وبطر الاغنياء.. ومذبحة المناسف
محمد ولد سيدي: لم اتهم المتظاهرين السودانيين بتعاطي المخدرات.. بل حذرت من الفوضى
 ابراهيم شير: حرب التفجيرات تعود الى سوريا وتعصف بالاميركيين
كاظم الحاج: المنطقة العازلة في شمال سورية.. اهداف وتداعيات
عادل الجبوري: المسارات الشائكة والحقائق المؤلمة في المشهد العراقي
د. مصطفى يوسف اللداوي: تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم