22nd Jan 2019

حوار مفتوح

فوزي بن يونس بن حديد: بمناسبة الذين يرتجفون بردا: اللجوء قسوةٌ لا تنتهي وألمٌ لا يهزّ العالمَ

2 days ago 13:19 (one comments)

فوزي بن يونس بن حديد

حينما يتدثر الأغنياء العرب في فراشهم الوثير ويتنعمون بالدفء في أيام الشتاء القارس والشديد البرودة  لا يجد اللاجئ السوري أو اللاجئ العراقي أو الفلسطيني أو الصومالي أو السوداني أو الذين يبيتون في العراء، لا يجدون ملجأ أو مغارات أو مأوى يتصف بأبسط صفات المكان الذي يعيش فيه إنسان، يبيتون بلا فراش ولا غطاء في شتاء زادهم بلاء إلى بلائهم وكأن الله يمتحنهم أيصبرون أم يكفرون، وكأنه أيضا يمهلنا نحن الذي نعيش تحت أوتار اللحاف الثقيل وفي أجواء الدفء الجميل، نتنعم نحن كل يوم وهم يعانون كل دقيقة وثانية وقد قيل لا يشعر بالعناء إلا من ذاق مرارته.

[+]

د. كاظم ناصر: هل ستنجح أمريكا في إقامة حلف “الناتو” العربي؟

2 days ago 13:18 (one comments)

د. كاظم ناصر

في جولته التي شملت الأردن ومصر والسعودية والامارات وقطر والبحرين وعمان والعراق، ركّز وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو على إقناع العرب بتشكيل حلف” الناتو” العربي لمواجهة التهديد الإيراني لدولهم كما تزعم الإدارة الأمريكية، وأكد لقادة الدول العربية التي زارها أن أمريكا تنوي الحفاظ على نفوذها في المنطقة، وستقف إلى جانب حلفائها وتواصل الدفاع عنهم على الرغم من قرار الرئيس دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من سوريا، وفاجأ العالم بإعلانه عن نيّة الولايات المتحدة على عقد مؤتمر دولي في بولندا في منتصف شهر فبراير القادم لمناقشة التدخل الإيراني في بعض الدول العربية، ومناقشة أكذوبة السلام الذي تعمل أمريكا على تحقيقه في المنطقة.

[+]

طه الشريف: السعودية: رهف القنون متهمة أم ضحية؟!

2 days ago 13:17 (8 comments)

طه الشريف

بادىء ذي بدء قبل الشروع في سرد فكرتي أؤكد_ وأنا في غير حاجة للتأكيد!_ أنني من أشد المتألمين لدعوات الإلحاد التي بدأت في التبجح وليس في مجرد الظهور في عالمنا العربي حصرياً! ولماذا لم أقل في عالمنا الإسلامي؟؟ وذلك لسبب بسيط وهو أن الإلحاد كدعوة جبانة!

[+]

إبراهيم عبدالله صرصور: من الشريف حسين حتى اردوغان: هل يعيد التاريخ نفسه حقا؟

2 days ago 13:16 (one comments)

إبراهيم عبدالله صرصور

مشهدان لطالما شَخَصا بوضوح في المشهد الشرق أوسطي يلخصان واقعا تعيشه المنطقة وشعوبها منذ امد بعيد، يُذكِّران بواقع يتكرر عبر القرون دون ان تستخلص شعوب المنطقة وقادتها الدروس والعبر، فتتجرع كؤوس المرارة وتقع في ذات الأخطاء والجرائم مرة بعد مرة بشكل يثير الاشمئزاز والحيرة الى أبعد الحدود..

[+]

حسين سليمان سليمان: السوريون الأكراد.. سينهون حلم أردوغان من خلال عودتهم إلى حضن الوطن السوري

2 days ago 13:15 (no comments)

حسين سليمان سليمان

السوريون الأكراد أحد مكونات الشعب السوري العريق، وهم متعايشين مع باقي مكونات الشعب الأخرى، يتميزون بالشجاعة والكرم والشهامة، إضافة حبهم لوطنهم الأم سورية.

فعندما غرد ترامب بشكل مفاجئ، في التاسع عشر من كانون الأول انسحاب الجنود الأمريكيين من سورية، وكان ترامب الحليف الأقوى لقوات سورية الديمقراطية، بدأت قوات قسد التفكير بجدية لإيجاد الحل اللازم لمنع دخول الأتراك لمناطق شرق الفرات.

[+]

نوري الرزيقي: متى سنتحرر من عبودية الحكام؟.. اليكم وصفة مجربة

2 days ago 13:14 (2 comments)

نوري الرزيقي

متى سنتحرر من العبودية والتبعية، متى ننفض عنا غبار العبودية للطغاة ومتى نعي ونتوقف عن صناعتهم ؟؟ إنها ثقافة عدة قرون شربنا خلالها كؤوس الذل وتربينا على الهوان وعلى القيود التي كُبّلنا بها فكريا واجتماعيا وتربويا وسياسيا في إطار عبودية وضعنا فيها طوعا أو كرها الحاكم صاحب السطوة والجبروت تحت شعار فرعون في قوله لا أريكم إلا ما أرى حتى يتم لمن أراد لهم العدو التمكين والتمكن من عقول الناس والسيطرة على البلاد.

[+]

محمد النوباني: حلف وارسو (2).. تكريس ايران كعدو ألتطبيع والحلب.. شق الصف الاوروبي اضعاف روسيا

3 days ago 13:39 (no comments)

محمد النوباني

استطيع القول بان ادارة ترامب الامريكية تأمل من صميم قلبها ان تتمكن في مؤتمر وارسو الدولي المزمع عقده يومي ألثالث عشر والرابع عشر من شباط القادم في العاصمة البولندية بحضور بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي وممثلين عن سبعين دولة ليس فقط الاعلان عن تشكيل ناتو عربي لكي يكون راس حربة لها في الضغط على ايران وجعلها دولة طبيعية حسب تعبير وزير خارجيتها مايك بومبيو في لقاء مع راديو سوا وفوكس نيوز مؤخرا وانما ايضا توريط تلك الدول في حرب ضد ايران وسوريا وحزب الله وبقية محور المقاومة نيابة عن امريكا واسرائيل او بالاشتراك معهما بدماء واموال عربية.

[+]

طالب الحسني: العداء الأمريكي للشعوب المقاومة وهذا ما قاله لنا السفير الكوبي في لبنان وما وجه الشبه بين الثورة الكوبية وثورة أنصار الله الحوثيين في اليمن؟

3 days ago 13:37 (no comments)

طالب الحسني

في العام 2011 كانت صور الزعيم الكوبي الراحل فيدل كاسترو ورفيقه الراحل تشيني جيفارا في كل مكان ضمن الحراك الثوري ” الربيع العربي” كرموز لنضالات الشعوب والنزعة نحو التحرر من الديكتاتوريات ، بيد أن الذين كانوا يمارسون التجربة الكوبية حرفيا ومنذ 2004 أي قبل “الربيع العربي” بنحو 8 سنوات ، هم أنصار الله ” الحوثيون ” مع الفارق في الخلفيات الفكرية والثقافية التي انطلقوا منها ، توصف ” الحركة الحوثية” بأنها جاءت من ” الكهوف” فمعظم أنصارهم الأوائل كانوا من المجتمع الريفي ـ أقصى شمال اليمن ” محافظة صعدة ” الحدودية مع السعودية ، تماما كان الريف هو منطلق الثورة الكوبية ضد الديكتاتور ليفولجنسيو باتيستا ، في اليمن كانت الديكتاتورية ليس نظام صالح ، بل التدخل السعودي الخليجي في اليمن ، يمثل هذا التدخل هرم الديكتاتورية السياسية والفكرية والدينية ، هذا البلد الفقير والمهم تعامله السعودية كما لوكان حديقه خلفية ، يقول صالح خلال مقابلة مع قناة الميادين في 2015 بعد خلافه مع السعودية ، أن الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز اغتاض ولم يكن راضيا مطلقا بعد أن حضر العيد العاشر للوحدة اليمنية ، الذي أقيم في محافظة الحديدة الساحلية غرب اليمن عام 2000، اتضح فيما بعد أن العرض العسكري الذي نظم بالمناسبة  هو منشأ السخط ، فالسعودية لا تريد جيشا في اليمن !!

[+]

عبد الله اليماني: السفير أيمن علوش يخطف أضواء الأردنيين

3 days ago 13:36 (2 comments)

عبد الله اليماني

استطاع السفير السوري في الأردن الدكتور أيمن علوش أن يضع نفسه تحت دائرة الضوء بين أبناء الشعب الأردني بامتلاكه قدرا كبيرا من محبتهم وتقديرهم واحترامهم له، حيث يحتل  المرتبة الأولى بين السفراء العرب والأجانب لدى الأردنيين جراء حسن تعامله مع أبناء الشعب الأردني إلى جانب رعايا بلده المهجرين، حيث تمكن خلال فترة عمله قائما بأعمال السفير السوري في الأردن من لعب دور كبير في استقطاب أعداد كبيرة من الأردنيين وكون معهم صداقات وطيدة معه، جعلت منه الشخصية الدبلوماسية التي يتردد عليها الأردنيون .

[+]

فوزي بن يونس بن حديد: عندما يُسيّس الاتحاد العام التونسي للشّغل!

3 days ago 13:35 (no comments)

فوزي بن يونس بن حديد

لم يكن الشهيد فرحات حشاد الذي أسس الاتحاد العام التونسي للشغل يفكر يوما في السياسة، بل كان مناضلا ميدانيا من أجل استقلال تونس ومن أجل الدفاع عن الطبقة العمالية في عهد الاستعمار الفرنسي الذي ابتزّ تونس وعمّالها، وفي أحد الأيام وعلى حين غفلة استطاع الاستعمار الفرنسي الماكر أن يغتال فرحات حشاد لينهي دوره الحركي النقابي المدافع عن حقوق العمال، وحين نقرأ السياسة نتبيّن مدى عمق التجربة التونسية في تأسيس الاتحاد مبكّرا قبل الاستقلال، وحتى لو بقي فرحات حشاد إلى ما بعد الاستقلال فسيغتاله الحبيب بورقيبة كما فعل مع الزعيم صالح بن يوسف، لأن حشاد وبن يوسف يشتركان في النظرة الواقعية لاستقلال تونس، ويطمحان إلى الاستقلال التام أو النضال إلى آخر يوم، بينما بورقيبة كان يفضّل العرض الذي قدمه له الاستعمار وهو الاستقلال الشكلي مقابل نهب الثروات، ولأن بورقيبة يعلم يقينا أنه لن يفوز أمام المنافسة اليوسفية والحشادية أقدم على خطوة إجرامية واغتال صالح بن يوسف لأنه كان معارضا شرسا لبورقيبة.

[+]
لِماذا تمنَّينا لو ألغى الرئيس عون استضافة بلاده للقِمّة الاقتصاديّة؟ وهل مرَّت صواريخ الطائرات الإسرائيليّة المُغيرَة على دِمشق فوق رؤوس المُشارِكين فيها؟ وإذا كانوا حريصين على اللَّاجِئين والنّازِحين السوريّين وتخفيف مُعاناتِهم لِماذا أغلَقوا حُدودهم في وُجوهِهم؟ ومَن قال أنّ سورية تُريد العَودة للعَمل العَربيّ المُشتَرك بصُورته الرَّاهِنَة؟
إمارة طالبان الإسلاميّة تتبلور ورُبّما بات إعلانها وشيكًا.. هُجوم كاسِح لقُوّاتها على قاعدة عسكريّة أدّى إلى مقتل مئتين على الأقل.. هل هي “رسالة ضغط دمويّة” لمُفاوضات السلام مع الأمريكان في الدوحة؟ وهل سيَعترِف ترامب بالهَزيمة ويَسحَب قُوّاته من أفغانستان تقليصًا للخَسائِر؟
كثافة الغارات الإسرائيليّة على سورية دَليلُ رُعبٍ من القادِم.. هل صَدَر القرار بفتح جبهة الجُولان؟ وهل صاروخ الحرس الثوريّ الإيرانيّ الذي يحمل نصف طن من المُتفَجِّرات بداية الغَيْث؟ ولِماذا اختار السيّد نصر الله السبت لبَثِّ مُقابَلته المُنْتَظرة؟ وما هِي المُفاجآت التي سيُفَجِّرها؟ الحرب ربّما باتت وَشيكةً فاستَعِدُّوا؟
فرح مرقه: وصيّة أنقلها من “تيريزا ماي” للأردن فهل يدركها عمر الرزاز قبل القرض “الربوي”؟ اتفق العرب اخيراً في “خيبة” قمة بيروت ولا نصدّق دفاع أبو الغيط عن “حماية الشعوب”.. تسألون لماذا غاب القادة؟ بوتفليقة على كرسيه في “فرانس 24” والبشير يحوّل السلمية لدموية على “بي بي سي”
أسماء الأسد تشارك أطفالا صما في أول لحظة تواصلهم مع العالم الخارجي (فيديو + صور)
حسن نافعة بعد اتهامه بتكدير السلم العام وتلقي تمويلات مشبوهة: لن أحني رأسي إلا لله سبحانه 
أمر ملكي سعودي بإعفاء مسؤول من منصبه
تحطم مقاتلة تابعة للجيش المغربي شمالي المملكة جراء عطب تقني
الجزائر: ترشح فوزي رباعين يثير السخرية على “الفايسبوك”
مصادر مغربية موثوقة تتحدث عن زيارة لرئيس الوزراء الاسرائيلي الى المغرب خلال 2019 سيعرض خلالها “خدماته بالوساطة” بين الرباط و مستشار الأمن القومي الأميركي بشأن قضية الصحراء لصالح استفادة اسرائيل من موقع المغرب المسؤول على رأس لجنة القدس″
ايران تعلق على الغارات الإسرائيلية.. ننتظر بفارغ الصبر المواجهة مع إسرائيل على الأرض.. نتنياهو الغارات استهدفت القوات الإيرانية والسورية التي تساندها
استنكار في لبنان لاستخدام إسرائيل الأجواء اللبنانية لقصف سوريا… الطيران الحربي يخرق الاجواء بعد عدوانه فجرا على دمشق.. ويحلق على علو منخفض فوق المناطق اللبنانية.. يدلين يهدد لبنان الهجوم على سوريا رسالة للبنانيين
حملة انتقادات تطال رئيس مجلس الشعب السوري بسبب وصفه حملات الانتقاد للحكومة بأنها تدار من الخارج.. نشطاء “مجلس الشعب يسحب الثقة من الشعب”.. ورئيس الحكومة يعتذر ويوضح أسباب الأزمة
إسرائيل تُقّر بأنّ الدفاعات الجويّة السوريّة أسقطت مُعظم الصواريخ وتؤكّد أنّ الصاروخ باتجاه “أراضيها” هو رسالةً حادّةً كالموس من دمشق بأنّ قواعِد اللعبة تغيّرت
صحف مصرية: هيكل والإخوان وحوار مثير لم ينشر من قبل! الشرطة تبايع السيسي..”ليفربول” يتغزل في صلاح بشعر المتنبي.. لا لتجسيد النبي وكبارالصحابة.. أفلام صنعت نجومية نبيلة عبيد: “تقرير” في عيد ميلادها.. كم عمرها؟
موقع للجيش الامريكي: إيران الجريئة والتوسعية تبدو وكأنها المنتصر الوحيد” بعد الغزو الأمريكي للعراق في 2003
التايمز: الثقة في بوتين تهبط لأدنى مستوياتها
الغارديان: أين كلوني في الوقت الذي تحتاج اليه السودان؟
نيزافيسيميا غازيتا: يطالبون سوريا بتنازلات لإعادتها إلى الأسرة العربية
ما يجب معرفته عن الهجمات الإسرائيلية في سوريا
الدكتور عارف بني حمد: “Think Tanks”دور مراكز الدراسات الإستراتيجية في عملية صنع القرار
نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد: المال القطري فتاتٌ مُسيّسٌ وما يجري بالجامعة العربيّة مهزلة والشعوب ستُفشِل الناتو العربيّ
فلبين ..”مورو” الإسلامية تدعو تركيا لزيادة دعمها لهم في المرحلة المقبلة
في ذكرى يناير الثامنة.. مبارك “شاهد” وشباب الثورة بالسجون
فوزي بن يونس بن حديد: ترامب وأون…. صفاتٌ جينيّةٌ واحدةٌ، ديمقراطيةٌ تبحث عن استبدادٍ، واستبدادٌ يبحث عن ديمقراطيةٍ
أمجد إسماعيل الآغا: العدوان الصهيوني على دمشق.. أبعاد ودلالات
د. جلال جراغي: اعتقال الصحافية الإيرانية في أمريكا كشف الوجه المزيف للولايات المتحدة
عمر بن أعمارة: المغرب: لباس البرلمانية السيدة أمينة، بين ضيق الدعوي وانتهازية السياسي ورحابة الحقوقي
سارة السهيل: دعم الدب الروسي لنجل القذافي هل ينهي الشتات الليبي
حماد صبح: سيد المقاومة عائد ونحن في الانتظار
كريم الزغيّر: النائب العام الفلسطيني.. إيقافٌ مؤقّت.. لماذا الآن؟!
فهمي شراب​: أزمات يقع حلها على عاتق الأمن الفلسطيني
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم