24th Jan 2020

د. جواد الهنداوي - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

لماذا تستهدف أسرائيل العراق؟

14th August 2019 11:03 (3 comments)

د. جواد الهنداوي

أستراتيجياً، ليس للسؤال محلاً، ايّ، مِن الغرابة طرح سؤال له ألفْ جواب! ولكن، للبعض سوادُ الليل لا يكفي دليلاً على وجودهِ .

لأسرائيل  ــ كل العرب شعوباً و دولاً ــ هم أعداء، وبنسب متفاوتة، ويسبقُ العرب، في مرتبة العداء،اليوم، إيران .

ويترتب على هذه المعادلة (معادلة العداء)، التزامات استراتيجية على إسرائيل و على داعميها (الصهيونية، امريكا، الرجعية ). في مقدمة الالتزامات الاستراتيجية، التزام منع العرب وإيران من امتلاك القدرة النووية،  ووقائع كُثُرْ تشهد على تمسّك إسرائيل بهذا الالتزام الاستراتيجي (لا لقدرات نووّية حولهّا)، وفي إطار هذا الالتزام نفّذت إسرائيل اغتيالات و تصفيات لعلماء واساتذة و مختصون عراقيون و عرب و ايرانيون  في مجال الفيزياء والطاقة النووية، يليها التزام منع العرب الحصول على أسلحة استراتيجية، و تطول يد إسرائيل إلى منع دول مُصدّرة للسلاح إلى تصدير او بيع العرب سلاح يخّلُ في معادلة التفوق الاسرائيلي، او سلاح يُهّدد إسرائيل .ما نقوله ليس بجديد، او غير معروف .

[+]

المملكة العربية السعودية والإمارات وتوافقهما عن ما يجري في جنوب اليمن

13th August 2019 11:28 (2 comments)

د. جواد الهنداوي

 الغموض في المواقف السياسية و التوجهّات الإقليمية و الدولية ( غموض بنّاء للبعض، وللبعض الآخر، هو غموض مُريبْ و مصدر قلق وعدم اطمئنان )، و كذلك التحديات الاستراتيجية، تفرضُ على دول الخليج وعلى دول المنطقة وضع أولويات في مواجهة و معالجة ملفّاتها، وما أكثرُها و ما أعقدُها : فقط لإيران اكثرُ من ملف /ملف نووي، ملف أمن الخليج و مضيق هرمز / ملف النفوذ / ملف علاقات إيران الخارجية مع امريكا، مع الصين، مع روسيا، مع الاتحاد الأوربي، مع الدول الأوربية، نُشير هنا، كمثال على هذه العلاقات، إلى تبادل التصريحات غير الودّية بين فرنسا و امريكا بسبب تبايّن موقفهما تجاه إيران، و نيّة الرئيس الفرنسي إلى دعوة الرئيس روحاني للحضور إلى قمة الدول الكبرى، المزمع عقده الشهر الجاري، في مدينة بياريست في جنوب فرنسا.

[+]

عمر نجيب: دمشق وموسكو تحصدان ثمار خلافات صناع الحرب شبه الدولية في بلاد الشام أنقرة وواشنطن وإسرائيل في متاهة البحث عن مكاسب

13th August 2019 09:26 (one comments)

عمر نجيب

  يواصل الجيش العربي السوري وبدعم من القوات الروسية وحزب الله اللبناني وإيران وأطراف أخرى منذ 30 سبتمبر 2015 وبشكل شبه ثابت، تحصيل نقاط إيجابية في الحرب شبه الدولية الدائرة على أرض الشام منذ منتصف شهر مارس 2011، بينما يتزايد تعثر وتخبط المعسكر المعادي الذي تقوده الولايات المتحدة وتبرز فيه بشكل أساسي كل من تركيا وإسرائيل. وهو المعسكر الذي مول وسلح التنظيمات المسلحة التي تعززت بأكثر من 124 الف مسلح من أكثر من 80 دولة في محاولة لإسقاط سوريا وتقسيمها إلى دويلات على أسس عرقية ودينية وطائفية ضمن مشروع الشرق الأوسط الكبير الذي وضعه المحافظون الجدد من أجل الهيمنة على المنطقة وإستكمال طوق الحصار على روسيا من جناحها الجنوبي الغربي وحماية إسرائيل وضمان استقرارها لعقود قادمة.

[+]

شكوك بشأن الاتفاق التركي -الامريكي بأنشاء منطقة آمنة في شمال سوريا واستغراب للصمت العربي

10th August 2019 10:40 (3 comments)

د. جواد الهنداوي

لا أعتقدُ بجدّية الاتفاق الذي توّصل اليه الطرفان، انه اتفاق مُلائم لخروج الزعميّن (أردوغان وترامب )، كُلٌ مِنْ مآزقه، ولكن بعنوان عريض وقادر على إشباع نزواتهما وقدرتهما في التجاوز على سيادة الدول وعلى القانون الدولي وعلى ميثاق الأمم المتحدة .

التصريح بالاتفاق وإعلانه رسمياً وأعلامياً أجراء يُعّبرُ عن ما يجولُ في خواطرهما ودليلٌ عن حاجة الزعيميّن إلى هذا الاتفاق، لتسويقه أيضاً إلى رعاياهما: المعارضة التركية تُعيب على الرئيس اردوغان فشله في سوريا وتخبطه في السياسة الخارجية، وأمريكا بنُخبها وسياسييها، والعالم يُعيب على الرئيس ترامب تورطه مع إيران، وفقدانه للمصداقية وثقة الحلفاء والأصدقاء، وتخاذله أمام الخصوم .

[+]

إيران والمملكة والإمارات.. نحو تطمينات وضمانات

6th August 2019 10:23 (4 comments)

د. جواد الهنداوي

 “لا حرب على لبنان ولا ضّدَ إيران في المدى المنظور “

عنوان لمقال كتبته في ٢٠١٧/١١/١٠، و نشرته على مواقع النُخب و الأصدقاء ، و حينها، لم يكْ التوتر والتهديد فقط هما السائدان  على الوضع في المنطقة ، وإنما أيضاً نداءات و تحذيرات صدرت من دول خليجية لرعاياها بضرورة مغادرة لبنان !

“مِنْ ربيع عربي إلى ربيع مقاومة و انتصار ” ، عنوان  لمقال آخر ،كتبته في ٢٠١٧/١٢/١٢،  بعد اندحار داعش في العراق ، و أدراكنا ببلوغ  قوة لبنان (في مقاومته وجيشه و شعبه ) ، و قوة إيران إلى نقطة توازن الرعب او توازن الضرر  عند الحرب مع إسرائيل و امريكا .

[+]

تُّرهة مُبررات التدخل الأمريكي في العراق و سوريا

2nd August 2019 10:53 (3 comments)

د. جواد الهنداوي

لمْ نعُد نسمع أو  نقرأ عن الهوس الأمريكي لنشر الديمقراطية في سوريا !

خاتمة الجهود الأمريكية المباشرة و غير المباشرة ( دعم الجماعات المسلحة و المعارضة و الإرهابية ) ، في سوريا ، و منذ أعوام ، تكللّت على مايبدو في ثلاثة أهداف :

تحديد منطقة آمنة في شمال سوريا و بالتعاون مع تركيا ، و تحديد منطقة حكم ذاتي للكرد في سوريا ، و منع تواصل بري بين العراق و سوريا .

أهداف يصرّحون بها الأمريكيون  علناً و يسعون إلى أنجازها ميدانياً .

أهداف تتناقض مع قِيم الديمقراطية و حقوق الإنسان و القانون الدولي و سيادة الدول و ميثاق الأمم المتحدة و مع وحدة أراضي دولة .

[+]

محاولة اعادة الاعتبار لوظيفة الدبلوماسيّة

14th July 2019 11:44 (2 comments)

د. جواد الهنداوي

يُعّرِفْ ويليام بيرنز الدبلوماسيّة بانها ” الأداة الرئيسية التي تُستخدم في ادارة العلاقات الخارجية ، و الحد من التهديدات ، و اغتنام الفرص لتعظيم الامن و الاستقرار ، هي مسعى هادئ و دؤوب ،و مسارها القنوات الخلفية …” ويقول عنها هنري كسينجر ” بانها مراكمة صبورة لنجاحات جزئية ” .

(انظر في  ذلك جريدة الشرق الأوسط ،في  ٦ / ٤ / ٢٠١٩ ، كذلك ، مقال للسيد وليد شرارة /جريدة الأخبار اللبنانية / تاريخ ١٩ / ٤ / ٢٠١٩ /  ) ، و الذي يتناول فيه آراء السيد ويليام بيرنز عن  الدبلوماسية الامريكية في الوقت الحاضر ، ولخصّها في كتابه الصادر عام ٢٠١٩ ،و عنوانه ” القناة الخلفية ،عن دار النشر ، نيو روندم هاوس ” .

[+]

الدولة والتنظيمات المُسّلحة

10th July 2019 10:18 (one comments)

د. جواد الهنداوي

التنظيمات ألُمسلحّة ، سرّية أو علنية ، رسميّة او شبه رسميّة أو غير رسميّة ، والتي تعيش في رَحمْ دولة أو تعتاش عليه  ، ظاهرة ليست حكراً على العراق او على منطقتنا (منطقة الشرق الأوسط ) . هي ظاهرة ( واقصد التنظيمات المُسلّحة ) مُتعولمة ايضاً و منتشرة ، ولكن بأشكال و بمديات و بتأثيرات مختلفة ، و لغايات و اهداف متباينة . هدف بعضها هو حماية الدولة وبمقوماتها الأربعة ، ( سيادة ،سلطة ،حدود ، شعب ) ، كمثال على هذه التنظيمات المُسّلحة ، هو الحشد الشعبي في العراق . هدف البعض الآخر هو حماية الدولة و فكرها و نظامها السياسي ( ولاية الفقيه ) ،و كمثال على شاكلة هذه التنظيمات هو الحرس الثوري في ايران .

[+]

العراق و صفقة القرن..

1st July 2019 11:18 (one comments)

د. جواد الهنداوي

فلسطين كانت ولا تزال محلاً للصفقات، وموضوعاً للمساومات والمزايدات مِنْ بعض العرب وغير العرب من الدول الكبرى الاقليمية والمنظمات الدولية. سِرّها ووقود ديمومتها انها استعصتْ على الحلْ، وعلى السلام، وايضاً على الاستسلام.

فلسطين كانت ولاتزال القضية المركزية للعرب، وللمنطقة، وللعالم، وإِنْ خذلوها.

هي القضية التي، قد تنام طويلاً، ولكنها، كالحقيقة، لاتموت، كالحق يعلو.

الجديد في القضيّة (قضيّة فلسطين)؛ انها اصبحت حملاً وعبئاً ثقيلاً على الدول، وأملاً وهدفاً إنسانياً نبيلاً للشعوب، و رمزاً للمقاومة ضّدْ الاحتلال والظلمْ والطغيان؛ لذا لَمْ يعُدْ التعامل والتعاطي مع القضّية أمراً حكراً على الدول، لا سيما تلك الدول الديمقراطية، أو التي تتسامح مع حرية التعبير عن الرأي، وعراق اليوم مِنْ بينهما، حيث للشعب رأي و صوت.

[+]

أمريكا والجامعة العربية وأرادة التدويل

17th June 2019 12:20 (one comments)

د. جواد الهنداوي

أرادة تدويل الصراع او الازمة في بلدٍ ما او في منطقة يعني ارادة الانتقال بهما الى حالة حرب او تحقيق الأهداف المرجّوة من الارادة المُهيمنة على القرار الدولي

التدويل خطوات و إجراءات سياسية و دبلوماسية و نواياها الحرب .

لنستذكر الازمة في سوريا ، وكيف سعت الأطراف و الدول التي أنغمست في الازمة على تدويلها في عام ٢٠١٢  ، بعدما فشلوا في تحقيق أهدافهم ، حينها ، لم تدّخر الجامعة العربية جهداً لتسويق المشروع العربي و تبنيه بقرار من مجلس الامن الدولي ، و المشروع يقضي  بتنحي الاسد و تسليم السلطة الى نائبه السيد فاروق الشرع .

[+]

مُرتكزات السياسة الامريكية تجاه المنطقة.. حقائق وأكاذيب

10th June 2019 11:23 (2 comments)

د. جواد الهنداوي

الحرب و الدبلوماسية هما مِنْ بين اهم أدوات السياسة الخارجية للدولة ، وكلاهما (الحرب و الدبلوماسيّة ) لايستغنيان عن استخدام الكذب والخداع و التضليل .

تتميّز أمريكا عن باقي الدول بأستخدام اداة أخرى بالاضافة الى الكذب و الخداع و التضليل هي اذلال الطرف الاخر ، بغض النظر عن هوية الطرف الاخر (عدو او صديق او حليف ) . هذه حقائق دَرسناها و درّسناها و لمسناها بالممارسة و الخبّرة .و اعتقد بعض سياسي العراق ، وغيرهم ،يشهدون على نزعة الاصدقاء الامريكان نحو اللجوء الى ممارسات اذلال الطرف الاخر .

[+]

مسارٌ فاشل مِنْ زَمن قمّة اللاءات الثلاثة في السودان الى زَمن القمم الثلاث في الرياض ومكّة

5th June 2019 12:43 (no comments)

 

د. جواد الهنداوي

للتذكير عن قمّة اللاءات الثلاثة ،نقول عنها و بأختصار هي القّمة العربية التي انعقدت في الخرطوم في ١٩٦٧/٨/٢٩ ، والتي تبّنتْ الالتزام بالثوابت الثلاث تجاه العدو الاسرائيلي ، و الثوابت هي : لا سلام و لا اعتراف و لا تفاوض مع اسرائيل قبل أن يعود الحق لاصحابه .

آنذاك ، اعتاد العربي أن لا يقرأ و أنْ لا يسمعْ  كلمة اسرائيل مالم يسبُقها وصفٌ ،يدلُ على طبيعة العلاقة بيننا و بين اسرائيل ، و كان مصطلح ” العدو الاسرائيلي ” او ” العدو الصهيوني ” هو السائد .

[+]

تُحارب أمريكا فتنتصر أيران ويُحارب و”يتقّمقمْ” العرب فتنتصر أسرائيل

1st June 2019 11:00 (one comments)

د. جواد الهنداوي

شواهد مِنْ الماضي القريب و مِنْ الواقع المُعاش تُؤكّدْ صحة المُعادلة : حروب امريكا الاقتصادية والعسكرية وجهودها السياسية في آسيا وفي منطقة الشرق الأوسط أتجهتْ جميعُها لنصرة و تعزيز ايران .

اسقاط حكومة طالبان في أفغانستان هو تدخل عسكري أمريكي صّبَّ في مصلحة ايران ، كذلك الحال في العراق ، أحتلاله و اسقاط نظامه الصّدامي يُحسب ايضاً نصراً لايران او جزاءاً للحرب التي شنّها صدام وبدعم أمريكي و عربي ضّدَ ايران .

حرب الارهاب التي اجتاحتْ المنطقة ولاتزال ،وخاصة في العراق وسوريا ولبنان ، وبتخطيط صهيوني وإدارة أمريكية اسرائيلية تركية ، وبتمويل عربي ، عزّزت الامن القومي الاستراتيجي الايراني وأصبح لايران نفوذ رسمي فاعل في الدول المذكورة .

[+]

قممْ المملكة القادمة هل ستكون بمستوى الزمان و المكان رمضانيّة مَكيّة؟

23rd May 2019 11:47 (3 comments)

د. جواد الهنداوي

نتمنى، بكل تأكيد، ان تكون الأهداف ألمرجوّة، من أنعقاد القمتّين (قمة خليجية، تليها عربية ) لا تختلف عن الاسباب الموجّبة التي وردت في التصريح الرسمي، الذي اصدرته وزارة خارجية المملكة العربية السعودية  : ترسيخ امن و استقرار المنطقة، و مناقشة اسباب و تداعيات تفجيرات البواخر  في ميناء الفجيرة،ابو ظبي، و الهجوم الذي شنّه الحوثيين على مضخات النفط في المملكة .

ينتابنا شعور بالأمل عندما تعلن المملكة رسمياً بأنَّ الدعوة الى القمة هو العمل بكل ما من شأنه ترسيخ أمن و استقرار المنطقة، و ستُسعدْ الامّة العربية و شعوب المنطقة اذا أستطاعت القمم الرمضانية، وهي بجوار بيت الله الحرام أنْ تنجح في اتخاذ قرارات لبناء أمن و استقرار المنطقة،منها،على سبيل المثال : قرار توجهّ فيه الدول العربية المجتمعة الدعوة الى امريكا والى أيران على ضرورة الحوار و تجنّب المنطقة التصعيد و مخاطر الحرب، و قرار كهذا سيتماشى مع أرادة الرئيس ترامب و ارادة الشعب الامريكي الرافضة للحرب حسبما يقولون و يصرحون ، القرار سيكون للرئيس ترامب عوناً، سيمنح له مبرراً اخر لرفض الحرب

سيبرهن العرب للتاريخ و للآخرين من الشعوب انهم اتخذوا قراراً صحيحاً و يصبُ في مصلحتهم .

[+]

اسباب ونتائج فشل التهديد الامريكي لإيران

19th May 2019 13:10 (4 comments)

د. جواد الهنداوي

في ٢٠١٩/٥/١٠ ، كتبت ُمقالاً بعنوان ” المأزق الامريكي و خطة أيران ” . تساءل بعض القرّاء عن صحة و دقّة العنوان . حسب رؤيتهم ، الصحيح هو ” المأزق الايراني و خطة امريكا ” . لم ننتظر طويلاً حتى بانَ مَنْ هو الذي في مأزق : امريكا ام ايران ؟ اليوم ،لم يتوقفْ الرئيس ترامب عن دعواته العلنية لايران ، وعلى لسانهِ للتفاوض . رغبتهِ  الجامحة دفعتهِ الى دعوة الرئيس السويسري لزيارته  والطلب منه بالاتصال مع الايرانيين لقبول التفاوض . قنوات اخرى (قطرية ،عراقية ،عُمانيّة ) ، تّمَ طَرقهّا للتوسط . 

[+]

اسرائيل خلف انفجارات ميناء الفجيرّة.. وعند فرنسا الخبر اليقين!

14th May 2019 12:14 (9 comments)

د. جواد الهنداوي

حاولت الإمارات التستّر على الانفجارات في بداية الامر، حيث سارعت صباح يوم الأحد 12/5/2019، تاريخ الحدث، الى نفيها ، وكذلك سعى الاميركيون، حين التزموا الصمت، ولم يبادروا بسبقِ اعلان الحدث، رغم وجود القاعدة الامريكية بقرب الفجيرة وتضمُ ما يقارب ١٨٠٠ عسكرياً أمريكياً ، وحاول الامريكان، بحسب بعض المصادر الإعلامية، تسيير طائراتهم فوق السفن المشتعلة، لغرض التعتيم على الحدث.

في الامس كان لاسرائيل ، وفي السّر، عملاء وجواسيس وأصدقاء في المنطقة، اليوم اصبح لها، حلفاء، وفي العلن ، بالاضافة الى العملاء و الجواسيس و الاصدقاء .

[+]

د. جواد الهنداوي: المأزق الامريكي وخطة إيران

13th May 2019 12:01 (no comments)

د. جواد الهنداوي

كُثُرٌ هي صور و أشكال المأزق الامريكي ، وليست مقتصرة على ملفات منطقتنا ( ملف ايران وملف فلسطين و ملف اسرائيل وملف سوريا و ملف اليمن و غيرها من الملفات ) ، و أنمّا موزّعة على جغرافية العالم السياسية . و يتمثّل هذا المأزق ايضاً بالشخصّية و السلوكّية غير الممنهجّة للرئيس ترامب .

لم تتوقف امريكا عن التهديد و الوعيد بالتدخل العسكري ،تارةً في فنزويلا و تارةً في أيران ، ولكن لن تُقدمْ على الامر ، ولأسباب عسكرية وسياسية و اقتصادية ،دولية و داخلية تخص أمريكا و وضع الرئيس ترامب و طموحاته .

[+]

مظاهر أستراتيجية الخصومة والعداء الامريكي و الغربي للعرب شعوباً و دولاً

5th May 2019 11:50 (one comments)

د. جواد الهنداوي

لن أتناول الموضوع من زاوية الديانات و الحضارات حواراً او صراعاً ، ولن ادعوا الى مُعاداة امريكا و الغرب أو الاستغناء سياسياً او أقتصادياً او علمياً عنهما . الموضوع  هو تبيان مؤشرات استراتيجيتهما  ، تجاه دولنا العربية و الدول الاسلامية في منطقتنا ، و خاصة تلك الدول التي كانت تُنعَتْ ،في ثمانينيات القرن الماضي ، بدول الطوق الاول و الطوق الثاني لإسرائيل ، و المقصود  بدول الطوق الاول ،تلك التي تتشاطر الحدود مع فلسطين ، و دول الطوق الثاني ،هي تلك التي تلي جغرافياً دول الطوق الاول كالعراق و ايران و تركيا .

[+]

الحصار النفطي على ايران وخطاب الرئيس ترامب تجاه السعودية

1st May 2019 12:32 (2 comments)

د. جواد الهنداوي

علاقة تطبيق الحصار النفطي على أيران وخطاب الرئيس ترامب المستفز تجاه السعودية هي علاقة بين حالة عداء لايران وابتزاز للمملكة،  وسأوضّحها بعد المقدمة . و أبدأُ المُقدمة  في القول، بأنَّ حصار ايران هو قلقٌ لإسرائيل و فشل جديد لسياسة الرئيس ترامب،  وأيران لن تغلق مضيق هرمز .

الصبر الاستراتيجي،  الذي أوصانا به الرئيس السابق أُوباما، لقتال داعش والارهاب، تَعرفه وتهتدي به ايران قبل أن يعرفه و يقوله الرئيس . لا بلْ أنً هذا الصبر هو جزء من سلوكية المواطن الايراني و عُرفْ المجتمع و استراتيجية الدولة .

[+]

أمن العراق و أمن الخليج: بمناسبة مذكرة التفاهم الموقعّة بين العراق وبين مجلس التعاون الخليجي

27th April 2019 10:43 (no comments)

د. جواد الهنداوي

وُقّعت مذكّرة التفاهم يوم الأربعاء الموافق ٢٠١٩/٤/٢٤ ،خلال زيارة الامين العام لمجلس التعاون الخليجي الى بغداد ، و موضوعها التعاون والتفاهم في مجالات الاقتصاد و التجارة و الثقافة و السياحة وتبادل الخبرات و التشاور .

بكل تأكيد، الانفتاح الخليجي تجاه العراق ،دولاً او منظمات ، يستحق الترحيب و التفاؤل و الأمل بترجمته الى ممارسات و مبادرات على صعيد الاستثمار  و الاقتصاد ، وهذا ما تتمكّن عليه دول المجلس ، اكثر من غيرها ، وما ينبغي أنْ تؤديه قبل غيرها ،على الأقل ، لتعويض ما أصاب العراق من ضرر في أمنه و اقتصاده ، جراّء سياسة الجفاء و الخصام التي اتبعّتها بعض دول مجلس التعاون الخليجي تجاه العراق لمدة اكثر من عشر سنوات .

[+]
ترامب يتزعّم مشروعًا تقسيميًّا طائفيًّا وعِرقيًّا في العِراق وربّما يكون لقاؤه مع برهم صالح في دافوس مُحاولةً لإطلاقه.. هل قصف السّفارة الأمريكيّة في بغداد إعلانٌ بانطلاق المُقاومة؟ ولماذا نعتقد أنّ “العِراق الجديد” سينهض من بين رُكام القواعِد الأمريكيّة؟
ماكرون ليس بطلًا.. ولن نَقِف في صف المُصفِّقين له.. ومُشادّته الكلاميّة المُفتَعلة مع حارس إسرائيلي مسرحيّة مُمِلّة.. وهذه هي أسبابنا
ما أعذب اللغة العربيّة على لسان خامنئي.. لماذا كرّر هنية سليماني شهيد القدس ثلاث مرّات؟ وهل هدّد ترامب بقصف إيران بالنووي فِعلًا؟ ومن حمَل التّهديد؟ وكيف تراجع عن أكاذيبه واعترف بجرحاه في ضربة “عين الأسد”؟
وزير سعودي سابق يزور معسكر الاعتقال النازي “أوشفيتز” في بولندا (صور وفيديو)
دينس روس: بوتين هو وسيط المفاوضات بين ايران والولايات المتحدة، وترامب سيقتنص الفرصة ويبرم اتفاقا جديدا مع طهران في عام الانتخابات لاثبات انه افضل من أوباما 
 ايليا ج. مغناير: إيران تستعد للهجوم: هل تنسحب أميركا من العراق؟
صحف مصرية: السراج وشعرة معاوية! حوادث الموت في الحمام تتكرر ومايا مرسي تدق أجراس الخطر بعد وفاة ابنها! لماذا يحب اليابانى بلده؟! لطيفة تغني قصيدة “نزار” الجريئة!
صحيفة روسية: “حزب الله” يؤسس نقطة انطلاق في فنزويلا
نيزافيسيمايا غازيتا: أردوغان وافق على المضي مع الأسد مخابراتياً
“ديلي ميل” تكشف محتوى نكتة وصورة أرسلها ولي العهد السعودي لرئيس شركة أمازون على “واتس آب”
نوبة غضب ماكرون في القدس محور تعليقات وسائل الإعلام الإسرائيلية والفلسطينية
براء الطه: العلاقات الروسية – المصرية تاريخ عميق ومستقبل واعد
المغرب الخرافي..أساطير أم كرامات؟.. واقع عبادة الأضرحة بالمغرب
رميز نظمي: انتفاضتا تشرين 1956/2019 و توجه العراق الوطني و العروبي
الدكتور ميثاق بيات الضيفي: احلام متهرئة!
بكر السباتين: منتدى غاز شرق المتوسط” هل هو البنية الأولى لصفقة القرن! وأسئلة أخرى..
فوزي بن يونس بن حديد: حكومة الرئيس في تونس أمام امتحان عسير
يعقوب الاسعد: في لبنان: تمخض الجبل فأنجب فأراً… بعد ما يقارب المئة يوم على ثورة 17 تشرين النتيجة وزارة منقحة باختصاصيين!
عبير المجمر (سويكت): قراءة تحليلية لتاريخ الأزمة السودانية الإقتصادية  السونامية ما قبل و بعد الثورة، ومن المسؤول عن ذلك؟
كريم الزغيَّر: اجتماعُ ” السقيفة ” الفلسطينيّ : الصراعُ على كرسيّ عبَّاس
د. أماني القرم: اجعل البلدة القديمة جديدة مرة أخرى: الحرب الصامتة ضد المقدسيين
د. نيرمين ماجد البورنو: ما وراء الوجع!
هيثم أبو الغزلان: دور نتنياهو في اغتيال سليماني