16th Jul 2018

عبد الباري عطوان

نقطتان خطيرتان وردتا في المؤتمر الصحافي الذي عقده الرئيسان بوتين وترامب بعد اختتام قمتهما في هلسنكي.. الأولى تتعلق بالوجود الإيراني في سورية.. والثانية بأمن إسرائيل.. لماذا وكيف؟ وهل حقق نتنياهو اغراضه من هذه القمة التي كان الغائب الحاضر فيها؟

Today 11 minutes ago (no comments)

عبد الباري عطوان

للوهلة الأولى يمكن القول، ومن خلال متابعة المؤتمر الصحافي الذي عقده الزعيمان الروسي فلاديمير بوتين والامريكي دونالد ترامب في اعقاب القمة التي جمعتهما في هلسنكي اليوم الاثنين ان هناك اتفاقا على امرين رئيسيين فيما يتعلق بالازمة السورية:

ـ الأول: العمل بشكل مشترك للحفاظ على امن إسرائيل، وتفعيل العمل بإتفاق فك الاشتباك المتعلق بهضبة الجولان وجرى توقيعه عام 1974.

[+]

انسحاب القُوّات الأمريكيّة مُقابِل “احتواء” الوُجود الإيرانيّ في سورية.. هل سَيقبَل بوتين بهَذهِ “المُقايَضة” في قِمّة هلسنكي؟ ولماذا يُصِر نِتنياهو على الاتِّصال بترامب قَبلها؟ إليكُم تَوقُّعاتِنا لنتائِج هَذهِ القِمّة وما بَعدَها

Yesterday 13:52 (52 comments)

عبد الباري عطوان

يَتوجَّه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى العاصِمة الفنلنديّة هلسنكي اليوم الأحد لحُضور لِقاء القمّة الأوّل مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، وهو في أسوأ حالاتِه، فقد حاصَرته المُظاهَرات الصَّاخِبة في كُل بُقعَةٍ زارَها في بريطانيا احتجاجًا على سِياساتِه العُنصريّة التي تقود العالم إلى حافّة الهاوِية، بينما خَسِر في الوَقتِ نَفسِه ثِقَة مُعظَم حُلفائِه الأُوروبيين أثناء مُشارَكتِه في قِمّة حلف الناتو في بروكسل، حيت تَطاوَل عليهم، وتعاطى معهم كتلاميذ صِغار، وعايَرهم بالتَّنعُّم بالحِماية الأمريكيّة مَجّانًا.

[+]

إيران دَخَلت سورية لإنقاذ الأسد ولن تَخرُج مِنها إلا بِحَربٍ ومِن يقول غير ذلك لا يَعرِفها ولا يَعرِف المِنطَقة.. ولماذا لم يُجانِب ولايتي الصَّواب عِندما قال أنّه لولا هذا التَّدخُّل لكان أبو بكر البغدادي الحاكِم الفِعلي لسورية والعِراق؟

3 days ago 14:43 (105 comments)

عبد الباري عطوان

كان لافِتًا الرَّبط بين سورية والعِراق مَعًا في التَّصريحات التي أدلَى بِها السيد علي ولايتي، مُستشار السيد علي خامئني، المُرشد الأعلى في إيران، أثناء مُحاضرةٍ ألقاها على هامِش زِيارته إلى موسكو وتزامَنت مع زِيارة بنيامين نِتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيلي، حَمَل خِلالها رِسالةً من القِيادة الإيرانيّة إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول اللَّغَط المُتصاعِد حاليًّا حول وُجود قُوّات بِلادِه في سورية.

[+]

ماذا سَيفعَل نِتنياهو إذا رَفَض بوتين وهُو المُرجَّح طَلبه بإخراجِ القُوّات الإيرانيّة من سورية؟ وما هِي خَياراتِه المُتاحة؟ ولماذا نَتوقَّع بأنّ إنجازه الوَحيد في موسكو سَيكون حُضور المُباراة بين إنكلترا وكرواتيا في المُونديال؟

5 days ago 17:10 (45 comments)

عبد الباري عطوان

حَطَّ بنيامين نِتنياهو رئيس الوزراء الإسرائيلي الرِّحال ظُهر اليوم في موسكو للمَرّة الثالثة مُنذ بِداية العام لاستجداء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالعَمل على إخراج القُوّات الإيرانيّة من سورية، التي يَرى في وجودِها تَهديدًا وُجوديًّا لدَولة إسرائيل، ولكنّه لن يَحصُل على ما يُريد، وسَيكون إنجازه الوَحيد من هَذهِ الرِّحلة هو حُضور مُباراة كُرة القَدم بين إنكلترا وكرواتيا في الدَّور قبل النِّهائي لمُسابَقة كأس العالم المُقامَة في العاصِمة الروسيّة.

[+]

ماذا تَعنِي الغارات الجَويّة والصاروخيّة الإسرائيليّة على قاعِدَة “التيفور” للمَرَّة الثَّالِثة في غُضون ثَلاثَة أشهُر؟ وما عَلاقَتها باستعادَة الجيش السوري لدَرعا وفَتح الحُدود مع الأُردن؟ وكم غارة سيَحتاج نِتنياهو للقَضاء على الوُجود الإيرانيّ في سورية؟

1 week ago 17:25 (70 comments)

عبد الباري عطوان

في كُل مَرَّة يُحَقِّق فيها الجيش العربي السوري انتصاراتٍ مَيدانيّة على الأرض ويَستعيد مُدن أو مُحافظات سُوريّة كُبرى، تَقوم القِيادة الإسرائيليّة التي تَشعُر بالإحباط وخَيبَة الأمل من جَرّاء ذلك بالإيعاز لطائِراتِها بشَن غاراتٍ جَويّة أو صاروخيّة على بعض الأهداف في العُمُق السُّوريّ للإيحاء للرأي العام الإسرائيليّ الغارِق في القَلق بأنّها ما زالَت قَويّة، وتَمْلُك اليَد العُليا في المِنطَقة.

[+]

الهِجرة المُعاكِسة إلى سورية بَدأت.. واستعادِة الجيش العربي السوري لدَرعا سَتُعَجِّل من وَتيرَتها.. ولماذا كانَت البِداية الأهَم من لبنان؟ وكيف نَرى “سورية الجَديدة” التي ستَنهَض مِن وَسَط الدَّمار؟ وماذا قالت لَنا صديقَتنا العائِدة إلى دِمَشق؟

2 weeks ago 14:40 (101 comments)

عبد الباري عطوان

إحدَى صديقات العائِلة طبيبة سُوريّة حصلت على شَهادَتِها الجامعيّة من بِريطانيا التي وُلِدَت فيها، أرسلت إلينا صُوَر وشريط فيديو يَتَضمَّن لَقطات من حفل زفافها الذي حَضَره، بالإضافةِ إلى عريسها وأُسرَتِه القادِمة من الولايات المتحدة، بعض أقارِبها من منطقة الخليج وبُلدانٍ عربيّةٍ أُخرَى.

[+]

لماذا يَرتَفِع مَنسوب القَلق في أوساط جيران سورية الأُردنيين والإسرائيليين هَذهِ الأيّام ويَنخَفِض في دِمشق؟ وهل سَتأتي زِيارَة نتنياهو الثالثة لموسكو في غُضون سِتَّة أشهُر بنَتائِج مُختَلِفة تُبَدِّد “هَلعه”؟ وما هِي الأسباب الحقيقيّة لإغلاق الحُدود الأُردنيّة في وَجه نازِحي دَرعا ورَفض كُل الضُّغوط لِفَتحِها؟

2 weeks ago 17:51 (54 comments)

عبد الباري عطوان

بعد سبع سنوات من الحَربِ الطَّاحِنة في سورية التي من المُفتَرض أن تكون قد أنهَكت الجيش العربي السوري، ناهِيك عن إسقاط النظام، يَرتفِع مَنسوب القَلق في أوساط الدُّوَل التي دَعَمت هذه الحرب، بِطُرقٍ مُباشِرةٍ أو غير مُباشِرة، ونحن نتحدَّث هُنا عن الأُردن ودَولة الاحتلال الإسرائيلي، والوِلايات المتحدة الأمريكيّة، وبعض الدُّوَل الخليجيّة تَحديدًا.

[+]

روحاني يُهَدِّد بإغلاقِ مَضيق هرمز.. وسليماني يُشيد ويَتعهَّد بالتَّنفيذ.. هل بَدَأ العَد التَّنازُلي للمُواجَهة؟ وما هِي قِصَّة “مجموعة العَمل” السِّريّة التي أسَّسَتها إسرائيل وأمريكا لتَفجير الاحتجاجات في إيران كمُقَدِّمة لتَغييرِ النِّظام وتِكرار السِّيناريو السُّوري؟ وهل سيَلتَقِي مُحامي ترامب والمُعارضة في طِهران العامَ المُقبِل؟

2 weeks ago 14:44 (88 comments)

عبد الباري عطوان

خَرَج الرئيس الإيرانيّ حسن روحاني عن “اعتدالِه”، وكَظْمْ غَيظِه، أمس عِندما هَدَّد بِكُل وُضوحٍ بِتَعطيلِ شُحنات النِّفط السعوديّة والخليجيّة، إذا مَضَت واشنطن قُدُمًا في سَعيِها لمَنع جميع الدُّوَل من شِراء النِّفط الإيراني، وفَرض حِصارٍ خانِقٍ على الإيرانيين سُلطَةً وشَعبًا.

[+]

جون بولتون يَكْشِف السِّر للمَرَّة الأُولى: الأسد لا يُمَثِّل مُشكلةً استراتيجيّةً لنا وإنّما إيران.. هَل يَعني هذا الاعتراف فَشَل الحَرب في سورية والذَّهاب لتَغيير “الرَّأس” في طِهران؟ خَمسَة أسباب تُرَجِّح هذا الانقلاب.. وفُرَص نَجاحِه مَحدودة

2 weeks ago 18:00 (88 comments)

عبد الباري عطوان

من يَتَمعّن في التَّصريحات الخَطيرة التي أدلى بِها جون بولتون، مُستشار الرئيس دونالد ترامب للأمن القومي، التي أدلى بِها أمس لمَحطَّة تلفزيون CBS يَخْرُج بانطِباعٍ راسِخٍ مَفادُه أنّ الحَرب الأمريكيّة المُقبِلة في الشرق الأوسط سَتكون في إيران حَتمًا، وفي وَقتٍ قَريبٍ على الأرجَح.

[+]

ماذا يَعنِي تَجاوب العاهِل السُّعودي السَّريع مع طَلب ترامب بِزِيادَة إنتاج النِّفط مِليونيّ بَرميلٍ يَوميًّا؟ وهَل أصبَح الرئيس الأمريكي هو أمين عام “أوبِك”؟ وما هُو مَوقِف روسيا والصِّين والدُّوَل المُصدِّرة الأُخرى؟ وهل سَتحصُل القِيادة السعوديّة على ثَمَنٍ مُقابِل هذا القَرار الخَطير.. وما هُوَ؟

3 weeks ago 18:21 (121 comments)

عبد الباري عطوان

لَبّت المملكة العربيّة السعوديّة نِداء الرئيس الأمريكيّ دونالد ترامب، ووافَق عاهِلها الملك سلمان بن عبد العزيز فَورًا على زِيادَة إنتاج بِلاده من النِّفط يَوميًّا لتَعويض النَّقص المُتوقّع في الإمدادات بِسبب العُقوبات التي تَفرِضها الإدارة الأمريكيّة على كُل مِن إيران وفنزويلا، وتَخفيض أسعار النِّفط الخام قُبيل الانتخابات التشريعيّة الأمريكيّة النِّصفيّة في تَشرين الثاني (نوفمبر) المُقبِل، بعد أن تجاوَزت حاجِز الـ80 دولارًا للبَرميل.

[+]
نقطتان خطيرتان وردتا في المؤتمر الصحافي الذي عقده الرئيسان بوتين وترامب بعد اختتام قمتهما في هلسنكي.. الأولى تتعلق بالوجود الإيراني في سورية.. والثانية بأمن إسرائيل.. لماذا وكيف؟ وهل حقق نتنياهو اغراضه من هذه القمة التي كان الغائب الحاضر فيها؟
لماذا تُصيب طائِرات “إف 1” الفِلسطينيّة نِتنياهو ومُستَوطِنيه بالهَلع والرُّعب؟ وكَيف استطاعَت إبداعات العَقل العَربيّ المُحاصَر في “قِطاع غَزّة” إرباك قِيادَة جيش الدِّفاع الإسرائيليّ الذي لا يُقهَر؟ وما هِي المُفاجَئة الجَديدة القادِمة؟
هل انتهت الثَّورة السوريّة؟ ولماذا تخلَّى عنها حُلفاؤها العَرب قبل الأمريكان؟ وما مَدى صِحّة إشعال جبهة إدلب في سبتمبر المُقبِل؟ وأين ستَذهب الحافِلات الخُضر هَذهِ المَرّة؟ وما هِي قِصّة المحيسني مع “الضَّفادِع″؟ ولماذا جادَلت وزير الإعلام السوري؟
فرح مرقه: ديمة طهبوب “كرواتيا” الأردن الصاعدة في مونديال الرزاز.. ومَن كان سيقود “معركة الكرامة” لو تطوّع الجازي في الجزائر؟ .. انفتاح سعودي “من بعيد لبعيد” في حفل ماجد المهندس.. ومؤامرة إيرانية خلف ازمة كهرباء العراق.. و”كاس عرق” جبران باسيل قد يحبط لبنان!
البرلمان المِصري يُقِر قانون “تحصين قادة الجيش” من المُلاحقة القضائيّة في المُستقبل فيما يتّصل بالعُنف الذي اجتاح البلاد بعد الإطاحة بالرئيس مرسي
أوباما يرقص مع جدته في أول زيارة يقوم بها لكينيا بعد انتهاء فترة رئاسته (فيديو)
الرئيس الإيراني يعطي الضوء الأخضر لحضور النساء إلى استادات كرة القدم
ترحيل الإرهابي جمال بغال من فرنسا إلى الجزائر
 نُشطاء في حزب الوسط الإسلامي الأردني يُهدِّدون بمَنع مُحاضرة للهباش
“العدل والإحسان” و”العدالة والتنمية” المغربيان و”النهضة التونسيّة” يُخطِّطون لتأسيس حزب إسلامي مُوحَّد في إسبانيا واختراق مراكز القرار.. ويدعون أنصارهم إلى الانخراط في العمل السياسي
طول غياب الملك بعد لقاءات واشنطن “الغامضة” يعزز التساؤلات الحائرة في عمان: تحضيرات برسم صفقة القرن أم “إجازة روتينية”؟.. رواية اسرائيلية “تتحرش” بالشارع الأردني.. والاضواء برفقة الرزاز وعبور بـ “ثقة على الحافة” يخدمه والبرلمان
خطابات “أقل حِدَّة” ضِد رئيس وزراء الأردن في اليوم الثاني لجَلسات الثِّقة.. وخُطبة فصيحة للإسلاميّة ديمة طهبوب تُثير انتباه الجميع.. والمُؤيّدون للحُكومة بدأوا استعراضهم ضِد الحاجِبين
قمة هلسنكي بعيونٍ إسرائيليّةٍ: ترامب مُعجب ببوتن الذي انتصر بسوريّة ولن يتمكّن من الضغط عليه ومصالحهما تتساوق ضدّ حلف الناتو والاتحاد الأوروبيّ
تهرّب إسرائيل من المُواجهة على جبهتين…مُستشرق إسرائيليّ: قادة تل أبيب لا يقولون الحقيقة للجمهور والتهديدات الإيرانيّة-السوريّة أخطر بكثير من الطائرات الورقيّة الحارقة
فايننشال تايمز: واشنطن رفضت طلب أوروبا إعفاء شركاتها من العقوبات على إيران
صحف مصرية: موجة سخرية عاتية بعد عرض الجنسية المصرية مقابل 7 ملايين جنيه! ناصر: الانتصار والانكسار! مكرم محمد أحمد: ثورة على الطائفية في العراق.. منة فضالي: الفن الآن يعتمد على “الشللية”.. وحب الناس نعمة من الله وهذه وصفاتي من الطبيعة لجمال الشعر والبشرة
نيويورك تايمز: نجل حاكم اماراتي يلجأ الى قطر
الفايننشال تايمز: لقاء ترامب مع بوتين يضع حلفاء واشنطن على المحك
غازيتا رو: إعادة العَظَمة للأسد: هل يسلم ترامب سوريا
“العدل والإحسان” و”العدالة والتنمية” المغربيان و”النهضة التونسيّة” يُخطِّطون لتأسيس حزب إسلامي مُوحَّد في إسبانيا واختراق مراكز القرار.. ويدعون أنصارهم إلى الانخراط في العمل السياسي
جريمة مقتل المُلاكم السوداني في قطر تَدخُل “نفق” الجَدل...
بعد غياب فرضته سنوات الحرب، مغتربون في الولايات المتحدة يزورون سوريا
طرح سيرة ذاتية أخرى لمانديلا بمناسبة مرور 100 عام على مولده
نقاط الخلاف المطروحة خلال قمة ترامب وبوتين
د. طارق ليساوي: غزة تحت الحصار والقصف تصنع العزة والنصر وتوجه رسالة الى...
صالح القزويني: اين ايران في قمة هلسنكي؟
د. عزت جرادات: بين الرقمية والليبرالية
صالح عوض: الهيمنة الامريكية تتأكل في مرحلة الحراك الكوني
أشرف صالح: المخابرات المصرية تلقي الكرة بملعب حركة فتح
إبراهيم حياني: المغرب: جماعة العدل والاحسان الاسلامية والعرض الصيفي 
شاكر فريد حسن: زيارة فاشلة لنتنياهو في موسكو
المهندس باهر يعيش: الشّمِس… ما بتتغطّاش… بغربال!
رأي اليوم