4th Aug 2020

كتاب و آراء

هل سيأكل الفلسطينيون السلفانا أم ماذا؟

6th January 2014 12:37 (no comments)

ghaleb-zawaydeh.jpg55

غالب زوايدة

 

كل منا يمتلك ذاكرة فردية تمتد وتتسع، ولكنها تبقى قاصرة مهما امتد العمر وتعمق الوعي الشخصي للإنسان، وتبقى الذاكرة الجمعية للشعب هي الحصن الأخير للمجتمعات ذات البناء الحضاري، المعتمد على تكامل البناء المؤسسي للدولة، والتداول الديمقراطي للسلطة.

وعندما تكون الدولة تابعة، وتنفذ حكوماتها المتعاقبة أجندات تخدم مخططات تطبخ بصورة سرية وفوقية، وتكون المعارضة الوطنية عاجزة عن التوحد في مشروع مقاوم للهيمنة والتبعية تكون النتيجة؛ استفحال النهج المؤدي للتفريط بمصالح الناس المعاشية والاجتماعية والسياسية والوطنية.

[+]

هل يكون 2014 فعلا نهاية الجزائر؟

5th January 2014 13:12 (16 comments)

 ismail-alqasmi-alhusny

 

اسماعيل القاسمي الحسني

مقالات لم نعد نحصي لها عددا، تلكم التي عرضنا فيها تحذيرات بخصوص أوضاع الجزائر، كلها تؤشر الى احتقان شعبي غير مسبوق، ينذر بالانفجار في اي لحظة لا يمكن لأي قوة الوقوف في وجهه، ولا أي نخبة حينئذ يتأتى لها لملمة تداعياته، يغذي هذا الاحتقان انعدام العدالة القضائية والاجتماعية، وقوانين بين جائرة بالغة الطغيان، وأخرى متهتكة حيال نهب ثروات الشعب، فضلا عن افلاس في التسيير لا تخطئه عين بصير، وانقطاع الطبقة الحاكمة عن واقع المجتمع، التي لم تعد تعرف للجزائر كوطن غير حدود المؤسسات التي مجازا تعمل بها، ثم الطريق المؤدي الى “إقامة الدولة”، التي كثيرا ما أشير لها بالمنطقة الخضراء، هي منطقة غرب العاصمة على شاطئ البحر فاتنة المناظر، تضم إقامات أشبه بالقصور الفاخرة، محمية لا يسمح بالدخول اليها إلا لعلية القوم، يمر الزائر الاستثنائي – كحالة الكاتب- عبر نقاط تفتيش عسكرية أشبه بالحدود الجمركية، وكأنه يدخل دولة أجنبية، بل بالفعل هي دولة وعالم آخر يختلف بشكل كلي عن بقية الوطن.

[+]

وفاة مجاد الماجد تثير التساؤلات

5th January 2014 13:09 (2 comments)

 jasim-mouhamad

 

جاسم محمد

 

أعلنت السلطات اللبنانية في 2 يناير 2014 القبض على زعيم كتائب عبد الله عزام الجهادية المسؤولة عن التفجير الانتحاري الذي استهدف السفارة الإيرانية في بيروت في نوفمبر 2013. ماجد الماجد كان مطلوبا الى القوات اللبنانية منذ اشتراكه في مواجهات مخيم النهر البارد 2007 وعين الحلوة 2009. يشار إلى ان الماجد من مواليد 1973 ويحمل الجنسية السعودية وكان يقيم  منذ سنوات في عين الحلوة. وادرجت الولايات المتحدة والسعودية، ضمن قائمة المطلوبين 85 بتهمة القاعدة. وتثير عملية القبض على الماجد جدلا كبيرا في ظل حالة الغموض التي غطت عملية إلقاء القبض عليه.

[+]

التدخل الفرنسي في إفريقيا الوسطى وتساؤلات حول الدور والخطوة

5th January 2014 13:08 (4 comments)

mohamad-moukhtar.jpg55

 

احمد محمد المختار

في الوقت الذي كان البعض يتوقع أن لا تتدخل فرنسا  في الصراع الدائر في إفريقيا الوسطى دون دراسة للموقفها في هذه الوقت الدقيق في تاريخ الدبلوماسية الفرنسية جاء الرد الفرنسي مغاير بالتحمس للتدخل المفاجئ في جمهورية إفريقيا الوسطى التي تشهد اضطرابات لها جذور ضاربة  في تاريخ البلد الغني بالموارد الطبيعية والمعتمد بالأساس على المساعدات الأجنبية ، فأفريقيا الوسطى التي استقلت عن فرنسا في  بداية الستينات من القرن الماضي، بقية شعبها يرزح تحت طائلة الأنظمة الفاسدة  التي  لها تبعية مطلقة  لفرنسا  بدء من نظام بوكاسا الذي خدم جنديا في الجيش  الفرنسي، وعاد  لينصب حاكما للبلد  تحت الوصاية الفرنسية

بالعودة الى التاريخ الحديث وبالتحديد عام 2005  الذي شهد انقلاب لفت الأنظار قاده الرئيس الحالي الجنرال  فرانسوا بوزيزي، وسرعان ما عقبته انتخابات لإعطائه صبغة شرعية مفقودة أصلا  وكرس هدا الأخير نظام حكمه من خلال موجة فساد عارمة، الصفة التي لازمت الأنظمة التي تعاقبت على الحكم في هذا البلد ، حيث شكلت الاضطرابات الاجتماعية أولى بوادر الأزمة الحالية و عجزت البلاد حتى دفع أجور العاملين في القطاع العام  في عام 2007  وحاولت نظام بوزيزي  تدارك الموقف  بتعيين حكومة جديدة في 22 كانون الثاني 2008، برئاسة فوستين – آرشانج تواديرا.

[+]

الإسلاميون والأقباط.. من وثيقة المدينة إلى وثيقة المواطنة

5th January 2014 12:54 (one comments)

 

hamdi abdel aziz

 

حمدي عبد العزيز

يرى الدكتور كمال حبيب أن مصطلح الأقلية لم تعرفه الحضارة الإسلامية بنفس دلالته التي تطرحها العلوم الاجتماعية المعاصرة، والتي تعنى اختلافًا تفارق به الأقلية الأغلبية فى أحد المقومات الطبيعية أو الثقافية، ويؤدى هذا الاختلاف إلى تدنى نصيبها فى القوة الاجتماعية والسياسية وتعرضها لممارسات تمييزية تدفع أفرادها إلى التضامن فيما بينهم لمواجهة هذه الممارسات، مما يؤدى إلى توتر فى العلاقة بين الأقلية والأغلبية فى المجتمع.

وقد تعرضت الصحيفة التى وضعها الرسول “صلى الله عليه وسلم” لقضية هامة عند بناء الدولة وهي المواطنة، وأن جميعهم يكونون “أمة” من دون الناس وهى الأمة السياسية التي يشترك أفرادها فى الإدارة المشتركة فى التعايش السلمى والولاء للدولة والدفاع عنها.

[+]

سوريا والحرب العالمية الثالثة

5th January 2014 12:46 (2 comments)

 

 mouhamad-bu-zard.jpg55

محمد ابوزرد

مهما حاولت القوى العظمى أن تخفي حقيقة وحجم الصراع الذي يدور في سوريا اليوم،  ومهما حاولت وسائل الاعلام التابعة أوالمستقلة، أن تُظهر الأمر على انه مجرد صراع قائم بين “النظام الحاكم” والمعارضة المسلحة،  إلا ان الحرب القائمة لايمكن ان تُرى إلا كـ حربٍ عالمية ثالثة.

ما سبق لا يمكن إدراجه ضمن سياق “المُبالغة” أو”التعظيم”، بل تفرضه الأحداث والمعطيات التي ما انفكت تشير إليه منذ بداية الأزمة، فليس من المنطق أن ننظر الى حربٍ تشترك فيها القوى الإقليمية والعالمية الكبرى، على انه مجرد صراع على السلطة، بل لابد ان نضعه في سياقه الصحيح كي نستطيع دراسة المعطيات ومن ثم إخراج التحليلات والتوقعات الأقرب إلى الدقة.

[+]

سيناريو إختفاء ماجد الماجد وإغتيال ميشيل سليمان

4th January 2014 15:37 (no comments)

33333333333333333.jpj_5-400x280-400x280

د.عامر السبايله

دخل لبنان إلى دائرة الأزمه المتسعه في المنطقه بقوة…اغتيالات وتفجيرات وانتشار للجماعات الإرهاييه .

المناخ العام بدأ يشير بوضوح إلى أن حزب الله بات محور دائرة الضغط الكبرى .

حزب الله و التسويه ؟

منذ اليوم الاول لاندلاع الأزمه في سوريا ، كان من الواضح ان الولايات المتحده لم تسقط حزب الله من حسابات ملف التسويات بصورتيه السوريه و الإقليميه فالحزب شكل عامل مشترك اكبر بالنسبة للولايات المتحدة  عل  صعيد ملف التسويه .

الكثيرون رصدوا الطريقة التي تعاملت الولايات المتحده  بواسطتها مع دخول حزب الله إلى سوريا و التي اتسمت بنوع من انواع القبول.

[+]

ذكريات لم تمحها 35 سنة

3rd January 2014 11:28 (2 comments)

amimourok1.jpg66177

دكتور محيي الدين عميمور

 

عندما كنت أحتفل في قالمة بذكرى مرور 35 سنة على رحيل الرئيس بو مدين كانت الذكريات تتدافع في مخيلتي تدافع أطفال يخرجون من باب المدرسة الضيق بعد انتهاء اليوم الدراسي.

كان المكان قاعة بسيطة في بلدية هواري بو مدين، بدعوة من جمعية الوئام المحلية، أي أن الاحتفال كان محليا بكل الوجه، حيث أنه لم يكن هناك أي احتفال على مستوى الدول لأسباب لا أعرف عنها شيئا.

وكان أهم ما مر بخيالي في تلك اللحظات مذكرات الرئيس التي كتبها بخط يده وهو على فراش المرض في موسكو، حيث لم يكن في الأسطر القليلة التي قرأتها على الإطلاق ما يشير إلى شعوره بأنه على أبواب الآخرة، وعلى الرغم من استعراضه لمعاناته في بعض الأحيان، مثلما كتب عن سقوطه عندما أراد التوجه للحمّام فقال: وقفت متجها للحمّام ولكنني سقطتُ على الأرض مثل البعير الشارف (العجوز) بل بالعكس، كانت كل الكلمات تحمل اشتياقه ورغبته الشديدة في العودة السريعة إلى أرض الوطن، وعبّر عن ذلك بكلمات قال فيها بخط يده: لو كنت طائرا لقطعت كل المسافات وعدتُ سريعا للجزائر، وكانت كلماته تحمل الكثير من الآمال بالنسبة للمستقبل، وتضم بعض الأسماء التي كان ينوي عزلها وإحالتها على التقاعد بعد عودته من روسيا وكذا بعض التفاصيل عن المرحلة القادمة للجزائر المستقلة.

[+]

البابا: لا وجود لجهنم

3rd January 2014 11:26 (6 comments)

thakabeer-dadesi55

ذ. الكبير الداديسي

شكلت مواضيع العدل الإلهي، الجزاء والعقاب، الجنة والنار… مواضيع مثيرة للجدل في الفكر الإنساني، وإن كانت الديانات السماوية قد حسمت في المسألة، وجعلتها أمورا غيبية فالعقل البشري عاجز عن استيعاب كل حيثياتها، ودعت إلى اعتبار الجنة مصيرا للمؤمنين والنار مآلا للكفار المكذبين بالأنبياء والرسل…

ومع ذلك فقد خاض في الموضوع مفكرين وفلاسفة وعلماء كلام منذ القدم ، لكن  تصريحات البابا  بنديكتوس السادس عشر مع مطلع السنة الميلادية الجديد (2014)  حول جهنم  باعتبارها مكان تعذيب وانتقام الله من الكافرين وممن عصاه، مدعيا أن (الكنيسة لم تعد تعتقد في الجحيم حيث يعاني الناس) قد خلقت رجة ونقاشا لكل من اطلع عليها أو سمعها ذلك أن التصريح ليس  تصريح رجل عادي وإنما هو تصريح الهيأة العليا لإدارة الكنيسة الكاثوليكية  ورئيس الكرسي الرسولي و خليفة فرنسيس، و رأس دولة الفاتيكان منذ  توحيد إيطاليا وإنشاء دولة الفاتيكان عام 1929 بمثابة رمز لاستقلال الكرسي الرسولي عن أي سلطة سياسية في العالم.

[+]

ضم الأغوار الفلسطينية في سياق سوابق الضم الإسرائيلي

3rd January 2014 11:25 (one comments)

 nicola-nasser66

 

نقولا ناصر

إن الصمت العربي الفعلي على ضم دولة الاحتلال الإسرائيلي لشرقي القدس وهضبة الجولان العربية السورية حد إبرام معاهدتي “سلام” أردنية ومصرية واتفاقيات فلسطينية مماثلة معها من دون اشتراط تراجعها عن هذا الضم، الذي يمثل في حد ذاته سببا كافيا لعدم انخراط أي فلسطيني في أي عملية تفاوضية ولعدم توفير أي غطاء عربي لأي عملية كهذه، يمتد اليوم ليشمل مشروع قرار لدولة الاحتلال الإسرائيلي بضم الجانب الفلسطيني من وادي نهر الأردن.

إن إعلان دولة الاحتلال عن مشروع هذا القرار في التاسع والعشرين من الشهر الماضي كان في الواقع قرارا متخذا منذ زمن وينتظر فقط التوقيت المناسب لإخراجه من الأدراج الصهيونية، وما كان ينبغي استئناف مفاوضات منظمة التحرير الفلسطينية مع دولة الاحتلال في أواخر شهر تموز الماضي قبل الحصول على ضمانات من الوسيط الأميركي بعدم إخراجه من الأدراج سواء للتفاوض عليه أم لإشهاره كشرط مسبق لاستمرار التفاوض كما أعلن رئيس وزراء دولة الاحتلال بنيامين نتنياهو مؤخرا.

[+]
ترامب يمنح النفط السوري رسميًّا لـ”الإدارة الذاتيّة الكرديّة” شرق الفرات وإسرائيل أكثر المُحتفلين.. لماذا تُقدِم القِيادة الكرديّة بطعن سورية وشعبها في الظّهر.. وكيف ستؤدّي هذه الخِيانة لتفجير مُقاومة عربيّة تطرد القوّات الأمريكيّة المحتلّة؟ نعم.. لُصوص تَسرِق.. ولُصوص تمنَح.. ولُصوص تَشتَرِي
العلاقات المِصريّة الكويتيّة تسير من السّيء إلى الأسوأ ويجب تطويقها بسُرعةٍ.. لماذا أبكت البعض رسالة العامل المصري الذي تعرّض للضّرب والصّفع المُهين وقدّمت مثلًا في ضبط النّفس في وجه العنصريّة الفرديّة؟ وما هي الخطوات التي يجب اتّخاذها بسُرعةٍ لمنع انتشار هذه الظّاهرة عربيًّا وخليجيًّا؟
ترامب حوّل “العُقوبات” إلى “مَسخرةٍ” بوضعه نجل الأسد على قائمة العُقوبات ويقود أمريكا إلى حربٍ أهليّة بتلويحه بتأجيل موعد الانتِخابات.. هل يلعب السيّد نصر الله بالنّار مثلما يقول نِتنياهو؟ ولماذا نُخالفه الرأي؟ وما قصّة والدتنا مع لحم العيد الذي لا يَنضُج أبدًا؟
الكشف عن فيديو يظهر تفاصيل جديدة للحظة اعتقال جورج فلويد..(فيديو)
وساطات بالخفاء واعتقالات بالعلن.. كيف تدير الدولة الأردنية ملف المعلمين؟: ثلاثة رؤساء وزراء على الأقل انخرطوا بمحادثات مع “الإخوان المسلمين” والمقربين منهم.. مشهد رفض الشيخين حمزة منصور وهمام سعيد يتصدر ذهنية الدولة ومحاولات مع الدكتور العكايلة.. والمعلمون يصرّون “تتحركون في الاتجاه الخاطئ” (تحليل سياسي)
صحف مصرية: الكلمة التي طلب السادات من موسى صبري وأسامة الباز وبطرس غالي أن يغيروها في خطابه بالكنيست الإسرائيلي! وزير الري الأسبق: مصر ستتأثر بالسد خلال الأيام القادمة وتم توجيه “ردود قاسية” لإثيوبيا أمس! الشوبكي: صدام لم يعترف بالهزيمة ولم يفكر في الاستقالة مثل عبد الناصر.. الأولى على الثانوية: كنت أذاكر من 8 لـ10 ساعات يوميا
صحيفة كويتية تنشر لأول مرة نص “مكالمة مصيرية” بين ملك السعودية فهد بن عبد العزيز وبوش الأب يوم “غزو الكويت”
رامي الشاعر: S.O.S  أنقذوا الشعب السوري!
صحف اسبانية: ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس ذهب إلى جمهورية الدومنيكان
تلغراف: “حزب الله” درب “جيشا إلكترونيا” له عناصر وأذرع في دول الخليج
محمد الحوات: الديمقراطية والتقنية العلمية
د. عادل بن خليفة بالكحلة: «الحاج» محمد البْرَاهْمي رَجُلَ أَخْلَاقٍ وتديُّن وشاهدا متميزا على العصر
تحقيق: رفض مصري لتصريحات ملياردير أمريكي بشأن الأهرامات … “الأهرامات بنتها أيادٍ مصرية خالصة”
الدكتور محمد سيف الإسلام بوفلاقة: حركـة الترجـمة والتعريب بين العصرين الـعباسي والـمملوكي
النائب العراقي الكردي سركوت شمس الدين: الانتخابات المُبكِّرة في العراق تحتاجُ بلداً خالٍ مِنْ الميليشيات في بغداد وكردستان وفسخ العلاقة مع واشنطن “مُكلِف” وطهران “مهمة” لكن الميليشيات يجب أن تخرُج مِنْ اللُعبة السياسية والأكراد يريدون العِراق وطناً بدونِ “فوقية عربية” والسفارة العراقية في واشنطن تحتاجُ إلى غمزة حكومية وسُنّة العراق ضحية الطائفيّة والإرهاب
ميشيل كلاغاصي: واشنطن ما بين العثمنة والتنظيمات الراديكالية وإشاعة الفوضى الدولية
محمد النوباني: تذكروا إسم هذا الفلسطيني جيداً لؤي دويكات؟!
فوزي بن يونس بن حديد: هل يفوز ترامب في الانتخابات القادمة بعد فشله في تأجيلها؟
كريم الزغيِّر: حوادثُ التسمُّمِ في الأردنَ.. أيُّها الفقراءُ كونوا نباتيين
كجال درويش: كورد الشتات واللوبي الموعود
عبدالسلام بنعيسي: الفرق كبيرٌ بين إسرائيل الحالية وإسرائيل حرب 1967
كفاح محمود كريم: سنجار المدينة التي انهارت عند اسوارها الحضارة!
أماني رباح: الرئيس الفلسطيني محمود عباس والمناطق الرمادية الثلاث
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
raialyoum
Raialyoum رأي اليوم

FREE
VIEW