23rd Jan 2020

كتاب و آراء

أين كلمة الملك من اتفاقية الغاز ومفاهيمها العميقة؟.. وأين الأردنيون؟

Yesterday 11:27 (47 comments)

فؤاد البطاينة

يعلم الملك بأن هناك اتفاق أردني عام برفض اتفاقية الغاز على مستوى الشعب ومؤسساته وعلى مستوى المسئولين في النظام ومجلس النواب وعلى مستوى من لا يفهم الدولة ولا يُعَرِّفّها إلا بالملك، رفضٌ تجاوز بكثير اتفاقية وادي عربه، وإن ركاكة كلمات تَمَلُّص رئيس الحكومة من المسئولية تَحمل رسالة بأن الأمر ليس بيده ولا يستحي مما ينطوي عليه هذا من اعتراف بمأجورية وظيفته أمام هول معاني هذه الاتفاقية لدولة كالأردن، وكل المبررات والعقبات التافهه والساقطه التي نسمعها أمام إلغائها لا تصدر بصورة رسمية بل من قبيل رش كلام المشاغلة وتمويت الموضوع.

[+]

عقدة القدس الانتخابية

Yesterday 11:23 (2 comments)

د. عبد الستار قاسم

المبدأ الفلسطيني الوطني يجب أن يكون لا انتخابات تحت الاحتلال، وكل الجهود يجب توظيفها من أجل التخلص من الاحتلال، ذلك لأنه لا ديمقراطية مع الاحتلال. لكننا ارتكبنا خطأ جسيما عندما قبلنا بإجراء انتخابات بلدية وقروية عام 1972، وكررنا الخطأ عام 1976. وما زلنا حتى الآن متورطين بإعطاء صورة ديمقراطية للاحتلال الصهيوني. كان المفروض أن نكون أكثر استشعارا لأهدافنا دون أن تغرينا مظاهر نفخ منظمة التحرير على أنها الممثل الشرعي والوحيد. حرصت المنظمة على وضعها الاعتباري أكثر مما حرصت على وضع الوطن الفلسطيني، فسارت في درب لم يجد نفعا على المستوى الوطني.

[+]

الأردن: الصورة السياسية وتأثيرها داخلياَ وعالمياَ  

Yesterday 11:15 (no comments)

 

 

د. ابراهيم سليمان العجلوني

أظهرت الدراسات الحديثة أن الصور( Images ) يمكن أن تلعب دورًا حاسمًا عند قيام الجمهور والمجتمع الدولي بتقييم السياسيين، الجميع يبحث عن صفات محددة في القادة السياسيين أو الجماهريين، منها الصدق والذكاء والود والإخلاص والثقة ، عند اتخاذ القرارات الإقتصادية أوالسياسية أو الشعبية. يمكن أن تساعد تقنيات إدارة الصور في خلق الانطباع بأن السياسيين يمتلكون هذه الصفات، يبدو رؤساء الدول والحكومات الذين يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي لجذب الانتباه من خلال الصور أو مقاطع الفيديو المؤثرة بشكل يومي تقريبًا وكأنهم قاعدة جديدة، على وجه التحديد، من خلال دراسة كمية ونوعية مختلطة من وسائل تحسين الصورة تتضح كيفية تطوير أسلوب الحكم  بشكل مرئي ، وكيف يتم استخدام الحياة الشخصية على وسائل التواصل لدعم قيم وأفكار الدولة أو الحكومة أوالحزب أو الشخص ، وكيف يتم وضع رموز ثقافة المشاهير لحشد لمناقشة قضايا السياسة مثل البيئة والشباب والتكنولوجيا.

[+]

الان حصحص الحق في ليبيا

Yesterday 11:13 (2 comments)

 

 

ابراهيم محمد الهنقاري

“الذين اجتمعوا في برلين هم الذين دمروا ليبيا و حولوها لدولة فاشلة ولن يعيدوا الامن و الاستقرار اليها.”

هذه كلمات صادقة من عميد الصحفيين العرب الصديق العزيز الاستاذ عبد الباري عطوان الخبير بالواقعين العربي و الدولي. و الصحفي العربي المخضرم الذي عاش جميع الأحداث العربية و العالمية و عرف كل ألاعيب السياسة الدولية خيرها وشرها.

أما بعد.

فقد أمضيت كامل يوم الأحد 19 يناير 2020 لمتابعة ما كان يجري في لقاء دولي سمي بقمة برلين حول ليبيا. !!

ليتني امضيت هذا الوقت في تلاوة القران الكريم أو في قراءة كتاب جديد.

[+]

اتساع التحالفات في المضيق للتضييق على إيران

Yesterday 11:08 (no comments)

بلال مصطفى

أبدت إيطاليا استعدادها لإرسال طائراتها وسفنها من دون تحديد العدد والنوع، إلى مضيق هرمز، تحديداً إلى أبوظبي للمشاركة في القوة العسكرية الأوروبية بقيادة فرنسية، والتي كشفت عن مقرها وزيرة الدفاع الفرنسية، فلورنس بارتلي، وأكدها المفوض الأوروبي جوزيف بوريل بعد اجتماع لمجلس الشؤون الخارجية الأوروبية في بروكسل الذي جمع كافة وزراء الخارجية لدول الاتحاد الأوروبي. وأيضاَ استجابتاً لدعوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لحلف الناتو بالدفاع عن الرياض.

كما ستشارك بلجيكا، الدنمارك، ألمانيا، هولندا، اليونان والبرتغال في تلك الحملة، لتتمركز في مينا زايد في أبو ظبي وفي مسار الظفرة.

[+]

السطو الصهيوني على القدس والمقدسات تجاوز كل الخطوط الحمراء؟

Yesterday 11:04 (one comments)

نواف الزرو

لا يغيب الحدث المقدسي عن الناظر الفلسطيني والعربي والاسلامي أبدا، فنحن نتابع الهجمات والانتهاكات والعربدات الاحتلالية الصهيونية على مدار الساعة، وكان اقرب تلك الانتهاكات اقدام الاحتلال امس على ابعاد الشيخ عكرمة عن المسجد الاقصى، وتعتبر هذه الخطوة جزء من مخططات تهويد القدس والأقصى، وإبعاد علماء المسجد الأقصى في مقدمتها تجاوز للخطوط الحمراء.

كما ان هذا الذي يجري في قلب المدينة المقدسة وعلى امتداد مساحة المدينة من اجتياحات تهويدية مرعبة،  فاق كل تصور محتمل، دون ان يواجه باي رد فعل عربي او اسلامي او دولي مناسب، بل ان الاحتلال تجاوز في تماديه كل الحسابات الفلسطينية والعربية وكل المواثيق الاممية، وهو يمضي غير آبه ابدا بكافة ردود الفعل الهزيلة من هنا او هناك.

[+]

السعودية والهرولة نحو إسرائيل.. سقوط الأقنعة

Yesterday 10:59 (one comments)

 

 

الدكتور حسن مرهج

بين الحين والآخر يخرج إلى العلن فصلاً جديداً من فصول التطبيع مع اسرائيل، إذ لم يعد مستغرباً الحديث عن تطبيع خليجي علني مع اسرائيل، فالأمر بات يتم بصورة علنية ودون مواربة، صحيح أن أشكال التطبيع متعددة الأوجه، إنما الصحيح ايضاً أن ما يتم هندسته خليجاً، سيكون بعد مدة وجيزة أمر واقع، فالتطبيع الإعلامي والسياحي والرياضي والثقافي، ما هو إلا واجهة لما يدور في الغرفة المغلقة اسرائيلياً وخليجياً، عدا عن التنسيق السياسي المباشر بين بعض حُكام الخليج واسرائيل. فالواضح أن طبخة التطبيع باتت في مرحلة التخمر، على الأقل هذا ما ترشح به العديد من المؤشرات، وإن كانت البحرين تتبنى التطبيع علناً، بعد ضوء أخضر سعودي، خاصة أنه عندما سافر وزير خارجية إسرائيل “يسرائيل كاتس” إلى مؤتمر في واشنطن العام الفائت، التقى علناً وصافح ووقف لالتقاط صورة مع نظيره البحريني “خالد بن أحمد آل خليفة”.

[+]

عبودية العقول هي أقسى أنواع العبودية حراكات الوطن العربي الى أين؟

2 days ago 11:13 (42 comments)

د. عبد الحي زلوم

أرأيتهم كيف هدأ الحراكان في العراق ولبنان في آن واحد وكيف (اشتعلا )في اليومين الماضيين في آن واحد ؟ ذلك لأن المايسترو الذي يحرك مثل هذه الحركات هو خارج البلاد يحركها لتحقيق اجنداته لا اجندات الحراكيين . لا يختلف اثنان عن احقية مطالب الحراكيين في العراق ولبنان كما لا يجب ان يختلف اثنان بأن هذه الحراكات يتم حرفها عن أهدافها لتخدم اجندات تتناقض تماما مع ما تريد فتكون كالدب الذي أراد أن يطرد ذبابة عن رأس صاحبه النائم بصخرة كبيرة هشمت رأسه .فالمهم خواتم الأمور لا النوايا فقط .

[+]

سبع محميات إسرائيلية وثلاثة تصريحات عربية

2 days ago 11:11 (4 comments)

د. فايز أبو شمالة

فلسطين أرض وشعب، فإن ضاعت الأرض، وشرد الشعب، تبعثرت الذاكرة الجمعية، واختلط الوجدان بنتوءات الزمان، وهذا ما يحدث الآن لأرض فلسطين التي تغتصب أمام أهلها على مدار الوقت، ليعيش الفلسطينيون نكبة سنة 1948 بكل تفاصيلها من جديد، مع فارق الزمن الذي هيئت فيه وسائل التواصل معرفة تفاصيل الأطماع الصهيونية.

لقد أعلن وزير الحرب الصهيوني نفتالي بينت أن حكومته تعزز (أرض إسرائيل) بالأفعال وليس بالأقوال، متوعداً بزيادة عدد المستوطنين في الضفة إلى مليون خلال السنوات العشر المقبلة، وأعلن أمام الملأ عن إقامة سبع محميات طبيعية جديدة في الضفة الغربية، مساحتها تبلغ 130 ألف دونم.

[+]

ثلاثون عاما على اتفاق الطائف.. اللبنانيون يريدون اسقاط نظام المحاصصة الطائفية

2 days ago 11:09 (no comments)

د. رامي عياصره

“الشعب يريد اسقاط النظام” بهذه العبارة يعيد اللبنانيون الى الأذهان مجددا الربيع العربي بشعاراته وتحركاته ودوافعه المتمثلة في تفشي الفساد وترسيخ الطبقية ما يفقد المواطن العربي الشعور بوجود العدالة الاجتماعية وتكافؤ الفرص وما ينتج عنها من نهب للمال العام وتبديده وظهور كل اشكال الفساد المالي والاداري ما يضطر الساسة اللجوء الى جيوب المواطنين بفرض مزيد من الضرائب وارتفاع في مستوى التضخم ورفع الدعم الحكومي عن السلع الاساسية علاوة على ضعف تقديم الخدمات التي يتوجب على الدولة تقديمها في مجالات التعليم والصحة والنقل والبنى التحتية.

[+]
ترامب يتزعّم مشروعًا تقسيميًّا طائفيًّا وعِرقيًّا في العِراق وربّما يكون لقاؤه مع برهم صالح في دافوس مُحاولةً لإطلاقه.. هل قصف السّفارة الأمريكيّة في بغداد إعلانٌ بانطلاق المُقاومة؟ ولماذا نعتقد أنّ “العِراق الجديد” سينهض من بين رُكام القواعِد الأمريكيّة؟
تقاربٌ سوريّ سعوديّ مُفاجئ والهدف المحور التركيّ القطريّ.. لماذا تحتفي الدبلوماسيّة السعوديّة بـ”الصّقر” الجعفري وتَفرِش له السجّاد الأحمر بالأُمم المتحدة؟ وما هي الخطوة القادمة.. لقاءٌ في الرّياض أم دِمشق؟
ما أعذب اللغة العربيّة على لسان خامنئي.. لماذا كرّر هنية سليماني شهيد القدس ثلاث مرّات؟ وهل هدّد ترامب بقصف إيران بالنووي فِعلًا؟ ومن حمَل التّهديد؟ وكيف تراجع عن أكاذيبه واعترف بجرحاه في ضربة “عين الأسد”؟
إردوغان يزور الجزائر الأحد المقبل
تجدد الاشتباكات في شوارع العاصمة بيروت واتهامات لـ”المستقبل” بالوقف خلفها والتيار ينفي.. الحكومة الجديدة تجتمع وتشكل لجنة كتابة البيان الوزاري لنيل الثقة.. والرئيس عون يطالبها باجتماعات لحل الأزمات.. والاتحاد الأوروبي يحثها على الإسراع بالإصلاحات
ايليا ج. مغناير: العراق يطلب إنسحاباً أميركياً “فورياً” بسبب إنتهاكات واشنطن
“ديلي ميل” تكشف محتوى نكتة وصورة أرسلها ولي العهد السعودي لرئيس شركة أمازون على “واتس آب”
الغارديان: رسالة من “بن سلمان” اخترقت هاتف مالك “واشنطن بوست” و”أمازون”.. والسعودية تنفي
بلومبرج: ترامب يعترف بإصابة جنود أمريكيين “بالصداع” خلال الهجوم على سليماني
صحف مصرية: ثورة في “مصر الجديدة” وحي “الزمالك” يتوجع! الأمن القومي المصري في ليبيا ومنابع النيل وباب المندب والمتوسط والشام والخليج والكوميديا السوداء! الواتس آب والصفقة المشبوهة! أهم اللحظات في حياة الشعراوي!
على خلفية قضية تشهير كبرى ضد فنانات.. حقوقيون يدعون الى مظاهرة احتجاجية مع بدء أولى جلسات محاكمة عصابة “حمزة مون بيبي” المرتبطة بحساب انستغرام
المغرب الخرافي..أساطير أم كرامات؟.. واقع عبادة الأضرحة بالمغرب
رميز نظمي: انتفاضتا تشرين 1956/2019 و توجه العراق الوطني و العروبي
الدكتور ميثاق بيات الضيفي: احلام متهرئة!
عبدالحميد الهمشري: الصراع  الصهيو أمريكي إيراني تركي للهيمنة على الشرق الأوسط الجديد المثخن فيه العرب بالجراح
كريم الزغيّر: الفلسطينيّون في لبنانَ: عقدة الفاكهاني
صالح عوض: مؤتمر برلين: خيبة عربية ومصالح غربية
احمد عواد الخزاعي: تظاهرات تشرين في العراق وأزمة الهوية
أمجد إسماعيل الآغا: ما بعد اغتيال سليماني.. منظومات إقليمية ومتغيرات استراتيجية
أ. شادي سمير عويضة: اكتشافات الغاز في شرق البحر المتوسط والنفوذ الإسرائيلي المنظور
عبد الخالق الفلاح: طال الانتظار.. دون الاستجابة لثورة الغضب
تميم منصور: هس… الشعوب العربية نائمة
السفير منجد صالح: حرام.. محرّم علينا.. حلال.. مُحلل لهم.. عجيب.. والله عجيب