23rd Apr 2019

عبد الباري عطوان

باسم يوسف تمنّى “الشهادة” في عصر مرسي فنالها في زمن السيسي!

2nd November 2013 15:48 (53 comments)

عبد الباري عطوان

لم اكن في اي يوم من الايام من المعجبين ببرنامج “البرنامج” الذي يقدمه النجم الكوميدي الساخر باسم يوسف، وتوقفت عن مشاهدته بعد حلقتين فقط، ليس لانني من محبي “النكد” وانما لان هذا النوع من السخرية الاحادية الجانب، والبعيدة عن الموضوعية، لا يروق لي، لكنني اعلن تضامني الكامل مع الدكتور يوسف، وادانتي المطلقة لوقف برنامجه، والطريقة التي تم بها هذا الوقف، والجهات التي تقف خلفها.

[+]

غزة تعيش الظلام بفعل كرم العرب ورجالها يذكرّونهم بالعدو الذي نسوه

1st November 2013 17:52 (60 comments)

عبد الباري عطوان

عار على الحكومات العربية، خاصة تلك التي تكنز مئات المليارات من الدولارات في ارصدتها في البنوك الاجنبية، ان تتوقف محطة الكهرباء اليتيمة في قطاع غزة عن العمل بسبب نقص المازوت، مما يعني ان حوالي مليوني فلسطيني معظمهم تحت خط الفقر بدرجات، وعلى حافة الجوع الحقيقي، سيعيشون في ظلام دامس، وسينقطعون عن العالم كليا، حيث لا هواتف، ولا اجهزة تلفزيون او كمبيوتر، ولا مواقد طبخ او اجهزة تدفئة في ظل زحف برد الشتاء القارص.

[+]

ايام الائتلاف السوري باتت معدودة وليس ايام الاسد ونظامه

31st October 2013 18:04 (28 comments)

 

عبد الباري عطوان

عندما تشيد صحيفة “البعث” السورية الرسمية بالسيد الاخضر الابراهيمي المبعوث الدولي وتصفه بالرجل المخضرم المجرب، وعندما تنقل صحيفة “السفير” اللبنانية عن مصدر دبلوماسي غربي قوله ان السفير الامريكي روبرت فورد هدد قادة الائتلاف السوري المعارض خلال اجتماع اسطنبول الاسبوع الماضي، بانه سيعمل على حله اذا واصل رفضه الذهاب الى مؤتمر جنيف، فان هذين المؤشرين يشكلان انقلابا في الموقف الامريكي تجاه ملف الازمة السورية على غرار الانقلاب الذي حصل تجاه المشروع النووي الايراني.

[+]

خطران يهددان حركة “حماس” واستئناف المقاومة ابرز الخيارات

30th October 2013 17:42 (24 comments)

عبد الباري عطوان

دموع الفرح التي انهمرت من عيون الاسرى الفلسطينيين المحررين من سجون الاحتلال وذويهم ابكتنا جميعا، فهؤلاء الابطال كانوا وزملاؤهم الذين بقوا خلف القضبان مشاريع شهادة، قاتلوا العدو المحتل لارضهم حتى آخر طلقة في بندقيتهم وبعضهم اسر جريحا في حالة حرجة.

[+]

اذا كان النظام السوري لا يحتمل معارضا مثل قدري جميل فان الحل السياسي ما زال بعيدا!

29th October 2013 18:19 (32 comments)

عبد الباري عطوان

يصعب علينا ان نصدق الرواية الرسمية التي بثها التلفزيون الرسمي السوري حول اسباب اعفاء السيد قدري جميل من منصبه كنائب لرئيس مجلس الوزراء،  خاصة الجزء المتعلق منها “بغيابه عن العمل دون اذن مسبق، وعدم متابعته واجباته المكلف بها كنائب اقتصادي في ظل الظروف التي تعاني منها البلاد”، لان السيد جميل ليس عاملا في مصنع او ميكانيكي في ورشة اصلاح السيارات عليه ان يقيد اسمه في دفتر الحضور والغياب ويستأذن من رئيسه في كل مرة يريد فيها التغيب عن “ورديته” لمقابلة هذا الشخص او ذاك فهذا رجل يتولى وظيفة سياسية ولاعتبارات سياسية وليست تنفيذية، وجاء في ظروف غير عادية، ولاضفاء طابع ديمقراطي اصلاحي على نظام يواجه اتهامات بالديكتاتورية والقمع وانتهاك حقوق الانسان.

[+]

الجامعة العربية مسؤولة ايضا عن دمار سورية.. ولا يحق لها ذرف دموع التماسيح على مأساة شعبها

28th October 2013 18:30 (69 comments)

عبد الباري عطوان

اخيرا افاقت جامعة الدول العربية من غيبوبتها وقررت دعوة وزراء خارجية حكوماتها الى اجتماع طارئ لبحث الازمة السورية وتطوراتها في ضوء مشاورات موفد الامم المتحدة الاخضر الابراهيمي لعقد مؤتمر “جنيف2” حسب تصريح للسيد احمد بن حلي نائب امينها العام.

[+]

الابراهيمي يقرع ابواب دمشق نادما طالبا غفران خطيئته الكبرى

27th October 2013 17:36 (62 comments)

عبد الباري عطوان

يحط السيد الاخضر الابراهيمي المبعوث الدولي (لم يعد مبعوثا عربيا) الرحال في العاصمة السورية الاثنين في اطار جولاته المكثفة لتهيئة الارضية لانعقاد مؤتمر جنيف الثاني، ولكن من غير المضمون ان يلتقي الرئيس السوري في زيارته هذه التي تأتي بعد قطيعة استمرت ستة اشهر تقريبا.

[+]

الاردن على حافة ثلاثة براكين وسياسة الاقصاء ليست الحل

25th October 2013 17:47 (33 comments)

عبد الباري عطوان

ردود الفعل التي رصدت في اوساط اردنية عديدة، من مختلف الاصول والمنابت، تجاه قرار العاهل الاردني الملك عبد الله الثاني المفاجىء بتغيير اعضاء مجلس الاعيان ورئيسه عكست حالة من الاحباط، وخيبة الامل في وقت تحتاج فيه البلاد الى اتخاذ كل الخطوات اللازمة لتعزيز الاستقرار، والوحدة الوطنية، وتحصين الجبهة الداخلية الاردنية من اخطار عديدة تهددها.

[+]

امريكا تحتقر اصدقاءها الاوروبيين وتتجسس عليهم فماذا عن حلفائها العرب؟!

24th October 2013 17:08 (47 comments)

عبد الباري عطوان

السيدة انجيلا ميركل المستشارة الالمانية تتسم ببرودة الاعصاب، وضبط النفس، وكتم الانفعال لكنها خرجت عن طورها عندما اكتشفت ان ادارة الرئيس الامريكي باراك اوباما واجهزتها البوليسية تتجسس على هاتفها الشخصي، وتسجل مكالماتها، فبادرت بالاتصال بالرئيس الامريكي محتجة وطالبة توضحيات.

[+]

اخيرا تذكرت الجامعة فلسطين.. واخيرا علمنا ان السلطة مديونة لقطر

23rd October 2013 17:53 (33 comments)

عبد الباري عطوان

اخيرا، تذكرت جامعة الدول العربية ان هناك قضية اسمها قضية فلسطين، فبعد انشغالها طوال الاعوام الثلاثة الماضية في مباركة وتشريع التدخل العسكري الاجنبي في اكثر من دولة عربية والانشغال في ثورات الربيع العربي التي تحولت في بعض البلدان العربية الى فوضى امنية، وحروب اهلية طاحنة، ودول فاشلة، ها هي، ربما بسبب ما ذكرنا، تتحدث عن حصول مؤشرات ايجابية، او حتى مقبولة تفيد بحدوث بوادر لاي تقدم ملموس على مسار المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية كما ورد على لسان السيد ناصيف حتي المتحدث باسم امينها العام.

[+]
لماذا حرِصَ السيّد نصر الله على التّهدئة وتجنّب التّصعيد في خطابه الأخير؟ وما هي النّقاط السّت التي ركّز عليها؟ وهل تهديد إيران بإغلاق مضيق هرمز بات وشيكًا كردٍّ على القرار الأمريكيّ بوقفِ الإعفاءات عن مستوردي نِفطها؟ ولماذا ما زِلنا نعتقد أنّ الصيف القادِم قد يكون الأكثَر سُخونةً؟
المجلس العسكريّ السودانيّ حسَمَ أمره وقرّر الانضِمام إلى الحِلف السعوديّ الإماراتيّ الأمريكيّ والمُكافأة منحة ماليّة مِقدارها ثلاثة مِليارات دولار.. لماذا لم يحصُل البشير على هذهِ المُساعدات رغم مُشاركته في حرب اليمن؟ وهل سيخرُج المحور القطريّ التركيّ الخاسِر الأكبر؟
السيناريو المِصري بقِيادة السيسي يتكرّر في السودان.. صِراعٌ قطريٌّ تركيٌّ من ناحيةٍ وسعوديّ إماراتيّ من ناحيةٍ أخرى فلِمَن تكون الغَلَبَة؟ البرهان يُمهّد للانضمام إلى الناتو العربيّ السنيّ بإبقاء قوّاته في اليمن فهل سينجح؟ ولماذا باع البشير السودان رخيصًا وكيف؟
فرح مرقه: مصريون ينصحون السودان “احذروا كل جنرال اسمه عبد الفتاح” فيرد التوانسة حتى الشيخ مورو.. على غرار أوكرانيا تخيلوا أحمد البشير أو هشام حداد وباسم يوسف يقودون العالم العربي.. “أزمة ثقة” تنهي عصر التهريب إلى سوريا في الهيبة؟.. ومن يعيب على عهد التميمي “تحرير فلسطين” فليسبقها..
فيسبوك يوظف مستشارة الشؤون القانونية في وزارة الخارجية الأميركية
“وزير العدل اللبناني السابق يجدد اتهامه لباسيل بـ”الفاسد الأكبر في الدولة
بعد سقوط عمارة في العاصمة الجزائرية… بن صالح يقيل الوالي عبد القادر زوخ
السلطات السورية تعلن السماح بمرور طائرات “الخطوط القطرية” عبر أجوائها بعد طلب الدوحة بعد توقف دام سبع سنوات
“الترويكا” اليسارية في المغرب تحدد ستة أشهر لاعلان حزب واحد لجمع أحزاب اليسار الديمقراطي الثلاث (فيديو)
الأردن و”تفكيك” ألغاز صفقة ترامب المتأخرة..الدكتور عامر سبايله يكتب لـ”رأي اليوم” : إستحالة التكيف مع واقع تقره الأغلبية ..مواجهة خطر “العزلة السياسية ” يتطلب دبلوماسية”ناضجة” وإحتواء الخلافات مع “المحور المنطقي”
الاحتلال يؤكّد مُواصلة حزب الله عملياته المُكثّفة لفتح جبهةٍ جديدةٍ بالجولان ويُشدّد: الردّ على الخطّة المدعومة إيرانيًا سيكون قاسِيًا ومؤلِمًا للغاية
الكيان يحتفي بالعقوبات على إيران بدعمٍ سعوديٍّ وإماراتيٍّ وصُنّاع القرار: تأييد إسرائيل وصل إلى أسفل درجةٍ منذ عقدٍ والديمقراطيون سيعودون للاتفاق إذا فازوا في 2020
السيد حسن نصر الله ينفي حديثه عن حرب إسرائيلية وشيكة على لبنان مستبعداً وقوعها ويؤكد ان جميع طواغيت العالم لن يتمكنوا من فرض إرادتهم على الفلسطينيين ويهاجم السعودية والامارات ويدين الاعتداءات الأخيرة في سريلانكا ويصفها بالجريمة المروعة ويدعو لمواجهة شاملة للإرهاب ولجذوره ولكل من يقف خلفه ويدعمه
الجزائر: عبد القادر بن صالح يغيب عن اللقاء التشاوري الذي دعا له لحل الأزمة الراهنة التي تشهدها البلاد وسط مقاطعة واسعة
صحف مصرية: سر انسحاب مصر من الناتو العربي.. عارض رئيسك كما تشاء.. لكن إياك أن تدمر وطنك! عطا الله: ارفعوا القبعة للسيسي ونور فرحات: التاريخ لا يعود للوراء أبدا! كواليس جلسة الخطيب مع لاعبي الأهلي: عشرون ألف جنيه للفوز في أي مباراة ومائة وخمسون ألفا حال الاحتفاظ بالدوري وخصم ثلاثين ألفا في الخسارة والتعادل.. والدة الراحلة “غنوة ” تعتذر لأنغام!
واشنطن بوست: سياسة “صفر واردات” لن تدفع إيران للتفاوض أو تغيير سلوكها
الإندبندنت أونلاين: طرابلس تحت القصف الجوي وأمير الحرب يكثف الهجمات على الحكومة
الديلي تليغراف: في ميدان التحرير لم يعد هناك الآن إلا صور الرجل الذي ارتد على الثورة
صحيفة “البلاد” الجزائرية: وزير جزائري مقرب من بوتفليقة يتعرض للضرب من قبل متظاهرين (فيديو)
إلى أين يمضى السودان؟
مهند إبراهيم أبو لطيفة: الثورات لا تفشل… هي مقدمات لثورات جديدة
الاعتداءات تحيي ذكريات الحرب الأهلية في أذهان السريلانكيين
ماذا يحدث عندما تصبح الصين أقوى دولة فى العالم؟
“صفقة القرن”… سيناريوهات أمريكية متعددة وحلم فلسطيني مستبعد
محمد النوباني: لماذا نشك بمقدرة اسرائيل على شن حرب ضد حزب الله؟!
د. علي الباشا: لعبة الصفقات: الجولان مقابل القرم
المهندس باسل قس نصر الله: شعنينة مباركة شيخ باسل
د. كاظم ناصر: كل إنجاز عظيم كان في الأصل مجرّد فكرة 
الدكتور حسن مرهج: السودان بين سندان المطالب الشعبية ومطرقة التدخلات الخارجية
د. عزت جرادات: الاحتمالات الثلاثة لصفقة القرن؟
محمد حسن الساعدي: هل الحرب وشيكة وبدأت ساعة الصفر ؟!
شاكر فريد حسن: ماذا بعد الانتخابات الاسرائيلية
رأي اليوم