19th Sep 2020

حوار مفتوح

مرام هواري: فخ اوسلو القاتل.. وارث الحرب والدم والسراب!

Today 1 hour ago (no comments)

 

مرام هواري

كل ما بُنِيَ على باطل فهو باطل….ذاك في عرف القوانين الدولية والانظمة والمواثيق الا في عرف السياسة الامريكية والاسرائيلية،كما يبدو فالضرورات أباحت لها كل ما هو محظور وبنت عليه، فوفق هذا المنطق لطالما خاضت صراعات على المصالح والنفوذ منتهجه في سبيل ذلك فن الابتذال والتضليل لبسط هيمنتها وسعيا منها  لتحقيق رؤيتها المتمثله “بامريكا اولاً” ، الذي ينبع من فكرها الاستبدادي الاستعماري القديم، دون الاكتراث لحرمة الشرعية الدولية والقوانين، حتى فاق اجرامهما الوصف والحدود، فالادارات في واشنطن وان بدلت قشرتهاالسطحية فشريعة الغاب شريعتها، فتراها كثيرة الحديث عن الديمقراطية، قليلة النصرة لها، حتى نالت ما `نالته من سمعة هذا المصطلح الذي لم يتحرك من اجله الساكنين والساكتين، فبحرفية عالية تمارس امريكا شراكتها مع اسرائيل في الفوضى والتدمير المتفلتة من اي ضوابط ومعايير، فقد لا يكون ارث العبودية في الولايات المتحده الامريكيه ولا انفجار العنصرية المستفحلة في شوارع واشنطن ونيوورك من ابرز معالم دكتاتوريتها الصارخة، فانحيازها مع اسرائيل لهو ابرز احدى المحطات الرئيسية التي أنارت ظلامية الادعاء بنصرتها للديمقراطية، فما ترفعه زعيمة العالم الحر من شعارات براقه لاثبات انجازاتها بالحرية والرفاهية، و زرعها للديمقراطية، سبق ان هدمته بتحالفها مع اسرائيل،  فلطالما كان الحديث عن العدالة والحقوق مجرد غطاء لمصالحها وطمعاً لثروات تلك البلدان، حيث تحضر عندما تريد استغلال خيراتها وتشيح بوجهها عنها في مآسيها ومعاناتها .

[+]

الدكتور حسن مرهج: حرب اليمن بعد خمس سنوات.. توازنات ومعادلات استراتيجية

Today 1 hour ago (no comments)

 

 

الدكتور حسن مرهج

عبثية هي حرب اليمن، لا سيما أن العدوان على اليمن واليمنيين تخطى كل المفاهيم الإنسانية والسياسية والعسكرية، فـ بعد مرور ما يزيد عن 2000 يوم على هذه الحرب، ثمة تساؤلات جمّة تتعلق بدوافع هذه الحرب، والدور الأمريكي والسعودي في هندسة واقع جديد يكون اليمن مرتكزه الأساسي، بيد أن ورغم مرور سنوات الحرب، ورغم وحشية العدوان ضد اليمن والشعب اليمني، إلا أن كل الوقائع والمعطيات تؤكد بما لا يدع مجالاً للشك، بأن الإمكانيات العسكرية المحدودة للجيش اليمني واللجان الشعبية، استطاعت أن تقف في وجهة آلة العدوان السعودي الأمريكي، ولم تُحقق هذه الحرب أيّ من نتائجها، ولم تُحدث أي تغيرات جيوسياسية بالمفهوم الشامل، بل تمكنت القوات اليمنية من تحقيق إنجازات استراتيجية، وتكبيد الجيش السعودي ومرتزقته آلاف القتلى، فضلاً عن السيطرة الجوية على مناطق في عمق الجغرافية السعودية، وذلك عبر الطائرات المسيّرة، ما يعني فقدان السعودية قوة الردع، وكذا الباتريوت الأمريكي لم يتمكن في أكثر من مرة من التصدي للصواريخ والمسيّرات اليمنية، التي دكت ولا تزال مناطق غاية في الأهمية في العمق السعودي.

[+]

بشير عمري: واقع أزمة الفكر السياسي.. عالمية السؤال وعربية الاشكال!

Today 1 hour ago (no comments)

بشير عمري

يَعتبر المفكر الفرنسي الكبير إدغار موران أن أزمة العالم المركبة على مستوى بُناه الانسانية تكمن في انحسار الفكر السياسي، بالمقارنة مع ما تعرفه حقول الفكر في مسارات العقلانية الأخرى كالاجتماع والاقتصاد، وعدم قدرته أمام التقدم الجارف للتكنولوجية وأسواقها على تقديم الحلول التي ترفضها تعقيدات تاريخية نشأت من تراكم متفاوت في التجربة الحضارية للبشر، أفرزت كلها درجات في المعرفة والتطبيق شكلت بها وجه العالم غير المتناسق وغير المتساوق فيما بين مبادئه ومصالحه وبين واقعه وآفاقه، رؤية أكثر من ثاقبة لمفكر لم يبرح قط يستثير قوى العقل من أجل ضرورة التحول في الاشتغال أكثر على الفكر المركب والمعقد الذي ليس عنه من محيد  لاعادة تركيب وجه العالم المشوه بسبب اختلال في مرائيه والمراميه.

[+]

ربى يوسف شاهين: “إسرائيل وهندسة الوقائع الإقليمية”.. لكن ستبقى القدس لنا

Today 1 hour ago (no comments)

 

 

ربى يوسف شاهين

في خضم التطورات السياسية العالمية المتجهة بشكل مباشر لصالح الكيان الإسرائيلي، يبدو واضحاً أنّ بنود صفقة القرن تُنفذ ليس لكونها وُقعت بين أطراف لها أهميتها لدى الولايات المتحدة، بل لأنها تُعتبر ورقة إثبات على الدول المشاركة فيها، لـ النيل من الحق الفلسطيني في التحرير والعودة والاستقلال.

وما لا يدركه السياسيون أنّ الصفقة أخطر بكثير مما يتصورون، فـ بتنفيذ الأوامر الامريكية، اتسعت رقعة الأهداف إلى الصين وفنزويلا، ناهيك عن إيران التي تعاني الخنق الاقتصادي.

وبتصريح السفير الامريكي في اسرائيل ديفيد فريدمان الذي قال ” إنه من الأفضل للحكومة الإسرائيلية جذب استثمارات البنية التحتية من الإمارات العربية المتحدة بدلا من جذب الاستثمارات من الصين”.

[+]

ميشيل كلاغاصي: “قسد” في ارجوحة الشيطان

Today 1 hour ago (no comments)

ميشيل كلاغاصي

بات من الواضح أن حقيقة التكليف الأمريكي لما تسمى بقوات سوريا الديمقراطية يتخطى حدود مناطق سيطرتها، وحدود الدولة السورية، والمربع الحيوي للدول الأربعة ( إيران , العراق , تركيا ، سورية)، ويتعداها ليكون جزءا ًرئيسيا ً لحدود الصراع الجيو- سياسي في سورية والإقليم .. ومع استراتيجية الفوضى الأمريكية العارمة وربط الصراعات المحلية بالإقليمية والدولية .. اختارت الولايات المتحدة سياسة الأرجحة ما بين الفعل ونقيضه، فإنسحبت من بعض الإتفاقات والمعاهدات الدولية والثنائية، وعرضت شروطها الجديدة للتفاوض مع ذات الجهات، بعد تطبيق الضغوط والحصار والترهيب والقوة العسكرية عليها، كذلك كإعلانها إنسحاب قواتها من سورية وتعزيز أدوات بقائها فيها , حتى في كلام ترامب “أنا أكره الكرد”، ” أنا أحب الكرد فهم شجعان”، وحديثه عن “حماية اّبار وحقول النفط في سورية” من تنظيم “داعش” إلى تسليمها للأكراد، ولاحقا ً إعلانه “استحواذ قواته وسيطرتها على النفط السوري” و”استعداده للقتال” من أجلها …

يبدو أن واشنطن قد وجدت في أرجحتها تعويضا ً لهزائمها العسكرية والسياسية في سورية، وأقله أوقفت مدّ خصومها وأعدائها وتقدم الدولة السورية نحو كسب المعركة وإنهائها ..

[+]

عبد الرزاق احمد الشاعر: عزيزي القارئ.. هل انت عنصري؟

Today 1 hour ago (no comments)

عبد الرازق أحمد الشاعر

ذات تاريخ في بلاد لا يعنيك أن تعرف مكانها، توقف طفل أمام لافتة تقول”كلاب للبيع”. دفع الطفل باب المتجر بيمناه، وتقدم نحو صاحب المحل الذي كان مشغولا بإعداد طعام لجرائه التي لم تكن تكف عن النباح. سأل الطفل: “كم ثمن كلابك يا سيدي؟” فقال الرجل: “تتراوح أسعارها بين الثلاثين والخمسين دولارا. هل ترغب في شراء أحدها؟” وضع الطفل يده في جيبه، وأخرج بعض العملات، وقدمها للرجل قائلا: “إليك ثلاثة دولارات إلا الربع، يمكنك أخذها.” ضحك صاحب الحانوت من سذاجة الفتى، وقال: “يا عزيزي، البيع هنا نقدا.

[+]

السفير منجد صالح: الكويت: ومضات مُضيئة في ليلنا الدامس

Today 1 hour ago (no comments)

 

السفير منجد صالح

دامس ليلنا، دامس ليل العُروبة من الخليج إلى الخليج، ومن الخليج ينبلج ضوء كمصباح مركبة يخترق كثافة العتمة، فيحفر أخدودا من نور في غيوم الإدبار العربي المُكلل بالخناجر والسكاكين، يغرسونها في ظهر وجنبات “شقيقهم” الصغير، ويُلقونه في الجبّ.

أنا يوسف يا أبي …

في ميدان مدينة سعد العبد الله في الكويت الأبيّة، عُلّقت “يافطة” كُتب عليها ما يلي:

” علّموا أولادكم: أنّ فلسطين مُحتلّة. وأنّ المسجد الأقصى أسير وأنّ الكيان الصهبوني عدوّ.

[+]

نورالدين برحيلة: السجن.. وتطهير صحافة التنوير

Today 1 hour ago (no comments)

 

نورالدين برحيلة

  • كيف ستكون صحافة التنوير في المستقبل؟

  • وهل سيكون أصلا مستقبل للوجود الإنساني أمام طاعون كورونا وفصائله وقبائله المغولية المعاصرة؟

  • ماذا لو رحل أحفادنا إلى المرِّيخ جرَّاء موت الكوكب الأرضي؟

  • كيف ستكون صحافة المرِّيخ؟

  • وتحديدا هل تستطيع صحافة التنوير أن تصمد مستقبلا أمام ترسانة المراقبة الرقمية، زراعة شرائح التتبّع في الدماغ البشري، فهرسة الحمض الننووي، والتطوّر المذهل لنُظم تكنولوجيا الحوسبة والتجسّس على تفاصيل حياة البشر أو ما يعرف “بميتا الذكاء الاصطناعي” ؟؟

يبدو أن التاريخ يعيد نفسه، ومعركة الإنسان ضد الظلم والقهر والعبودية مازالت مستمرّة، وهذا ما يكشفه تاريخ الأفكار الذي يعتبر تاريخ البحث عن الحقيقة وتحطيم أصنام الأوهام.

[+]

يعقوب بن محمد بن غنيم الرحبي: التطبيع الفاشل  

Yesterday 12:11 (2 comments)

يعقوب بن محمد بن غنيم الرحبي

في واقع الأمر بأن التطبيع الذي تم بين إسرائيل و بعض الدول العربية هو أقل ما يوصف بأنه لا يسمن ولا يغني من جوع ، لكل الأطراف ويعتبر  فاشل بكل ما تعنيه الكلمة، سواء كان من الجانب الأسرائيلي أو من الجانب الآخر، لعددة أسباب :

ـ أولا: ما قامت به إسرائيل من تطبيع مع هذه الدول لا يحميها من الجبهة الداخلية، و لايحقق لها الأمن أطلاقا،و لا أي  انتصارات، طال الدهر أم قصر ، لان هذه الدول ليست لها أي إرتباط أمني بإسرائيل ولا بينهم  حدود جغرافية، تبعد هذه الدول عنها بألاف الكيلو مترات ،ولم تكن هذه الدول في يوم من الأيام تمثل خطرا على أسرائيل، أو حصل منها تهديد  لا من قريب ولا من بعيد ، بل كانت بالعكس تعمل مع أسرائيل من سنوات خلف الكواليس ، وتقول للفلسطينين تطمنوا نحن معكم ومع قضيتكم ، وطبعا خلونا صريحين ونتحدث بكل شفافية ، هذا حال معظم الدول العربية للأسف الشديد ، والفرق بين ما كانت عليه وبين اليوم هو ظهورها على العلانية ، هذا ما لم نكن نتوقعه.

[+]

عماد هلالات: ترکیا في عهد اردوغان.. اندماج امبراطورية العثمانية وتفكير اخوان المسلمين

Yesterday 12:11 (no comments)

 

 

عماد هلالات

يمر حوالي قرن على سقوط الإمبراطورية العثمانية في الحرب العالمية الاولي وبنيان كيان دولة جديدة في معاهدة لوزان السويسرية، التي اسست جمهورية التركية الحديثة.

وتحديداً من ذلك الوقت الأتراك لا ينسون بنيان الخلافة من جديد. وشهدت تركيا الحديثة مع مرور الوقت احزابا وانقلابات كثيرة وآخرها كانت في 2016، حيث قامت مجموعة من الجيش بانقلاب عسكري للاطاخة بحكومة رجب طيب اردوغان لكنها باءت بالفشل.

في مطلع القرن الحالي وتماماً في عام 2001 أسس حزب العدالة والتنمية في تركيا علي يد “عبدالله غل” و”رجب طيب اردوغان” وهي احد الاحزاب الاسلامية.

[+]
إسرائيل تُجدّد التّهديد باغتِيال السيّد نصر الله.. وترامب يتحدّث عن إيقاف خطّة لاغتِيال الأسد.. هل التّزامن في التّوقيت مجرّد صُدفة؟ وهل ستمنع العُقوبات الأمريكيّة مسيرة إعادة الإعمار السوريّة مِثلما كشفت آخِر التّهديدات؟ إنّه الإجرام في زمنِ الكورونا
هل هُناك خطّة أمريكيّة لاستِبدال عبّاس بدحلان وتعيين الأخير زعيمًا للسّلطة؟ لماذا تسرّبت هذه المعلومة على لِسان السّفير فريدمان مُهندس صفقة القرن وضمّ القدس وبعد توقيع اتّفاقات التطبيع الأخيرة؟
لماذا أعطت سياسة “حافّة الهاوية الأردوغانيّة” نتائج عكسيّةً في ليبيا وسورية؟ وهل سيُعطي الغزَل التركيّ لمِصر ثِماره؟ وما صحّة مُقارنة البعض بين أردوغان وصدام؟ وهل اشترط السيسي في اللّقاءات الاستخباريّة السريّة إغلاق فضائيّات المُعارضة وتجميد العُلاقات مع “الإخوان”؟
نقابة الصحفيين المصرية تطالب بمنع عماد الدين أديب من ممارسة المهنة بشكل كامل
ترامب “يُجنِّد” بلاد الأرز لتحقيق “إنجازٍ تاريخيٍّ” آخر.. تل أبيب: واشنطن تسعى جاهدةً للشروع بمفاوضاتٍ مُباشرةٍ بين إسرائيل ولبنان حول الحدود البحريّة قبل الانتخابات الأمريكيّة
الفايننشال تايمز: توقعات لقاح ترامب لشهر إبريل تضعه على خلاف مع الخبراء
أواسيا إكسبرت: الولايات المتحدة يمكن أن تسحب أسلحتها النووية من تركيا
وول ستريت جورنال: بن سلمان أراد التطبيع مع إسرائيل ووالده عارض
الغارديان: الطريق ممهدة أمام السعودية لإنتاج وقود نووي محلي
الديلي تلغراف: وثائق تظهر أن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية تعاون مع أمريكا أثناء وجوده في السجن عام 2008
حماد صبح: فلسطين: نهاية أم بداية جديدة؟.. وما هي حدود الفساد؟
نادية عصام حرحش: مخطط “شاليم” واتفاقية “إبراهيم”: خطة متكاملة بؤرتها القدس ومداها حلم إسرائيل الكبرى
صالح بن الهوري: الثروة المائية بواحات طاطا الإشكالات والرهانات والتحديات
تحقيق: أسواق المال تنتظر المجهول بعد الانتخابات الأمريكية
صالح عوض: روسيا عين على أفريقيا وقواعد في المشرق
مرام هواري: فخ اوسلو القاتل.. وارث الحرب والدم والسراب!
الدكتور حسن مرهج: حرب اليمن بعد خمس سنوات.. توازنات ومعادلات استراتيجية
بشير عمري: واقع أزمة الفكر السياسي.. عالمية السؤال وعربية الاشكال!
ربى يوسف شاهين: “إسرائيل وهندسة الوقائع الإقليمية”.. لكن ستبقى القدس لنا
ميشيل كلاغاصي: “قسد” في ارجوحة الشيطان
عبد الرزاق احمد الشاعر: عزيزي القارئ.. هل انت عنصري؟
السفير منجد صالح: الكويت: ومضات مُضيئة في ليلنا الدامس
نورالدين برحيلة: السجن.. وتطهير صحافة التنوير
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!