16th Jun 2019

عبد الباري عطوان

الضربة العسكرية تراجعت.. فهل نجا الرئيس الاسد

10th September 2013 17:39 (66 comments)

عبد الباري عطوان

في لقاء معه في لندن حيث كان يتردد عليها كثيرا ويحضر لدرجة الدكتوراة في العلوم السياسية، ويلتقي فيها بالعديد من المعارضين الليبيين روى لي “المهندس” سيف الاسلام القذافي قصة تسليم بلاده للاسلحة الكيماوية وتفكيك منشآتها النووية (بعض التقارير الغربية قالت انها كانت متقدمة) وشحنها الى واشنطن مقابل الحصول على “عفو” يعيد “الجماهيرية” الى المجتمع الدولي ويرفع الحصار عنها.

ما توقفت عنده في تلك القصة، محاولة العقيد معمر القذافي في حينها اخفاء بعض البراميل عن عيون الامريكان وخبرائهم، لعله يستخدم محتوياتها من الاسلحة الكيماوية عند الحاجة، ولكن الامريكيين، وحسب رواية نجله سيف عادوا اليه بقائمة بهذه البراميل واماكن اخفائها، وضرورة تسليمها فورا دون تأخير.

[+]

هل يسلم الاسد اسلحته الكيماوية؟

9th September 2013 17:11 (58 comments)

عبد الباري عطوان

 

جون كيري وزير الخارجية الامريكي مستعد ان يفعل اي شيء من اجل حشد الحلفاء خلف العدوان العسكري الذي تستعد ادارة الرئيس اوباما لشنه ضد سورية بما في ذلك الكذب الصريح، الم يقل ان الجماعات الجهادية غير موجودة في سورية ثم يضطر الى التراجع والاعتراف بأنها تشكل حوالي ربع المعارضة المسلحة للنظام السوري الحاكم في دمشق.

لكن كيري كان صادقا الصدق كله، وعلى غير عادته، عندما قال صباح الاثنين ان سورية قد تجنب نفسها هجوما عسكريا اذا سلم الرئيس السوري بشار الاسد كل اسلحته الكيماوية للمجتمع الدولي خلال الاسبوع المقبل.

[+]

دول الخليج والتحريض على الضرية الامريكية

7th September 2013 19:19 (86 comments)

عبد الباري عطوان

 

في الوقت الذي بات تأجيل الضربة العسكرية الامريكية لسورية في حكم المؤكد، ولو لبضعة اسابيع، انتظارا لصدور تقرير المفتشين الدوليين حول المجزرة الكيماوية لسورية وموافقة الكونغرس الامريكي، يخرج وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي السبت في الرياض بمطالبة المجتمع الدولي بـ”تدخل فوري” في سورية بهدف “انقاذ” الشعب السوري من بطش النظام.

من المؤكد ان هذه المطالبة جاءت من اجل دعم الرئيس الامريكي باراك اوباما وتحريضه على الضربة ان فشل فشلا ذريعا في الحصول على الدعم العسكري من حلفائه الاوروبيين لشن عدوان على سورية، ولتوفير الغطاء العربي له، في محاولته اليائسة لاقناع الكونغرس الذي سيعقد جلسة الاثنين بالتصويت الى جانيه، واعطائه التفويض الذي يريده.

[+]

اوباما مأزوم ومعزول.. وبوتين يكشر عن انيابه

6th September 2013 18:36 (95 comments)

عبد الباري عطوان

 

الرئيس الامريكي باراك اوباما يعيش مأزقا لم يعش مثله اي رئيس امريكي آخر، ربما منذ اكتشاف امريكا، فقد بدا معزولا في قمة الدول العشرين، يستجدي الحلفاء، القدامى منهم والجدد، لتأييد خططه لضرب سورية، بما في ذلك الاوروبيين، ولكن هذه الاستجداءات لم تجد آذانا صاغية فقد تخلى عنه الجميع تقريبا.

عارض التدخل العسكري في سورية منذ بداية الازمة قبل عامين ونصف العام لانه يدرك العواقب ولانه انتخب من اجل انهاء حروب في الشرق الاوسط وليس اشعالها، وفاز بجائزة نوبل للسلام على هذا الاساس، وقبل ان يتسلم مهام منصبه رسميا، ولكنه تراجع تحت ضغوط الجمهوريين، وخصمه الاشرس السناتور جون ماكين والمرشح السابق للرئاسة، واستخدام الاسلحة الكيماوية ضد مدنيين في سورية واتهام النظام بذلك.

[+]

وصول السيارات المفخخة والخلايا الانتحارية الى مصر: التوقيت والاهداف والرسائل

5th September 2013 18:32 (43 comments)

عبد الباري عطوان

 

 

تواترت بيانات الادانة للعملية الانتحارية التي استهدفت اغتيال اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية المصري ونجا منها بأعجوبة من مختلف الاحزاب داخل مصر بما في ذلك حركة الاخوان المسلمين والجماعة الاسلامية المسلحة، ولكن هذا لا ينفي مطلقا خطورة هذه العملية على مصر وامنها واستقرارها ومستقبلها.

وصول العمليات الانتحارية والسيارات المفخخة فأل سيىء بالنسبة الى النظام الحاكم، وظاهرة خطيرة ومرعبة في الوقت نفسه للشعب المصري ايضا، فمصر ومنذ التسعينات ظلت بمنأى عن اعمال العنف الدموي هذه، بعد المراجعات التي اجرتها حركات اسلامية متشددة مثل الجماعة الاسلامية والجهاد الاسلامي عبرت فيها عن ندمها على استخدام العنف، ومهاجمة السياح الاجانب، واهداف حكومية.

[+]

خطة اوباما المتدحرجة: تغيير نظام الاسد.. فهل سينجح؟!

4th September 2013 22:55 (45 comments)

عبد الباري عطوان

 

التدخل العسكري الامريكي في سورية بدأ فعلا قبل عامين على الاقل عبر خبراء وكالة المخابرات المركزية الامريكية “سي اي اية” الذين كانوا يتواجدون في مراكز قرب الحدود السورية التركية، ويتولون الاشراف على توزيع الاسلحة على فصائل المعارضة السورية المسلحة للحيلولة دون وقوعها في ايدي الجماعات الجهادية.

في اليومين الماضيين جرى الاعلان عن ارسال الدفعة الاولى من افراد القوات السورية الخاصة التي تلقت تدريبا مكثفا على ايدي المخابرات الامريكية نفسها في قواعد خاصة داخل الاردن، للقيام باعمال تخريب في العمق السوري لارباك النظام وضرب منشآته العامة.

[+]

من نحن.. ولماذا اصدرنا هذه الصحيفة

3rd September 2013 19:23 (261 comments)

 

عبد الباري عطوان

 

بدأت فكرة هذه الصحيفة الالكترونية تتبلور وتترسخ في ذهني في الاعوام الاخيرة من رئاستي لمجلس ادارة تحرير صحيفة “القدس العربي”، حيث ادركت، وبالارقام، ان اكثر من 95 بالمئة من قرائها المنتشرين في اكثر من 2008 دولة وكيان على طول العالم وعرضه، يتابعونها عبر شبكة الانترنت، ووسائط الاتصال الاجتماعي الاخرى مثل “فيسبوك” و”تويتر”، وان معظم ميزانية الصحيفة تذهب للخمسة في المئة الذين يقرأونها مطبوعة.

مع تعاظم الديون والضغوط المترتبة عليها، كان لا بد من التفكير بطريقة مختلفة، ومجاراة العصر ومتطلباته، والسير على نهج مطبوعات عريقة مثل “نيوزويك” و”كريستيان ساينس مونستور”، هجرت الورق تحت ضغط العجوزات في الميزانية وتضاءل الاعلانات والقراء معا، والاتجاه الى النشر الالكتروني، حيث لا تكاليف مطابع او شحن او اجرة مقر، وقرطاسية وفاتورة هاتف وغيرها والقائمة تطول.

[+]

نحن في خندق سورية ضد اي عدوان امريكي… محدود او موسع

2nd September 2013 17:15 (101 comments)

عبد الباري عطوان

 

بدأت الاصوات المعارضة لشن عدوان امريكي على سورية تتعالى في الوطن العربي والعالم. وظهر الانقسام واضحا وصريحا في اجتماع وزراء الخارجية العرب تحت قبة الجامعة العربية تجاه هذه المسألة، مما يعني ان الحكومات العربية، التي هيمنت على القرار العربي، طوال السنوات الماضية ووظفته، بطريقة او باخرى، وفق اهداف ومخططات امريكية وغربية، بدأت تفقد سيطرتها تدريجيا، وهذا تطور جديد يصب في صالح المنطقة ومستقبلها.

الرئيس الفلسطيني محمود عباس عارض هذا العدوان، وهو الضعيف المعتمد على الدعم المالي الامريكي، والجزائر تحفظت، ووزير خارجية مصر نبيل اسماعيل فهمي تمرد على الدعم المالي السعودي وقال “لا” كبيرة من على منبر الجامعة العربية، لهذا العدوان، في رد واضح على الامير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي الذي كان يحرض عليه صراحة ويحشد الآخرين لدعمه.

[+]

دمشق ليست بلغراد.. ولجوء اوباما لغطاء الجامعة العربية بداية الانهيار لامريكا!

31st August 2013 20:50 (no comments)
 

عبد الباري عطوان

 

يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا غدا في القاهرة قدموا موعده لمدة يومين لاضفاء “شرعية عربية” على العدوان الامريكي الحتمي على سورية، فالرئيس الامريكي باراك اوباما تباها في مؤتمره الصحافي الذي عقده امس بان الجامعة العربية
ومنظمة التعاون الاسلامي تدعمان اي ضربة يوجهها الى سورية وكأنه يقول لست بحاجة الى بريطانيا والمانيا وكندا وبلجيكا وهي الدول التي رفضت ان تشارك في هذا العمل العسكري غير المدعوم بقرار من الامم المتحدة وادلة ثابتة مقنعة حول وقوف النظام السوري خلف المجزرة الكيماوية على حد المتحدثين باسمها.
[+]

الضربة السورية “تأجلت” لهذه الاسباب وركبتا اوباما تصطكان خوفا من النتائج!

30th August 2013 09:36 (no comments)

عبد الباري عطوان

 

في صيف عام 2003، وبعد بضعة اشهر من الغزو، ومن ثم الاحتلال الامريكي للعراق، كنت مشاركا في ندوة اقامتها كلية الحقوق في جامعة هامبورغ الالمانية وكان “خصمي” فيها ريتشارد بيرل (امير الظلام) رئيس لجنة مستشاري الرئيس جورج بوش الابن للشؤون الدفاعية، واحد ابرز مهندسي الحرب على العراق.
النقاش كان ساخنا جدا، حيث جادلت بشدة حول عدم قانونية او شرعية هذه الحرب الامريكية، واستنادها الى اكذوبة اسلحة الدمار الشامل، ووجدت تجاوبا من المئات من الخبراء والدبلوماسيين الذين حضروا الندوة من مختلف انحاء البلاد، ليس لوجودي، وانما لمشاركة خصمي، ومكانته في الادارة الامريكية، والرغبة في التعرف على آرائه.
[+]
لماذا يَصمِت نِتنياهو ويبلَع لسانه هذه الأيّام وهو الذي حمَل راية التّهديد والتّدمير لإيران؟ هل هو الرّعب من الصّواريخ التي ستنهال عليه من الشّمال والجنوب والشّرق؟ وما هو مصير القُبب الحديديّة؟ وكيف انهارت أسطورة “الباتريوت” بسبب صواريخ كروز اليمنيّة المُنطَلِقة من كُهوفِ صعدة؟ إليكُم وجهَة نظر مُختَلفة
لماذا نُحمّل رئيس الوزراء التونسي المسؤوليّة الأكبر عن إهانات الوفد السياحيّ الإسرائيليّ الزّائر لبلاده؟ وهل يخرُج وزير السّياحة الذي بالغ في حفاوته بالوفد إلى المطار لاستقبال السيّاح الجزائريين أو العرب؟ ولماذا من حق الشعب التونسي المُطالبة بإقالة المَسؤولين عن هذه الفضيحة؟
لماذا لا يكون “الموساد” خلف تفجيرات النّاقلات في خليج عُمان لتوفير الذرائع لعدوانٍ أمريكيٍّ على إيران؟ وكيف شنّت أمريكا أربع حُروب عليها ودفعت ثمنًا غاليًا؟ وللذين يقرعون طُبول الحرب في الخليج نسأل: ماذا سيكون حالُ الرياض وأبو ظبي ودبي والمنامة والدوحة إذا اشتعل فتيلها؟
الجميع يسأل في الأردن: أين تلاشى “الحراك الشعبي”؟
ضغوط أم صفقة؟: الأردن ذاهب لمؤتمر البحرين و”يناور” حول المشاركة السعودية في الوصاية الهاشمية ويستقبل المزيد من الوفود.. ثلاثي القاهرة والرباط وعمّان يثير القلق ولحاق الكويت بالركب يشي بمرور خطة السلام “بردا وسلاما” على إسرائيل.. مخاوف أمن الخليج تغذّي الخضوع لواشنطن والورشة تحت حماية “الاسطول الخامس”..
صحف مصرية : تغريدة علاء مبارك التي فتحت على أبيه أبواب الجحيم! أنجلينا جولي في حوار مثير: أصبحت أقل صلابة وأكثر خجلا! تغيرات في موازين القوى ومن يضرب السفن؟
الأوبزرفر: أوراق إيرانية في المنطقة
صاندي تلغراف: تفجير الناقلتين في خليج عمان رسالة مفادها أنه لا يمكن إعلان الحرب على إيران دون دفع الثمن
يديعوت أحرونوت: مشروع قانون إسرائيلي يعاقب من يتعاون مع السلطة الفلسطينية بالقدس
ذا صنداي تايمز: بريطانيا ترسل 100 عنصر من القوات البحرية الملكية الخاصة إلى الخليج
خطر الحرب الإيرانية الهجين فى الخليج… ورد الفعل الأمريكى على سياسة حافة الهاوية
الدكتور حسين عمر توقه: الإستراتيجية القومية العسكرية للولايات المتحدة الأمريكية
افتتاح أول قناة تلفزيونية باللغتين الأرمنية والتركية
في رسالة الى “رأي اليوم”.. المؤتمر القومي – الاسلامي يدين مؤتمر البحرين الاقتصادي ويعتبره ورشة لبيع فلسطين ومقدساتها في المزاد..  والمشاركة فيها خيانة عظمى للأمة وللقدس.. ويطالب الدول العربية والإسلامية بالإعلان صراحة عن مقاطعتها والانخراط في التصدي لـ”صفقة العار”
مركز أبحاث الأمن القوميّ بتل أبيب: واشنطن وطهران لا تُريدان الحرب وإذا تمّ فتح المُفاوضات ستختلِف المصالِح الأمريكيّة عن تلكَ التي تُريد إسرائيل تحقيقها
د. محمد شرقي: الجزائر في حالة حرب صامته
الدكتور حسن مرهج: من الصمود السوري إلى الصمود اليمني.. أسطورة المقاومة
رابح بوكريش: قصة اليوم الأول لإويحي في سجن الحراش
الدكتور محمود حرشاني: الغاء الخصم لا ياتي بسن قوانين على المقاس
ديما الرجبي: سوق “الخرفان” العربية ما بين مأساة حربية ومشاهد اباحية
 د. انور عادل الخفش: قمه أوساكا.. عسكرة الدور الصيني وإعادة هيكلة الدور الامريكي في الشرق الاوسط
علاء القصراوي: العرب في مؤتمر البحرين.. والعِبرة لمن اعتبر!
محمد باقر أسدي: لماذا لانصدّق الرواية الأمريكية السعودية عن تفجير الناقلات؟
رأي اليوم