22nd Apr 2019

كتاب و آراء

مسلسل “إسقاط الرئيس” حبكة ضعيفة ونهاية معروفة.. وهل المغرب استثناء؟

Yesterday 11:42 (3 comments)

رامية نجيمة

إن الذي يعاين حالة البلدان التي أصابها الربيع العربي، وخرجت منه بأن تمّ استبدال حاكمِها بحاكم آخر لا يندهش إلا إذا كان حديث عهد بالسياسة في هذه البلدان، إذ أن فيها كلّها عدا تونس تقريبا، قد تمّت الأمور بنفس الوتيرة: يتمّ إسقاط الحاكم المعمّر، تفرح الشعوب، قبل أن تتبين خيبتنها الكبيرة؛ حاكمٌ آخر بنفس مواصفات المخلوع، يسيطر على الحكم، ويمهّد لعملية شفط كل الهواء الموجود بينه وبين كرسي الرئاسة حتى يكون التصاقُه به محتّما لا يقبل الزعزعة ولا التشكيك.

[+]

كاتدرائية نوتردام وبابل ورامسفيلد

Yesterday 11:39 (4 comments)

سفيان بنحسن

“هذه الأمور قد تحدث أحيانا” هي عبارة وردت على لسان السفاح رامسفيلد في معرض تعليقه على عمليات النهب التي طالت متحف بغداد الوطني منذ الساعات الأولى لدخول القوات الأمريكية إلى العاصمة العراقية، كانت قوات المارينز المنتشرة كالجراد في شوارع بغداد قد تكفلت بحراسة وزارة النفط والبنك المركزي متعمدة ترك متحف بغداد دون حراسة ليتعرض إلى أكبر عملية سرقة آثار في التاريخ، وفي مشهد يحاكي ما يقدمه لاعبو خفة اليد في السيرك تظهر بعض تلك الآثار بعد زمن قصير في متاحف أمريكا وأوروبا.

[+]

لاءات الملك عبدالله الثاني …. وشومر الامير الحسن

Yesterday 11:37 (5 comments)

الدكتور عبدالمهدي القطامين

اللاءات الثلاث التي اطلقها الملك عبدالله الثاني وهو يرتدي اللباس العسكري لم يكن لها ان تمر مر الكرام مثلما لم تمر قصة الطفيلي التي رواها الامير الحسن في مقابلة تلفزيونية  … حين تكون اللاء في زمن النعم يكون لها وقعها الخاص وهو بالذات ما فعله الملك وهو يخاطب شعبه مرتديا الزي العسكري هذه اللاءات جاءت في سياق الحديث عن القدس وعن الوصاية الهاشمية عليها وعن فلسطين العربية وعن مسؤولية الاردن التاريخية منذ ارتفعت ارواح عسكره شهداء على اسوار القدس وحتى زمن الركض العربي للارتماء في حضن نتينياهو ودولته اليهودية …

المك عبدالله الثاني يدرك قبل غيره ان الاردن تاريخيا كان السند لفلسطين وعلى ثرى الاردن تمازج الدم الفلسطيني والاردني مشكلا وطنا لشعبين بينهما قربى ورحمة ومحبة وانسلاخ الاردن عن القضية المحورية فلسطين غير ممكن لان التاريخ لا يرحم ولا ينس ولان التاريخ الهاشمي لا يمكن ان ينزلق نحو مواقف غير محسوبة النتائج ولان القدس وفلسطين مستقرة في الوجدان الاردني منذ كان مقاتلي الشرق الاردني في اواسط الثلاثننينات من القرن الماضي يبيعون ما يمتلكون ويشترون الهيغانية وهي بارودة بطلقة واحدة ثم يذهبون مجاهدين ضد عصابات الهاجانا والصهيونية التي بدأت تنسج خيوطها على ارض فلسطين .

[+]

عن إقليم البصرة وخيراته النفطية

Yesterday 11:36 (no comments)

صباح علي الشاهر

ترددت كثيراً قبل الإقدام على كتابة هذا الموضوع ، والتردد نتيجة الإلتباسات الكثيرة التي تحف به ، ولعلمي أن الكثير من مؤيدي الإقليم حسني النية ، ينشدون الخير لهم ولبصرتهم ، خصوصاً وأن إهمال البصرة لا يناقش فيه إثنان ، رغم أنها المصدر الأساسي لخبزة العراقين إينما كانوا ، ولعل هذا الإهمال المتعمد سياسة مقصودة لذاتها للوصول بالناس إلى تبني مثل هكذا موضوع شرع لهم وأبيح عبر دستور وضع لغايات لم تعد خافية ، إلا لمن لا يريد أن يبصر ، لكن مروجي الإقليم ومتصدري الدعوة له ليسوا كذلك ، هم مجموعة يعرف البصريون قبل غيرهم فسادهم ، هم وأحزابهم التي وضعتهم في قمة الهرم في المحافظة ، أو كنواب في البرلمان الإتحادي ، أو وزراء ما بعد التاسع من نيسان 2003.

[+]

تابوهات الملك الثلاث ولقائه ممثلين عن الأخوان المسلمين تعيد الأردن إلى الواجهة وتخلط أوراق اللعب

2 days ago 11:06 (one comments)

د. شهاب المكاحله

لم يعد خافياً أن الأردن غير راضٍ عن كل ما يجري من وراء ظهره وخصوصاً ما يتعلق بمستقبل الأردن والرعاية الهاشمية للمقدسات في القدس الشرقية ورفض التوطين. في شهر مارس الماضي، حين قام الملك عبدالله الثاني بزيارة إلى محافظة الزرقاء وقال عبارة وصل صداها إلى عواصم الشرق والغرب الكبرى والتي عبَر فيها عن تابوهاته الثلاث: “القدس خطٌ أحمر..

[+]

تحديات التغيير في الجزائر

2 days ago 11:05 (16 comments)

 

د. لبنى شطاب

عاد الجزائريون إلى الساحة السياسية واقعيا و افتراضيا بعد اعتزالها لسنوات طويلة عبر انتفاضة سلمية فجرها رفض ترشح الرئيس السابق  عبد العزيز بوتفليقة للإنتخابات الرئاسية، و استمر حراك الشارع لأسابيع و لايزال، ارتفع خلالها سقف مطالبه ولكن هدفه الرئيسي  يبقى التغيير.

[+]

الجيش تحرك في الجزائر والسودان.. لكن ماذا غاب عن الجنرالات؟

2 days ago 11:03 (5 comments)

احمد أبو دوح

اثبت القرن الحادي والعشرون أن المؤسسة العسكرية في الدول العربية لم يعد الفصيل الوحيد المتعلم والمنظم والمنضبط في المجتمع.

تولي منصب قائدًا للجيش كان دائمًا اختصارًا وتمهيدا للوصول الى سدة الحكم في الشرق الأوسط، وانتفاضة السودان أحدث الأمثلة على هذه العقيدة.

[+]

منذ الاستقلال وسورية تعاني الإرهاب الاقتصادي

2 days ago 10:35 (3 comments)

ليزا حسين اسحق

يكاد تاريخ سورية منذ حصولها على الإستقلال من الإستعمار الفرنسي لا يخلو من الحصار، العقوبات والأزمات الاقتصادية، بالرغم من سعي الحكومات السورية  بعد الاستقلال من انتهاج سياسة التقرب من الولايات المتحدة الأمريكية التي خرجت كقوة اقتصادية-عسكرية عظمى بعد الحرب العالمية الثانية، لم يجعلها ذلك بمنأى عن السخط الأمريكي.

[+]

يد اللوبي الصهيوني تتطاول في موسكو: بوتين ينتصر لنتنياهو.. وطريق “التضحية” بإيران

2 days ago 10:33 (8 comments)

الدكتور محمد بكر

تتصاعد اللهجة الإسرائيلية النارية ولاسيما خلال الفترة الماضية لجهة التقليل من أهمية التحذيرات الروسية لها بالاعتداء على السيادة السورية، تصمت موسكو ومنظوماتها الصاروخية الدفاعية المتطورة في اعتداءين على القنيطرة في شهر شباط الماضي وآخر على موقع عسكري سوري في منطقة مصياف بريف حماه في شهر نيسان الجاري، الصمت الروسي امتد ليصل حد ” السكوت الفاضح” حيال الإجراءات الأميركية فيما يتعلق بمنع وصول المشتقات النفطية للداخل السوري، الانقلاب والتطور في الموقف الروسي تمظهر بشكل واضح بعد محاولات وزيارات عديدة قام بها نتنياهو إلى موسكو لإقناع بوتين بالضغط على إيران لجهة الانسحاب من سورية، إذ باءت كل تلك المحاولات بالفشل، واليوم يتبدل الموقف الروسي بشكل لافت يؤشر إلى سعي روسي للدفع نحو أن يطلب الجانب السوري من نظيره الإيراني انهاء أي تواجد له في سورية سواء أكانوا عسكريين ام مستشارين، ” العطاءات” الروسية للجانب الإسرائيلي تدلل على أن الروسي ربما يكون قد تلقى رسائل ضغط من الجانب الإسرائيلي ذات طابع ” تهديدي” ليست بعيدة عن أيادٍ صهيونية نافذة، لجهة أن أسرائيل ماضية في خيارها تجاه التواجد الايراني في سورية حتى لو تطور الأمر لحرب اقليمية مفتوحة، ربما أطلع الجانب الإسرائيلي نظيره الروسي على مدى مفاعيل مايُعد له من تحشيد وائتلاف وتمويل لتلك الحرب، من هنا نقرأ ونفهم ماقاله قائد القوات البرية في جيش الاحتلال في مقابلة مع موقع YENET التابع لصحيفة يديعوت أحرنوت بأن الجيش سيحقق انتصاراً كاسحاً في المواجهة المستقبلية، وأنهم لن يترددون في قصف منظومة اس 300 الروسية المتواجدة في سورية اذا ماتم استخدامها، وأنهم غير معنيين ولن يهتمون بردة فعل موسكو، إضافة إلى تعليق ليبرمان بعد قصف الموقع العسكري في مصياف، لجهة انهم لايغامرون وسيفعلون أقصى مابوسعهم للحفاظ على الأمن الإسرائيلي.

[+]

السياسة الأمريكية التي تُوصف بأنها كاكيستوقراطية هي ليست فقط أيديولوجية ترامب إنما ينتهجها الثالوث المُتطرف المُتمثل بصهره كوشنير ووزير الخارجية ووزير الأمن القومي

2 days ago 10:29 (7 comments)

مايا التلاوي

عندما قررَ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الانسحابَ من سورية ادعت وزارة الدفاع الأمريكية البنتاغون أن لا علمَ لها بالقرار وهذا التصريح كان فيه شيء من الرفض العلني بدفعٍ اسرائيلي لأنها كانت تتخوف من مواجهة مخاطر إعلان القدس عاصمة أبدية لها هذا مادفعها إلى الإبقاء على مئات الجنود وعندها وصفنا ماحدث بأن أمريكا قررت أن تُقيم مطاعم ماكدونالذ في الشمال السوري لما فيه القرار من سخافة البقاء .

[+]
السيّد نصر الله يتوقّع حربًا مع إسرائيل هذا الصّيف ويُعلن حالة التأهّب ويتوقّع استشهاده في أحدث التّقارير الإخباريّة.. لماذا لا نستبعِد صحّتها؟ وهل يأتِي قرار خامئني بتعيين الجِنرال سلامي الذي هدّد بمحو إسرائيل من الخريطة قائدًا جديدًا للحرس الثوري في إطار الاستعدادات لها؟ وهل سيكون تحرير الجليل الفِلسطينيّ أوّل وأبرز مُفاجآتها؟
‏كُلّهم حفتر بالنّسبةِ إلينا.. وكُلّهم وقفوا في خندق حِلف النّاتو وقصفِه لليبيا.. ومُكالمة ترامب قد تكون حسمت معركة طرابلس سلفًا
السيناريو المِصري بقِيادة السيسي يتكرّر في السودان.. صِراعٌ قطريٌّ تركيٌّ من ناحيةٍ وسعوديّ إماراتيّ من ناحيةٍ أخرى فلِمَن تكون الغَلَبَة؟ البرهان يُمهّد للانضمام إلى الناتو العربيّ السنيّ بإبقاء قوّاته في اليمن فهل سينجح؟ ولماذا باع البشير السودان رخيصًا وكيف؟
فرح مرقه: مصريون ينصحون السودان “احذروا كل جنرال اسمه عبد الفتاح” فيرد التوانسة حتى الشيخ مورو.. على غرار أوكرانيا تخيلوا أحمد البشير أو هشام حداد وباسم يوسف يقودون العالم العربي.. “أزمة ثقة” تنهي عصر التهريب إلى سوريا في الهيبة؟.. ومن يعيب على عهد التميمي “تحرير فلسطين” فليسبقها..
ترامب للكونغرس: “لا يمكنكم إقالتي”
توقيف 5 مليارديرات جزائريين في إطار تحقيقات في قضايا فساد وأويحي ووزير المالية يتسلمان استدعاء للمثول أمام القضاء
قصة مأساوية… ملياردير يفقد 3 من أبنائه في هجمات سريلانكا (صور)
واشنطن تمنح استثناءات لجهات أجنبية للتعامل مع الحرس الثوري الإيراني كي لا تتعرض تلقائيا لعقوبات أمريكية
القضاء العسكري يأمر بسجن جنرالين سابقين بتهمة حيازة أسلحة وذخيرة حربية ومخالفة التعليمات العسكرية
السيد حسن نصر الله ينفي حديثه عن حرب إسرائيلية وشيكة على لبنان مستبعداً وقوعها ويؤكد ان جميع طواغيت العالم لن يتمكنوا من فرض إرادتهم على الفلسطينيين ويدين الاعتداءات الأخيرة في سريلانكا ويصفها بالجريمة المروعة ويدعو لمواجهة شاملة للإرهاب ولجذوره ولكل من يقف خلفه ويدعمه
الجزائر: عبد القادر بن صالح يغيب عن اللقاء التشاوري الذي دعا له لحل الأزمة الراهنة التي تشهدها البلاد وسط مقاطعة واسعة
بتوصيّةٍ من نتنياهو: ترامب وافق على أنْ يكون السيسي وليس بن سلمان عرّاب “صفقة القرن” لإقناع العرب بقبولها ومصر ستحصل على مُساعداتٍ أمريكيّةٍ كبيرةٍ لقاء دورها
مركز أبحاث الأمن القوميّ يُحذِّر: الارتباط المُطلق مع واشنطن يُسبّب مشاكل جمّةً لإسرائيل مع خصوم ترامب بجميع أنحاء العالم وبأمريكا نفسها ودعم الكيان بات مسألةً مُثيرةً للجدل
مناورة لقناصّة إسرائيليين في ألمانيا والتلفزيون العبريّ يبُثّ تقريرًا مُصورًا عن التدريب الجويّ باليونان بمُشاركة طياريّ الكيان والإمارات (فيديو)
صحف مصرية: سر انسحاب مصر من الناتو العربي.. عارض رئيسك كما تشاء.. لكن إياك أن تدمر وطنك! عطا الله: ارفعوا القبعة للسيسي ونور فرحات: التاريخ لا يعود للوراء أبدا! كواليس جلسة الخطيب مع لاعبي الأهلي: عشرون ألف جنيه للفوز في أي مباراة ومائة وخمسون ألفا حال الاحتفاظ بالدوري وخصم ثلاثين ألفا في الخسارة والتعادل.. والدة الراحلة “غنوة ” تعتذر لأنغام!
واشنطن بوست: سياسة “صفر واردات” لن تدفع إيران للتفاوض أو تغيير سلوكها
الإندبندنت أونلاين: طرابلس تحت القصف الجوي وأمير الحرب يكثف الهجمات على الحكومة
الديلي تليغراف: في ميدان التحرير لم يعد هناك الآن إلا صور الرجل الذي ارتد على الثورة
صحيفة “البلاد” الجزائرية: وزير جزائري مقرب من بوتفليقة يتعرض للضرب من قبل متظاهرين (فيديو)
مهند إبراهيم أبو لطيفة: الثورات لا تفشل… هي مقدمات لثورات جديدة
الاعتداءات تحيي ذكريات الحرب الأهلية في أذهان السريلانكيين
ماذا يحدث عندما تصبح الصين أقوى دولة فى العالم؟
“صفقة القرن”… سيناريوهات أمريكية متعددة وحلم فلسطيني مستبعد
الصراع في ليبيا.. أي كلفة محتملة لتونس؟
محمد النوباني: لماذا نشك بمقدرة اسرائيل على شن حرب ضد حزب الله؟!
د. علي الباشا: لعبة الصفقات: الجولان مقابل القرم
المهندس باسل قس نصر الله: شعنينة مباركة شيخ باسل
د. كاظم ناصر: كل إنجاز عظيم كان في الأصل مجرّد فكرة 
الدكتور حسن مرهج: السودان بين سندان المطالب الشعبية ومطرقة التدخلات الخارجية
د. عزت جرادات: الاحتمالات الثلاثة لصفقة القرن؟
محمد حسن الساعدي: هل الحرب وشيكة وبدأت ساعة الصفر ؟!
شاكر فريد حسن: ماذا بعد الانتخابات الاسرائيلية
رأي اليوم