21st Oct 2019

ثقافة

الدكتور سمير محمد أيوب: لِكلِّ مكانٍ حِكايتُه عشوائياتٌ في الحب – ألأولى 

3 days ago 09:09 (no comments)

الدكتور سمير محمد أيوب

عَبْرَ طُرقاتٍ تُرابيَّةٍ ، مُكلَّلةٍ بضبابٍ عاقِرْ ، وصَلْتُ تلَّةً كان قد سبَقني إليها ، بعضُ رذاذٍ مِنْ بواكيرِ مطرٍ تشرين  . تلةٌ مُجلَّلَةً بأشجارٍ  ، يُراقِصُها نسيمٌ يَجري مِن جبلِ الشيخ ، أشجارٌ مُثقلةٌ بأحمالِها منَ جوافةِ قَلْقيلية وموز أبو نُقطةٍ الرّيحاوي .

تجاورُ التلَّةَ منَ الجنوبِ مدينةُ أمُّ قيس ، ومن الشمالِ قريةُ المُخيبة على نهر الاردن ، الواجهةُ الغربيةُ للتلَّةِ ، بانوراميةٌ تُطلُّ على قِبابِ الأقصى ونواقيسِ بيتِ المَقْدس . وتتَّكِئُ حافَّتُها الشرقيةُ ، على مُلتقى الحدود السورية – الأردنية – الفلسطينية .

[+]

عكاب سالم الطاهر.. الكتابة عنده أستذكار وبحث في المعرفة التاريخية في “شواطئ الذاكرة”

3 days ago 08:58 (no comments)

بغداد ـ حمدي العطار:

يقودنا الكاتب من (ضفاف الكتابة والحياة) – وهو الكتاب قبل الاخير للمؤلف – لينزل بنا الى (شواطئ الذاكرة) في سرد السيرة الذاتية (المستقرة) في وعي ومخيلة السارد ، في الكتابين كان السارد محدد ومعروف سلفا وهو المؤلف لا يقدم الا ما تعلمه وما تدركه شخصيته بمعنى من المعاني .

قدم كتاب (شواطئ الذاكرة) الدكتور “إبراهيم العلاف” والكتاب  الصادر من مكتبة الدار العربية- بغداد سنة الاصدار 2019 والذي يقع في 179 صفحة من الحجم الكبير يقول العلاف شهادته بحق الكاتب وقد احسن القول ” الاخ المؤلف الكريم،  يتمتع بقدرات متميزة في الكتابة، فهو يمتلك قلما نظيفا، واسلوبا ساحرا، ومقدرة كبيرة في الوصول ليس الى قلب القارئ وانما الى عقله ايضا” ص6 نعم هذا ما احسست به وانا اقرا الكتاب بمواضيعه المتنوعة انه (السحر) ومن المعروف اننا عندما نقرأ كتابا ونريد ان نؤشر على بعض العبارات والجمل المهمة لغرض الاستفادة منها عند كتابة العرض او النقد فلم أجد نفسي مع كتاب عكاب الا ان اضع الخطوط المهمة على كل ما اطلع عليه لأهمية ما يكتب وجمال اللغة والاسلوب!

[+]

الاكاديمية السويدية: لم نمنح جائزة نوبل في الأدب لأحد “دعاة الحرب”

4 days ago 13:37 (no comments)

ستوكهولم – (د ب أ)- أكدت الأكاديمية السويدية اليوم الخميس، أنها لم تمنح جائزة لأحد “دعاة الحرب”، وذلك وسط انتقادات لقرار منح المؤلف النمساوي بيتر هاندكه، جائزة نوبل في الأدب لعام .2019

وكان هاندكه واجه موجة من الانتقادات بسبب تأييده للرجل الصربي القوي وزعيم الحرب، سلوبودان ميلوسيفيتش، وتجاهله جرائم الحرب الصربية خلال الحروب اليوغوسلافية.

وقال السكرتير الدائم للاكاديمية، ماتس مالم، المتحدث الرسمي باسم الأكاديمية، إنه “من الواضح أن الأكاديمية السويدية لم تقصد منح جائزة لأحد دعاة الحروب أو أحد منكري جرائم الحرب أو الإبادة الجماعية.”

وكان إعلان جائزة نوبل في الأسبوع الماضي أثار احتجاجات، من بينها احتجاجات وقعت في كوسوفو والبوسنة.

[+]

بنية اللغة الشعرية في شعر عزالدين المناصرة.. ديوان (البنات، البنات، البنات) أنموذجاً

4 days ago 09:14 (no comments)

 

إعداد: رُقيَّة قروج، وفاطمة الزهراء فتاتي (الجزائر)

المقدمة

إن المتتبع للحركة النقدية العربية في مسارها يدرك لا محالة أنها أصبحت تولي عناية استثنائية بالمصطلح النقدي، ويعزى ذلك إلى مدى اهتمام النقاد والدارسين بدورها العنصر في الدفع بالحركة النقدية قدما نحو إيجاد رؤى منهجية نقدية حديثة، تتوافق وماجد على مستوى الخطاب الأدبي، ضعوا الأداة الصاعدة والمميزة لكل منهج عن الآخر وهذا ما أدى إلى نشوء علم يختص بدراسة المصطلحات وإنتاجها وتتبع مسارها سمي فيما بعد بعلم المصطلح أو المصطلحية.

انطلاقا من كون الآداب إبداع ترکيبي والنقد إبداع تحليلي فإن الغاية من النقد منذ القدم ولا زالت هي تحديد عناصر الهوية الجمالية التي تميز الخطاب الأدبي عن سواء، وهذا ما يعبر عن مفهوم الشعرية منذ أرسطو إلى عصرنا هذا، فالشعرية من المصطلحات النقدية التي أسالت الكثير من الحبر فهي تعني في عمومها (قوانين الخطاب الأدبي) وكثيرة هي الدراسات في موضوع الشعرية و التي اخترناها للبحث وقد وقع اختيارنا لموضوع (بنية اللغة الشعرية عند عزالدين المناصرة) بدافع الفضول، كما أن انشغالنا الشخصي ببعض أسئلة الكتابة حول موضوع بنية اللغة الشعرية كان سببا في تبلور هذه الفكرة كموضوع للدراسة والبحث إضافة إلى رغبتنا المساهمة في قراءة بنية اللغة الشعرية يفيد تعميق الوعي العملي بحقيقتها الفنية ويأتي هذا البحث كمحاولة لفتح قراءت جديدة ووجهات نظر قادرة على تحديد المواضيع وخلق الأسئلة لاستدراك النقص والمساهمة قدر الإمكان في دراسة قضية بنية اللغة الشعرية ولا يخفي على الباحث أن المنهج يعد طريقة لمعالجة الظاهرة الأدبية على نحو يعين في تحليلها والإجابة على أسئلتها الجوهرية، فيأتي بذلك اعتمادا على اختيارنا للبحث وتلبية الحاجات موضوعية بتطلبها البحث.

[+]

رياض سيف: اما اّن للفنان الفلسطيني ان يستقيم؟!

4 days ago 09:08 (no comments)

رياض سيف

بالامس قرات لاحد الفنانين الفلسطينيين ان العديد من الفنانين الفلسطينيين تواجدوا من أجل حلم طال انتظاره وذلك  لرسم نظام داخلي لنقابة فنانين (مسرح وسينما ودراما تلفزيونية). من اجل المطالبة بالحقوق المشروعة للفنان الفلسطيني، ووقف المتطفلين عن الاساءة للفن الفلسطيني.

اعادني هذا الخبر الى سنوات طويله، كنا كلما هممنا ان نفعل شيئا ما في هذا الاطار، تراجعنا وانفض جمعنا، وعدنا كما كنا اشتاتا كل يبحث عن طريقه وسط تهميش وانكار متعمد من قبل مؤسسات الدولة التي لم تؤمن يوما بالفن والفنان الفلسطيني، بل تجعل الافضلية لما هو غير الفلسطيني لاسباب كثيرة  منها عدم الايمان بالفنان الفلسطيني، ومنها ماهو مخفي واعظم .

[+]

“أناشيد الملح”..أول كتاب بتوقيع جزائري عائد من الموت

4 days ago 06:43 (no comments)

الجزائر- الأناضول

– العمل يتناول سيرة أدبيّة واقعية لشاب جزائري هاجر بحرًا إلى أوروبا

– الكتاب يرصد أبرز المحطات التي خاضها “الحراق” العربي رمضاني بداية من تركيا

– الكتاب تناول ما بقي من سير الجثث، التي شاهدها، وكتب عن مأساة العيش بين ضفتين

– توصيفات دقيقة عن المأساة من قسوة الطقس وفظاظة المهربين وترصّد الأمن

تقرير حول “أناشيد الملح”، أول كتاب بقلم مهاجر غير نظامي جزائري، اختار الهجرة بحرا من إلى أوروبا، بحثا عن الحرية وإثبات الذات قبل العودة إلى وطنه.

[+]

مهند نابلسي: الفيلم المصري “تراب الماس” “تحفة فنية” فريدة في السينما المصرية

5 days ago 21:29 (3 comments)

مهند نابلسي

الفيلم المصري تراب الماس الذي عرضته سينما شومان مساء اليوم يعد “تحفة فنية” فريدة نسبيا في السينما المصرية ويستحق التقدير والاقبال الجماهيري الكبير… وان كان هناك باعتقادي مبالغة “ميلو درامية” مفبركة ومكررة ومتداخلة بطريقة استخدام “تراب الماس” كسم بحيث فقدنا التشويق والمغزى البوليسي… وهذه نقطة ضعف السينمائيين العرب اللذين لا يعرفون اين يجب ان يتوقفوا واللذين يخلطون التاريخ والسياسة وقصص الفساد والحيوات الشخصية للأبطال بطريقة نمطية معروفة ومستهلكة وربما مستوردة لا تمت للواقع بصلة!

[+]

طالب سعدون “ند الرئيس”.. كتاب يرى ان للصحفي والقلم هيبة ومكانة

5 days ago 16:29 (no comments)

بغداد – حمدي العطار:

بعد كتابه الذي كان بمثابة اعادة الاعتبار للصحفي وكان يحمل عنوان غريب (عنوان صحفي يكفي) يأتي كتابه الثاني من حيث نفس المضمون ” ند الرئيس” فهل  هي نرجسية أم حق مكتسب؟ يقول طالب سعدون “لكنها الحقيقة في المرتين.. ولا أرى الصحفي أقل من ذلك،  وهو حقه وأستحقاقه المعنوي، بما يناسب دوره ومكانته ورسالته الوطنية والانسانية”.

كتاب ند الرئيس – كتابات في المثلث الصحفي- ويقصد بالمثلث الصحفي ( الصحفي ويشكل معهما اضلاع المثلث قاعدته المواطن وقمته الوطن ) سنة الاصدار 2019 والصادر من دار الرفاه للطباعة والنشر، ويقع في 240 صفحة ويحتوي على مقالات نشرها الكاتب في جريدة الزمان وعلى الرغم من متابعاتي لما يكتبه سعدون لكنني كأنني اقرأ تلك المقالات لأول مرة وهذا الفرق بين القراءة السريعة للجريدة وقراءة نفس المادة في كتاب!

[+]

“أهلنا في محافظة البحر الأحمر – تاريخ وأسرار” للكاتب والمؤرخ أبوالحسن الجمال

5 days ago 16:24 (no comments)

صدر مؤخراً كتاب “أهلنا في محافظة البحر الأحمر” للكاتب والمؤرخ أبوالحسن الجمال، عن سلسلة “حكاية مصر” التي تصدر عن الهيئة العامة لقصور الثقافة بمصر، في 300 صفحة من القطع الوسط، وقد صدّره المؤلف بقوله : “محافظة البحر الأحمر هي أمل مصر في التنمية والعمران؛ بما تحويه من مقومات هذه التنمية في مجالات عدة، أهمها: التعدين، والسياحة التي اشتهرت بها، وتقدمت فيها بسرعةٍ مذهلة وغير متوقعة، وصحراء البحر الأحمر هي صحراء الأسرار والأخطار، وهي صحراء الذهب والبترول والمعادن والفيروز … كل ما فيها جميل، وكل ما فيها موحش.

[+]

مي زيادة وصالونها الأدبي

5 days ago 09:48 (no comments)

ابراهيم مشارة

 

لقد وجدت دعوة الإمام محمد عبده وتلميذه قاسم أمين وغيرهما من المصلحين آذانا صاغية في المجتمع العربي وهو يدب نحو الرقي ويسعى نحو النهضة في نهاية القرن التاسع عشر ومطلع القرن العشرين وفحوى تلك الدعوة أن لا رقي ولا نهضة بغير إصلاح وضع المرأة التي هي نصف المجتمع وإصلاح وضعها يعني القضاء على عهد الحريم وإتاحة الفرصة للمرأة بأن تتعلم وتنال كامل حقوقها التي أعطاها إياها الشرع والفلسفة الوضعية الإنسانية ، تلك الدعوة المباركة التي صدع بها شعراء العربية الكبار مزكين إياها مباركين مضمونها وعلى رأس الشعراء أمير الشعراء أحمد شوقي :

وإذا النساء نشأن في أميــــــة

رضع الرجال جهالة وخمولا

وحافظ إبراهيم الذي صدع بقصيدته في فضل تربية النساء :

من لي بتربية النساء فإنهـــا

في الشرق علة ذلك الإخفاق ؟

الأم مدرسة إذا أعددتهــــا

أعددت شعبا طيب الأعراق

وهكذا دخلت المرأة قاعات الدرس وأسفرت بعضهن إمعانا في الدفاع عن كرامتهن وتعبيرا عن مساواتهن بالرجل فالمرأة ليست كائنا جنسيا وظيفته إمتاع الرجل وإنجاب الأولاد بل إنسانا حيا فاعلا خلاقا، وليست موضوعا غزليا يتغنى بالقد المياس والعين النجلاء والخد الأسيل فقط.

[+]
أربَعة تحدّيات تُواجه الحُكومة المِصريّة في ظِل تفاقُم أزمة سد النّهضة مُجدّدًا.. ما هي؟ وهل استعدّت للخِيار العسكريّ فِعليًّا وطلبت قواعد جويّة في السودان؟ وكيف كان ردّ العهد السودانيّ القديم والجديد؟ وما هي البدائل المُتاحة؟ وهل ستكون قمّة سوتشي بعد أيّام بين السيسي وآبي أحمد الفُرصة الأخيرة للسّلام؟
عندما يَضرِب المُتظاهرون اللبنانيّون مثَلًا بسورية وأوضاعها الأفضل رغم الحرب.. فهذا يعني أنّ الحُقن التّخديريّة لن تُوقِف انتفاضتهم المَشروعة.. هل يكفي الانتصار الأوّل بإلغاء الضّرائب في امتِصاص الغضب؟ وكيف نرى خطوة استقالة وزراء جعجع؟ وما هي الدّروس المُستَخلصة حتى الآن؟ وماذا عن مُبادرة الحريري؟
اردوغان ينقذ ترامب المأزوم بقبوله باتفاق “لفظي” لوقف اطلاق النار.. قمة سوتشي بين الرئيسين الروسي والتركي الثلاثاء قد تمهد للقاءات “علنية” سورية تركية وشيكة.. قوات إيرانية الى جانب الجيش السوري في شرق الفرات لماذا؟ والانسحاب الأمريكي اعتراف بالهزيمة
جنبلاط: لا نهرب إلى الأمام ومقترحاتنا مدخل لحل الأزمة (تغريدة)
على خلفية الصحراء الغربية وتساهل باريس مع منح اللجوء السياسي للمغاربة.. العلاقات بين المغرب وفرنسا تمر بمرحلة برودة
هآرتس: العاهل الأردني يتجاهل طلبًا إسرائيليًّا بشأن مِنطقتيّ الباقورة والغمر
صحيفة ألمانية: بوتين يحقق في سوريا انتصارات بدون حرب
صحف مصرية: في ذكرى ميلاد فريد الأطرش: قصة إحساسه بعقدة اضطهاد من أم كلثوم وعبد الحليم و لقائه العاصف مع الإذاعة السورية وقوله عن “الست” صراحة وعلى الملأ :هي بتكرهنا ما بتحبناش! رئيس جامعة القاهرة يقارن بين سياسة عبد الناصر والسادات في مواجهة إسرائيل وينتقد مقولة “الزعيم” “سنرمي إسرائيل في البحر”! الاختبار الأصعب لبوتين! فساد التعليم الأخطر على المجتمع.. مدرسة تغلق الأبواب على طالبة بالخطأ!
صحيفة افريقية تكشف للمرة الأولى المتورط في قتل معمر القذافي في رسائل سرية
الإندبندنت: لا ألوم المتظاهرين اللبنانيين على إشعال بيروت فهم فقراء وغاضبون وجوعى
“الرجاء” المغربي.. إبداع عشاق الأخضر يحلق خارج المدرجات
عودة الربيع العربي.. أمل أحيته انتخابات تونس
الدكتور حسين عمر توقه: البيروقراطية والمشاكل الإدارية في الأردن
غزة.. فلسطيني يجمع “ثروة” من الحجارة
تحقيق بعد نفاد صبرهن: خادمات الفنادق بإسبانيا يقلن “كفى” لضغوط العمل
سعادة الحشار: لبنان يتحد في وجه الفساد
محمد النوباني: لماذا يجب الذهاب بثورة الشعب اللبنانيحتى النهاية الفاصلة؟! 
حسن مرهج: روسيا والدور الإقليمي .. السيطرة على الشرق الأوسط
هشام الهبيشان: احتجاجات لبنان… هل حزب الله هو المستهدف ولماذا!؟
الصادق بنعلال: لَيْسَ دفَاعاً عَنْ عُمْدَةِ .. طَنْجَةَ !
عماد عفانة: ثورة في رام الله
ادهم ابراهيم: المشهد العراقي ما بعد الانتفاضة
د. محمد عمر غرس الله: قيس سعيد رئيساً لتونس.. ماذا بعد؟
رأي اليوم