11th Aug 2020

افتتاحية راي اليوم

هل اغتيل البغدادي فعلا في غارة للجيش العراقي؟ ولماذا لم تعلن “الدولة الاسلامية” نبأ اغتياله؟ ام انها محاولة تضليل استخبارية غربية مدروسة؟

11th November 2014 17:47 (25 comments)

baghdady-newww.jpg666

 

 

تتكاثر هذه الايام الاخبار والتقارير التي تتحدث عن اغتيال السيد ابو بكر البغدادي زعيم “الدولة الاسلامية” او اصابته في غارة شنتها طائرات عراقية على منزل كان يجتمع فيه مع مجموعة من قياداته، ولكن لم يصدر حتى الآن اعلان رسمي عن “الدولة الاسلامية” او اجهزتها الاعلامية يؤكد هذه الغارة او اصابة اي من الجهاديين في صفوف الدولة ناهيك عن مقتلهم.

التنظيمات الجهادية، وحسب متابعتنا لاخبارها ومواقفها وجذورها وايديولوجيتها، لا تتردد لحظة في اعلان وفاة، او استشهاد احد منتسبيها او قياداتها الميدانية، التزاما بأحكام الشرع، ولو كان السيد البغدادي اغتيل فعلا لصدر بيان يؤكد هذا الاغتيال فورا.

[+]

لماذا يتعاون الرئيس الاسد بإيجابية مع المبعوث الدولي الجديد دي مستورا ومبادرته بتجميد القتال في حلب وبسلبية مع سلفه الاخضر الابراهيمي؟

10th November 2014 13:51 (32 comments)

assad-and-demistora.jpg77

 

فرص العودة الى الحل السياسي للازمة السورية حظيت في اليومين الماضيين بدفعة قوية مع تأكيد الرئيس  بشار الاسد استعداده لدراسة المبادرة التي طرحها المبعوث الدولي ستافان دي مستورا والمتعلقة بـ “تجميد” القتال في منطقة حلب.

الرئيس الاسد قال على صفحته الرئاسية الرسمية على موقع “الفيسبوك” ان مبادرة مستورا “جديرة بالدراسة، ومحاولة العمل عليها، ومن اجل بلوغ اهدافها التي تصب في عودة الامن الى مدينة حلب”.

من الواضح، ومن خلال هذه التصريحات الايجابية من الرئيس السوري تجاه مهمة المبعوث الدولي، ان الاستعداد السوري للتعاون مع هذه المهمة وصاحبها اكبر بكثير بالمقارنة مع نظرائه الآخرين وخاصة السيد الاخضر الابراهيمي، وربما يعود ذلك الى انه، اي المستر دي مستورا لم يقع في الخطأ نفسه الذي وقع فيه سلفه (الابراهيمي) من حيث المطالبة بتشكيل حكومة انتقالية بصلاحيات كاملة، تتولى تسلم السلطة في المرحلة الثانية.

[+]

احتمالات “الغاء” القمة الخليجية الشهر المقبل في الدوحة تتصاعد.. ولماذا وصلت “وساطة” امير الكويت الى طريق مسدود؟.. وما هي خيارات قطر وخصومها في المرحلة المقبلة؟

9th November 2014 13:57 (37 comments)

 amir kuwait and saudi king

اذا تأكد ما نشرته صحيفة “الحياة” صباح الاحد نقلا عن مصادر قطرية موثوقة، بأنه “تم تأجيل الاجتماع الوزاري الذي كان مقررا عقده في الدوحة الاثنين للتحضير للقمة الخليجية في التاسع من الشهر المقبل كانون الاول (ديسمبر) فإن هذا يعني عدة امور نوجزها في النقاط التالية:

ـ اولا: ان الجهود التي بذلها الشيخ صباح الاحمد امير دولة الكويت وقادته الى زيارة كل من ابو ظبي والدوحة والبحرين وقبلها الرياض من اجل المشاركة في اجتماع وزراء الخارجية المذكور قد اصطدمت بتمسك كل طرف في الازمة الخليجية بمواقفه مما ادى الى فشل هذه الجهود في نهاية المطاف.

[+]

تفجير منازل رموز “فتح” في غزة عمل يهدف الى اشعال فتيل حرب اهلية.. واذا كانت “حماس” تنفي صلتها فمن يقف خلفها.. ولماذا لا تكشف الحقيقة كاملة؟

8th November 2014 17:29 (26 comments)

 gaza-hope66

 

 

ما قاله الدكتور موسى ابو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية “حماس” السبت من ان الحركة هي اكثر المتضررين من سلسلة التفجيرات التي طالت منازل عدد من القيادات في حركة “فتح” في قطاع غزة صحيح مئة في المئة.

فاذا كانت حركة “حماس” تقف خلف هذه التفجيرات فعلا، فان هذا الوقوف يعني نسفا للمصالحة الفلسطينية، وحكومة الوفاق التي انبثقت عنها، اما اذا كانت فعلا ليس لها علاقة بها، لا من قريب او بعيد، مثلما افادت تصريحات الناطقين بإسمها فإن هذه التفجيرات تؤكد ان حركة حماس لم تعد تسيطر على الامن في القطاع، وتحكم السيطرة على الفصائل الاخرى المتواجدة على ارضه.

[+]

ايام الرئيس اليمني منصور هادي هل باتت معدودة؟.. وهل احتمالات عودة خصمه علي عبد الله صالح او ابنه احمد غير مستبعدة؟.. وما هو دور الغباء الامريكي في تعزيز التحالف بين الحوثيين والرئيس السابق؟

7th November 2014 13:47 (15 comments)

malik-algluthy-and-ali-ab.j

 

يبدو ان ايام الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي باتت معدودة للغاية، فمن تابع وقائع المظاهرات التي شارك فيها الآلاف في صنعاء اليوم، والشعارات التي ترددت خلالها وتطالب برحيله يصل الى هذه النتيجة دون اي عناء.

ما يميز هذه المظاهرة عن غيرها من المظاهرات العديدة التي سادت شوارع العاصمة ومدن يمنية اخرى طوال الاعوام الاربعة الماضية انها ضمت انصار التيار الحوثي (انصار الله) واعضاء حزب المؤتمر الشعبي العام الموالي للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، الامر الذي يؤكد لاول مرة السّر الذي يعرفه كل اليمنيين تقريبا، وهو التحالف الذي ادى الى الاطاحة بحزب الاصلاح الاسلامي (واجهة التيار الاخواني) ونفوذ آل الاحمر على قبيلة “حاشد” اكبر القبائل اليمنية.

[+]

استدعاء السفير الاردني في تل ابيب ليس كافيا.. والسيسي يجب ان ينتفض للاقصى فهو ليس ملكا لحماس.. ولا نطالب عباس بأي شيء لانه لا فائدة ترجى منه

5th November 2014 18:17 (47 comments)

jerusalem-prob-366

 

 

استدعاء السفير الاردني في تل ابيب احتجاجا على الاقتحامات الاسرائيلية للمسجد الاقصى خطوة صغيرة جدا لا ترتقي الى مستوى هذه الجرائم الاسرائيلية المتكررة للمسجد الاقصى، فالحد الادنى المطلوب هو اغلاق السفارة الاردنية كليا، ونظيرتها الاسرائيلية في عمان، لان الصمت عليها منذ سنوات هو الذي ادى الى تفاقمها بالصورة المؤسفة التي نراها حاليا.

كنا نتمنى لو ان القيادة المصرية بادرت بإتخاذ موقف حازم من هذه الانتهاكات الاسرائيلية فاذا كانت لا تريد سحب السفير المصري من تل ابيب وطرد السفير الاسرائيلي من القاهرة واغلاق سفارته، اثناء العدوان الاسرائيلي على قطاع غزة لانها  تعادي حركة “حماس” وتتمنى اختفاؤها من الوجود بسبب جذورها الاخوانية، فإن المسجد الاقصى الذي يتعرض للتقسيم بشكل جدي، يستحق موقفا اكثر صلابة وصراحة من الرئيس عبد الفتاح السيسي، فهذا ليس مسجد “حماس” وانما الامة الاسلامية بأسرها.

[+]

شكرا لاهل تونس الشرفاء الذين اغلقوا ابواب بلدهم في وجه هنري ليفي رسول الخراب والمؤامرت والفوضى الدموية

4th November 2014 13:08 (37 comments)

 henry-levy88

 

الشغل الشاغل هذه الايام للتلفزة والصحف والنخب السياسية التونسية هي الزيارة الخاطفة التي قام بها الفيلسوف الفرنسي برنارد هنري ليفي الى العاصمة، وموجة الاحتجاجات الضخمة التي سببتها خاصة من قبل نشطاء المجتمع المدني الذين تظاهروا في المطار وعلى رأسهم السيد حمة الهمامي رئيس حزب الجبهة الشعبية الذي حل رابعا في الانتخابات البرلمانية الاخيرة.

التونسيون في معظمهم يستغربون كيف استطاع هذا الرجل الذي يوصف بأنه رسول الخراب والفوضى، واحد ابرز الشخصيات التي لعبت دورا كبيرا في تدمير كل من ليبيا وسورية دخول البلاد، ومن هي الجهة التي دعته، والاهداف التي يتطلع الى تحقيقها.

[+]

اليمن على حافة حرب اغتيالات طائفية ثأرية واغتيال الدكتور المتوكل محاولة لقتل سلمية الثورة ومبدأ الحوار.. وسيناريو العراق الدموي احد مؤشرات المستقبل المرعبة

3rd November 2014 13:14 (23 comments)

abdel-mallik-moutawakel66

 

حظيت الثورة اليمينة باحترام العالم اجمع واعجابه لانها ظلت لسنوات بعيدة عن اعمال العنف رغم وجود اكثر من خمسين مليون قطعة سلاح في البلاد تتراوح بين الاسلحة الشخصية والدبابات، ويعود ذلك الى سيادة العقل والتمسك بالحوار كوسيلة لحل الخلافات والوصول الى التوافق، لكن عملية اغتيال السياسي اليمني المعروف محمد عبد الملك المتوكل تؤشر الى تغيير محتمل في هذه الصورة الوردية، واللجوء الى اعمال العنف لتصفية الخلافات.

الدكتور المتوكل كان سياسيا وفاقيا يؤلف ويكتب ويشارك في الحوارات التي تتناول هموم اليمن وازماته، وترّفع دائما عن التقسيمات المذهبية والطائفية والقبلية، وكان احد ابرز وجوه المجتمع المدني في بلاده، ولذلك ادت عملية اغتياله، وهو الرجل الذي يتنقل من شارع الى آخر، دون حراسة، في وضع امني متوتر، صدمة للكثيرين داخل اليمن وخارجه.

[+]

الاستراتيجية الامريكية تتخبط في سورية: وزير الدفاع يلتقي مع اردوغان في ضرب الاسد و”الدولة الاسلامية” معا.. واوباما يخشى من “استفزاز” ايران وروسيا وتفجير حرب اقليمية.. فمن المخطيء ومن المصيب

1st November 2014 13:09 (34 comments)

 hagel-and-obama55

 

تتصاعد الانتقادات للاستراتيجية الامريكية في سورية والعراق وجدوى الضربات الجوية التي تشنها الطائرات الحربية الامريكية بهدف “تحجيم” ومن ثم “اجتثاث” “الدولة الاسلامية” وكان آخر المنتقدين تشاك هاغل وزير الدفاع الامريكي الذي من المفترض ان يشرف بشكل مباشر على تنفيذ هذه الاستراتيجية.

صحيفة “النيويورك تايمز” كشفت السبت ان الوزير هاغل عبر عن “قلقه” تجاه هذه الاستراتيجية وفرص نجاحها في مذكرة سرية بعث بها الى السيدة سوزان رايس مستشارة الامن القومي، وكان ابرز ما جاء فيها ان هذه الاستراتيجية تخدم الرئيس السوري بشار الاسد ونظامه.

[+]

الخلاف “النفطي” السعودي الكويتي هل يتجه الى التسوية ام التصعيد؟ وما هي نتائج زيارة امير الكويت للرياض؟.. ولماذا الصمت السعودي مقابل تزايد الانتقادات الصحافية الكويتية؟

30th October 2014 15:15 (23 comments)

kuwait-saudi.jpg666

 

 

لعب امير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح دور “حمامة السلام”، طوال الاعوام الماضية، حيث كان، ورغم تقدمه في السن، يطير من هذه العاصمة الخليجية الى تلك، في جولات ووساطات لتسوية الخلافات الحدودية، او نزع فتيل ازمات سياسية في احيان اخرى، وحتى لا نغرق في التعميم، والعبارات الغامضة، على طريقة وكالات الانباء الخليجية الرسمية، نشير الى انه تدخل في حل خلاف اماراتي عماني بنجاح حول قضية “تجسس” “عكرت” مياه العلاقات بين الجارين، وانشغل طوال العام الماضي لتطويق خلاف اكبر بين المملكة العربية السعودية والامارات والبحرين من ناحية ودولة قطر من ناحية اخرى، كاد (اي الخلاف) يفجر مجلس التعاون الخليجي من الداخل، واذا كانت هذه الجهود لم تنجح في اعادة السفراء الثلاثة الذين جرى سحبهم من الدوحة حتى الآن، فانها “جمدت” هذا الخلاف، واوقفت الحرب الاعلامية جزئيا، ولو الى حين.

[+]
موزمبيق تتحدّث وتَكشِف عن معلوماتٍ تُعزّز وقوف جِهات خارجيّة خلف تفجير مرفأ بيروت الكارثي.. التّغيير قادمٌ إلى لبنان ولكن كيف؟ ولماذا يحتاج “حزب الله” إلى نقدٍ ذاتيٍّ ومُراجعة شاملة في أسرعِ وقتٍ مُمكنٍ؟ ولماذا لا نتفائل كثيرًا من نتائج مُؤتمر باريس ومِلياراته؟
عارٌ على الحُكومات العربيّة هذا النّكران والتّجاهل للبنان وشعبه ماليًّا وعاطِفيًّا؟ لماذا يكون ماكرون مُمثّل الاستعمار الفرنسي أوّل زعيمٍ يزور بيروت وليس القادة العرب؟ ولماذا جاءت تبرّعات مُؤتمر باريس أقل من ثمن لوحة تُزيّن صالونات المُلوك والأُمراء العرب ولا تَكفِي لإعمارِ حيٍّ واحدٍ؟
أحدث النظريّات حول تفجير مرفأ بيروت.. إسرائيل المُستفيد الأكبر ورأس المُقاومة هو المطلوب.. ماكرون زار لبنان كحاكمٍ مُستَعمِر.. وترامب كان صادقًا وهو الكَذوب بتأكيده أنّ التّفجير مُدبّر.. التّحقيق الدولي مُؤامرة لإبعاد الاتّهامات عن تل أبيب.. والعَيبْ ليس في النّظام وإنّما الإقطاع السّياسي الفاسِد
محكمة بواشنطن تستدعي محمد بن سلمان في قضية الجبري
الحرب النفسيّة تتأجج: صحافيٌّ وباحثٌ إسرائيليُّ مُقرّبٌ من خارجية الدولة العبريّة يزعم وصول السيّد نصر الله إلى إيران واجتماعه مع كريمة الشهيد سليماني في طهران
نيزافيسيمايا غازيتا: نفط سوريا كما يبدو سيبقى بيد الولايات المتحدة
إزفيستيا: الليرة التركية تسير نحو الهاوية
بلومبرج: ألمانيا وفرنسا ترفضان قيادة واشنطن جهود إصلاح منظمة الصحة العالمية
صحف لبنانية تتحدث عن انهيار مرتقب لحكومة دياب
رامي الشاعر: تبرعات ماكرون المسمومة!
عمر نجيب: آلة العقوبات والحصار الأمريكية تتحرك لدعم تركيا في حرب ليبيا…. الأزمات الاقتصادية وتوقف تصدير النفط يخلط معادلة الصراع
تحقيق: خبراء: ليبيا بين مخاطر اندلاع معركة إقليمية والتطلع إلى سلام صعب
لحسن اوزين: تجذير سؤال الديمقراطية
صالح عوض: طريق الحرير.. بداية الحرب الكونية؟
فواد الكنجي: كورونا في ميزان القوى و نشوء الأحلاف والخلافات الدولية
نوري الرزيقي: ليبيا: أيها الساسة ما حك جلدك مثل ظفرك
محمد النوباني: لماذا نعتقد ان الصراع في لبنان قد وصل إلى نهاباته الفاصلة؟!
مزهر جابر الساعدي: بغداد.. واشنطن.. والشيطنة الامريكية
خليل قانصوة: تفجير بيروت ـ المرفأ
لحـسن بنـيعـيش: الحسناء وكورونا والحرائق
علي أحمد الديلمي: دور المجتمع المدني في اليمن في الحفاظ علي صنعاء
نواف الزرو: “اسرائيل” الغائب الحاضر في الارهاب والتفجيرات والاغتيالات والحروب؟! 
د. سناء أبو شرار: فلسطين كانت البداية ثم الدور على الجميع
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!
raialyoum
Raialyoum رأي اليوم

FREE
VIEW