15th Jul 2019

حوار مفتوح

نزار الجليدي‎: الشباب التونسي.. نقطة ارتكاز في التحوّل الديمقراطي

2 days ago 11:13 (no comments)

 

نزار الجليدي

تعتبر المشاركة السياسية هي أساس الديمقراطية والتعبير الواضح عن مبدأ سيادة الشعب وتقضى المشاركة السياسية وجود مجموعة بشرية من المواطنين الذين يتوافر لديهم شعور الإنتماء والإهتمام بالشأن العام .

والمشاركة هي أرقي تعبير عن المواطنة التي تمثل من جملة النشاطات التي تساعد على ممارسة السلطة السياسة , ولما كان الشباب في مصر يمثل نسبة كبيرة من إجمالى السكان وهم عنصر فعال وهام من قضايا التنمية وذلك دفعنا أن نؤكد ونلقى الضوء علي المشاركة السياسية بالنسبة للشباب لأن الشباب هم من يملكون الطاقة والقدرة على العطاء وهم ثروة بشرية قادرة على العمل والإنتاج , والشباب هم الحل لكافة مشاكل المجتمع.

[+]

نواف الزرو: عن السطو الصهيوني المسلح المدعم ببلطجة القوة والعربدة والارهاب

2 days ago 11:07 (2 comments)

 

 

نواف الزرو

كل هذا الذي يجري على ارض القدس والضفة الغربية هو بالتأكيد سطو صهيوني مسلح على الارض والتاريخ والتراث…. وما يجري هو انتهاك صارخ متواصل لكافة المواثيق والقرارات الدولية…. وما يجري هو استخفاف بالوجود العربي والفلسطيني… وما يجري تغطيه دولة الاحتلال بالقوة الغاشمة، ويمكن ان نقول ان تلك الدولة ترتقي الى مستوى اكبر مافيا لسرقة الاوطان والاراضي والممتلكات والحقوق على وجه الكرة الارضية…، فماذا نحن فاعلون فلسطينيا وعربيا في ضوء كل ذلك…؟،.

[+]

عبد الواسع الفاتكي: ظل الحوثيين في جسد الشرعية اليمنية!

2 days ago 11:05 (no comments)

عبد الواسع الفاتكي

ما يدعو للغرابة ، ويثير الدهشة والحيرة ، أن تتحول أي إجراءات تزعم السلطات الشرعية اليمنية أن الهدف منها ، هو معالجة الاختلالات والقضاء على الفساد ، إلى تعسفات وابتزاز وتصفية حسابات يطال في الدرجة الأولى المخلصين في مساندة الشرعية اليمنية ، والمناضلين في مقارعة الانقلابيين ، أو من لم يدر في فلك أهواء القائمين على الأمر ومن لف لفيفهم.

جل مسؤولي الجهاز الإداري في معظم المكاتب التنفيذية الحكومية ، لم تكن الكفاءة واستشعار المسؤولية والقدرة على خدمة الناس ، ولا القوانين واللوائح المنظمة للوظيفة العامة ، هي التي أوصلتهم لمناصبهم التي شغلوها أو يشغلونها ، لقد كان للحزبية والمال والمحسوبية والفئوية الفضل الكبير، في امتطاء أولئك المسؤولين كراسي إدارة الشأن العام ، الذي يديرونه بالانتقائية والمزاجية ، وارتداء الوطنية عندما تتوافق مع مصالحهم ومصالح داعميهم ، وخلعها عند التصادم معها.

[+]

سيف اكثم المظفر: العراق: حكومة تتعكز على فشلها

2 days ago 11:03 (one comments)

 

سيف اكثم المظفر

لن أكون سوداوي في الرؤية، ولن أقيم بشكل احادي، لكن مقاييس النجاح تحددها الأرقام، في بلد مثل العراق، ذو ثروة كبيرة وعقول غنية وطاقة شبابية هائلة، يجب أن يقفز في أعلى المراتب، خلال أشهر لو وظفت بالشكل الصحيح.

لا يخفى عن كل متابع للوضع العراقي، إن التشتت والصراع الداخلي، و المحاصصة المقيتة قد شلت حركة التقدم.. وجاء الفساد ليقضي على أمل التطور والأمن وحتى المستقبل.

كان من أولويات الحكومة، هو محاربة الفساد بالطرق القانونية، وتفعيل الجهات الرقابية وأساليب التدقيق والرقابة، من خلال قيادة عليا لمكافحة الفساد انتج مجلس الأعلى لمكافحة الفساد في مجلس الوزراء..

[+]

دكتور حسن زيد بن عقيل: بنيامين نتنياهو  – التعصب الديني واللعب بالنار

3 days ago 13:12 (no comments)

دكتور حسن زيد بن عقيل

يعتقد نتنياهو ان باراك أوباما كان معاديا لإسرائيل ، لشعوره بخية امل من المعاملة السيئة للفلسطينيين و انتهاك  حقوقهم الاساسية من قبل حكومة نتنياهو  . بالفعل نتنياهو يشكل عقبة أمام التسوية الفلسطينية – الإسرائيلية . لا يمكن ان تكون هناك أي تسوية في ظل وجود نتنياهو على رأس الحكومة الإسرائيلية . ان مواقف نتنياهو من باراك أوباما تنبع من موقفه الايديولوجي العنصري الصهيوني الأنجلو – ساكسوني . هذه الأيديولوجية قد قادت العالم في الماضي الى حربين عالميتين و الان يسعى بها نتنياهو لقيادة العالم الى حرب عالمية ثالثة ( هرمجدون) و التي ستطوي الصفحة الاخيرة في تاريخ الحكم البشري ، حسب الاسطورة التوراتية .

[+]

د. عبد الحميد فجر سلوم: كلما تأخر الحل السياسي في سورية كلما أصبح التفتيت الحالي أمرا واقعا

3 days ago 13:11 (3 comments)

د. عبد الحميد فجر سلوم

يُكابر جدا، ويعيش الأوهام، كل من يدّعي اليوم أن سورية غير مُفتّتة.. مناطق شمال وشرق سورية تسيطر عليها الولايات المتحدة وتُسنِد إدارتها إلى قوات سورية الديمقراطية الكردية المدعومة من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وقوى التحالف.. وهكذا فهذه المناطق تبدو وكأنها خطّا أحمرا يُمنع الاقتراب منه والتفكير بتحريره، فهذا أمرٌ لا تسمح به الولايات المتحدة وحلفائها، وسيبقى على هذا النحو وتتعزّز به التوجهات الانفصالية طالما أن الحل السياسي السوري الشامل غائب عن الساحة السورية.

[+]

د. أماني القرم: مسيحيون متحدون من أجل إسرائيل! ولكن هل يحبهم اليهود؟

3 days ago 13:10 (no comments)

د. أماني القرم

لا أتحدث هنا بالمطلق من قريب أو بعيد عن شركاء الدم والنضال والأخوة، بل عن تيار منشق عقيدياً وفكرياً عن الديانة المسيحية التقليدية. “مسيحيون متحدون من أجل اسرائيل” هي إحدى منظمات الصهيونية المسيحية في الولايات المتحدة ، بدأت نشاطاتها منذ منتصف السبعينات بالتحالف مع مناحيم بيغن ضد جيمي كارتر، واستمرت في النمو وباتت تشكل قوة سياسية في صنع القرار الأمريكي.

قبل يومين بدأ المؤتمر السنوي لهذه المنظمة بتباري منقطع النظير وتفاخر عظيم في خطب الخمسة الكبار الأشد تطرفاً في إدارة ترامب لاظهار الدعم لاسرائيل ومهاجمة كل منتقدي هذا الدعم : مايك بومبيو ، جون بولتون ، جيسون جرينبلات ، توماس فريدمان وطبعاً على رأسهم مايك بينس،أمام عشرات الالاف من المسيحيين الانجيليين أصحاب الكتلة التصويتية الاكبر لترامب.

[+]

فوزي بن يونس بن حديد: معركة النقاب في تونس..  بين المنع والتقييد

3 days ago 13:10 (one comments)

فوزي بن يونس بن حديد

صدر القانون التونسي الذي يمنع النقاب في الساحات العامة وفي مواقع العمل، وهو قانون جيد إذا قورن بالأحداث الجارية في تونس، فقد يختفي الرجال وراء النقاب للقيام بعمليات انتحارية تقتل الأبرياء وتحدث إرباكا في السياسة الأمنية والاقتصادية في البلاد، لذلك جاء هذا القانون ليحسم المعركة، ويقصي أصحاب الحيل المكشوفة الذين يستخدمون النقاب وسيلة للتخفي وارتكاب الجرائم المتعددة، وبينما هناك من ينادي بنزعه هناك من يصعّد الموقف في تونس بناء على قراءته الأيديولوجية المتشددة القائمة على أن المرأة كلها عورة لا يصح أن يُرى من جسدها شيء، حتى وجهها وكفيها، وهؤلاء ربما يستندون إلى أدلة لكن أدلتهم ضعيفة لا تقوى أن تكون ملزمة لكل امرأة مسلمة.

[+]

مهند إبراهيم أبو لطيفة: مشروع دويلة سيناء… المطلوب موقف رسمي واضح

3 days ago 13:09 (no comments)

مهند إبراهيم أبو لطيفة

منذ عقود طويلة ، وتحديدا منذ العام 1902، يتكرر الحديث عن شبه جزيرة سيناء ، ومشاريع التوطين لتكون جزءا من حكم ذاتي  ضمن مخطط الحركة الصهيونية، إما كقاعدة  تنطلق منها لإقامة ( الوطن القومي ) أو لاحقا  لإستيعاب اللاجئين الفلسطينيين.

في عام 1902 حاولت الحركة الصهيونية ، إقناع الحكومة الإنجليزية ( دولة الإحتلال في تلك المرحلة ) بالموافقة على منحها جزءا من شبه جزيرة سيناء لتقيم عليها مستوطنات للاجئين اليهود بسبب قربها من فلسطين .

وفي إطار مساعيه لتحقيق هذا الهدف ، إلتقى تيدور هرتزل مع جوزيف تشمبرلن ، وزير المستعمرات واللورد لانسيدن وزير الخارجية وتم الإتفاق على ” مشروع العريش ” ، وأن تحصل الحركة الصهيونية على حق الإمتياز على أراضي تقع في شبه جزيرة سيناء.

[+]

بوشعيب أمين: المغرب: آه يا وطني لقد ضيعك السياسيون !

3 days ago 13:09 (no comments)

بوشعيب أمين

    يعتقد بعض ساستنا في المغرب، أن السياسة هي فن الكذب وخداع الناس، ويتخذون قولة فولتير: ” الكذب فضيلة كبرى عندما يؤدي إلى الخير” وقولة مكيافيلي ” الغاية تبرر الوسيلة ” أسلوبهم في ممارسة السياسة.

طبعا فهدفهم من ذلك هو محاولة إقناع الناس بمصداقيتهم، وأنهم هم المعوّل عليهم في تحقيق الرعاية الاجتماعية فى حقول التعليم والصحة والسكن اللائق والتوظيف، لجميع المواطنين وحصولهم على نصيبهم العادل من الثروة. وبذلك هم من يستحقون أصوات الناس.

لذلك صار هذا الميدان مرتعا لكل من هبّ ودبّ، فلا غرو إذاً أن يصبح مليئا بالممارسات التي تؤشر على غياب الفكر السياسي والإلمام بالنظريات السياسية التي تبحث عن الحلول للمشاكل التي قد تواجه المجتمع.

[+]
لماذا سارع نِتنياهو بالرّد على خطاب السيّد نصر الله والتهديد بتدمير “حزب الله” ولبنان على غير عادته؟ وما الجديد الذي أزعج الإسرائيليين وورد في هذا الخِطاب تحديدًا؟
تجويع الفِلسطينيين بحِرمانهم من العمل ولُقمة العيش مشروعُ “فِتنةٍ” يُهدّد أمن لبنان واستقراره.. واذكروا محاسن لاجئيكم.. ولا تُقدّموا الأعذار لدول خليجيّة تتأهّب لترحيل مِئات الآلاف من اللبنانيين.. ولهذهِ الأسباب نُناشد الرّئاسات الثّلاث التحرّك فورًا
لماذا يُريدون حِرمان 20 مِليون سوري من النّفط ومُشتقّاته؟ وهل سيُواجه تحالف ترامب البحري مصير نظيره العربي في اليمن؟ وكيف سيكون الرّد الإيراني؟ ولماذا يُسارع نِتنياهو للاعتذار لـ”حماس” للمرّة الأولى في تاريخه؟
نتنياهو يحاول اختراق الإسرائيليين الروس لإضعاف ليبرمان
النهضة الممتدة في الأردن: رئيس الوزراء الأردني يختار الاقتصاد والخدمات مجدداً ويؤجل السياسة والانتخاب.. وغنيمات بتصريح مقتضب: مشروع النهضة يحتاج أكثر من عامين.. تساؤلات الاستراتيجيات والتنفيذ تعود للواجهة والتحركات السياسية الاقتصادية في “غاز إسرائيل” في خلفية العقل الجمعي
صحف مصرية: ترامب وحمرة الخجل! تشومسكي: أمريكا ماكينة لإنتاج الإرهاب! سموم عبود الزمر! انتحار طالب بعد رسوبه في الثانوية العامة وآخران يحاولان الانتحار! غضب إليسا من هجوم الرصاع عليها وجمهورها يذودون عن حياضها!
فاينانشيال تايمز: السعوديون يعتزمون السماح للنساء بالسفر من دون إذن الولي
نيزافيسيمايا غازيتا: الصين تخسر نقاطا في نزالها مع واشنطن
صحيفة بريطانية: هل سوريا آمنة لعودة اللاجئين؟
صحيفة “أي”: “5 جي” لمراقبة أقلية الأيغور الصينية المسلمة
مؤمن ابو جامع: قضية فلسطين وقضية العرب
أحمد سليمان العمري: نتائج مشروع شراكة التنقّل بين الاتحاد الأوروبي والأردن
سارة السهيل: التنمر وباء قاتل والقهر والحب والحوار ثمار ناجعة للعلاج
الدكتور حسين عمر توقه: قاعدة العديد على سطح المباحثات القطرية الأمريكية
أيزيديات عراقيات رهائن الصراع بين صلة الرحم والانتماء
مهند إبراهيم أبو لطيفة: البلطجة الأمريكية ومضيق هرمز
المحامي حسن عبادي: أيقونات الحريّة.. قصص واقعية مؤثرة لاسرى خلف القضبان
رحيم الخالدي: إقليم كردستان العراق: الإقليم خارج التغطية !
صلاح السقلدي: إقالة أحد قادة الجيش اليمني.. أزمة انعدام الثقة بين التحالف وحلفائه.. ونوايا خليجية لجعل اليمن منزوع الأنياب والمخالب
أيوب رضواني: ثلاثة مداخل أساسية للوصول الى قلب السلطة في المغرب.. والباقي تفاصيل
احمد عادل احمد: بعد خطاب السيد نصر الله: هل بدأ العد التنازلي لزوال إسرائيل ؟
حماد صبح: قصة كلبين رفضا الخضوع لأوامر الاحتلال الاسرائيلي
تميم منصور: تموز يا تموز يا شهر الثورات عد الى الوراء وتجدد
رأي اليوم