7th Jul 2020

د. طارق ليساوي - نتائج البحث

إذا كنت غير راضية عن النتائج، يرجى القيام بالبحث مرة أخرى

د.طارق ليساوي: الحروب الاقتصادية في عصر “ترامب” الصين بؤرة القصف…

24th January 2017 11:47 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

 بالرجوع إلى دراسة الأسباب المباشرة و غير المباشرة لاندلاع الحروب التي عرفها العالم طيلة القرنين ١٩ و ٢٠، ندرك أن البواعث الاقتصادية و التجارية لعبت دورا محوريا في نشوب أغلبها، ولعل خطاب الرئيس الأمريكي ” دونالد ترامب” في يوم تنصيبه و الشعارات التي حملها المتظاهرين الرافضين لرئاسته أو لنهجه، تعد مقدمة لمرحلة قادمة حبلى بالأزمات ذات الطبيعة التجارية و الاقتصادية..

فدعوة “ترامب” لنهج سياسة حمائية، و انغلاق الاقتصاد الأمريكي، و الحد من تدفقات الاستثمارات  و رؤوس الأموال الأمريكية إلى الخارج، وتقييد حركة الدخول و الخروج للأسواق، يعرف في الأدبيات الاقتصادية بالسياسات الحمائية في مقابل سياسات الانفتاح و التبادل الحر.

[+]

الخيارات الصعبة التي تنتظر المغرب…

19th January 2017 12:42 (2 comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

في يوم 16 يناير 2017 تم في المغرب انتخاب السيد حبيب المالكي رئيساً لمجلس النواب بعد حصوله على 198 صوتا مقابل 137 ورقة بيضاء و امتناع 7 نواب، و مقاطعة 46 نائبا من حزب الاستقلال .و الرئيس المنتخب ينتمي  لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية الحاصل علي حوالي 5 ٪ من الأصوات في انتخابات 7 أكتوبر 2016. لكن المثير للاهتمام في هذا الانتخاب هو موقف حزب العدالة و التنمية الذي لم يتجرأ على تقديم مرشح يمثله و اكتفى بالورقة البيضاء.

في  هذا المقال لا نريد التدخل في نتائج الانتخابات، فنجاح أحزاب الإدارة في تجميع صفوفها و تقديم مرشح ينتمي إلى أحد أهم أحزاب الكتلة الديمقراطية، واختيار رجل أكاديمي يحظى بقدر من الاحترام و التقدير يثير الكثير من الاستفهامات، و يعطي لمسلسل تشكيل الحكومة بعدا  دراميا مشوقا.

[+]

د.طارق ليساوي: العالم العربي بين مطرقة المقاومة و سندان التغيير …

2nd January 2017 10:03 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

“إذا أراد الإنسان أن يعيش، فعليه أن يتغير ” على حد تعبير ” ياسبيرز”. هذه المقولة الفلسفية وإن كانت وصفة سحرية موجة للفرد، إلا أنها مدخل جيد لإنقاذ الشعوب من الانقراض الحضاري… فمشاهد الموت و التشريد و العنف التي مصدرها العديد من بؤر الدمار في العالم العربي و الإسلامي، تدعو إلى الوقوف لحظة للتفكير والتأمل ومن تمت البحث عن مخرج أمن لوقف مسلسل الانتحار و الاندحار…

مع نهاية عام 2016 وبداية عام جديد، نسجل أن العالم العربي و الإسلامي على خلاف باقي أقطار و أصقاع المعمورة، يشهد موجة من العنف و الهرولة إلى الخلف، سياق عام يعرف تحالفا أسودا بين العنف و الاستعباد و التخلف و التبلد و الجهل..

[+]

د.طارق ليساوي: الصين: إرادة الانتقال من القاع إلى القمة…

21st December 2016 12:35 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

سبق وأشرنا في مقال تحليلي بعنوان ” رسالة الصين للعالم العربي” نشر بجريدة القدس العربي اللندنية منذ حوالي ثلاث سنوات، إلى أن نهوض الصين كان نتاجا لتوافر عوامل داخلية مناسبة، وفي مقدمتها الاستقرار السياسي ووجود بيروقراطية فعالة. وأن صعود الصين هو تجسيد لدورة العمران على حد تعبير “ابن خلدون”، فالدول تمر من مرحلة الطفولة والشباب والفتوة ثم الشيخوخة والأفول، و أن ما يحدث اليوم للعالم العربي و الإسلامي من هبوط للقاع و تفكك ودمار و سفك دماء، بقدر ما يثير في النفس الحزن والأسى، بقدر ما يدعو إلى التفاؤل مصداقا لقوله تعالى :” فإن مع العسر يسرا*إن مع العسر يسرا” (سورة الشرح الآية 5-6) .

[+]

د.طارق ليساوي: حلب… مأساة أمة تبحث عن ذاتها…

15th December 2016 13:43 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

بينما يحتفل حوالي مليار و نصف مسلم بذكرى مولد خاتم الأنبياء و الرسل سيدنا محمد عليه الصلاة و السلام ، تعيش حلب تحث وابل قصف الطيران و المدافع من كل الجهات و من كل الأطراف . فمشهد الدماء و المهجرين يؤلم كل قلب لازال يحمل ولو ذرة من الإنسانية، فهذه المشاهد المروعة و هؤلاء الصبية و النساء و الشيوخ العزل المستضعفين ما ذنبهم وما شأنهم بصراع القوى و تشابك المصالح الدولية والحسابات الجيو استراتيجية بين الدول الإقليمية و العالمية ؟

مبدئيا، ما يحدث في حلب من قتل وتدمير ليس بجديد على هذه المدينة المجاهدة، فعبر التاريخ تعرضت حلب لهجمات الغزاة فدمرت حلب أكثر من مرة لكنها قامت من جديد و استمرت ببنما انقطع نسل و أثر الغزاة و الطغاة المتجبرين ، فحلب بحسب منظمة اليونيسكو هي أقدم مدينة مأهولة في العالم و يعود تاريخ نشأتها إلى العام 12200 ق.م ، وقد عاصرت العديد من المدن القديمة مثل روما القديمة و بابل و دمشق…ومن تم فكانت محل نزاع بين العديد من القوى الإقليمية أنداك، ويكفي سرد كرنولوجي لأهم الغزوات التي تعرضت لها المدينة لفهم أن ما يحدث اليوم هو امتداد للأمس .

[+]

د.طارق ليساوي: العقول المتعلمة.. محرك النهضة.. “تسليع” الخدمات التعليمية في المغرب

8th December 2016 12:15 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

تداولت الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي المغربية خبرين متناقضين في المضمون لكن منسجمين في التوجه السياسي العام: الخبر الأول يتصل بتسليع الخدمات التعليمية، و الخبر الثاني مفاده تخصيص ميزانية عمومية لإصلاح مراحيض البرلمان، بغلاف مالي يقارب المليون ونصف دولار (14 مليون درهم مغربي).قد يبدو  الأمر عادي في بلد تمت فيه انتخابات تشريعية ولازال بعد مرور شهرين من إعلان النتائج، يعرف فراغا دستوريا و غياب  لحكومة تعبر عن الأقلية المصوتة في انتخابات 7 أكتوبر. .

في ذات السياق سيحاول هذا المقال التركيز علي جانب مهمل في السياسة المغربية  بوجه خاص  و العربية بوجه عام ، فكما أشرنا في الديباجة أن الحكومة المغربية رفعت يدها عن التعليم و اتجهت بوضوح نحو تخصيص العملية التعليمية و جعل مسؤولية التمويل على عاتق الأسر، في الوقت الذي تتوسع في الإنفاق المظهري  ( تحديث مراحيض البرلمان) ، فكيف يعقل في ظل الخصاص و الشح المالي أن يتم إصلاح المراحيض بمليون ونصف أورو بينما يتم تقليص ميزانية بناء العقول فهل مؤخرات السادة النواب خير من عقول الناشئة؟

هذا الاختيار يعبر عن حقيقة الوجه القبيح للسياسات العمومية في المغرب و توجها الأرثدوسكي في خدمة أجندة المؤسسات الدولية و خدمة لوبي المال المحلي ، مع إهمال حاجيات الأغلبية من الشعب والتي تعاني التهميش و التجهيل و التفقير .

[+]

برنامج مصر للمصالحة وتجاوز الازمة

1st December 2016 12:30 (no comments)

tarek lisawi.jpg555

د. طارق ليساوي

كان من المتوقع أن يكون محور هدا المقال حول فوز السيد “ترامب” في الانتخابات الرئاسية الأمريكية والتي تمت مؤخرا، لكن اخترنا أن نغير وجهة البحث باتجاه تحليل الوضع المصري بدل من الانسياق لموجة التحليلات التي عمت وسائل الإعلام العربية والدولية  حول تأثير “ترامب” على العالم العربي و الإسلامي وهدا الاختيار مرده لعاملين :

العامل الأول : معظم  التحاليل و التوقعات سابقة لأوانها و لاتعبر حقيقة عن الواقع فالحملات الانتخابية والخطابات السياسية عادة ما تكون ساخنة بخلاف ممارسة الحكم الذي يفرض احترام مجموعة من التوازنات و في مقدمتها أن أمريكا في حاجة للعالم أكثر من حاجة العالم لأمريكا ..

[+]

د.طارق ليساوي: القوة لا تحدها إلا القوة…

15th November 2016 12:27 (one comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

شهدت الساحة الدولية خلال الأيام القليلة الماضية هزات عنيفة، بفعل صعود المرشح الرئاسي “دونالد ترامب” إلى سدة الحكم في الولايات المتحدة. و لقد تباينت مواقف الدول تجاه هذا التحول الغير متوقع الذي شهدته أمريكا، و سادت حالة قلق و ترقب لما ستتمخض عنه أجندة السيد “ترامب” و إدارته ، و إذا  حاولنا أن نصف الموقف الدولي فسوف نجده مقسما إلى  قسمين ؛

 القسم الأول:  مواقف الدول القوية عسكريا و اقتصاديا و يضم روسيا و الصين و دول أوروبا الغربية شر آسيا، فهذه الدول و إن تباينت مواقفها إلا أنها  تريد من الإدارة الأمريكية أن تتخذ مواقف لا تضر بمصالحها و إذا ما انحرفت عن المسار فهي بدورها لها قدرة على الرد.

[+]

المغرب: دماء تسفك.. وحقوق تنتهك..

3rd November 2016 12:14 (6 comments)

tarek lisawi.jpg555

د.طارق ليساوي

تتناسل الأحداث والأخبار الدامية من مشرق ومغرب  العالم العربي ، ومعظم القصاصات الإخبارية عنوانها الرئيس سفك الدماء  والعنف بشتى أشكاله، الأمر الذي يدفع الملاحظ والمراقب للأوضاع  بالعالم  يتساءل هل عجزت كل هذه الأقطار عن إنتاج أحداث تدعوإلى  التفاؤل ، فمن فلسطين المحتلة مرورا بسوريا التي تعيش تدميرا لا مثيل له في التاريخ البشري، واليمن التي تعرف تطاحنا مسلحا لا يكاد يهدأ حتى يشتعل مجددا، ومصر وما تعرفه من انتكاس سياسي واجتماعي واقتصادي والأمر ذاته ينطبق على باقي البلدان العربية من الرباط إلى المنامة.

[+]

المواطن المطحون …بوعزيزي المغرب

31st October 2016 12:55 (4 comments)

tarek lisawi.jpg555

د. طارق ليساوي

في الوقت الذي  ستعد فيه الحكومة المغربية لاحتضان  فعاليات مؤتمر الأمم  المتحدة  حول المناخ ، و ما صاحب ذلك من مخصصات مالية لا يعلمها إلا الله ، استيقظ ساكنة مدينة الحسيمة ( شمال المملكة) و معهم باقي المغاربة على خبر طحن مواطن مغربي في شاحنة للنظافة فجر السبت 29 أكتوبر وذنب الضحية أنه  يسعى وراء كسب قوته وقوت أسرته بطرق شرعية، وبمزاولة مهنة شريفة وهي المتاجرة في السمك ، وبعيدا عن التفاصيل حول امتلاك الضحية لرخصة بيع السمك و عن من  المتسبب في تشغيل آلة لطحن هل سائق الشاحنة أو سواه فإن الحادث المؤلم أثار ضجة في الشارع المغربي، و تم الإعلان عن وقفات احتجاجية بالعديد من المدن المغربية .

[+]

اعترافات ملك المغرب بتوالي السنوات العجاف

20th October 2013 10:40 (no comments)

tarel lisaoui

 د. طارق ليساوي

تصوروا معي لو أن جهة ما أرادت اختيار أفضل سياسي مغربي لهذه السنة من بنظركم سيكون هذا النجم أو النجمة؟  قد يختار  البعض منا  الأمين العام لحزب الاستقلال السيد حميد شباط الذي دخل التاريخ من أوسع أبوابه بإشراك الحمير في الفعل السياسي، بينما سيذهب البعض الأخر إلى اختيار  الأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار السيد مزوار الذي رغم اتهامه بالفساد و الاثراء من غير سبب تمكن من الدخول إلى الحكومة و تمثيل وجه المغرب في الخارج عوضا عن رجل اسمه سعد الدين العثماني الذي رفع رأس المغرب في الخارج بعلمه وحسن خلقه وحظي بتقدير واحترام خصومه قبل حلفاءه، كما حصل حزب السيد مزوار على عدد من الحقائب لم يحصل عليها الحزب في أزهى مراحله.

[+]
أربعة تطوّرات مُهمّة في المشهد الليبي تَرسُم خريطة طريق الحرب القادمة؟ ولماذا يرى الرئيس الجزائري في القبائل الليبيّة الخِيار الثالث؟ وهل اقترب من رؤية حليفه التونسي؟ وهل الطائرات “المجهولة” التي قصفت الدفاعات التركيّة بقاعدة “الوطية” فرنسيّة أم مِصريّة أم روسيّة؟ ولماذا تتقدّم “الصّومَلة” على “السّورنة” فجأةً؟
الكورونا والقوّة العسكريّة الصينيّة الصّاعدة تُفسِد الاحتِفالات الأمريكيّة بيوم الاستِقلال.. هل الحِوار الأمريكيّ الصينيّ الحاليّ بالمُناورات العسكريّة وحامِلات الطّائرات سيتطوّر إلى مُواجهة؟ ولماذا يتحوّل حُلفاء أمريكا الأربعة في الشّرق الأوسط إلى عبءٍ استراتيجيٍّ ثقيل؟
إثيوبيا حسمت أمرها وقرّرت مَلء خزّان سدّ النهضة دون اتّفاقٍ مع مِصر والسودان والجُوع في انتِظار 4 ملايين أسرة مِصريّة.. مشروع أمريكي إسرائيلي لتدمير مِصر على طريقة سورية وليبيا والرّد قد يكون حرب استِنزاف كمُقدّمة للحرب الشّاملة
استدعاء الرئيس الموريتاني السابق للإدلاء بشهادته بوقائع وأفعال يُشتبه فسادها خلال حكمه
من أنقرة إلى عمان مباشرة: لماذا تقفلون الباب أمام زيارة ومبادرة الوزير جاويش أوغلو “ضد الضم الإسرائيلي”؟.. العنصر”الليبي” فعّال للغاية في برود الاتصالات و”عباءة أردوغان” يُقاومها الأردن في اقتراح بمؤتمر على نسخة “القدس وإسطنبول”
صحف مصرية: ما هو الطيران المجهول الذي دمّر أنظمة الدفاع الجوي التركية في “الوطية”؟ ترقب لنتائج لقاء السيسي – أفورقي! خريف البطريرك! هدف إثيوبيا الخبيث ودور عمرو موسى! انتصار السيسي تنعى رجاء الجداوي
“فاينانشال تايمز”: بريطانيا تعتزم فرض عقوبات “صارمة” على روس وسعوديين لتورطهم في انتهاكات لحقوق الإنسان
واشنطن بوست: الأمير محمد بن سلمان يستعد لتوجيه الاتّهام للأمير محمد بن نايف باختلاس 15 مليار دولار
الغارديان: فيسبوك والديمقراطية: خطر حقيقي وداهم
سفوبودنايا بريسا: الأتراك يستعدون للانتقام قبالة سواحل ليبيا
بسام ابو شريف: بطل من بلادي شريف خالد الحسيني
فتحي كليب: كي لا يتحول التمييز ضد فلسطينيي لبنان الى ثقافة !
بادية شكاط: في ذكرى استقلال الجزائر… الشهداء يعودون.. والجزائريون لجرائم فرنسا يتذكرون
مروان سمور: سيناريوهات الصراع بين امريكا والصين
تحقيق: ناشونال انتريست الأمريكية: هل سيبقى بوتين حقا في الكرملين بعد عام 2024؟
محمد النوباني: لكي لا نضع  تحرير المرأه في تعارض مع تحرير فلسطين؟!
يزيد بوعنان: المشهـد السياسـي في الجزائر: حراك غير مؤطر.. ديمقراطيــة عرجاء.. أحـزاب مشتتـة وواقع سياسي بائس
عبير المجمر (سويكت): قراءة ما وراء السطور حول إهتمام دول المحاور و إعلامهم بالوضع الصحي فى السودان
محمد خير شويات: الاردن: معذرة يا دولة الرئيس.. ولكن!!
عصام الياسري: في كتابه.. جون بولتون بين هوس الحروب ومواجهة ترامب!
ياسمين الشيباني: ليبيا فبراير من شكراً لأردوغان 2011 في بنغازي لتشكرات السرايا طرابلس 2020
م. زيد عيسى العتوم: المؤامرةُ عشقٌ عربيّ
د. نور أبي صالح: أي سلامة يحتاج لبنان
raialyoum
Raialyoum رأي اليوم

FREE
VIEW