14th Dec 2019

فضاء حر

لينا أبو بكر.. تشليح كيماوي.. وعضة حب دحلانية على عنق عباس

14th September 2013 08:49 (4 comments)

Lina-Abu-Baker1                                

الله يسهل عليك يا ستي، لم تترك مثلا شعبيا إلا واستحضرته في حرب الإخوة الأعداء التي تدور رحاها بين أبناء حارة الكنعانيين الجدد.. حتى أنها قررت إطلاق صحن فضائي طائر لحرب الأمثال الشعبية، كي تثأر من كل “الطوش” الدحباسية” التي لم تستطع بها  حركة “فتح” أن تستر شرف الثورة من حرب العوارات السياسية …

جدتي تتابع قناة فلسطين، وتتغزل  بعباس – من عجب لا من إعجاب –  لمّا يرتدي بدلة جديدة وجرافته ملونة، وتذرف دموعا ساخنة وهي تشاهد أعراس الشهادة لمن رحلوا ولم يموتوا على قناة الأقصى الفضائية، وهي أيضا متابعة جيدة “لقناة الغد العربي” خاصة لما يتعلق البث بقضية الأسرى الفلسطينيين  وحرب السجون الاسرائيلية، وهي وإن كان هواها فتحاويا من أيام أبي عمار رحمه الله، إلا أنها تصر على التعصب  لفضائية فلسطين اليوم، لأن يقينها بمن يقود المعركة هذه الأيام هم براعم الجهاد…

جدتي ترسل سلامها إلى فضائية القدس، ولا تنسى  من السلام الحوار اللندنية كلما ارتفع عامود السحاب على هيكل المقابر الجماعية في غزة.

[+]

ماهر سلامة .. الجزيرة الحزب بين سؤال التنوير وصلاة الجمعة والحجاب

12th September 2013 06:22 (9 comments)

40.jpj 

ظاهرة تستحق النظر، أن تقوم دولة ببناء فضائية هدفها فضح المستور، وتعرية كل مسكوت عنه، واستقطاب أصحاب القلوب العطشي للحقيقة الغائبة لسنوات طويلة جدا!

ثم وبعد سنوات من إثارة غبار وعواصف المستور، تقوم هذه الفضائية، بالمساهمة في قلب طاولة اللعبة الاعلامية، وأخذ جمهورها الى منطقة غير متوقعة، منطقة تصطف فيها الى طرف ضد طرف، لتتساوى بدورها مع ماكينة الاعلام العربي الحكومية، أصحاب المستور.

ليس هذا فحسب، بل تصطف هذه الفضائية مع قوى سياسية شارعية، وتروج لحرب هذه القوى، وتدعمها لوجيستيا في حرب إعلامية كادت تحسم معارك واقتتالات طالت الاْخضر واليابس.

[+]

لينا أبو بكر.. بين نجوى القاسم وحفارة القبور شعرة قصمت ظهر أوباما !

10th September 2013 11:23 (2 comments)

 Lina-Abu-Baker1

حين تقوم قيامة الإعلام لمجرد فضيحة ملل ألمت بأحد الشخصيات السياسية  ، فهذا يعني أن الجحيم أول الطريق إلى المغفرة !

هنالك أخطاء جسيمة يقع بها أصحاب الدم الأزرق ، تثير شهية الإعلام لتقديم وجبات مطعمة بالترياق ، ليس الهدف منها النيل من الخطأ أو محاكمته ، بقدر ما هو لعب على وتر الإثارة ….

ولكن من المفضوح هنا يا ترى !

إنه البوكر !

ولأن البوكر أحد الطرق التي تؤدي إلى سوريا ، فإنه لا حاجة لنا إذن لقراءة فنجان الرئيس الأمريكي باراك أوباما كي ننجم مصير الزوبعة المطاطة في الشرق الأوسط ، ولسنا طبعا مضطرين لضرب الودع الأوبامي كي نكشف الطالع السوري في الوقت الضائع من المعركة …

كل ما نحتاج إليه الآن  بوكريا يستطيع نقل المزاج السياسي من حارات الرصاص إلى حلبة القمار الالكترونية  ، ليس بدافع الملل أو نشدان الراحة من ثقل المهام الصعبة ، بقدر ما هو استهتار بمن تُخاض المهام من أجلهم !

[+]
هل تُؤدّي تهديدات بومبيو بالرّد العسكريّ الحاسِم إلى إشعالِ “حربِ إنابة” إيرانيّة أمريكيّة في العِراق بعد تزايُد الهجمات الصاروخيّة على القواعد والبِعثات الدبلوماسيّة الأمريكيّة؟ وماذا يعني اعتِراف أمريكا بإرسال 14 ألف جندي في تزامُنٍ معها؟ وهل يحوم المُجرم الأمريكيّ حول مكان جريمته ويُواجِه الهزيمة نفسها؟
لهجة “براغماتيّة تصالحيّة” غير مسبوقة للسيّد نصر الله في خِطابه الأخير حول الأوضاع في لبنان والمِنطقة.. هل سيَتقبّل اللبنانيّون نصيحته ويتعاملون بمُفرداتها للخُروج من الأزَمَة؟ وما هي الخِيارات الأُخرى المطروحة؟
بعد إطاحته بنظام بوتفليقة.. الحِراك الجزائريّ يُحقّق انتصاره الثاني بانتخابه رئيسًا مدنيًّا.. المُقاطعة حقٌّ ديمقراطيٌّ مشروع.. والجِنرال قايد صالح يجب أن يتقاعد بعد أن جنّب البِلاد الحرب الأهليّة.. وحذار من المُؤامرة الفِرنسيّة.. ونتمنّى للجزائر الاستقرار واستِعادة دورها القيادي
ضاحي خلفان يحسم الجدل حول “التغريدة المزيفة” التي أثارت ضجة وتضمنت وصفا للشعب السعودي بـ”الفاشل”
هيئة أهلية تطالب بمحاكمة وزير دعا الى “اعادة تربية المغاربة” وتعتبر تصريحاته تحريضا على العنف.. ودعوات لمقاطعة شركاته
صحيفة كورية جنوبية: أزمة مستحقات نفطية بقيمة 6 مليارات دولار بين طهران وسيئول
صحف مصرية: بكاء عمرو أديب! ذكرى رمي الحذاء في وجه بوش وقصة “منتظر” وسفره إلى سويسرا للعلاج من آثار التعذيب وزواجه من لبنانية! اللحظة “الجونسونية” وأيام نتنياهو السوداء!
فاينانشيال تايمز: ولي عهد السعودية محمد بن سلمان “يعزز سيطرته بينما يسعى لتقليص الدولة”
يسرائيل هايوم: وزير إسرائيلي سابق: الإعلان عن ضم “غور الأردن” لعبة سياسية
التايمز: مجازفة الديمقراطيين بعزل ترامب
معركة “الوقائع” تسبب انقساما في الولايات المتحدة
صالح الطائي: الجواري والقينان في عصر امراء المؤمنين
مهند النابلسي: حملة نابليون وحروب أمريكا: ذاكرة العرب المثقوبة ولا مطالبات بتعويضات!
تبون.. لفظه تحالف المال والسياسة فاعتلى قصر الرئاسة
إبراهيم عبدالله صرصور: “الضمير” و”القانون” في مواجهة العنف والجريمة..
خالد فارس: نُخَب الثورة المضادة فى لبنان.. حقيقة وحيدة وأخرى موازية لها.. لانريد ثورة بدل ثورة أو ثورة على حساب ثورة
فراس حج محمد: الانتخابات الجزائرية واللعبة الخائبة
الدكتور ميثاق بيات الضيفي: محتج انا… ومعترض!
الدكتور جاسم يونس الحريري: الاحتجاجات الشعبية العراقية ومحاولة دول  مجلس التعاون الخليجي الالتفاف عليها
ميشيل كلاغاصي: هزيمةٌ جديدة للولايات المتحدة في لبنان
د. سعد أبو دية: الخير وصناعته امر مهم وقد يكون سلاحا مثل باقي الأسلحة..
ادريس حنبالي: ميلاد جديد.. إرهاب يتمدّد
الدكتور نصيف الجبوري: الانتفاضة العراقية فضحت ألاعيب الحكومة وضحالة فكر الاحزاب