19th Feb 2019

عبد الباري عطوان

11th September 2013 18:10 (31 comments)

عبد الباري عطوان

 

تصادف الاربعاء ذكرى هجمات الحادي عشر من سبتمبر التي غيرت مسار التاريخ العالمي وورطت الولايات المتحدة الامريكية، في حروب في الشرق الاوسط ادت الى افلاسها ماليا واخلاقيا، وهزت صورتها، والحقت هزائم بقواتها ما زالت تعاني من آثارها.

[+]

الضربة العسكرية تراجعت.. فهل نجا الرئيس الاسد

10th September 2013 17:39 (66 comments)

عبد الباري عطوان

في لقاء معه في لندن حيث كان يتردد عليها كثيرا ويحضر لدرجة الدكتوراة في العلوم السياسية، ويلتقي فيها بالعديد من المعارضين الليبيين روى لي “المهندس” سيف الاسلام القذافي قصة تسليم بلاده للاسلحة الكيماوية وتفكيك منشآتها النووية (بعض التقارير الغربية قالت انها كانت متقدمة) وشحنها الى واشنطن مقابل الحصول على “عفو” يعيد “الجماهيرية” الى المجتمع الدولي ويرفع الحصار عنها.

[+]

هل يسلم الاسد اسلحته الكيماوية؟

9th September 2013 17:11 (58 comments)

عبد الباري عطوان

 

جون كيري وزير الخارجية الامريكي مستعد ان يفعل اي شيء من اجل حشد الحلفاء خلف العدوان العسكري الذي تستعد ادارة الرئيس اوباما لشنه ضد سورية بما في ذلك الكذب الصريح، الم يقل ان الجماعات الجهادية غير موجودة في سورية ثم يضطر الى التراجع والاعتراف بأنها تشكل حوالي ربع المعارضة المسلحة للنظام السوري الحاكم في دمشق.

[+]

دول الخليج والتحريض على الضرية الامريكية

7th September 2013 19:19 (86 comments)

عبد الباري عطوان

 

في الوقت الذي بات تأجيل الضربة العسكرية الامريكية لسورية في حكم المؤكد، ولو لبضعة اسابيع، انتظارا لصدور تقرير المفتشين الدوليين حول المجزرة الكيماوية لسورية وموافقة الكونغرس الامريكي، يخرج وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي السبت في الرياض بمطالبة المجتمع الدولي بـ”تدخل فوري” في سورية بهدف “انقاذ” الشعب السوري من بطش النظام.

[+]

اوباما مأزوم ومعزول.. وبوتين يكشر عن انيابه

6th September 2013 18:36 (95 comments)

عبد الباري عطوان

 

الرئيس الامريكي باراك اوباما يعيش مأزقا لم يعش مثله اي رئيس امريكي آخر، ربما منذ اكتشاف امريكا، فقد بدا معزولا في قمة الدول العشرين، يستجدي الحلفاء، القدامى منهم والجدد، لتأييد خططه لضرب سورية، بما في ذلك الاوروبيين، ولكن هذه الاستجداءات لم تجد آذانا صاغية فقد تخلى عنه الجميع تقريبا.

[+]

وصول السيارات المفخخة والخلايا الانتحارية الى مصر: التوقيت والاهداف والرسائل

5th September 2013 18:32 (43 comments)

عبد الباري عطوان

 

 

تواترت بيانات الادانة للعملية الانتحارية التي استهدفت اغتيال اللواء محمد ابراهيم وزير الداخلية المصري ونجا منها بأعجوبة من مختلف الاحزاب داخل مصر بما في ذلك حركة الاخوان المسلمين والجماعة الاسلامية المسلحة، ولكن هذا لا ينفي مطلقا خطورة هذه العملية على مصر وامنها واستقرارها ومستقبلها.

[+]

خطة اوباما المتدحرجة: تغيير نظام الاسد.. فهل سينجح؟!

4th September 2013 22:55 (45 comments)

عبد الباري عطوان

 

التدخل العسكري الامريكي في سورية بدأ فعلا قبل عامين على الاقل عبر خبراء وكالة المخابرات المركزية الامريكية “سي اي اية” الذين كانوا يتواجدون في مراكز قرب الحدود السورية التركية، ويتولون الاشراف على توزيع الاسلحة على فصائل المعارضة السورية المسلحة للحيلولة دون وقوعها في ايدي الجماعات الجهادية.

[+]

من نحن.. ولماذا اصدرنا هذه الصحيفة

3rd September 2013 19:23 (261 comments)

 

عبد الباري عطوان

 

بدأت فكرة هذه الصحيفة الالكترونية تتبلور وتترسخ في ذهني في الاعوام الاخيرة من رئاستي لمجلس ادارة تحرير صحيفة “القدس العربي”، حيث ادركت، وبالارقام، ان اكثر من 95 بالمئة من قرائها المنتشرين في اكثر من 2008 دولة وكيان على طول العالم وعرضه، يتابعونها عبر شبكة الانترنت، ووسائط الاتصال الاجتماعي الاخرى مثل “فيسبوك” و”تويتر”، وان معظم ميزانية الصحيفة تذهب للخمسة في المئة الذين يقرأونها مطبوعة.

[+]

نحن في خندق سورية ضد اي عدوان امريكي… محدود او موسع

2nd September 2013 17:15 (101 comments)

عبد الباري عطوان

 

بدأت الاصوات المعارضة لشن عدوان امريكي على سورية تتعالى في الوطن العربي والعالم. وظهر الانقسام واضحا وصريحا في اجتماع وزراء الخارجية العرب تحت قبة الجامعة العربية تجاه هذه المسألة، مما يعني ان الحكومات العربية، التي هيمنت على القرار العربي، طوال السنوات الماضية ووظفته، بطريقة او باخرى، وفق اهداف ومخططات امريكية وغربية، بدأت تفقد سيطرتها تدريجيا، وهذا تطور جديد يصب في صالح المنطقة ومستقبلها.

[+]

دمشق ليست بلغراد.. ولجوء اوباما لغطاء الجامعة العربية بداية الانهيار لامريكا!

31st August 2013 20:50 (no comments)
 

عبد الباري عطوان

 

يعقد وزراء الخارجية العرب اجتماعا طارئا غدا في القاهرة قدموا موعده لمدة يومين لاضفاء “شرعية عربية” على العدوان الامريكي الحتمي على سورية، فالرئيس الامريكي باراك اوباما تباها في مؤتمره الصحافي الذي عقده امس بان الجامعة العربية
ومنظمة التعاون الاسلامي تدعمان اي ضربة يوجهها الى سورية وكأنه يقول لست بحاجة الى بريطانيا والمانيا وكندا وبلجيكا وهي الدول التي رفضت ان تشارك في هذا العمل العسكري غير المدعوم بقرار من الامم المتحدة وادلة ثابتة مقنعة حول وقوف النظام السوري خلف المجزرة الكيماوية على حد المتحدثين باسمها.
[+]
“اتّفاق أضنة هو الحل” شعار المرحلة الجديدة في سورية.. ولماذا كشف لافروف فجأةً عن قرارٍ روسيٍّ تركيٍّ لتطبيقه؟ وأين الجانب الرسميّ السوريّ منه؟ وماذا عن إدلب؟ وهل تبخّر حُلم الأكراد في “مشيخةٍ” نفطيّةٍ شرق الفُرات؟ وهل سيأخذ العرب بنصيحة بثينة شعبان القديمة الجديدة؟
مُعاداة السّاميّة وتدنيس القُبور اليهوديّة في فرنسا أمرٌ مُدانٌ بأقوى العِبارات ولكن هل دعوة اليهود الفِرنسيّين للهِجرة إلى فِلسطين المُحتلّة هي الحل؟ وهل إسرائيل أكثر أمانًا من فرنسا؟ ولماذا نتمنّى على الرئيس ماكرون أن يزور المقابر الإسلاميّة التي تتعرّض للتّدنيس أيضًا؟
هل طلّق “عرب وارسو” فِلسطين والعُروبة إلى الأبد؟ ولماذا نعتقِد أنّ “الجِنرال” نِتنياهو لن يحميهم إذا اندلعت الحرب ضِد إيران؟ وكيف خرج الحوثيّون وأنصارهم الرّابح الأكبَر من هذه القمّة؟ وهل سيظهر الدّور الإسرائيليّ في حرب اليمن إلى العلن؟
فرح مرقه: النادي الخليجي يغازل “إخوتنا المسيحيين” والسيسي ينضم.. الأردن بين خلايا إدارتي “الأزمة والخوف” وفزاعة “الأمن والأمان” في عجلون والسلط.. وحين تكشف السيناريوهات الأسوأ في الجزائر وخاشقجي على غرار ليبيا.. والجزيرة مع العربية في خندق واحد “فجأة”
البرادعي يدعو السيسي للاقتداء برئيس موريتانيا في رفض تعديل الدستور (تغريدة)
شقيق الرئيس الإيراني يمثل أمام القضاء بتهم “جرائم مالية”
خطيبة خاشقجي تدعو البرلمان الأوروبي للقيام بوظيفته الإنسانية
(مترشح جزائري لرئاسيات 2019 يثير الجدل والسبب: رغبته في فتح الحدود بين الجزائر والمغرب في حال فوزه بمنصب رئاسة البلاد (فيديو
 مجلس نواب الاردن “يرد” قانون الجرائم الإلكترونية مجددا ويطالب بطرد سفير اسرائيل
ما الذي يقصده ترامب بـ”توسيع عملية السلام”؟.. الدكتور عامر سبايله يكتب لـ”رأي اليوم” عن “صفقة القرن” الوشيكة: إخراج سورية من المعادلة و”البروبوغاندا” الأردنية قد تقود لـ”إنتحار سياسي” وتفعيل البحث عن “بديل” للرئيس محمود عباس
بعد انتصارها على واشنطن في المعركة السياسية واستبعاد فرضية الحل العسكري في فنزويلا.. روسيا والصين وتركيا تربح معركة المساعدات الإنسانية
اجتماع في الوقت بدل الضائع مع رموز المملكة الثالثة: عاهل الأردن يجدد حديثه عن الإصلاح السياسي ومحاربة الفساد ويستشهد بالأوراق النقاشية.. جلسة على طاولة مستديرة حضرها رؤساء الوزراء السابقون وغاب المستوى التنفيذي الحالي
عودة “غير ميمونة” في الأردن لسؤال قديم حول “الرصاص المنفلت” ومخاطر السلاح الأهلي بعد “إطلاق غير مسبوق” خلال تشييع جنازة طفل ..الإحتقان متواصل في شمالي البلاد وأهالي عجلون يرفضون مبادرات نوابهم والوجهاء
أزمةٌ دبلوماسيّةٌ غيرُ مسبوقةٍ: تصريحات نتنياهو وكاتس حول “تورّط” بولندا في الـ”محرقة” باتت كيدًا مُرتدًا… إلغاء قمّة “حلف فيشغراد” ووارسو تُطالِب تل أبيب بالاعتذار
موقع ديبكا الاستخباراتي: “صفقة القرن” لن تنشر قبل نهاية الصيف المقبل ولن تتخطى نهاية العام الجاري
صحف مصرية: ناقد فني شهير مهاجما عادل إمام: بيبوس الفنانات وبيمنع بنته من التمثيل عشان محدش يبوسها.. أبو الغار يمسك العصا من المنتصف في موضوع “الدستور”.. أجراس الحرب الإسرائيلية الايرانية تدق في سورية.. قطيعة بين غادة عادل وشيرين رضا والسبب “قطة”!
ناشينال إنترست: تركيا قادرة على صد النفوذ الإيراني بالعراق
الغارديان: تحذيرات من تطرف الأطفال في حال تركوا في المخيمات السورية
بيزنس توداي: “الاقتصاد” عنوان زيارة ولي العهد السعودي إلى الهند
عمر نجيب: الولايات المتحدة تستنزف البدائل في محاولتها تخفيف التعثر في حرب بلاد الشام تركيا وإسرائيل في متاهة حقل ألغام الشرق الأوسط
رئاسيات الجزائر.. بن فليس في أحسن رواق لقيادة المعارضة
بنكيران..عودة إلى السياسة لن ترضي إخوانه ولا خصومه
الفلسطينيون يتسلحون بورقة مقاطعة إسرائيل تجاريا ردا على حجز أموالهم
حسن العاصي: الموجة الرابعة للرأسمالية.. صراع طبقي معاصر
عمر بن أعمارة: حفيدات فاطمة الفهرية أو التنوير بصيغة المؤنث.. المدرسة والمستشفى قبل المساجد في عصرنا
بسام الياسين: الاردن: التغيير.. التغيير.. التغيير.. التغيير !
د. جمال الحمصي: حوكمة الحوكمة في المجتمعات العربية
بكر السباتين: تمخض مؤتمر وارسو فولد فأراً ممعوط الكرامة
ناصر محمد احداش: لماذا الإصرار على استخدام مصطلح ” تيار الإسلام السياسي” ؟
كفاح محمود كريم: لا تزايدوا على العراق في موضوع التطبيع
د.عقل صلاح: الشبل الفلسطيني الذي أصبح ماردًا: قصة اسير تستحق الاهتمام
شوقية عروق منصور: الرقص في وارسو بعيداً عن طريق سموني
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم