16th Oct 2019

ثقافة

الفنان الفلسطيني محمد بكري: العرب لا يتقنون اللعبة الإعلامية لأنهم دامعون ومباشرون

23rd September 2013 12:29 (no comments)

muhamd bakry1

لندن ـ “راي اليوم” ـ  اجرة الحوار عادل العوفي:

آنت في حضرة فنان شامل.. ممثل بارع وكاتب سيناريو ذو أفق واسع ومخرج صاحب عين سحرية لا تخطى هدفها.. يحز في نفسه كثيرا انه معروف في أوروبا وأمريكا لكنه مغبون الحق عربيا لان ذنبه الوحيد انه مصر على البقاء في أرضه الفلسطينية.. مسرحياته وأفلامه زلزلت الكيان الصهيوني حتى أن عمله الرائع “جنين جنين” هز الكنيست وأركانه.. وصل إلى العالمية بعد مشوار حافل وزاخر.. ليس غريبا أن يخرج من صلبه فنانون حقيقون يعتبرهم مصدر سعادته الأصلية..

[+]

الكتاب الفلسطيني: جغرافيا الثقافة الواحدة في مواجهة مقصلة السياسة

23rd September 2013 10:03 (no comments)

marrad palestine11

فلسطين ـ “رأي اليوم” ـ من جمعة الرفاعي

بعد أقل من عام على انتهاء معرض فلسطين الدولي للكتاب في نسخته الثامنة تلتفت وزارة الثقافة هذه المرة لأهمية تعزيز دور النشر والكتاب الفلسطيني وجعله في متناول الجميع حيث تقيم هذه الأيام معرض ” أيام الكتاب الفلسطيني ” تحت عنوان ” تراثنا ثقافتنا … في كتاب “.

المعرض الذي انطلقت فعالياته في مدينة القدس في قاعة المركز الثقافي الفرنسي في العاشر من الشهر الجاري دون حضور وفد من الوزارة بسبب منع سلطات الاحتلال عن إصدار أي تصاريح للمشاركة في فعاليات الافتتاح، سيمتد لشهر من الزمن يمر خلاله في العديد من المدن الفلسطينية، حيث ستحظى كل مدينة يزورها المعرض بثلاثة أيام يتمكن الأهالي خلالها من زيارة الفضاءات العامة المخصصة لضيافة المعرض.

[+]

بوح الأمكنة: همسات من وادي القلط الهمسة الأولى

23rd September 2013 10:00 (no comments)

ALWADI-22

بقلم وعدسة: زياد جيوسي

    أي جمال هذا الذي كنت على موعد معه؟ وأي حلم كنت أحلم به سيتحقق؟ وأية مشاعر ستنبثق من روحي وأنا أجول جمال الطبيعة وعبق التاريخ، وأستمع للصخور والحجارة تروي لي الحكاية، حكاية قديمة منذ ما قبل التاريخ، وصولاً إلى حكايات في القرون الأولى للميلاد، حتى الوصول إلى وقتنا الحالي.

   قبل السادسة صباحاً يوم الجمعة السابع من نيسان لعام 2011 كنت قد صحوت من نومي، فقد كنت على موعد لزيارة وادي القلط للمرة الأولى في حياتي. همست لرام الله من النافذة: صباحك أجمل يا رام الله.. صباحك أجمل يا حبيبتي.

[+]

ثقافات مختلفة من 14 دولة تجتمع في “معرض بيروت للفنون”

20th September 2013 12:41 (no comments)
 beirut culture

بيروت ـ بولا أسطيح:

استقبلت العاصمة اللبنانية بيروت مساء أمس الخميس النسخة الرابعة من معرض بيروت للفنون “BEIRUT ART FAIR”، والذي يستمر لمدة 4 أيام.

وشارك في المعرض الذي حمل اسم “منصة ” (ME.NA.SA) خمسون معرضاً دولياً إضافة لبرنامج ثقافي متنوع.

يضم المعرض ثقافات وفنون من مختلف دول العالم من المغرب إلى إندونيسيا، مرورا بالإمارات العربية المتحدة ودول أوروبية عديدة.

وفي هذا السياق اعتبرت مؤسسة ومديرة المعرض، “لور دوتفيل”، في حديث لوكالة الأناضول أن هذا العمل يساهم في تعزيز اهتمام الفنانيين العالميين المحترفين وغير المحترفين بالساحة اللبنانية الفنية والثقافية.

[+]

المبروك درباش.. وكاد اللإناء يخطف أبصارهم

20th September 2013 11:25 (2 comments)

 almabrouk darbash

المبروك درباش

العقل مساح في القلب ولعب سلطنة المعرفة، هو أيضا العنفوان الأبدي لمبدأ “إقرأ”، الشكل المنفتح للشك والتساؤل ومبدأ العقل الثاني، بعدالتدبر في مجال الحواس الست. كيف؟ لأن الجدل يستخدم العقل، من خلال بابي البِرّ والعقوُق، فالبِر هوالمعرفي المُكتظ بالتكاوين الحياتية التي هي الاخرى نُغم عقلبارة يعج بها الفضاء المجتمعي، وخلاف ذلك هو العقوق، وهو الخروج عن العقل، أى حالة الأرضاء الرخو لكل الأشياء الأخرى في القلب، والتي قد تُزف على جماليتها، وليس تكوينها البنيوي.

ولكن أشياء كثيرة في حياتنا لا تخضع لمنطق العقل، وليست بالضرورة جميلة، وتحيا لتشاكسه بين الحينة والاخرى، تحيا لتنغص تقاويمه الصريحة، كالدين مثلا.

[+]

شيموس هيني من الشعر إلى البروتريه في أول عمل في المتحف البريطاني

20th September 2013 09:59 (no comments)

 portriah the irish poet

رأي اليوم –  لندن

نشرت جريدة الغارديان البريطانية مؤخرا مقالة تشيد بعدالة التكريم التي تليق بشاعر عظيم يكشف عظمة اللغة الإنجليزية .  حيث قام المتحف الوطني البريطاني بتعليق بورتريه للشاعر الإيرلندي الراحل ” شيموس هيني ” بتوقيع من ريشة الفنان  ” تاي تشان شيرنبرغ ” ليأتي هذا العمل الفني بمثابة أول احتفاء رسمي بالشاعر ” هيني ” بعد رحيله في أواخر أغسطس المنصرم  ، خاصة في ظل حضور فقير للشخصيات الرسمية من الحكومة البريطانية في جنازته .

 جوناثان جونز الذي كتب عن هذه الاحتفائية يقف عند فن البورتريه الذي يعده سجلا  توثيقيا ، وإن كان يحمل الكثير من الغرابة ، إلا أن الناس بالمجمل تحب أن ترى تكريما فنيا لشخصية ما .

[+]

المحررة والصحافية “فاليري ريس”.. باولو كويلو يرقص مع الملائكة

18th September 2013 12:19 (no comments)

   pawlo coilo

المحررة والصحافية ” فاليري ريس “

أثارت رواية الكاتب البرازيلي ” باولو كويلو ”  ( ساحرة بورتوبيلو ) ضجة حول أفكار الكاتب الجديدة والمبتكرة ، التي يبدعها في رواياته ويدهش بها القارئ ، وقد كتبت الصحافية ” ريس ” في لقاء منشور في هذه الرواية ” طبعة هاربر-  2008 ”  تصف توافد القراء من أنحاء عديدة : إسبانيا ، مصر إيران ، وإقبالهم على هذا الكتاب ، مدفوعين بفضول المعرفة ،  من أين يجيء ” كويلو ”  بأفكاره تلك ، وما هي طقوسه التي بمقدورها البحث عن كنوزها الداخلية ..

[+]

منير المطور.. الروح في مرايا الليل ..

18th September 2013 12:14 (3 comments)

mounir almoutawar

 منير المطور

 

لكأني بشاتيلا ؟!

 آلآف من الصيحات و الأرواح تناديني

 عندما يخيم ألم ما \ أعرف بأن أشياء كثيرة تذبل و أخرى تتقهقر

 القدرة على الاستيعاب \ هي طاقة الآدمي الأكثر فاعلية

 في زمن التشكلات السريعة ..

                                 ***

 يصبح الليل لوحة دخانية ؟!

عندما تبصر العين ما هو شبحي \ و يصاب الذهن بالدوار البحثي

 كأن \ أرى أطراف عباءة ملاك تتدلى من السماء ببياضها الثلجي

 و شيطانا تائها \ يجلس أمام القبو بكامل صمته و الخيفة

و عرق الباب يعلو فجأة \ كبخار الدم في الرستن

 أصاب بالذعر كثيرا \ و تلك ميزة تذكرني بأني لم أزل صغيرا بهذه العوالم

                            ***

أشيائي مبعثرة ؟!

[+]

“غنى الحجر”… أمسية فنية فلسطينية تعيد أجواء انتفاضة الحجارة

18th September 2013 11:41 (no comments)

4

رام الله ـ من قيس أبو سمرة  ـ  عاشت مدينة رام الله وسط الضفة الغربية مساء الثلاثاء ليلة مقاومة على وقع الأغاني القديمة التي ظهرت في زمن انتفاضة الحجارة التي انطلقت عام 1987.

ونظم فريق “ساند” الشبابي التطوعي المهتم بقضايا الإعانة أمسية فنية في قصر رام الله الثقافي بعنوان “غنى الحجر”، بحضور مئات المواطنين.

 وانتفاضة الحجارة اسم يُطلق على الانتفاضة الفلسطينية التي نشبت في الأراضي المحتلة إثر قيام سائق شاحنة إسرائيلي بدهس عمال فلسطينيين على الحدود بين قطاع غزة وإسرائيل، وتواصلت لعدة سنوات، سقط خلالها مئات القتلى من الجانبين، واشتهر فيها استخدام الأطفال الحجارة لإطلاقها على الجنود الإسرائيليين كنوع من “المقاومة” التي تتيسر لهم.

[+]

“القلب النازف” فيلم وثائقي يرصد معاناة أطفال الأقبية في حمص

18th September 2013 08:26 (no comments)

7854.jpj

“حمص   القلب النازف” عنوان  فيلم وثائقي قصير أنتجه المركز الإعلامي التخصصي في اتحاد أحياء حمص، وهو يرصد معاناة الأطفال في حمص الجريحة المسيّجة بالنار والحديد والبارود من خلال قبو يعيش فيه العشرات منهم، ولكل واحد منهم قصته ومعاناته وأنّاته التي لم يسمع بها أحد، لأن صوت القصف كان أعلى من كل الأصوات، وقد أنجزت هذا الفيلم الناشطة الإعلامية سما حمص، بالاشتراك مع زميلها المصور نضال خطاب الذي استشهد تحت التعذيب على يد شبيحة النظام قبل أن يكتمل العمل

حول فكرة هذا الفيلم والظروف التي رافقت إنجازه تقول سما حمص لأحد مواقع المعارضة السورية: “تم تصوير الفيلم في مثل هذه الأيام من العام الماضي 2012، كنا نريد إنجاز فيلم عن الأطفال، وكنا حائرين في اختيار مكان للتصوير في ظل الظروف الأمنية الصعبة التي تعيشها حمص منذ أكثر من سنتين ونصف السنة، حتى دلنا شاب يُدعى (كنان) على قبو في الوعر يضم عشرات الأطفال ممن صورناهم ورصدنا معاناتهم في هذا العمل، وللأسف تم اعتقال هذا الشاب بعد أيام قليلة من انتهاء التصوير ولا يزال أسير الاعتقال لدى أجهزة النظام إلى الآن”

.وتضيف سما حمص: “كان بطل العمل بامتياز المصور الشهيد نضال خطاب الملقب بـ (الحنون) -رحمه الله- الذي انتهى من إخراج العمل قبل يومين من استشهاده، وقال لي أريد أن أعرضه على القنوات

.

[+]
كيف “اجتاحَ” بوتين الخليج على أنقاضِ الغباء الأمريكيّ؟ وهل يُعيد الأتراك إلى دِمشق مِثلما أعادَ الأكراد على أرضيّة مُعاهدة “أضَنة”؟ وكيف سَهّل لهُ حليفه الإيرانيّ هذه الاختِراقات؟ ولماذا لا نستبعِد انفتاحًا خليجيًّا أوسَع على سورية في المرحلةِ المُقبلة؟
مُفارقات العلاقات السعوديّة الفِلسطينيّة.. مُظاهرات في غزّة لحركة “حماس” للإفراج عن “سَفيرها” المُعتقل في الرياض.. وسجّاد أحمر في مقر الرئيس عبّاس لاستقبال الوفد الرياضيّ السعوديّ المُتّهم بالتّطبيع.. هذه قراءةٌ سريعةٌ لما بين السّطور
مهزلة دموع التماسيح العربية على سورية.. الم يُقدم هؤلاء العرب الذين يجتمعون في القاهرة على تدميرها مع شريكهم التركي الذي يتبارون في مناكفته؟ ومتى يتعظ الاكراد؟ وهل وقع اردوغان في المصيدة؟
ملك المغرب يصدر عفوا عن الصحافية هاجر الريسوني المسجونة بسبب “الإجهاض”
مصر: جدل بعد حديث “مبارك “عن حربي النصر والهزيمة..ما الرسالة المراد إيصالها للشعب..وما العبارة الملغومة التي قالها عن”الجيش”.. الأشعل يصفه ب”العسكري” الناجح و”السياسي “الفاشل.. هل يواصل كشف الأسرار ويدلي بشهادة عن “تيران وصنافير ” أم يلزم الصمت ويكتم الشهادة؟
صحف مصرية: الرسالة التي آلمت الشاعر عبد المعطي حجازي.. الهاتف المحمول ممنوع للاتصال بالخارج في سورية والشعب يتقلب في السعير منذ 8 سنوات! وزير الري الأسبق: الهدف من سد النهضة سياسي ولا بد من اللجوء لمجلس الأمن! لأسباب أمنية تأجيل مباراة الأهلي والزمالك لأجل غير مسمى !نفاد تذاكر حفل نانسي عجرم في السعودية!
ديلي تلغراف: بوتين أُهديَ الشرق الأوسط على طبق
فوينيه أوبزرينيه: هل ينبغي اتهام الأكراد بعدم المبدئية؟
التايمز: تهور ترامب فرصة لم يفوتها بوتين
كوميرسانت: “نبع السلام”: دمشق قد تحصل على هدية لم تكن لتحلم بها
د. وسيم وني: التضليل الإعلامي لعبة العصر
بعد 14 عاما.. هل تعقد فلسطين انتخاباتها العامة؟
ملفات حارقة في انتظار الرئيس التونسي المنتخب
“الاستثناء التونسي”… هل سيلهم الجزائريين مع استمرار الغموض الذي يطبع الانتخابات الرئاسية؟
ترامب ينسف أهداف واشنطن في سوريا بقرار واحد
بكر السباتين: حديث الصالونات حول عملية “نبع السلام” التركية شرق الفرات.. لماذا ايدت حماس اردوغان واصطف بعض اليسار الى جانب الاكراد؟
نواف الزرو: نقطة تحول معاكسة في البيئة الاستراتيجية ل”اسرائيل”…؟!
كريم الزغيّر: فلسطينيّو لبنان يقارعون الحرائقَ
د. عبد اللطيف لبقادري: التحولات الكبرى في المستقبل.. انقراض مهن.. وصعود اخرى
د. عبدالكريم شبير: نحن في خندق سورية.. ولا يهمنا تبريرات من شاركوا في تدميرها
عيسى محمد المساوى: صنعاء والرياض..  ايهما أقرب الى النصر؟
د. زهير الخويلدي: فوز المرشح الثوري في الانتخابات الرئاسية التونسية
د. حسين البناء: سيناريوهات مفتوحة في الشمال السوري أمام الأتراك والأكراد والحكومة السورية
رأي اليوم