20th Nov 2018

ثقافة

المتوكل طه: قصيدة جديدة في عيد المولد النبويّ الشريف.. لا ظلَّ للضوء

Today 2 hours ago (no comments)

المتوكل طه

ضاعوا بلا رايةٍ .. ضَلّوا بلا قَبَسِ

 حتى تجلّى لهم نوراً من الغَلَسِ

  الشافِعُ الكاملُ المنصورُ مَن خَرجَتْ

 به البَريّةُ من بريَّةِ الدَّنَسِ

الكَنْزُ والنِسبةُ العلياءُ، قد جُمِعَتْ

لهُ القواميسُ مِن طُهرٍ ومِن قُدُسِ

  الحَقُّ والصادقُ الهادي وأولُ مَن

 يخطو إلى جنَّةِ الرَّضوانِ والكُنُسِ

 والخاتَمُ الشاكرُ الدَّاعي إلى أُفُقٍ

من الشُموسِ بلا ظُلمٍ ولا وَكَسِ

 يُحبُّهُ الدربُ والغيماتُ فاردةٌ

عليه أثوابَها كالظبيِ في الخُنُسِ

يكادُ مِن حُسْنِهِ أنْ لا يُرى قمرٌ

 وفي سجاياهُ إنطاقٌ لِذي خَرَسِ

 ويحتفي العُشْبُ خَلفَ الرَّكْبِ مِن فَرَحٍ

وتَشهقُ الزَّهرةُ البيضاءُ في المَلَسِ

  وإنْ مشى قامت الدُّنيا لهُ جَذَلاً

جَلَّتْ ملائكةُ الرحمنِ مِن حَرَسِ !

[+]

احمد الشيخاوي: في هوية نرجسية ترسمها نرجيسة الغنائية والانكسار

Today 3 hours ago (no comments)

احمد الشيخاوي

مذ رعشة القلب الأولى، والشاعر المصري احمد مصطفى سعيد،يحاول أن يشقّ لذاته ،مسار الفرادة وخصوصية البصمة ، في الحقل الإبداعي عموما،ضمن جملة من الانشغالات المحتفية بلغة الضاد، نزوعا صوب المشترك الإنساني،وسائر ما يؤثث لهوية إنسانية جامعة، ومسايرة لأسئلة وجودية وفلسفية وصوفية جمّة، على نحو نرجسي هامس، وتجريبية سيرذاتية في المجل، لا تزيغ عن سكّة اجتراح معاني الجدة والمغايرة، وعقوق النمطي والمألوف، دون أن تضيع ،أو تذوب ملامح الهوية العربية ،في برزخية كلّ هذا،وفي صلبها تغذية الصوت النرجسي، بما يخدم القضايا العروبية الكبرى وعلى رأس قائمتها الوجع الفلسطيني.

[+]

ألبير كام:  فرنسا، الجزائر، والسياق الاستعماري

Today 4 hours ago (no comments)

بقلم: إدوارد سعيد

ترجمة: سعيد بوخليط

تقديم : قُرئت أعمال ألبير كامو غالبا باعتبارها نصوص ذات حمولة كونية.لكن، بالنسبة إلى إدوارد سعيد،يرتبط الكٌتّاب بذهنية عصرهم،لاسيما إذا كانت كولونيالية.وقد أوضح هذا الأمر في عمله”الثقافة والامبريالية”،بحيث وقف إلى جانب نصوص أخرى على رواية “الغريب”.

[+]

رجاء بكريّة: عن القصّة القصيرة.. أو هكذا خُيِّلَ إليّ

Today 7 hours ago (no comments)

تأمّلات:  رجاء بكريّة

“.. وعليه قرّرت أنّ احتياطيّ من اللّغة الشّعرية ستأخذ حضورها المكثّف في مشاهدي القصصيّة. صحيح أنّي أخذت مساري هذا منذ انتقلتُ لنقش القصّةِ القصيرة لكنّه أخذ الآن حيّزا فعليّا بمرسوم رسميّ منّي…”

لماذا للقصّة القصيرة عالم يختلف؟

ألأنّ النّصَّ أقصرُ، والفكرةَ أقلُّ شأنا من السّياقِ الرّوائي، وأسرع؟ ألأنّنا مثلا لا نفكّرُ كثيرا ونحنُ نُسجِّلُ أحداثَها وشُخوصَها؟ ألأنّها لا تُسجِّلُنا بقدرِ ما نُسجِّلُها، أم لأنّنا نستسهلُ الخَوضَ فيها دونَ تخطيطٍ مسبق اعتقادا منّا أنّها مادّةٌ طيّعة وغزيزةُ الحضورِ بينَ عقاربِ السّاعة؟ وهل كلّ فكرة مارقةٍ تصلُحُ أن تكونَ مشروعَ قصّة؟، وما الّذي ينشىء القطيعةَ بينَها وبينَ الرّوايةِ، وهل حقّا ثمّة قطيعة بينهما؟

كلّها أسئلة راودتني، وأنا أُجهّزُ مُداخَلَتي حولَ القصّةِ القصيرة.

[+]

سعيد نفّاع: نبيل عمرو في كتابه؛ عرفات وجنون الجغرافيا يضع لبنة هامّة في طريق تخليصنا من طفولتنا الجمعيّة

Yesterday 10:29 (one comments)

سعيد نفّاع

ما الذي يمكن أن يُقالَ في هذا الكتاب بعد ما قاله الأديب فيصل الحوراني في التقديم وتحت عنوان: “قراءة الرقم الصعب”؟!

وللعيّنة يكتب الحوراني:

“إن هذا الكتابَ استبطن شخصيّة عرفات ودوافعَه، ووصف اوجهَ سلوكه، ورصد أهمّ ما اتّسمت به شخصيّاتُ الذين زاملوه في قيادة العمل الوطني الفلسطيني وغيرِهم.

[+]

زوجة يوسف إدريس تتحدث عن تفاصيل حياة الروائي الشهير

Yesterday 08:00 (one comments)

متابعات – في منطقة العجوزة جنوب العاصمة المصرية القاهرة يقع منزل الأديب والروائي المصري الراحل يوسف إدريس صاحب روايات “الحرام” و”أرخص الليالي” و”العيب” و”قاع المدينة” و”بيت من لحم”.

في ذلك المنزل الذي يضم مكتبته وكتبه ومتعلقاته الشخصية تقيم زوجته السيدة رجاء الرفاعي التي تقول إنها تعيش وتتنفس على ذكريات زوجها الراحل، وفي هذا المنزل التقتها “العربية.نت” حيث كشفت تفاصيل كثيرة عن الأديب الراحل، ومواقفه وعلاقاته وأقرب أصدقائه.

[+]

شاكر فريد حسن: شاعر القوافي أمين زيد الكيلاني وقصيدته “شقيرتي”

2 days ago 15:02 (no comments)

شاكر فريد حسن

الصديق أمين زيد الكيلاني المقيم في قرية عارة، من الأصوات الشعرية الناضجة الواعية المبدعة الجميلة والمضيئة في حركة الابداع الشعري الفلسطيني في هذه البلاد.

إنه شاعر عروضي شفاف موهوب وبارع من الزمن الجميل. عرفته منذ سبعينات القرن الماضي من خلال نصوصه الشعرية التي نشرها آنذاك، ولمست فيه روحًا شاعرية وموهبة حقيقية ملهمة، والمام بعلم العروض وأصول الشعر العمودي.

[+]

مهند النابلسي: خاطرة قصصية: ترهات فضائية حياتية كابوسية: من وحي واقعنا العربي البائس عموما: التماهي مع بطل “بيردمان” والتحليق بعيدا!

2 days ago 15:00 (one comments)

مهند النابلسي

حلمت بهجوم عنيف يشنه وحش ناتىء الأسنان وكبير الأنياب على جنود فارين، تخيلوا وحشا يتجول في فضاء ضيق وأنتم محصورين تتصببون عرقا…والله حتى لن ينقذكم، بل سيترككم لمصيركم، حيث تتمنون مسدسا ليزريا لتتخلصوا من حثالة الكون، ولم يكفكم الرعب الماحق، بل انهالت على رؤوسكم كمية ضخمة من الحشرات اللاسعة الغريبة (تشبه طيور هيتشكوك)، تئن بعناد وكأنها تؤدي رسالة!

[+]

يعقوب أفرام منصور: ماتا هاري بين الفن والإغواء والجاسوسيّة 1876 ـ 1917

2 days ago 13:05 (one comments)

يعقوب أفرام منصور

في مطلع القرن الحالي صدر في باريس عن دار “بلون”   Plon   كتاب بأربعمئة صفحة عن ماتا هاري الراقصة والجاسوسة، أندونيسيّة المنشأ، ومؤلّف الكتاب هو فيليب كولاّس حفيد القاضي العسكري الفرنسي الذي أجرى التحقيق مع هذه المرأة ذات الأطوار الغريبة، وساقها إلى الإعدام.

[+]

لحسن ملواني: مرثيةٌ في قلمٍ جَريحٍ

2 days ago 13:02 (3 comments)

 

لحسن ملواني

أيُّها الهَامِد يُصْغي لغيْظ البَراري

أيّها الفائز مهما فعلوا

المَنْفيّ المرصود حيْثما ربضوا

يا سفير الخبر المطوق في الهجيرة

أعرف أنك أنصع من الثلج

أطول من شجر الأرز ..

تعانق صفو العدل في الأعالي

تهدي المسافرين في متاهات الأدغال

وتشرئب بهامتك العطوفة على جراحات صارخة

أعرفك نجما لأماسي الرعاة

ترفع عن بلداتنا أدخنة الثعالب ..

[+]
إيران وتُركيّا خَرَجَتا الرَّابِح الأكبَر مِن جَريمةِ اغتيالِ الخاشقجي.. والاستراتيجيّة الأمريكيّة في الشرق الأوسط مُنِيَت بنَكْسَةٍ يَصْعُب تَقليصُ خَسائِرها.. هَل الهُدنة في اليَمن ودَعوة أمير قطر لحُضورِ القِمّة الخليجيّة الشَّهرَ المُقْبِل في الرِّياض بِدايةُ تَغييرٍ سُعوديٍّ جَذْرِيٍّ؟ إليكُم بَعضَ الإجابات
هَل كانَت باكِستان تَعلمُ فِعْلًا بمَكانِ بن لادن لسَنواتٍ قبل اغتيالِه؟ ولماذا يَشُن ترامب حَملَةً شَرِسَةً ضِدّها الآن ويُوقِف المُساعدات الأمريكيّة عنها؟ وما هِي عُلاقَة إيران؟ وكيفَ جاءَ رَدُّ عمران خان؟
هَل يَكونُ اعترافُ وَكيلِ النِّيابة السُّعوديّ بتَقطيعِ جُثَّة خاشقجي كافِيًا لإغلاقِ مِلَفْ الجَريمة؟ ولِماذا تَمَّ اختيار العسيري “كَبشَ فِداءً” لإبعادِ التُّهمَةِ عَن الأمير بن سلمان؟ وهَل سيُعْدَم وأربعة وآخرين قريبًا لإخفاءِ الأدِلَّة؟ وماذا بَعد الاعترافِ بالمِنشار والتَّقطيع رَسْميًّا؟ التَّذويب بالأسيد؟
فرح مرقه: ماذا لو كانت صفاء الهاشم في الكونغرس الأمريكي ومعها نائب “مصري”؟ لهذا يعزّ علينا الاستعلاء على الوافدين.. وحين نُضحّي بالأردن لأجل خُطّة الرزّاز.. دعوة سعودية تستحق التأمّل: “الحمدلله الأمير بن سلمان لا يقذف شعبه بالبراميل المتفجّرة” وينسى صاحبها انه يقذف اخطر منها فوق رؤوس الجيران في اليمن
سفير الدنمارك سيعود إلى إيران بعد اتهام طهران بتدبير “مخطط اعتداء” في بلاده
علاء مبارك يثني على كلمة شيخ الأزهر أمام السيسي ويصفها بالقوية
 وزير العدل السوري لبرلماني اردني : قوائم المطلوبين لنا من المملكة وهمية ومفبركة
حراك داخل العائلة الحاكمة لمنع وصول الامير بن سلمان للعرش
المهدي: لمسنا إشارات لحلول سلمية من الحكومة السودانية
وليّ عهد أبو ظبي في عمّان: أجندة “مهمة جدًّا” للزيارة تتضمّن إنهاء خلافات “صامتة” بين البلدين.. والاتفاق على مُساعَدة الأمير بن سلمان بعد إنهاء العاهل الأردني لوظيفة “المبعوث الملكي للسعوديّة”
من يوقظ الأمة الإسلامية من سباتها الطويل في ذكرى ميلاد نبيها الكريم؟ القرضاوي: لن يدع الله أمة الإسلام لأنياب الضعف حتى تفترسها وسيهيئ لها من يجمعها من شتات ويحييها من موات.. عمارة: الأمة مرت بظروف أصعب وأسوأ مما تعيشه الآن وعلى القوى الحية أن تقوم بدورها
الكاتب القطري محمد المسفر في مقالٍ “ناري” ضد منظمة مؤمنون بلا حدود ومن” كثبان الخليج”: كُفّوا أيديكم وألسنتكم عن المملكة الأردنيّة الهاشميّة.. التحقيقات القضائيّة مُتواصِلة في مِلَف “الدكتور قنديل”.. والعُقوبات بالسَّجن قد تصل إلى عدّة سنوات بعد فبركة حادثة الاختطاف والتعذيب
نتنياهو سيزور دولةً إسلاميّةً لا تُقيم علاقاتٍ مع تل أبيب ومُستشرِق يؤكّد: العلاقات مع العرب وصلت إلى ذروتها والحُكّام لا يهتّمون بتاتًا بقضية فلسطين
جنرالٌ إسرائيليٌّ: نتنياهو أصدر الأوامِر للجيش بأنْ يكون مُستعّدًا لـ”عملٍ عسكريٍّ عنيفٍ” والدولة العبريّة ستضرب بشدّةٍ كبيرةٍ كلّ مَنْ يتحرّك من حولها وتحديدًا بالشمال
صحف مصرية: أبو الغار يؤكد بالبراهين في مقال موجع أن مصر مهددة بالانقراض خلال عدة عقود قليلة.. حلف قطر الخماسي.. من الجولان الى غزة يتجدد الفشل.. ندوة علمية تؤكد أن مدارس مصر باتت جحيما للتلاميذ وتحذر من ظاهرة “التنمر” .. العثور على فتاتين مقتولتين في العبور.. مغامرة ليلى علوي غير المسبوقة بعد ثورة يناير
فزغلياد: طهران تخطط لإرسال أسطولها الحربي إلى مقر الأسطول الأمريكي السادس
التايمز: الحراس الشخصيون لبوتين يحصلون على الأراضي والوظائف المرموقة
واشنطن بوست: ايفانكا ترامب استخدمت بريدا الكترونيا خاصا لرسائل حكومية
زود دويتشه تسايتونج: الائتلاف الحاكم بألمانيا توصل لاتفاق بشأن هجرة الكوادر المتخصصة
دكتورة خديجة صبار: التجزئة على مر التاريخ الوسيط والحديث والمعاصر ترجمة سياسية للسيطرة الأجنبية.. وترياقها توحيد الصفوف ووحدة المصير والاتحاد الذي سوف يؤثر على دور إسرائيل الوظيفي وعبره الغرب
العاهل السعودي يدعم نجله ولي العهد والنيابة العامة في الممكلة في خضم قضية مقتل خاشقجي
“نساء الجبل” … أكبر رهان كسبته الجزائر بعد 13 عاما على إقرار المصالحة الوطنية
هل يغير مقتل خاشقجي مسار العلاقات الأمريكية السعودية؟
فؤاد بلحسن: المقاومة المدنية كفن للعيش!
سارة السهيل: كعكة ليبيا مطمع إقليمي ودولي وروسيا تدخل الحلبة لدعم القذافي
رامز مصطفى: قراءة في رسائل عملية خانيوس العسكرية والسياسية.. ومفاجآت السنوار
سعيد الشيخ: على ضوء مناورات ترامب في قضية خاشقجي: أمريكا.. دولة ديمقراطية أم دولة مرتزقة؟
د. طارق ليساوي: ذكرى المولد النبوي ليست مجرد مناسبة لمولد رجل عظيم غير وجه العالم، بل إنه ذكرى لمولد أمة تعيش حالة من التيه بالإبتعاد عن هديه و منهجه
بسام الياسين: الأردن: بعد فضيحة “مؤمنون بلا حدود”: الجويدة خير وابقى للكذابين والحمقى !
خالد الناهي: أخيراً رئيسنا عراقي
مسلم عباس: هل تتحكم السعودية بشروط انهاء الحرب في اليمن؟
ياسر رافع: السرقه فى بلادنا لا تدخل النار !!
رأي اليوم