22nd Jan 2019

حوار مفتوح

محمد سعد عبد اللطیف: المُٶُامَرة وثّوراَت الربیِع العرّبي فی الذکري الثامنة؟ 

3 days ago 13:33 (one comments)

محمد سعد عبد اللطیف

الديكتاتور العادل،

في نظر الجماهير العربية،

عندما اندلعت الثورات، العربية

كانت جُموع الّثوار في الساحات تنتظر ظُهور القائد المفدّى الذي يأتي من اللامكان، مطلقًا وعُوده السحرية بحلّ جميع المشاكل. انتظر الثوار المستحيل!

كانوا ينتظرون انبثاق شخصية قيادية قادرة على السيطرة على كل مفاصل الحكم وفرض الأمن والبدء في تطبيق برنامج يحقق العدالة للجميع!

[+]

احمد محمود سعيد: تخفيضات على الأصيلة

3 days ago 13:27 (no comments)

احمد محمود سعيد

واخيرا افرجت الحكومة عن المفاجأة المذهلة في الشهر الأول من عام 2019 والتي اسعدت المواطنين بعد عام النكد الذي اكتوى بناره غالبية الأردنيون ما عدا رؤساء الحكومات والوزراء الحاليين والقدامى والنواب والأعيان وبعض المُختارين وهؤلاء أُستثنوا ليس لأنهم يحلبون الحكومة واموالها بالقانون حلالا زلالا فقط وإنما لأن معظمهم مثقف يعرف الأصيلة والغرغر والأنشوجا  وغيرها وقد حققوا مكسبا عندما خفضت الحكومة ضريبة المبيعات عليها من اكثر من 10% الى 4% فقط .

[+]

ميلاد عمر المزوغي: قمّة بيروت الاقتصادية… التنمية مجرد سراب

3 days ago 13:26 (no comments)

ميلاد عمر المزوغي

تعقد في بيروت بعد غياب دام ست سنوات نتيجة الأزمات المتتالية بالدول العربية,قمّة يتم البحث خلالها في التنمية البشرية ومكافحة المشاكل المزمنة مثل المرض والبطالة والفقر والأمية.

رغم الامكانيات المادية الهائلة لبعض الدول العربية إلا انها لم تشهد التطور المطلوب في العديد من المجالات العلمية,ودخول عالم الميكنة والقضاء على الامية,وتحسن الوضع المعيشي للأفراد,لكن البطالة ظلت الهاجس الذي يؤرق الحكومات العربية وبالأخص بالدول التي لا تتواجد بها ثروات طبيعية(النفط والغاز),فأدّى ذلك الى هجرة شبابها الى الخارج لأجل تحسين اوضاعهم المعيشية.

[+]

ميشيل كلاغاصي: الكرد ما بين وعد ترامب وحدود الخطأ والخطيئة

3 days ago 13:23 (no comments)

ميشيل كلاغاصي

مقدمة … بات من دواعي الإستغراب أن يطلق الساسة الأمريكان تخاريفهم ويصدقون أنفسهم بأنهم يمثلون دور الشرطي “الجنتلمان” في العالم، بعدما تأكد للعالم كله حقيقة دورهم الإجرامي – الهدام, وبات من الوقاحة إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن بلاده لم تعد تقبل بهذا الدور دون مقابل، وأن حمايتهم لن تكون مجانية ً لأيٍ كان, الأمر الذي يطرح التساؤلات حيال القيمٍ والمُثل التي يتحدث ويتباهى بها ساستهم منذ عشرات السنين… يقول الرئيس نيكسون :”علينا حمل عبء العالم لأننا شعب ٌعريق, نحن موجودون لنصنع التاريخ”, ياله من تاريخٍ يصنعونه بدماء الأبرياء وبإشاعة الفوضى وبزراعة الإرهاب وتصديره إلى كافة أنحاء العالم.

[+]

محمد ولد سيدي: الشباب.. من الأنفاق الى قاع البحر

4 days ago 14:21 (no comments)

محمد ولد سيدي

مضى أحد الملوك في الأزمنة الغابرة فترة طويلة لم ينجب خلالها تزوج الكثير من الحسنوات من كل الأعمار وشاء القدر أن احدى السيدات حملت منه لكن أحيط الأمر بسرية تامة حتى في المناسبات الكبرى لم تظهر فيهم السيدة الأولى ومع مرور الزمن انتشر الخبر العظيم داخل وخارج محيط البلاط وفي يوم من الأيام جاء أحد الحراس الى الملك وهو في حالة مرح فقال له: جلالة الملك لدي خبر عظيم فأشار الملك إليه بالدخول فقال له الملك ماذا وراءك؟ فقال الحارس: يا ؛ يا جلالة الملك المفدى رأيت في المنام أنك رزقت غلاما؛ فماكان من الملك إلا أن قطع رأسه مباشرة…

السر في ذلك أن الحارس خائن و كذاب ولو لم يكن خائنا لما نام ليرى رؤيا ما أنزل الله بها من سلطان…

الأميبا السياسية هي مصدر كل المحن وطن تتفجر أرضه بالمناجم النفسية و مياهه بالثروات الهائلة ومع ذلك لم يجد شبابه بدًا من أن يتفننوا في الجهاد في سبيل لقمة العيش والمغامرات داخل أديم الأنفاق في قلب الصحراء الى بذل الغالي والنفيس من أجل الهجرة نحو الفردوس الأوروبي يصراعون الأمواج العاتية مجردون من كل الروابط الروحية والإجتماعية متناسين الأهل والخلان يحدوهم الأمل وتغمرهم السعادة والنشوة أن أحلامهم قد تكلل بالنجاح؛ ولكن هيهات: ألم ومآسي و كوارث وموت فرادى وجماعات بين من تغلق عليهم أنفاق الطبقات المتحركة داخل نواة الأرض وبين من يتيهون على اليابسة وراء الأماني والشائعات مئات الأميال ؛ مئات الأميال كفيلة بإستقبال عشرات الآلاف من فلذات أكباد الوطن – الغني- الفقير- القليل السكن والسكان…

آه يا وطن !

[+]

ناريمان عواد: خيار الدولة الواحدة

4 days ago 14:21 (5 comments)

ناريمان عواد

ما بين النضال الدبلوماسي من اجل تطبيق حل الدولتين والتحالفات الفلسطينية الدولية لاعلان دولة فلسطين كاملة العضوية ، يبدو الواقع الفلسطيني  على الارض شديد المرارة  ، ففي كل يوم تمارس سلطات الاحتلال المزيد من الاضطهاد وسياسات التمييز العنصري بحق الشعب الفلسطيني وتصادر الاف الدونمات  من الاراضي لصالح المستوطنين وتكثف من اقتحامها للمدن الفلسطينية والقرى والمخيمات   ،تمارس اقسى سياسات التمييز العنصري وتجهز على الثروات المائية والطبيعية ، توغل بسياساتها مدعمة بموقف امريكي مساند كان اشده الاعتراف بالقدس عاصمة لدولة الاحتلال .

[+]

عدنان نقول: هل نجح اجتماع القمة بين الرئيسين الارجنتيني ماكري – والبرازيلي بولسونارو في تعزيزا التعاون الاستراتيجي – ومواجهة التحديات

4 days ago 14:20 (no comments)

عدنان نقول

خائير بولسونارو في اول اجتماع دولي له بعد تنصيبه كرئيس للبرازيل تاريخ 1- 1 2019 استقبل يوم الاربعاء والخميس في العاصمة البرازيلية ” برازيليا ” على مستوى القمة  رئيس الارجنتين مورسيو ماكري والوفد المرافق له وزير الخارجية خورجي فاوري ,وزير الدفاع اوسكار اغواد , وزير الاقتصاد نيقولاس دوخومني , وزير العمل والانتاج دانتي سيكا  ,وزيرة الامن بترسيا بولرش , وزيرة الزراعة بترسيا كوستا ديز وزير الشؤون الاستراتيجية فولبيو بونيبرو , في اجتماع دام لمدة ساعتين القصر الرئاسي ” بلان التا ” لمناقشة سبل  تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الازمة الفنزويلية بعد تنصيب الرئيس نقولاس مادورو لمرة ثانية ,والحملة الدولية المشككة بشرعيته القانونية و الدستورية , وايضا بحث اطر التعاون والتنسيق على صعيد رابطة التجمع الاقتصادي اللاتيني ” الميركوسور” التي تضم كل من البرازيل – الارجنتين – الارغواي – الباراغواي – وامكانية توقيع اتفاقات شراكة تجارية  مع الاتحاد الاوربي الذي يعاني من مشاكل وازمات المطالبة بالخروج منه, وكذلك بحث سبل التعاون الاقتصادي  الشراكة  التجارية مع دول النافتا التي وقعت اتفاق  شراكة جديد  بحضور الرئيس الامريكي دونالد ترامب على هامش اجتماعات قمة العشرين الثانية عشر التي عقدت  في بيونس ايرس بتاريخ  28 – 30 – 11 – 2018 اجتماع القمة بين الرئيسين الارجنتيني مورسيو ماكري والبرازيلي خائير بولسونارو جاء بناء على طلب الرئيس الارجنتيني موريسيو ماكري لمواجهة الكثير من التحديات و الاستحقاقات الداخلية  على صعيد الاوضاع الاقتصادية ومشاكل االغلاء والتضخم المالي التي تعاني منه  الارجنتين وقرب بدء الحملة الانتخابية المتوقع ان تكون شديدة الوطائة بين حزبه  “كامبيو” والحزب  البيروني الذي يعاني من حالات الانقسام والتشرزم الداخلي , وعلى الصعيد الاقليمي لمواجهة مشاكل الهجرة الفنزويلية الكبيرة لدول الجوار خروج 3 ملييون فنزويلي هربا من الاوضاع المأسوية التي تعاني منها, فنزويلة لجهة عدم توفر الغذاء, والدواء , والخدمات الاساسية, والتضم الكبير الذي يعتبر من اعلى المعدلات العالمية ,اضافة الى مشاكل أمن الحدود  والارهاب وتجارة المخدرات وغسيل الاموال وتعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والصناعية والزراعية ,التعاون العسكري, والتعاون النووي للاغراض السلمية, الملاحظ في هذا الاجتماع  الذي جمع الرئيسين لاول مرة وجها لوجه ان لدى الاثنين مورسيو ماكري وجائير بولسونارو العديد  من المبادئ والمعايير المشتركة , يمكن أن تفتح فصلاً جديدا غير مسبوق في العلاقات الدبلوماسية بين الأرجنتين والبرازيل.

[+]

ابراهيم عبدالله هديان: اليمن بين الأطماع الغربيه والعدوان الخليجي والغياب العربي والإسلامي ..

4 days ago 14:19 (one comments)

ابراهيم عبدالله هديان

تتقاطع المصالح الغربيه في اليمن بشكل متسارع الذي يعيش تحت وطأة العدوان السعودي الإماراتي منذ أربع سنوات حيث تشهد الساحه الأقليميه والدوليه تحرك واسع وملحوظ بخصوص اليمن وميلاد قرارين أمميين صادرين من مجلس الأمن في غضون أقل من شهر والذي كان ساكتآ لمده طويله وفجأة نجد اهتمام غريب بالشأن اليمني الذي يؤكد أن التدخلات الغربيه الحاليه ليست بريئه والجميع يختبئ ضمن جلباب الأمم المتحده التي تعد الطريق الأمثل لتدمير الدول الناميه وتقسيمها حسب جداول الفوضى الخلاقه والنظره الاستعماريه ،،

لا نستطيع فصل المتغيرات الدوليه عن الساحه اليمنيه فمنذ اعلان استفتاء بريطانيا خروجها من الاتحاد الأوروبي حاولت أن تجدد نفسها في المنطقه العربيه وتلعب دور منافس لدول الاتحاد وخاصه ألمانيا وفرنسا والبداية كانت من تعيين مبعوث أممي جديد في اليمن يحمل الجنسيه البريطانيه الذي يعمل بدعم كامل من حكومته وبتتسيق تام مع الأمريكيين للحفاظ على مصالحهما في المياه الأقليميه العربيه التي تعد من أهم طرق الملاحه الدوليه ، الاتحاد الأوروبي لم يكن بعيدآ عن الطبخه الجديده حيث سارعت السويد لاستضافه المشاورات بين الأطراف المتحاربه وإرسال مراقب هولندي إلى مدينه الحديده لمزاحمة البريطانيين في المخطط الداعي إلى إعادة السيطره على السواحل اليمنيه ،،

قرارات أمميه مبهمه وغير واضحه المعالم حيث تسعى الأطراف اليمنيه المتحاربه إلى التفسير حسب مزاج كل طرف ومصالحه ورغبته دون البحث في جوهر القضيه التي ذهبت بميناء الحديده الإستراتيجي إلى الحضن الدولي وسط تبادل للاتهامات الداخليه العقيمه والتي أوصلت اليمن وشعبها العروبي الأصيل إلى الدرك الأسفل من المعاناة والبؤس وانتشار الدم والقتل في كل ربوع الوطنى، مع انقطاع للرواتب لأكثر من سنتين وغياب تام لأبسط الخدمات الانسانيه من ماء نظيف وكهرباء وصحه وتعليم وسط قصف طيران غاشم لدول الخليج الغني بالمال والثروه الذي يتلذذ بقتل النساء والأطفال من أبناء الشعب اليمني في ظل صمت عربي واسلامي وعالمي قبيح وعجيب وليس له مبرر سوى موت الضمير الإنساني ،،

شهر منذ مشاورات السويد ولم يتحقق شيء ملموس سواء بفتح مطار صنعاء الدولي المغلق منذ بدايه العدوان ولا يستقبل إلا طائرات الأمم المتحدة !!!

[+]

رابح بوكريش: خبير عسكري جزائري يتكلم عن ضرب إيران

4 days ago 14:18 (7 comments)

رابح بوكريش

الحديث عن المواجهة مرتقبة بين الولايات المتحدة و إيران، أصبح يتردد في وسائل الإعلام المختلفة ، والدليل على ذلك الحشد الأقليمى والدولي الذي تقوم به الولايات المتحدة ضد طهران ، وأكثر من هذا فقد طلب ترامب من البنتاغون خيارات لضرب إيران فهل تقوم هذه الحرب فعلاً؟ .

[+]

د. جلال جراغي: خفايا الجولة الإقليمية الأخيرة لوزير الخارجية الأمريكي ومحاولاته الرامية إلى معاداة إيران

4 days ago 14:17 (no comments)

د. جلال جراغي

قام وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أحد أضلاع المثلث المضاد لإيران في حكومة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إلى جانب مستشار الأمن القومي الأمريكي، جون بولتون، وكبير مستشاري الرئيس الأمريكي وصهره، جاريد كوشنر، بجولته الأخيرة المثيرة للجدل إلى منطقة الشرق الأوسط، وطبعاً بالتماشي مع رغباتهما ضد إيران وفي إطار مهمة خاصة شملت ثماني بلدان عربية.

[+]
لِماذا تمنَّينا لو ألغى الرئيس عون استضافة بلاده للقِمّة الاقتصاديّة؟ وهل مرَّت صواريخ الطائرات الإسرائيليّة المُغيرَة على دِمشق فوق رؤوس المُشارِكين فيها؟ وإذا كانوا حريصين على اللَّاجِئين والنّازِحين السوريّين وتخفيف مُعاناتِهم لِماذا أغلَقوا حُدودهم في وُجوهِهم؟ ومَن قال أنّ سورية تُريد العَودة للعَمل العَربيّ المُشتَرك بصُورته الرَّاهِنَة؟
إمارة طالبان الإسلاميّة تتبلور ورُبّما بات إعلانها وشيكًا.. هُجوم كاسِح لقُوّاتها على قاعدة عسكريّة أدّى إلى مقتل مئتين على الأقل.. هل هي “رسالة ضغط دمويّة” لمُفاوضات السلام مع الأمريكان في الدوحة؟ وهل سيَعترِف ترامب بالهَزيمة ويَسحَب قُوّاته من أفغانستان تقليصًا للخَسائِر؟
كثافة الغارات الإسرائيليّة على سورية دَليلُ رُعبٍ من القادِم.. هل صَدَر القرار بفتح جبهة الجُولان؟ وهل صاروخ الحرس الثوريّ الإيرانيّ الذي يحمل نصف طن من المُتفَجِّرات بداية الغَيْث؟ ولِماذا اختار السيّد نصر الله السبت لبَثِّ مُقابَلته المُنْتَظرة؟ وما هِي المُفاجآت التي سيُفَجِّرها؟ الحرب ربّما باتت وَشيكةً فاستَعِدُّوا؟
فرح مرقه: وصيّة أنقلها من “تيريزا ماي” للأردن فهل يدركها عمر الرزاز قبل القرض “الربوي”؟ اتفق العرب اخيراً في “خيبة” قمة بيروت ولا نصدّق دفاع أبو الغيط عن “حماية الشعوب”.. تسألون لماذا غاب القادة؟ بوتفليقة على كرسيه في “فرانس 24” والبشير يحوّل السلمية لدموية على “بي بي سي”
أسماء الأسد تشارك أطفالا صما في أول لحظة تواصلهم مع العالم الخارجي (فيديو + صور)
حسن نافعة بعد اتهامه بتكدير السلم العام وتلقي تمويلات مشبوهة: لن أحني رأسي إلا لله سبحانه 
أمر ملكي سعودي بإعفاء مسؤول من منصبه
تحطم مقاتلة تابعة للجيش المغربي شمالي المملكة جراء عطب تقني
الجزائر: ترشح فوزي رباعين يثير السخرية على “الفايسبوك”
مصادر مغربية موثوقة تتحدث عن زيارة لرئيس الوزراء الاسرائيلي الى المغرب خلال 2019 سيعرض خلالها “خدماته بالوساطة” بين الرباط و مستشار الأمن القومي الأميركي بشأن قضية الصحراء لصالح استفادة اسرائيل من موقع المغرب المسؤول على رأس لجنة القدس″
ايران تعلق على الغارات الإسرائيلية.. ننتظر بفارغ الصبر المواجهة مع إسرائيل على الأرض.. نتنياهو الغارات استهدفت القوات الإيرانية والسورية التي تساندها
استنكار في لبنان لاستخدام إسرائيل الأجواء اللبنانية لقصف سوريا… الطيران الحربي يخرق الاجواء بعد عدوانه فجرا على دمشق.. ويحلق على علو منخفض فوق المناطق اللبنانية.. يدلين يهدد لبنان الهجوم على سوريا رسالة للبنانيين
حملة انتقادات تطال رئيس مجلس الشعب السوري بسبب وصفه حملات الانتقاد للحكومة بأنها تدار من الخارج.. نشطاء “مجلس الشعب يسحب الثقة من الشعب”.. ورئيس الحكومة يعتذر ويوضح أسباب الأزمة
إسرائيل تُقّر بأنّ الدفاعات الجويّة السوريّة أسقطت مُعظم الصواريخ وتؤكّد أنّ الصاروخ باتجاه “أراضيها” هو رسالةً حادّةً كالموس من دمشق بأنّ قواعِد اللعبة تغيّرت
صحف مصرية: هيكل والإخوان وحوار مثير لم ينشر من قبل! الشرطة تبايع السيسي..”ليفربول” يتغزل في صلاح بشعر المتنبي.. لا لتجسيد النبي وكبارالصحابة.. أفلام صنعت نجومية نبيلة عبيد: “تقرير” في عيد ميلادها.. كم عمرها؟
موقع للجيش الامريكي: إيران الجريئة والتوسعية تبدو وكأنها المنتصر الوحيد” بعد الغزو الأمريكي للعراق في 2003
التايمز: الثقة في بوتين تهبط لأدنى مستوياتها
الغارديان: أين كلوني في الوقت الذي تحتاج اليه السودان؟
نيزافيسيميا غازيتا: يطالبون سوريا بتنازلات لإعادتها إلى الأسرة العربية
ما يجب معرفته عن الهجمات الإسرائيلية في سوريا
الدكتور عارف بني حمد: “Think Tanks”دور مراكز الدراسات الإستراتيجية في عملية صنع القرار
نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد: المال القطري فتاتٌ مُسيّسٌ وما يجري بالجامعة العربيّة مهزلة والشعوب ستُفشِل الناتو العربيّ
فلبين ..”مورو” الإسلامية تدعو تركيا لزيادة دعمها لهم في المرحلة المقبلة
في ذكرى يناير الثامنة.. مبارك “شاهد” وشباب الثورة بالسجون
فوزي بن يونس بن حديد: ترامب وأون…. صفاتٌ جينيّةٌ واحدةٌ، ديمقراطيةٌ تبحث عن استبدادٍ، واستبدادٌ يبحث عن ديمقراطيةٍ
أمجد إسماعيل الآغا: العدوان الصهيوني على دمشق.. أبعاد ودلالات
د. جلال جراغي: اعتقال الصحافية الإيرانية في أمريكا كشف الوجه المزيف للولايات المتحدة
عمر بن أعمارة: المغرب: لباس البرلمانية السيدة أمينة، بين ضيق الدعوي وانتهازية السياسي ورحابة الحقوقي
سارة السهيل: دعم الدب الروسي لنجل القذافي هل ينهي الشتات الليبي
حماد صبح: سيد المقاومة عائد ونحن في الانتظار
كريم الزغيّر: النائب العام الفلسطيني.. إيقافٌ مؤقّت.. لماذا الآن؟!
فهمي شراب​: أزمات يقع حلها على عاتق الأمن الفلسطيني
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم