30th Mar 2020

عبد الباري عطوان

ترامب يُخطِّط لعُدوانٍ جديد على العِراق لتصفية الحشد الشعبي وتغيير النظام في بغداد فكيف سيكون الرّد؟ وهل رفض الدعوات برفع الحِصار عن إيران بسبب انتشار “الكورونا” وفتْكِها يَصُب في هذا الإطار؟ ولماذا نعتقد أنّ ترامب المُتخبِّط قد يفعلها لإنقاذ نفسه؟

2 days ago 17:37 (89 comments)

عبد الباري عطوان

يتساءل كثيرون، ونحن لسنا من بينهم، عن أسبابِ سد الإدارة الأمريكيّة الحاليّة أُذنيها أمام الدعوات العالميّة المُتصاعدة، والصّادرة عن جهات أمميّة ودوليّة عديدة، تُطالبها بـ”تعليق” العُقوبات الاقتصاديّة التي تَفرِضها على إيران بسبب تفاقم الأضرار النّاجمة عن انتشار فيروس “الكورونا” في أوساط الشّعب الإيراني، ممّا أدّى إلى وفاة 2300 شخصًا، وإصابة 32 ألفًا آخرين حتى الآن.

صحيفة “نيويورك تايمز” أعفتنا اليوم من الإجابة عندما كشفت في تقريرٍ لها عن وجود مُخطّط امريكي لتنفيذ  عمليّة عسكريّة دمويّة وشيكة في العِراق ضِد فصائل الحشد الشعبي، لاستِفزاز طِهران، وجرّها إلى مُواجهةٍ عسكريّة وهي في موقفٍ ضعيفٍ لانشِغالها بأزمة الكورونا، وأكّدت الصحيفة أنّ وزارة الدفاع (البنتاغون) أمرت قادتها العسكريين الكِبار بوضع تفاصيل المُخطّط الذي يتضمّن إرسال آلاف الجُنود الأمريكيين المُعزّزين بمعدّات عسكريّة ثقيلة إلى القواعد الأمريكيّة في العِراق والمِنطقة.

[+]

لماذا نَشعُر بالصّدمة ونحن نرى منظر “المُقاتلين” السوريين الأسرى المُهين في ليبيا؟ وكيف يُذكِّرنا أحدهم وهو يَستجدِي المال من آسريه بالمُعتصم القذافي في لحظاتِه الأخيرة مع الفارق؟ ولِمَن ستكون الغلَبة في النهاية لـ”طبّاخ بوتين” أم للرئيس أردوغان؟

4 days ago 18:39 (83 comments)

عبد الباري عطوان

تزدحم وسائل التّواصل الاجتماعي هذه الأيّام بأشرطةٍ مُصوَّرةٍ “صادمة” أبطالها “مُقاتلون سوريّون” أرسلتهم السّلطات التركيّة للقِتال في صُفوف حُكومة الوفاق الليبيّة، ووقعوا في أسر القوّات التّابعة للجِنرال خليفة حفتر المدعوم إماراتيًّا ومِصريًّا وروسيًّا وسَعوديًّا وأمريكيًّا وفرنسيًّا.

نقول إنّ هذه “الفيديوهات” صادمة، لأنّ “المُقاتلين” السوريين يظهرون بصورةٍ مُهينةٍ، ويُعاملون بطريقةٍ “فظّة” من قبل سجّانيهم، ويُدلون بأسمائِهم، والمُدن السوريّة مسقط رأسهم مِثل حمص وحماة وحلب، ويُعبّرون عن ندمهم، ويعترفون أنّهم جاءوا إلى ليبيا بسبب الإغراءات الماديّة، وأبرزها الحُصول على 2000 دولار في الشّهر، ووعد بالجنسيّة التركيّة لهُم، وعائِلاتهم في المُستقبل، أيّ بعد تحقيق النّصر، هذا إذا لم يعودوا في التّوابيت، وهو الأكثر ترجيحًا.

[+]

هل سيُسجِّل فيروس كورونا بداية العد التنازلي لانهِيار الإمبراطوريّة الأمريكيّة؟ ولماذا لا نحتاج لصحيفة “الواشنطن بوست” لتَزُف لنا هذه البُشرى؟ وما أوجه الشّبه بين أمين عام الأمم المتحدة غوتيريش ونظيره العربيّ أبو الغيط؟

6 days ago 18:30 (133 comments)

عبد الباري عطوان

وجّه أنطونيو غوتيريش، الأمين العام للام المتحدة، نداءً أمس بوقفٍ فوريٍّ لإطلاق النّار في مُختلف أنحاء العالم لتركيز الجُهود على مُكافحة وباء “الكورونا” القاتل، وإنقاذ الشّعوب التي تجري الحُروب على أرضها من أخطاره.

السيّد غوتيريش، ومثل نظيره أحمد أبو الغيط، أمين عام جامعة الدول العربيّة، أطلق نداءه هذا دون أن يُحدِّد الجهة التي تقف خلف مُعظم أو كُل هذه الحُروب، وتُموّلها بالمال والعتاد، وتَفرِض الحِصارات والعُقوبات، لأنّه يخشى على نفسه ومنصبه، وهو الذي تجاوز السّبعين من عُمره، ولا يملك الجُرأة لتسمية الأُمور بأسمائها دون خوفٍ في المرحلة الحَرِجَة في تاريخ البشريّة.

[+]

كيف كسِبَت الصين الجولة الأولى في حرب الكورونا وفازت بقُلوب وعُقول مُعظم شُعوب العالم؟ ولماذا نعتقد أنّ أمريكا ستَخسر عرشها في مرحلةٍ ما بعدها؟ وهل ستتمرّد أوروبا “العجوز” على هيمنة أمريكا التي خذلتها؟ إليكُم قراءةً تتضمّن بعض الجوانب الشخصيّة؟

2 weeks ago 19:08 (140 comments)

 

 

عبد الباري عطوان

أُصِبنا بحالةٍ من الرّعب، ولأسبابٍ عديدةٍ، من بينها شخصيّ، ونحن نُشاهد شريط فيديو لأحد مُستشفيات العاصمة الإسبانيّة مدريد وقد ازدَحمت ممرّاته “بالجُثث الحيّة” للعشَرات من المُصابين بوباء الكورونا، يفترشون الأرض، وبُدون أيّ عناية طبيّة، أو القليل جدًّا منها، وبعضهم فارق الحياة وحيدًا، وبطريقةٍ مأساويّةٍ يعجَز القلم عن وَصفِها.

أمّا الأسباب الشخصيّة، فتعود إلى أنّني كُنت في العاصمة الإسبانيّة قبل 17 يومًا حيث دعاني البيت العربي في مدريد لإلقاء مُحاضرة في الثالث من الشهر الحالي عن أحوال العرب بعد الموجة الثّانية من “الربيع العربي”، وما إذا كانت الثّالثة في الطّريق، وعندما اقترحت على المُنظّمين (البيت العربي تابع لوزارة الخارجيّة الإسبانيّة) تأجيل المُحاضرة، أو حتى إلغاءها، بسب انتشار فيروس الكورونا، قالوا إنّ إسبانيا شِبه خالية منه، وأنّ الحياة عاديّة والشوارع مُزدحمة، وما قالوه كان صحيحًا، فمقاعد الطائرة التي انطلقت من مطار هيثرو كانت مشغولةً بالكامل، وقاعة المُحاضرات كانت مُزدحمةً، وكذلك الشوارع والمقاهي والمطاعم، وهات يا عِناق، وقُبَل وتصوير مع عددٍ كبيرٍ من الحاضرين ومُعظمهم من العرب، وهذا المشهد ليس غريبًا على النّاطقين بلُغَة الضّاد.

[+]

ما هي النّبوءة المُتشائمة التي تجنّب العاهل السعودي الحديث عنها في خِطابه القصير جدًّا؟ ولماذا كانت الرسالة التي يحملها مُقلقةً للخليجيين والعرب جميعًا؟ وكيف نتوقّع شرق أوسط جديدًا ومُختلفًا ينهض من بين رُكام الكورونا؟ إليكُم صورةً أكثر تشاؤمًا للأسف

2 weeks ago 15:15 (68 comments)

 

عبد الباري عطوان

ليس المملكة العربيّة السعوديّة هي الوحيدة التي ستُواجه ظروفًا صعبةً في الأيّام المُقبلة، مِثلما تنبّأ وحذّر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في خِطابه الذي ألقاه مساء الخميس في حديثه عن أخطار فيروس كورونا، وإنّما جميع دول الخليج والبُلدان العربيّة الأخرى أيضًا، فهذا الفيروس الوبائي يُمكن تصنيفه في خانة أسلحة الدّمار الشامل، ونتائجه الخطيرة مفتوحة على كُل الاحتمالات.

خطاب العاهل السعودي الذي لم تَزِد مدّته أكثر من خمس دقائق، ولم يتضمّن أي جديد باستِثناء لهجته التشاؤميّة المُستقبليّة، فلم يتطرّق إلى حرب النفط التي تخوضها بلاده حاليًّا ضِد روسيا وأدّت إلى انخِفاض الأسعار إلى أقل من 25 دولارًا، ولم يأتِ على سيرة الاعتِقالات التي تردّد أنّها شَمِلَت 20 أميرًا على رأسهم شقيقه الأصغر أحمد بن عبد العزيز، ومحمد بن نايف، وليّ عهده الأسبق، والعجز الكبير الذي ستُعاني منه الميزانيّة السعوديّة وقد يَصِل إلى أكثر من مِئة مِليار دولار، ولكنّ الخِطاب، وفي هذا التّوقيت، يستمدّ أهميّته بالدرجةِ الأولى من ظُهور الملك أوّلًا، والرسالة التي أراد توجيهها إلى الشعب السعودي ثانيًا، والمُجتَمعين الإقليميّ والدوليّ ثالثًا.

[+]

أرجوكم نُريد فتوى دوليّة مُحايدة.. هل فيروس الكورونا “أمريكي” أم “صيني”؟ وما حقيقة المُختبر العسكري الأمريكي “مُصنِّع” الفيروسات الذي جرى إغلاقه فجأةً نهاية العام الماضي؟ ولماذا اتّهام “الخفافيش” البريئة التي يلتهمها الصينيون مُنذ آلاف القُرون؟ وماذا قال صديقي المحامي عن نظريّة المُؤامرة؟

2 weeks ago 17:21 (118 comments)

عبد الباري عطوان

بينما كنت في صدد كتابة مقالة تتناول اشتعال فتيل الحرب على القواعد الأمريكيّة في العِراق انتقامًا لاغتيال القائدين قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس، اتّصل بي صديق يُصنَّف في خانة كِبار المُحامين الدوليين قائلًا إنّه لا يستبعد نظريّة المُؤامرة في انتِشار فيروس الكورونا عالميًّا، وبالتّحديد في الصين والدول الأوروبيّة الكُبرى إلى جانب إيران المُدرجة جميعًا في خانة ضحايا العُقوبات الاقتصاديّة التي فرضها الرئيس الحالي دونالد ترامب لإضعاف إقتصاديّاتها لمصلحة تقوية الاقتِصاد الأمريكي.

[+]

الصين تُعيد التّأكيد رسميًّا وبالأدلّة على “نظريّة المُؤامرة” وتتّهم المُخابرات الأمريكيّة بنشر فيروس “كورونا” في ووهان في تشرين الأوّل الماضي.. لماذا نميل إلى ترجيحها بعد مُحاولة ترامب شِراء شركة أبحاث ألمانيّة بمبلغٍ خياليٍّ لاحتِكار الدّواء والأمصال؟ وهل بدأت أُسطورة التقدّم العلميّ الغربيّ في التّآكل؟

2 weeks ago 17:51 (120 comments)

عبد الباري عطوان

عادت الحُكومة الصينيّة لتُؤكِّد، ومن خِلال حقائق جديدة مُتوفِّرة لديها، أنّ الولايات المتحدة الأمريكيّة هي المصدر الأساسيّ لفيروس “كورونا الجديد” وأنّها تعمّدت نشره في الصين من خِلال عُملاء وكالة المُخابرات الأمريكيّة المركزيّة “سي آي إيه”.

تشاو لي جيان، المتحدّث باسم وزارة الخارجيّة الصينيّة، تمسّك براويته الأولى وأعلن أمس عن وجود إثباتات تؤكّد أنّ هذا الفيروس تمّ اختِراعه وتطويره من قبل عُلماء أمريكيين عام 2015، وأنّ مجلة Nature Medicine الأمريكيّة أكّدت في بحثٍ نشرته في أحد أعدادها في العام نفسه أيّ عام 2015، أنّ عُلماء في الولايات المتحدة تمكّنوا من الحُصول على نوعٍ جديدٍ من فيروس كورونا له تأثيرٌ خطيرٌ على الإنسان، وقال إنّ جُنودًا أمريكيين شاركوا في دورة الألعاب العسكريّة العالميّة التي جرت في مدينة ووهان التي تَنافس فيها 10 آلاف عسكري من مُختلف أنحاء العالم في تشرين أوّل (أكتوبر) الماضي، هم الذين نقلوا الفيروس إلى هذه المدينة.

[+]

تصعيدٌ عسكريّ إثيوبي ضد مِصر.. وصُحف أديس أبابا تُلمِّح إلى خططٍ مِصريّةٍ وشيكةٍ لتدمير سد النهضة بعد انهِيار مُفاوضات واشنطن.. هل إرسال عباس كامل رجل المُخابرات المِصري القويّ إلى سورية ولقائه الأسد يأتِي للتّقارب مع محور المُقاومة؟ ولماذا يُعيد الإعلام المِصري تذكير القِيادة السعوديّة باستِخدام الملك فيصل سِلاح النّفط عام 1973؟

3 weeks ago 17:00 (122 comments)

عبد الباري عطوان

يبدو أنّ الحرب الكلاميّة والإعلاميّة المُستَعِرة حاليًّا بين مِصر وإثيوبيا حول سد النهضة ربّما تُمَهِّد لمرحلة التّصعيد العسكريّ الزّاحفة بشكلٍ مُتسارعٍ، بعد انهِيار مُفاوضات واشنطن الثلاثيّة، وانسِحاب أديس أبابا من جولتها الأخيرة أواخِر الشهر الماضي، ورفض السودان الانضمام إلى مِصر وتوقيع الاتّفاق المُتمخِّض عنها بالأحرف الأولى، الأمر الذي شكّل صدمةً للحُكومة المِصريّة، بعد الصّدمة الأكبر التي تعرّضت لها من جرّاء رفض نظيرتها السودانيّة تأييد قرار لمجلس وزراء الجامعة العربيّة يحفظ حقّ مِصر والسودان التّاريخي في مِياه النيل ويُطالب إثيوبيا باحتِرام القانون الدولي، ومُطالبة مندوبها بإزالة اسم بِلاده من القرار.

[+]

الصين تتهم أمريكا “رسميًّا” باختراع فيروس الكورونا ونشره في مدينة ووهان.. إذا صح هذا الاتّهام فإنّها جريمة حرب ضِد الإنسانيّة.. لماذا نُؤمِن بالنظريّة التآمريّة.. وكيف كانت علامات الاستفهام الصينيّة مشروعةً؟

3 weeks ago 19:37 (163 comments)

عبد الباري عطوان

أن يتّهم المتحدّث باسم الخارجيّة الصينيّة الجيش الأمريكي باحتمال إدخال فيروس الكورونا إلى مدينة ووهان التي كانت الأكثر تضرّرًا بتفشّي المرض في تغريدةٍ له على حسابه على “التويتر”، وباللّغة الإنكليزيّة، فهذا اتّهامٌ على درجةٍ كبيرةٍ من الخُطورة، واتّهامٌ مُبطّنٌ لأمريكا، والرئيس ترامب شخصيًّا، بارتِكاب جرائم ضِد الإنسانيّة، لأنّ الكارثة لحقت بمُعظم شُعوب العالم وبورصاته وأسواقه الماليّة، وزاد عدد القتلى عن 3000 شخص حتى الآن، ونحنُ ما زِلنا في البداية.

[+]

الإمارات تُلوِّح بالانضِمام إلى حليفها السعودي في الحرب النفطيّة ضِد روسيا فهل ستكون نتائجها أفضل من حرب اليمن؟ ولماذا نعتقد أنّ اعتِقالات الأُمراء الكِبار ضربةٌ استباقيّةٌ لامتِصاص تبِعاتها التقشفيّة المُحتملة؟ وهل ستكون “أوبك” الضحيّة الأولى؟

3 weeks ago 15:22 (37 comments)

عبد الباري عطوان

بعد دُخول حرب اليمن عامها السّادس هذا الشّهر (بدأت بعاصفة الحزم في آذار عام 2015)، أعلن الحليفان السعوديّ والإماراتيّ الدّخول سويًّا في حربٍ نفطيّةٍ ربّما لا تقل شراسةً، بهدف توجيه ضربة قاضية مُزدوجة إلى كُل من روسيا التي رفصت الالتِزام باتّفاق “أوبك” بتخفيض الإنتاج بمُعدّل 1.5 مِليون برميل يوميًّا، لرفع الأسعار، وإلى الدول المُنتجة للنّفط الصخري التي غمَرت الأسواق بأكثر من مِليونيّ برميل يوميًّا، ممّا أدّى إلى خفض الأسعار نتيجة حُدوث تُخمَة في أسواق الطّاقة العالميّة.

[+]
ترامب يُخطِّط لعُدوانٍ جديد على العِراق لتصفية الحشد الشعبي وتغيير النظام في بغداد فكيف سيكون الرّد؟ وهل رفض الدعوات برفع الحِصار عن إيران بسبب انتشار “الكورونا” وفتْكِها يَصُب في هذا الإطار؟ ولماذا نعتقد أنّ ترامب المُتخبِّط قد يفعلها لإنقاذ نفسه؟
تغريدة الدكتور حسن نافعة “المُؤثِّرة” تعاطفًا وتضامنًا مع زُملائه في زنزانة الاعتِقال هل تُسرِّع بالإفراج عنهم؟ ولماذا لا نَستبعِد ذلك و”الدّافع” قد يكون فيروس كورونا وإرث مِصر الإنساني؟
ترامب يركع أمام نظيره الصيني طالبًا طوق النجاة.. كيف سقَطت زعامة بلاده للعالم في اختبار الكورونا؟ وهل انتشار الفيروس بهذه السّرعة المُخيفة يُؤكِّد نظريّة المُؤامرة؟ ولماذا يُدافع بعض العرب عن أمريكا ويُشيطِنون الصين؟
فرار قادة من “الدولة الاسلامية” من سجن شمال شرقي سورية
لجنة الاوبئة الاردنية تسابق الزمن لرسم “خارطة المخالطين” و”منحنى الذروة”: الاستقصاء الطبي يتصدر وهواجس “شهر رمضان” تطل على  خلية الازمة بعد تمديد العطلة لـ14 يوما والوفاة الثالثة وتوصيات”صحية” ببقاء الحظر العام
هيسبريس المغربية: المملكة تتعاقد مع شركة عالمية بكوريا الجنوبية للحصول على 110 ألف جهاز كشف كورونا وتُضاعف عدد أسرتها
صحيفة إسرائيلية: تفشي كورونا سيجعل إسرائيل تدفع ثمن إهمال أقلياتها
صحف مصرية: صور مؤلمة في حرب كورونا والسؤال الأعظم الآن: لمن الملك اليوم؟ أسبوع الخطر في مصر! يسرا: امتحان صعب ولابد أن نتخطاه
فورين بوليسي: العزل الصحي قد يوقف وباء كورونا لكنه يؤجج الإرهاب والتطرف
واشنطن بوست: مسؤول أميركي: حزب الله العراقي يخطط لاستهداف الأميركيين وواشنطن تبحث خياراتها
ووهان تنفتح للحياة وحذر من الإصابات “المستوردة”
في 100 يوم.. “كورونا” و”الحراك” يخلطان أوراق الرئيس الجزائري
د. محمد حيدر: ايطاليا تعزل نفسها عن العالم واميركا تتصدر قائمة الاصابات في العالم.. الصدق نجى الصين وايران ومن اخفى الحقائق يدفع اليوم الثمن.. هل بدأ انتشار الفايروس في امريكا وتكتموا لينشروه في باقي الدول لادانتهم وشيطنتهم؟
طريق لمقدمي: “فيروس كورونا المستجد”: صنع الطبيعة أم البشر
د. إبراهيم أبراش: من عالم ما بعد الحداثة إلى عالم ما بعد الكورونا
هيفاء اسعد: خصوصية فلسطين.. ورفاهية التكنولوجيا في زمن الكورونا
سليم البطاينة: الخوف من جوع يؤدي إلى فوضى فَلَتان في الأسعار وسوق سوداء
ديما ياسين: عربي الهوية امريكي المنشأ
عبد الفتاح نعوم: الكرنتينا.. قصة “المحاجر الصحية الدولية” من عزل الأوبئة إلى عزل الفقراء
خالد ابوقدوم: تعددت الفيروسات والموت واحد !!
براء سمير إبراهيم: كيف يمكن للإمارات ان تكون دولة عربية بارزة وقوة دولية فاعلة بسبب كورونا؟!
لحسن بنيعيش: ترقب مغرب ما بعد كورونا
د. بسام روبين: دول تعامل كبار السن كشهود زور