25th May 2019

الدكتور محمد بكر - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

كواليس لقاء بوتين – اردوغان؟

25th January 2019 13:33 (no comments)

 

الدكتور محمد بكر

في توصيف اللقاء الذي جمع الرئيسين الروسي ونظيره التركي في موسكو، تبدو المصادقة الروسية على مخاوف أنقرة مما يتهدد أمنها والإشادة بما سماها بوتين جهود تركيا لإنجاز اتفاق سوتشي، تبدو ضوءاً أخضراً وتمهيداً روسياً يراعي كل القلق التركي مما يتهدده في الشمال السوري، تشديد بوتين على احترام الأصدقاء الأتراك فيما يخص أمنهم والموافقة الضمنية على منطقة آمنة في الشمال السوري، يعد امتحاناً روسياً ربما يكون الأخير للإرادة التركية وتفعيل المصداقية في كل التوجهات التركية خلال المرحلة القادمة.

[+]

“دارة أبو بكر” تنظم مؤتمراً “على أبواب يافا”: الذاكرةُ مُقاوَمَة

26th December 2018 13:53 (one comments)

عمان- “راي اليوم”:

“على أبواب يافا” وقف عشّاقٌ ومحبون وروائيون ونقاد وشعراء وزجّالون وجمهور لافت، لوّحوا لمدينة البحر والبهاء، معلنين في المؤتمر الذي أقيم أول من أمس في دارة أبو بكر للثقافة والعلوم، أن (الجميلة) سوف تبقى حيّة في الذاكرة، وأنها سوف تبقى بطلة رواياتهم، ودفتر أشعارهم، وفحوى تأملهم، وعنوان إبداعهم، وقنديل زيتهم.

المؤتمر الذي نظمته “دارة آل أبو بكر للثقافة والعلوم والفنون” بالتعاون مع “نادي وادي السير الرياضي والثقافي”، وحمل عنوان “على أبواب يافا”، تضمن عديد الفقرات، وتناولت اثنتان من جلساته الإبحار في ثلاث روايات هجست صفحاتها وضفافها وعوالمها بمدينة يافا الفلسطينية الأسيرة.

[+]

ما قبل الصفقة.. ترامب يُسمع والإسرائيلي يشوش

26th December 2018 13:07 (no comments)

الدكتور محمد بكر

مجدداً يدخل الإسرائيلي على خط الجديد الحاصل في المشهد السوري، ويعتدي بالقصف من الأجواء اللبنانية على مواقع قرب دمشق من خلال إطلاق عشرة صواريخ أسقطت دفاعات الجو السورية ثمانية منها، لم يكن مستغرباً السلوك الإسرائيلي القديم المتجدد ولاسيما بعد سلسلة وجملة من الأحداث الطارئة على المشهد ، التي كاثرها ترامب خلال الفترة الماضية تتعلق بالانسحاب عسكرياً من سورية والدفع نحو دعم أميركي لتركيا للإجهاز على ماتبقى على فلول داعش، وهو مايعنيه بالضرورة دفن أية تطلعات كردية في الانفصال على التراب السوري، ولاننسى الإعلان الصريح من قبل ترامب نفسه لجهة ضرورة أن تتكفل المملكة السعودية بفاتورة إعمار سورية، مايؤسس بالمعنى المادي لتثقيل انتصار دمشق وتأكيد نهاية الحرب في سورية، من هنا يأتي التصعيد الإسرائيلي للسعي لتحقيق غايتين رئيستين :

الأولى : التشويش على كل مايُسمعه ترامب، والتغطية على الهزيمة السياسية لجهة كل ماأفرزه الميدان السوري من تعزيز لحضور خصوم إسرائيل وإسقاط مشروع تقسيم سورية.

[+]

 “أعلام مصريون معاصرون” للكاتب المصري أبوالحسن الجمال

20th December 2018 09:51 (no comments)

المؤلف:

الناشر : الهيئة المصرية العامة للكتاب 2018

صدر مؤخراً كتاب”أعلام مصريون معاصرون” للمؤرخ الأديب أبوالحسن الجمال، عن الهيئة المصرية العامة للكتاب بمصر.. تناول فيه نماذجَ من أعلام حياتنا الثقافية المعاصرة في الفكر والتاريخ والأدب، وأعلامًا من رموز العسكرية المصرية، التي شرفت مصر بانتصاراتها وتحويل هزائمنا إلى نصرٍ مؤزر، شخصيات، وجاء هذا التناول لهذه الشخصيات في ثلاثة فصول رئيسة:

الفصل الأول: وتحدث فيه عن تسعة من أعلام المؤرخين البارزين.. على رأسهم مؤرخ الأندلس محمد عبدالله عنان، الذي تفرغ للعلم وتحمل مشاقه فلم يهنأ يوماً، ولم يخلدْ للراحة، وإنما أضاف الجديد في هذا المجال، ووجد سعادته بين التأليف والرحلة فى سبيل العلم، ولم يكتفِ بما هو متاح مكتوب، وإنما نهل من المخطوطات الموجودة في دور الكتب العريقة في مصر، وتونس، والمغرب، والأندلس، وفرنسا، وهولندا، وإنجلترا؛ فقد قصد هذه المكتبات فى رحلات علمية كان ينفق عليها من ماله الخاص، ولم يتوقف طموحه عند هذا الحد، بل زار المدن الأندلسية التى دارت فيها الأحداث والمواقع، واستخدم مذهب “المعاينة”، ونتج عن هذه الجهود دراساته العميقة والرصينة، والتي مازالت تحتل أفق الدرس العلمي، وينهل منها الباحثون وعامة القراء؛ لأسلوبها السهل الممتنع والأدبى الممتع.

[+]

البشير في ضيافة الأسد والحبل على الجرار.. تركيا وليالي الغفران في دمشق

17th December 2018 12:27 (no comments)

الدكتور محمد بكر

لم تكن مفاجأةً من العيار الثقيل زيارة الرئيس السوداني عمر حسن البشير إلى دمشق ولقائه الرئيس الأسد ، وإن كانت الأولى لرئيس عربي منذ اندلاع الحرب السورية، ولاسيما بعد سلسلة من الممهدات خلال الفترة الماضية التي أسست بطبيعة الحال لما نشاهده وسنشاهده مستقبلاً لجهة عودة العلاقات العربية مع الحكومة السورية، ولعل زيارة الوفد البرلماني الأردني مؤخراً لدمشق ولقائه الأسد بعد فتح معبر نصيب والأجواء الإيجابية التي سادت اللقاء، و أكدت على ضرورة الدفع لعلاقات ثنائية جيدة، وماقيل عن نية الامارات إعادة فتح سفارتها في دمشق، كل ذلك كان من بين الممهدات التي تُوّجت بزيارة الرئيس السوداني، التي قد تكون جاءت تحت تأثير جهات عربية وربما خليجية كجس نبض للمرحلة القادمة، والتي تتجاوز ماأُعلن عن الزيارة بأنها تشكل دفعة قوية لعودة العلاقات الثنائية بين دمشق والخرطوم لتتعداها لما هو أبعد، كلام الأسد عن أن الدول العربية التي لازالت تعول على الغرب لن تتحصل على أية منفعة، ومن الأفضل لها التمسك بالعروبة هي رسالة وصلت فحواها ومدلولاتها لبقية الرؤساء العرب الذين يتلقفون نتائج زيارة البشير وربما ماسيحمله إليهم.

[+]

عندما يهدد جيفري ويسلم ماكينزي بانتصار الأسد.. تفاصيل اللعبة الأميركية في سورية

6th December 2018 12:26 (one comments)

الدكتور محمد بكر

ثمة تناقض واضح في الخطاب الأميركي تجاه ماسماه المبعوث الأميركي الخاص لشؤون سورية جيمس جيفري اقتراحات لدى الرئيس ترامب للدخول عسكرياً إلى سورية، بما فيها الاستراتيجية الأميركية التي طبقت في العراق، وبين حديث الجنرال ماكينزي الذي رشحه ترامب للقيادة المركزية للجيش الأميركي الذي عد انتصار الأسد في الحرب السورية ليس موضع شك، موضحاً تفوق القوات الحكومية على المعارضة، وحسمها للمعركة الدائرة هناك، وهنا بيت القصيد الذي يمكن البناء عليه وتحليل وتدقيق التوصيف الذي جاء على لسان لافروف بأن الولايات المتحدة تدير لعبة خطيرة في سورية ولاسيما في شرق الفرات.

[+]

كورنيت غزة ومسدس السنوار.. جسر العبور إلى دمشق ومتطلبات المرحلة

19th November 2018 13:58 (5 comments)

الدكتور محمد بكر

أن يوجه رئيس المكتب السياسي لحماس في غزة يحيى السنوار خطابه الأخير لكل المطبعين مع الاحتلال ويطالبهم بفتح مجالسهم له في مقابل أنهم سيفتحون النار على إسرائيل، ويشهر مسدساً من غنائم الحركة خلال ملاحقتها لدورية إسرائيلية في الحادثة الأخيرة شرق خانيونس، وأن يمد اليد لكل عربي يريد دعم القضية، فهو مايعني بالضرورة الرؤية الجديدة للحركة، واستراجيتها المتبعة خلال المرحلة القادمة، التي تفرضها متطلبات واحتياجات مرحلة بعينها ترخي بتحدياتها الكبيرة لتصفية القضية الفلسطينية، ترسمها أقلام عربية ويقول فيها ساسة بعينهم أن إيران كماهو حزب الله وحماس أعداء لهم، وأن جمال عبد الناصر والخميني دمرا المنطقة، بحسب ماأعلنته وسائل إعلام أميركية على لسان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال لقائه رئيس الوفد الانجيلي، حديث نائب السنوار وعضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية عن أن محور المقاومة والممانعة يحقق الانتصارات وانه الأحق بالتفاف الناس حوله، هو يأتي كمنصة وأساس لما تحاول حماس بناؤه لعودة الدفء وسابق العهد لعلاقة الحركة بمحور بعينه شابها الكثير من التوتر والاضطراب والحسابات الخاطئة لحماس عندما تفاعلت مع مرحلة ” الثورات العربية” واعتقادها انه ثمة بدائل أرسخ، من الممكن الاستناد إليها وشد الظهر بها.

[+]

لطيفة اغبارية: لسنا ساذجين يا فضيلة الشيخ صالح المغامسي حتّى تستغفلنا”؟ لماذا انفعلت فريدة الشوباشي على أستاذ جامعي؟ حافلات الموت لماذا تستهدف الأقباط؟.. ومئة عام وعام على الوعد الحرام!

3rd November 2018 13:23 (16 comments)

لطيفة اغبارية

لسنا ساذجين يا فضيلة الشيخ صالح المغامسي، ونفهم ما وراء السّطور، لكي تخرج علينا عبر “العربيّة”، وتقوم بتوظيف قصّة الصحابي خالد بن الوليد، في أنّ ما حدث يشبه قتل الصحابي خالد بن الوليد، لمالك بن نويرة، في حروب الردة، ظنًّا منه أنّه يستحق القتل، رغم عدم إعطائه الصلاحيّة من قبل أبي بكر الصديق رضي الله عنه.

تصريح المغامسي  أثار جدلا واسعًا، في الصحافة ومواقع التواصل الاجتماعي، عندما ذكر حادثة أخرى  قام بها الصحابي خالد بن الوليد رضي الله عنه، بقتل أشخاص، تبيّن لاحقا أنّهم رغبوا بدخول الإسلام، وحينها قال الرسول عليه الصلاة والسلام “اللهم إني أبرأ إليك ممّا صنع خالد”؛ فطالبه روّاد هذه المواقع، بأن يتملق وينافق الحكّام، دون ذِكر النبي محمد صلى الله عليه وسلم.

[+]

التطبيع على المكشوف.. من فلسطين إلى إيران وضرورة وضع النقاط على الحروف

2nd November 2018 14:04 (one comments)

الدكتور محمد بكر

تماماً كما أوضحت رئيسة المعارضة الصهيونية تسيبي ليفني أن الجديد ليس في اللقاءات والزيارات الإسرائيلية لدول خليجية فالنشاط والتنسيق كان تحت الطاولة واليوم ظهر للعلن، توصيف نتنياهو زيارته لعمان بالزيارة التاريخية هي تنم عن مدى التحضير الذي تعده دولة الاحتلال لصياغة مايسمى بالناتو العربي او التحالف الشرق الأوسطي الجديد ليس فقط لتصفية القضية الفلسطينية وتصنيع الصفقات المذلة بل في بلورة سبل ومقومات المواجهة لمحور بعينه وفي مقدمته الجمهورية الإسلامية الإيرانية بصفتها متزعمة ورائدة وذات دور أساسي في هذا المحور عندما كانت عاملاً مهماً في تسليح حزب الله وحركات المقاومة الفلسطينية، مؤتمر حوار المنامة كشف بدوره إلى العلن ماهية التحالف الحاصل وجغرافية تحركه ومحط أهدافه الموجهة نحو إيران بوصفها أكبر داعم للإرهاب بحسب التوصيفين السعودي والأميركي، حديث الجبير عن رؤيتين في الشرق الأوسط سعودية مستنيرة وإيرانية ظلامية على حد تعبيره لا يشي فقط عن الصراع السياسي بين محورين والفرز الحاصل في صراع المحاور بل يتماهى مع الرؤية الإسرائيلية التي تسعي من خلالها إسرائيل لتدعيم تحالفاتها وتوسيعها على المستوي العربي، من هنا يبدو التحرك لمحور بعينه لمواجهة الحاصل ووضع النقاط على الحروف ضرورة ملحة يبدأ من جبهة فلسطين بوصفها الحلقة الأهم وموضع إيلام الإسرائيلي عن قرب وتالياً يغدو تدعيم وتثقيل الورقة الفلسطينية هو واجب أخلاقي ووطني لفرملة كل الحراك الحاصل.

[+]

معركة ادلب باتت على الأبواب.. قمة اسطنبول والروسي الغلّاب

26th October 2018 09:19 (3 comments)

الدكتور محمد بكر

صعدّت هيئة”تحرير الشام” النصرة سابقاً لجهة قصف أحياء محافظة حلب بأكثر من أربعين قذيفة صاروخية، رد على إثرها الجيش السوري على مصادر النيران، ليغدو المشهد نسفاً لاتفاق سوتشي بين أنقرة وموسكو، وحدها الإرادة التركية من توضع على المحك، إذ فشلت في هيكلة وإدارة المجموعات المسلحة التي قيل عن تحشيدها للسلاح وتعزيز مواقعها في ريفي حلب الشمالي والغربي، ربما تعتقد أنقرة أن قضية خاشقجي قد تطفي على الالتزمات شيئاً من التأجيل، موسكو استبقت كل الحاصل بتمهيد لشرعنة العملية العسكرية في ادلب عندما قال لافروف ان موسكو لا تستطيع منع دمشق من السيطرة على كامل أراضيها، مايؤشر بالمعنى المادي أن كل مقومات ومسببات العمل العسكري في الشمال السوري باتت متوافرة بعد انقضاء المهلة المحددة للجانب التركي وفشل الأخير في ضبط إيقاع التزاماته وإنفاذ العهود.

[+]

عبد الحسين شعبان: مهدي الحافظ: يا له من زمن؟ لم يبقَ ما يحتجّ به سوى الموت

23rd October 2018 14:19 (3 comments)

 

عبد الحسين شعبان

توطئة

رحل مهدي الحافظ بهدوء ودون أن تتبعه ضوضاء فارغة وجلبة مزعومة، (4/ تشرين الأول/اكتوبر/2017)، ونحن إذْ نستعيد الذكرى الأولى لوفاته، فإنّما نريد التوقّف عند بعض المحطّات الأساسية في مسيرته. وفي مثل هذه المناسبات غالباً ما تفتتح الكتابات فيها: بالقول رحل “الرفيق المناضل”، وحين خطرت الفكرة ببالي  وكتبت الشق الأول منها، لكنني سرعان ما حاولت طردها، فقد خشيت أن يحسبه البعض من صنف “المناضلين” الافتراضيين أو الهوائيين، حيث يبرع باعة الكلام المتجولين والباحثين عن الوجاهات من منتهزي الفرص ليقطعوا الماضي عن الحاضر، والكلمة عن الحلم والطموح المشروع، باللهاث وراء المكاسب.

[+]

قُتل خاشقجي.. بالمال خرجت المملكة من عنق الزجاجة بسلاسة

20th October 2018 11:44 (one comments)

الدكتور محمد بكر

وأخيرًا أقرت المملكة ونطقت ” كفراً” بأن الصحفي جمال خاشقجي قد قُتل في مقر القنصلية السعودية في اسطنبول بعد ماأسمته شجاراً بين عدة أشخاص داخل القنصلية، وكل الغضب الأميركي حيال عقوبات محتملة في حال ثبوت ضلوع المملكة في عملية القتل قد تبخر وبات البيت الأبيض يتحدث عن عقوبات تستهدف أشخاصًا وليس المملكة وأن مايك بومبيو لم يتسلم أي تسجيلات صوتية بحسب تغريدة لترامب على تويتر، وكل المقاطعة الأوروبية لمؤتمر الاستثمار في الرياض كانت جعجعة من غير طحين، حتى الاعلام التركي وبحسب ماأعلنه لجهة أن الرواية السعودية لاتتطابق مع ماسرب عما توصل إليه فريق التحقيق التركي لن يسمن ولن يغن من جوع، فالرئيس التركي هاتف العاهل السعودي وأكد الجانبان على مواصلة التعاون لاستكمال التحقيقات، هذا التعاون الذي سيكون شكله ومضمونه بماتفصله اليد السعودية، ولعل جملة القرارات التي اصدرها العاهل السعودي بإعفاء عدد من المسؤولين السعوديين، وتشكيل لجنة برئاسة محمد بن سلمان لاعادة هيكلة الاستخبارات السعودية يؤكد ذلك السيناريو ويمهد لخروج ولي العهد بسلاسة من عنق الزجاجة.

[+]

الأمير الشهابي في ذمة الله 

19th October 2018 09:30 (no comments)

بكر السباتين

ببالغ الحزن والأسي تلقيت خبر وفاة الصديق الامير سعيد الشهابي مساء  الخميس الموافق 18/10/2018.. وهو رئيس “المجلس الأعلى للأمراء الشهابيين أحفاد الأمير بشير الثاني الشهابي الكبير أمير جبل لبنان فيما بين 1788 و1840.”وكنت قبل أسبوع قد تحدثت معة للمشاركة في مؤتمر “مدن فلسطين ذاكرة لا تبور” الذي أتشرف برئاسة لجنته التحضيرية والمشاركة في فعالياته والمزمع عقده  منتصف نوفمبر القادم برعاية الدكتور طلال أبو غزالة،  حيث أبدى موافقته، إذْ كانت لديه رغبة جامحة في الحديث عن وعد بلفور، فقال لي رحمه الله:”المؤتمر بدون الحديث عن هذا الوعد المشئوم سيكون منقوصاً”.

[+]

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: محمد صالح الجابري… عاشق الثورة الجزائرية …. خادم الأدب الجزائري

4th October 2018 11:01 (no comments)

الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة

انتقل إلى الرفيق الأعلى خلال شهر جوان سنة:  2009م   الأديب البارز، والبحاثة القدير،والمبدع المتميز،الدكتور محمد صالح الجابري-عليه رحمة الله-،وبرحيل الجابري تكون الساحة الثقافية والفكرية في تونس، والمغرب العربي، والوطن العربي ككل، قد مُنيت بنكسة فادحة، فقد كان الجابري شُعلةً وضاءة لا تخبو،وجذوة مُتوقدة لا تنطفئ،وقامة سامقة من قامات العلم والمعرفة، وجسراً من جسور التواصل الثقافي بين أقطار المغرب العربي، يتضح ذلك جلياً عندما نرى نشاطاته الجمة، وأعماله الكثيرة، وإنتاجه الغزير المتلاحق.

[+]

زمن الحرب على إيران .. قاطنو قصور الزجاج نحو خطى ثابتة

29th September 2018 10:26 (4 comments)

الدكتور محمد بكر

كان بدهيا” ولزاما” في ذات الوقت، أن يتصاعد خطاب التهديد الإيراني على لسان حسين سلامي نائب قائد الحرس الثوري، عندما حذر من يسكن في قصور الزجاج من ملوك وأمراء الخليج بحسب تعبيره من تجاوز الخطوط الحمر، على خلفية تصاعد الحملة السياسية والعسكرية ضد بلاده، ندوة متحدون ضد إيران التي عقدت في جنيف، والاجتماع الذي عقده وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو مع نظرائه في مجلس التعاون الخليجي ومصر والأرن، لم تكرسا فقط صورة التحالفات الحاصلة اليوم، وطبيعة المحاور، بل أسست لمرحلة جديدة حساسة وغاية في الخطورة فيما لو كتبت فيها الاستمرارية وتغذية النار.

[+]

بين مخرجات سوتشي ونبوءة حمد بن جاسم.. من قال أن إدلب ليست على صفيحٍ ساخن

20th September 2018 11:35 (one comments)

الدكتور محمد بكر

بالرغم من حالة الارتياح التي سادت لقاء الجانبين الروسي والتركي خلال المحادثات الأخيرة بين بوتين وأردوغان التي وصفت بالبناءة والموضوعية ، والحديث عن اتفاق حول منطقة منزوعة السلاح على خط التماس بين الفصائل المسلحة والقوات الحكومية السورية بعمق 15 كم وترحيب دمشق بالمنتج الجديد ، وتسيير دوريات روسية – تركية مشتركة لمراقبة وقف اطلاق النار في المنطقة المذكورة، وبالرغم من إعلان وزير الدفاع الروسي شويغو عن أنه لا عملية عسكرية في إدلب، إلا أن السلوك الإسرائيلي في عدوانه الأخير على الساحل السوري، وتصدي دفاعات الجو السورية للطائرات الإسرائيلية، ومانتج عنها من إسقاط طائرة روسية أدى لمقتل 15 جندي روسي ، لن يطيل حالة التوافق الروسية التركية حول إدلب، ولن يبقى الغضب الروسي في إطار الحاصل وتوصيف السلوك الإسرائيلي باللامسؤول، بل ربما يتعداه لما هو أبعد وأعمق من أي حديث عن توافقات، وسيكسر حاجز الصمت الروسي حيال العربدة الإسرائيلية من بوابة إدلب وغير إدلب.

[+]

ميشيل حنا الحاج: المعركة في الشمال السوري: ما وراءها وكيف ستنتهي؟ وهل ستقيم “النصرة” امارتها في ادلب؟

17th September 2018 11:32 (no comments)

ميشيل حنا الحاج

غموض يصاحب هذه المعركة التي يصاحبها الكثير من التعقيد. فهل تسعى المعركة لتحرير ادلب من الارهابيين، بعد أن عملت المفاوضات طويلا على ترحيلهم من مواقعهم المتفرفة التي تواجدوا  فيها خلال سنوات الصراع السابقة، حاشدة اياهم في ادلب، أو على امتداد الحدود مع سوريا. ويرى البعض أن هناك احتمال قد لا يكون مستبعدا، يقتضي قيام تركيا بضم المنطقة التي يتواجدون فيها الآن  (أي ادلب)، الى تركيا مضيفين بالتالي لواء اسكندرون آخر لأراضيها؟ أم ترى تمهد المعركة للتمهيد لشيء آخر كقيام تنظيم القاعدة بنقل قيادتها من افغانستان للشمال السوري؟

فمنذ اكثر من سنتين، تسعى الحكومة السورية  لطرد الارهابيين الى خارج أراضيها.

[+]

عن القصف الإسرائيلي والحراك الحاصل قبل أيام من معركة إدلب؟

6th September 2018 12:51 (3 comments)

الدكتور محمد بكر

أن ترى السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة نيكي هايلي فيما يتعلق بجبهة إدلب بأنها مسألة خطيرة فإن ذلك يتجاوز مسألة التسليم الأميركي بمضي موسكو وحلفائها وإنهاء التحضيرات لشن عملية عسكرية واسعة في المدينة تحسم الأمر هناك عسكرياً، وتالياً التفرغ لفرض الرؤى السياسية في الملف السوري، وفق مقاسات بعينها لاترضي الأميركي ولا الإسرائيلي، فالأمر يتعدى كل ذلك السيناريو ليصل لنقطة رئيسة دأبت فيها واشنطن وحلفائها لمنع وعرقلة تسارع وتيرة العمليات العسكرية في الميدان السوري، ولم تنفك في إرسال الرسائل السياسية والعسكرية، لحصاد أهداف تتعلق بالتواجد العسكري الإيراني في سورية، ولاسيما في الجنوب على الحدود مع فلسطين المحتلة، كل ذلك لم يجد نفعاً وأثمر بعكس المأمول، من هنا نقرأ ونفهم معاودة القصف الإسرائيلي لمواقع عسكرية سورية في طرطوس وحماه على قاعدة ” الغيظ وقلة الحيلة” أمام كل مايحدث في الميدان وما يعزز في نتائجه قوة تحالف موسكو ويفضي إلى المزيد مما يقلق إسرائيل.

[+]

مابين بولتون والجولاني.. الأميركي يعرض والروسي يرد البضاعة

28th August 2018 14:23 (2 comments)

 

الدكتور محمد بكر

لا يبدو المشهد مجرد صدفة أو حيثيات منفصلة عندما تزامن وتلاقى حديث جون بولتون مستشار الأمن القومي الأميركي مع ماأدلى به ” زعيم” هيئة تحرير الشام ابو محمد الجولاني عبر شريط فيديو مصور، بولتون كان قد وصّف الحاصل في سورية مع اقتراب موعد المعركة في إدلب بأن موسكو تغرق في سورية ومحذراً من استخدام الأسلحة الكيميائية وأن بلاده سترد بقوة في حال تم ذلك، في حين دعا الجولاني للثبات في المواجهة القادمة وعد كل من يسلم السلاح ويسعى للمصالحة والتسوية مع الحكومة السورية خائناً، هنا يمكن قراءة التلاقي ومابين السطور بين حديث بولتون والجولاني لجهة أن المواجهة قادمة ولن تسعى فيها الكتلة المسلحة الوازنة في المدينة لأية خيارات تسووية تنهي ملف ادلب وفق صيغة توافقية، فعلى ماذا يعول الجولاني؟ ولماذا كل تلك الثقة؟ وهل يملك وسائل استراتيجية للصمود؟

مع كل التكاليف التي ترافق العمليات العسكرية الروسية منذ انخراطها في الحرب دعماً للدولة السورية منذ ثلاث سنوات، إضافةً لحجم الإنفاق والتكلفة العسكرية للطلعات والغارات الجوية الروسية في الميدان السوري، إلا أن موسكو كانت تدرك ضرورة هذا الانخراط وتوقيته لجهة ماسيترتب عليه عدم التدخل من تبعات وأبعاد ونتائج فيما لو سقطت الدولة السورية، إضافة إلى الدراسة الجيوعسكرية الدقيقة للواقع الميداني السوري والتي أفضت إلى هزيمة واضحة للمجاميع المسلحة واختلال ثقلها العسكري خلال فترة زمنية قصيرة جداً مقارنة بما كانت تتحدث عنه الولايات المتحدة لجهة ان هزيمة داعش يحتاج لعشرات السنين، فجاء الرد الروسي واضحاً بأن أميركا هي من غرقت في العراق وأفغانستان، من هنا يبدو حديث بولتون عن غرق موسكو ليس موضوعياً قياساً بالحصاد الروسي والحلفاء في سوررية من جهة، وتعزيز الحضور الدولي أكثر فأكثر من جهة أخرى ، وهو (اي حديث بولتون) اقرب إلى تصدير الرسائل الإعلامية لموسكو في محاولة للتشويش والتأثير على الاندفاعة السورية باتجاه ادلب.

[+]

ادلب نهاية الدرب.. كباش الساعة الأخيرة والسيناريو المرتقب

15th August 2018 11:35 (3 comments)

الدكتور محمد بكر

ربما تتجاوز الأزمة الحاصلة اليوم بين أنقرة وواشنطن مسألة اعتقال السلطات التركية للقس الاميركي برانسون بتهمة التجسس والإرهاب، لتصل إلى حد تمرير واشنطن رسائل عقابية شديدة اللهجة للجانب التركي، على خلفية سلوكه في الشمال السوري، وإسقاطه أهم ورقة أميركية في سورية، وهي الورقة الكردية، وانجذاب التركي لموسكو وحلفائها على حساب التحالف مع واشنطن.

المؤكد أن الأزمة المتنامية اليوم بين تركيا وأميركا ستكون لها تبعاتها وانعكاساتها على الأزمة السورية ولاسيما جبهة إدلب، أردوغان قال أنه يتم بذل جملة من الجهود الدبلوماسية والعسكرية لمنع حدوث كارثة في المدينة، وأنهم سيسيطرون على مناطق إضافية في الشمال، ربما الزيارة المرتقبة لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لأنقرة ستحمل معها الكثير، وستحدد ماهية المرحلة المقبلة فيما يخص جبهة إدلب، وسيبحث الجانبان كيفية بلورة كل ما من شأنه للوصول إلى صيغة توافقية تنهي الأزمة في إدلب.

[+]
ما هي الأسلحة “السرية” التي هدد قائد في الجيش الإيراني باستخدامها لإغراق السفن الامريكية؟ وهل ستلجأ أمريكا الى الضربات “الجراحية” للرد على الهجمات الثلاث التي استهدفت مصالحها وحلفاءها؟ وماذا سيفعل 1500 جندي لحماية 80 الفا في منطقة الشرق الأوسط؟
تعاون بعض قادة فصائل في المُعارضة السوريّة مع جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في عمليّة اغتيال الشهيد سمير القنطار “وصمة عار” و”خطيئة كبرى”.. هل بدأت عمليّة كشف المستور وفَضح دولة الاحتِلال لعُملائها؟
انتظروا تصفية قضية فلسطين في مزاد امريكي إسرائيلي خليجي في البحرين الشهر المقبل والدلال كوشنر.. هل فهمتم أسباب عمليات التكريه بالفلسطينيين و”حزب الله” وايران وكل مقاوم؟ وهل عرفتم لماذا تتصاعد وتيرة الحصارات التجويعية وحشد حاملات الطائرات؟ انها صفقة القرن يا اذكياء
أول إقلاع للطائرة المسيرة الحربية الروسية الضخمة “أوخوتنيك”
ألغاز خطاب مثير لرئيس أركان الأردن لوّح فيه بـ”خيار عسكري”: الجيش العربي.. جاهزيّة تامّة للدفاع عن الحدود والمصالح العُليا ولأوّل مرّة في  الأدبيّات العسكريّة “الدفاع عن تُراث المملكة التاريخي” إلى جانب “السيادة”
ناشيونال إنترست: ترامب يريد الحرب ورئاسته قد تحترق في مضيق هرمز
صحف مصرية: عادل إمام و”الزهايمر” وسعيد صالح ! الخطر الذي يهدد رؤية السيسي.. “فردوس طارق شوقي”! أول مسمار في نعش “القذافي”! الصبي الخائن وضع نهاية مأساوية لزوجة صاحب العمل
الغارديان: لجين الهذلول تقول إن ما فعلته بها السلطات السعودية “كان مرعبا”
نيزافيسيمايا غازيتا: سيحاربون إيران بمساعدة وسطاء
جيروزاليم بوست: رئيس الموساد السابق يكشف عن “انسجام وتعاون” مع الاستخبارات السعودية
د.محمد عباس صاحب مقال “من يبايعني على الموت “الذي زلزل العالم الإسلامي و جمد حزب العمل وأغلق صحيفة “الشعب”: لو عاد بي الزمن ألف مرة لكتبته!
رئيسة مجلس النواب البحريني: لا أحد يرغب في تصعيد التوترات بالمنطقة.. ولكننا متيقظون لدعاة التخريب
تيريزا ماي خيار خاطئ لتنفيذ “مهمة مستحيلة”
إحصائياتٌ رسميّةٌ: ارتفاع بنسبة 30 بالمائة ممَّن يُعانون من الصدمات النفسيّة نتيجة صواريخ المُقاومة والكيان يؤكّد أنّ المُستوطنات لن تصمد عامًا إضافيًا
إسرائيل تدفع لمواجهة بين واشنطن وطهران لا تكون طرفا فيها
د. محمد شرقي: “الغاز الإسرائيلي” الذي سيفرض عليها السلام في المنطقة! “
يوسف شرقاوي: قدمك محمود
حازم الشهابي: رأيي صواب لا يحتمل الخطأ..!
محمد فؤاد زيد الكيلاني: إيران ومضيق هرمز…….
ابراهيم محمد الهنقاري: متى نتعلم أصول واخلاق السياسة!؟
د. وليد بوعديلة: في شهر رمضان:الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري
دكتور ناجى صادق شراب: هل تغير إيران من سلوكها السياسى؟
سفيان بنحسن: إيران والشيطان الأكبر.. تلويح بفوهات غير محشوة
رأي اليوم