22nd Jan 2019

ثقافة

‘الجاذبية’ يتصدر لائحة إيرادات السينما الأميركية

7th October 2013 07:20 (no comments)

 7776554.jpj

 لوس أنجلس-  احتل فيلم “الجاذبية” الجديد مركز الصّدارة على لائحة إيرادات السينما الأميركية هذا الأسبوع.

وذكر شباك التذاكر الأميركي (موجو)، أن فيلم “الجاذبية” الذي تدور أحداثه في الفضاء وهو من بطولة جورج كلوني وساندرا بولوك حل بالمركز الأول بين الأفلام المعروضة بالولايات المتحدة وبلغت إيراداته 55.55 مليون دولار.

[+]

ذ. الكبير الداديسي.. جميلة هي تهمة تبادل القبل !!

6th October 2013 12:54 (one comments)

alkabeer ahdadissi22

ذ . الكبير الداديسي

في إطار الغليان الذي يشهده المجتمع المغربي غداة الربيع العربي شكل موضوع القبلة في  الأسابيع الأخيرة حديث العامة والخاصة ، بعد ما  أثاره أحد نواب  العدالة والتنمية في طائرة تربط بين القاهرة والدار البيضاء ، ومطالبته بتوقيف فيلم سبيدر مان لأن فيه خدش للحياء ما دام البطل قبل إحدى بطلات الشريط ، وازداد النقاش تشعبا بعد نشر مليم العروسي أحد النقاد والأساتذة الجامعيين صورة يقبل فيها زوجته على صفحته بالفيس بوك واليوم يهتز الشارع المغربي على قضية محاكمة  تلميذين قاصرين بالناظور تبادلا قبلة بالشارع العام ومحاكمة القاصرالثالث الذي صورهما فهل تعد القبلة جناية أو جريمة ؟؟ وهل القبلة كافية لمنع عرض شريط سينمائي في طائرة ركابها من مختلف الجنسيات ؟؟ وهل يحق متابعة متبادلي القبل  ومصويرهم ؟؟ ومن تم ألا يجوز محاكمة شعرائنا الذين صوروا القبل في أشعارهم في صور لا زالت خالدة إلى اليوم ؟؟  ومحاكمة الممثلين والمحرجين والمصورين الذي صوروا في أفلامهم لقطات لقبل ولحظات جنسية حميمة ؟؟ وهل يحق محاكمة كل زوجين أو عاشقين أعلنا أو صورا تقابلهما ؟؟

ارتبطت القبل في الفكر الإنساني  بالتعبير عن الأحاسيس والمشاعر عندما تعجز اللغة عن نقل ما في الجوانح من لواعج .

[+]

أحمد بنميمون.. وجوب عودة الوعي إلى الإبداع

4th October 2013 11:12 (no comments)

 

ahmad bin yanmoon

أحمد بنميمون

ألم يحن الوقت ، وقد دخل الزمن المغربي والعربي لحظة ثورية متميزة، ليدرك أدباؤنا وفنانونا عمق المؤامرة الثقافية و الفنية، التي روج لها دعاة فصل العمل الإبداعي، عن تراثه وتاريخه وواقعه وحماعته الإنسانية؟ فجاءت البنيوية لتقول:بالنص ولا شيء إلا النص،فكانت الدعوة إلى فصل الذات عن المجتمع، لنصل إلى انتاج إبداعي مصطنع لايقول شيئا ولا يحلم بشئ، الآن يجب الدفاع عن استعادة العمل الإبداعي لعلاقاته التاريخية والاجتماعية، فمن هنا يجب أن نبدأ.إن ناقداً يحكم بتأخير نص أدبي أو عمل فني، لا لشيء إلا لكونه يعكس ملامحه الاجتماعية بقوة، ويثبت الهوية التراثية للغته، لهو ناقد ينطق في الحقيقة بأحكام وصلت إليه عن طريق جدده له أعداء ثقافة الإنسان المغربي والعربي، ففي زمن الثورة العربية الراهنة على الإنتاج الفني والأدبي ألا يخشى من أن يعكس أحلام وتطلعات الإنسان  ،وأن يدرك حقيقة الأوهام التي زعمت بوجود ذات معلقة في فراع، لاتنتمي لعصر أو مكان، فمن حق هذه المرحلة من تاريخنا وحياتنا، أن تظفر بمن يعبر عنها فنيا وإبداعيا، وأن يحس إنساننا أن هناك فناً و أدباً يتوجهان إليه ، ويعبران عن واقعه،وقد تحمل الأيام  الآتية نوعا جديدا من “التوبة”، يقدمها أدباء ونقاد ومثقفون، قاموا منذ نحو نصف قرن، بالدفاع عن أطروحات مغلوطة ، في الأدب والفن، قالت بإمكانية وجود “فن للفن” ـ  ;أدب قيمته في ذاته، والحقيقة أن ما قالوه ، إنما كان جزءا من صراع شامل، كان كل طرف فيه، يتكلم عن أهداف سياسية، بمفردات النقد الأدبي، ولكن ليحقق أهدافاً بعيدة عن الفن تماماً،  ولمن شاء أن يلمس حقيقة ذلك الصراع ، فليتأمل لغة النقد الأدبي عند كل من أتباع الواقعية الاشتراكية وعند نقيضتها المدرسة البنيوية في كل تجلياتها، فهل لنا أن نعي مقدار الأهداف التي حققهادعاة فصل الأدب عن الحياة والتاريخ؟

لقد أصبح هناك ـ مع سيادة نظرية الفرد الخلاق ، والذات المنفصلة عن مصادر الذكاء الإنساني، من يقولُ بأن الفرد يمكن أن يعيش بلا بيئة ولا عائلة ولا مجتمع، وقدأدى ذلك للأسف إلى تعميق احتقار الذات، وانفصالها حتى عن مصادر قوتها الاجتماعية والتاريخية والثقافية ، فلذلك لا نعحب أن وجدنا لغتنا العربية قد عاشت اسوأ مراحل ضعفها ، خلال الخمسين سنة الأخيرة، لسيادة مفاهيم ومزاعم غربية تقول أن مصادر الثقافة الحقيقية توجد في الغرب ، وأن هذا العالم لا يمكن التعبير عنه إلا انطلاقا من وجهة النظر الغربية ، وتلك الأهداف لم تتحقق لأعداء مجتمعنا السياسيين والثقافيين ، إلا لتوالي أحداث عمقت ثقافة الهزيمة في مجتمعنا، واليوم نرى أن اللحظة الثورية في الوطن العربي ، تقدم لنا الفرصة لتصحيح هذه الرؤية ، ليعود لنا الوعي بذاتنا، ونتغلب على ما ينشره أعداء مجتمعنا بيننا ـ وعلى ألستنا ،فقد شاع بيننا التخويف من الأصولية ومن ثقافة المقاومة، وممن يتكلم في التجمعات بلسان عربي مبين، إذ لايكاد يصنع أحد ذلك ، حتى يصنف في أحسن الحالات ضمن الفئات الرجعية المتخلفة!!

[+]

لينا أبو بكر.. خرف ثقافي

4th October 2013 11:11 (2 comments)

lina abu baker 222

لا يغرنك خيلاء الطواويس الثقافية ، فإنها لشدة بريقها تأخذها العزة بالإثم حتى تفقدها عقلها ، فيصيبها خرف فكري لا يتأتى من قطع شوط زمني معين بقدر ما تفرزه عظمة مجنونة بذاتها ..وإشباع متخم يثير الرغبة في الغثيان والتقيؤ لأنه تراكم مكرور لا يسمح (بهضم الكلمات قبل اجترارها) ..أو لا تغرنك شمطاوات مازلن  في مرحلة التبني الفني  أو الاحتكار المشروط – وكأنهن تبقين قاصرات حتى تتيبس عروقهن أو تتهشش عظامهن ، أو كأنهن بحاجة إلى مُحْرَم  أدبي حتى تجاز قدرتهن على الإبداع ويتم الاعتراف بها – هؤلاء  عفى عليهن الحبر فلم يتبق بحوزتهن سوى مساحيق  بلاغية هرمة تم التبرع إليهن بها  لاستحضار مامضى  أو صورة جيب تشبيهية لم يعبر عليها الدهر بمخالبه ليكرمش جلدها الورقي المصقول كأنه قُدَّ من زجاج مقوى أو من حجر أملس كصوان الرماد !!

[+]

صباح علي الشاهر.. سماوتنا سماوات

4th October 2013 09:41 (no comments)

sabah ali alshaher1

الشمس تنهض تبدو مسرعة، إذ قبل لحظات كانت ترسل بأشعتها من خلل سعيفات النخيل، أما الآن فقد إنفلتت، وطفقت تمخر في عباب السموات… بعد ساعتين، في منتصف الضحى، سيأتي بائع البخصم والصودا سيفون، وبعده بقليل يأتي بائع الثلج الذي تعاقد معه عمي ليأتينا بربع قالب ثلج كل يوم… في كل مرّة يضع عمي ربع قالب الثلج في السطل الكبير… ربما لا يستطيع تقييم قيمة الماء المثلج في عز الظهيرة إلا أولئك الذين إغتسلوا بعرقهم تحت شمس الله المُحرقة .

[+]

الرقابة اللبنانية تمنع عرض فيلم يتناول زواج المتعة وآخر عن زواج المثليين

3rd October 2013 12:08 (no comments)

sandra boulek

 

بيروت ـ (يو بي أي) – (الاناضول) ـ  قرّرت الرقابة اللبنانية منع فيلمين يتحدّث الأول عن زواج المتعة والثاني عن زواج المثليين، من العرض ضمن برنامج الدورة الثالثة عشرة لمهرجان بيروت الدولي للسينما. وأعلنت إدارة مهرجان بيروت الدولي للسينما، الخميس، أنها تبلغت من الرقابة منع عرض الفيلم اللبناني القصير “وهبتك المتعة” والفيلم الفرنسي “غريب البحيرة” ضمن برنامج الدورة الثالثة عشرة للمهرجان، التي انطلقت مساء الأربعاء، وتستمر لغاية 10 تشرين الأول/أكتوبر الجاري.

[+]

انطلاق مهرجان “بعيون نسائية” للأفلام الوثائقية في قطاع غزة

2nd October 2013 16:43 (no comments)

womens eyes

غزة  ـ محمد ماجد:

انطلقت في قطاع غزة، الأربعاء، فعاليات مهرجان الأفلام الوثائقية “بعيون نسائية” الذي ينظمه مركز شئون المرأة في القطاع، ويسلط الضوء على إبداع النساء الفلسطينيات.

وفي تصريح لوكالة “الأناضول”، قالت المنسقة الإعلامية للمهرجان، اعتماد وشح، إن مهرجان “بعيون النساء”، يعرض على مدار يومين، 23 فيلماً من إخراج نساء فلسطينيات وعرب وأجانب، تجسد دور المرأة في القضية الفلسطينية وظروفها في ظل الحصار الإسرائيلي على قطاع غزة والاعتداءات على الضفة الغربية.

[+]

الموت يغيب الاديب والشاعر علي الخليلي

2nd October 2013 16:03 (one comments)

6667777.jpj

رام الله- غيب الموت  الليلة الماضية، الكاتب والشاعر والباحث علي فتح الله الخليلي (70 عاما)، اثر مرض أقعده على مدار الشهور الماضية.

وافادت بعض المصادر ان مراسم تشييع الكاتب الخليلي، الذي توفي في مستشفى رام الله، لم تحدد بعد، وذلك بانتظار وصول احد ابناء من الخارج للمشاركة في مراسم تشييعه.

[+]

هرج ومرج” و”مريم” يفوزان بجائزة “الوهر الذهبي” لمهرجان الفيلم العربي

1st October 2013 12:25 (no comments)

 haraj and maraj

الجزائر ـ ا ش ا ـ توج الفيلمان “هرج ومرج” للمخرجة المصرية نادين خان و”مريم” للمخرج السوري باسل الخطيب، مناصفة بجائزة “الوهر الذهبي” للفيلم الطويل .

وأحرز الفيلم الجزائري “قبل الأيام” جائزة الفيلم القصير للدورة السابعة من مهرجان وهران الفيلم العربي التي اختتمت الاثنين.

[+]

سيدي محمد ولد ابه.. أزهار الشر

30th September 2013 12:05 (no comments)

 sidi mouhamad bin aba

عنوان ديوان شعري للشاعر الفرنسي شارل بودلير. حين ظهرت الطبعة الأولى من الديوان جوبهت بدعوى قضائية تتهمها بخدش الحياء العام. حكم على الشاعر وناشره بحذف ست قصائد من الديوان، ودفع غرامات مالية. نشأ بودلير يتيما ساخطا على زوج أمه الضابط في الجيش الفرنسي، وهو ما أورثه بغضا للعسكر عموما.

[+]
لِماذا تمنَّينا لو ألغى الرئيس عون استضافة بلاده للقِمّة الاقتصاديّة؟ وهل مرَّت صواريخ الطائرات الإسرائيليّة المُغيرَة على دِمشق فوق رؤوس المُشارِكين فيها؟ وإذا كانوا حريصين على اللَّاجِئين والنّازِحين السوريّين وتخفيف مُعاناتِهم لِماذا أغلَقوا حُدودهم في وُجوهِهم؟ ومَن قال أنّ سورية تُريد العَودة للعَمل العَربيّ المُشتَرك بصُورته الرَّاهِنَة؟
إمارة طالبان الإسلاميّة تتبلور ورُبّما بات إعلانها وشيكًا.. هُجوم كاسِح لقُوّاتها على قاعدة عسكريّة أدّى إلى مقتل مئتين على الأقل.. هل هي “رسالة ضغط دمويّة” لمُفاوضات السلام مع الأمريكان في الدوحة؟ وهل سيَعترِف ترامب بالهَزيمة ويَسحَب قُوّاته من أفغانستان تقليصًا للخَسائِر؟
كثافة الغارات الإسرائيليّة على سورية دَليلُ رُعبٍ من القادِم.. هل صَدَر القرار بفتح جبهة الجُولان؟ وهل صاروخ الحرس الثوريّ الإيرانيّ الذي يحمل نصف طن من المُتفَجِّرات بداية الغَيْث؟ ولِماذا اختار السيّد نصر الله السبت لبَثِّ مُقابَلته المُنْتَظرة؟ وما هِي المُفاجآت التي سيُفَجِّرها؟ الحرب ربّما باتت وَشيكةً فاستَعِدُّوا؟
فرح مرقه: وصيّة أنقلها من “تيريزا ماي” للأردن فهل يدركها عمر الرزاز قبل القرض “الربوي”؟ اتفق العرب اخيراً في “خيبة” قمة بيروت ولا نصدّق دفاع أبو الغيط عن “حماية الشعوب”.. تسألون لماذا غاب القادة؟ بوتفليقة على كرسيه في “فرانس 24” والبشير يحوّل السلمية لدموية على “بي بي سي”
أسماء الأسد تشارك أطفالا صما في أول لحظة تواصلهم مع العالم الخارجي (فيديو + صور)
حسن نافعة بعد اتهامه بتكدير السلم العام وتلقي تمويلات مشبوهة: لن أحني رأسي إلا لله سبحانه 
أمر ملكي سعودي بإعفاء مسؤول من منصبه
تحطم مقاتلة تابعة للجيش المغربي شمالي المملكة جراء عطب تقني
الجزائر: ترشح فوزي رباعين يثير السخرية على “الفايسبوك”
مصادر مغربية موثوقة تتحدث عن زيارة لرئيس الوزراء الاسرائيلي الى المغرب خلال 2019 سيعرض خلالها “خدماته بالوساطة” بين الرباط و مستشار الأمن القومي الأميركي بشأن قضية الصحراء لصالح استفادة اسرائيل من موقع المغرب المسؤول على رأس لجنة القدس″
ايران تعلق على الغارات الإسرائيلية.. ننتظر بفارغ الصبر المواجهة مع إسرائيل على الأرض.. نتنياهو الغارات استهدفت القوات الإيرانية والسورية التي تساندها
استنكار في لبنان لاستخدام إسرائيل الأجواء اللبنانية لقصف سوريا… الطيران الحربي يخرق الاجواء بعد عدوانه فجرا على دمشق.. ويحلق على علو منخفض فوق المناطق اللبنانية.. يدلين يهدد لبنان الهجوم على سوريا رسالة للبنانيين
حملة انتقادات تطال رئيس مجلس الشعب السوري بسبب وصفه حملات الانتقاد للحكومة بأنها تدار من الخارج.. نشطاء “مجلس الشعب يسحب الثقة من الشعب”.. ورئيس الحكومة يعتذر ويوضح أسباب الأزمة
إسرائيل تُقّر بأنّ الدفاعات الجويّة السوريّة أسقطت مُعظم الصواريخ وتؤكّد أنّ الصاروخ باتجاه “أراضيها” هو رسالةً حادّةً كالموس من دمشق بأنّ قواعِد اللعبة تغيّرت
صحف مصرية: هيكل والإخوان وحوار مثير لم ينشر من قبل! الشرطة تبايع السيسي..”ليفربول” يتغزل في صلاح بشعر المتنبي.. لا لتجسيد النبي وكبارالصحابة.. أفلام صنعت نجومية نبيلة عبيد: “تقرير” في عيد ميلادها.. كم عمرها؟
موقع للجيش الامريكي: إيران الجريئة والتوسعية تبدو وكأنها المنتصر الوحيد” بعد الغزو الأمريكي للعراق في 2003
التايمز: الثقة في بوتين تهبط لأدنى مستوياتها
الغارديان: أين كلوني في الوقت الذي تحتاج اليه السودان؟
نيزافيسيميا غازيتا: يطالبون سوريا بتنازلات لإعادتها إلى الأسرة العربية
ما يجب معرفته عن الهجمات الإسرائيلية في سوريا
الدكتور عارف بني حمد: “Think Tanks”دور مراكز الدراسات الإستراتيجية في عملية صنع القرار
نائب الأمين العام للجبهة الشعبيّة لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد: المال القطري فتاتٌ مُسيّسٌ وما يجري بالجامعة العربيّة مهزلة والشعوب ستُفشِل الناتو العربيّ
فلبين ..”مورو” الإسلامية تدعو تركيا لزيادة دعمها لهم في المرحلة المقبلة
في ذكرى يناير الثامنة.. مبارك “شاهد” وشباب الثورة بالسجون
فوزي بن يونس بن حديد: ترامب وأون…. صفاتٌ جينيّةٌ واحدةٌ، ديمقراطيةٌ تبحث عن استبدادٍ، واستبدادٌ يبحث عن ديمقراطيةٍ
أمجد إسماعيل الآغا: العدوان الصهيوني على دمشق.. أبعاد ودلالات
د. جلال جراغي: اعتقال الصحافية الإيرانية في أمريكا كشف الوجه المزيف للولايات المتحدة
عمر بن أعمارة: المغرب: لباس البرلمانية السيدة أمينة، بين ضيق الدعوي وانتهازية السياسي ورحابة الحقوقي
سارة السهيل: دعم الدب الروسي لنجل القذافي هل ينهي الشتات الليبي
حماد صبح: سيد المقاومة عائد ونحن في الانتظار
كريم الزغيّر: النائب العام الفلسطيني.. إيقافٌ مؤقّت.. لماذا الآن؟!
فهمي شراب​: أزمات يقع حلها على عاتق الأمن الفلسطيني
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
رأي اليوم