23rd Sep 2019

افتتاحية راي اليوم

اردوغان يخرج من ازمة ليقع في اخرى والعامل الطائفي سلاح ذو حدين.. وتقديرنا ان شعبيته الكاسحة ستوصله الى الرئاسة ولكن الامر يتطلب مراجعات جدية

31st May 2014 16:34 (22 comments)

 ardogan-new666

 

 

طريق السيد رجب طيب اردوغان زعيم حزب العدالة والتنمية الى انتخابات الرئاسة التي قرر ان يخوضها في شهر آب (اغسطس) المقبل ستكون محفوفة بالاحتجاجات والعقبات بسبب قرار خصومه، وما اكثرهم هذه الايام، زيادة الضغوط عليه لاقالته او استقالته، لكن الشعبية الكبيرة التي يتمتع بها وحزبه، تجلت بوضوح في الفوز الكاسح الذي حققه في الانتخابات البلدية، حيث نجح انصاره في الاستحواذ على المجالس البلدية في جميع المدن الكبرى باستثناء مدينتين (ازمير وانطاكيا) هذه الشعبية ما زالت تشكل حصانة قوية له في وجه هذه الضغوط.

[+]

دول الخليج تطلب من ايران تغيير سياستها والتخلي عن النظام السوري مقابل الانفتاح عليها وهذا شرط من الصعب قبوله في ظل معادلات القوى على الارض في المنطقة

30th May 2014 14:16 (55 comments)

amir-kuwait-and-saudi-king.

 

 

تجسد زيارة امير الكويت صباح الاحمد الجابر الى طهران التي تبدأ الاحد رغبة خليجية حثيثة للمصالحة مع الجار الايراني تقود الى انهاء حالة العداء التي تصاعدت وبلغت ذروتها طوال الاعوام الثلاثة الماضية وانعكست في تحشيد الجيوش وانفاق حوالي 130 مليار دولار على شراء صفقات اسلحة امريكية واوروبية  حديثة استعدادا ودعم للخيار الامريكي العسكري الوشيك (في حينها) لتدمير المنشآت النووية الايرانية.

تراجع الولايات المتحدة الامريكية عن هذا الخيار العسكري فجأة، وبعد مفاوضات سرية استغرقت ستة اشهر في احد منتجعات العاصمة العمانية مسقط، تمخضت عن الاتفاق النووي المعروف اربك الدول الخليجية، والمملكة العربية السعودية على وجه الخصوص، ووضعها في موقف حرج للغاية، لانها وجدت نفسها وحيدة ظهرها الى الحائط في مواجهة قوة ايرانية اقليمية عظمى مدعومة بمؤسسة عسكرية قوية، وتحالف روسي هندي برازيلي قوي للغاية.

[+]

اللواء حفتر يتخلى عن “زهده” ويؤكد عزمه الترشح للرئاسة مقتديا بالسيسي.. ونعتذر للصوماليين لتشبيه اوضاع ليبيا باوضاعهم.. ونستعد لاستخدام مصطلح “التلييب” بدلا من “الصوملة” لوصف الدول الفاشلة الجديدة!

29th May 2014 16:25 (15 comments)

sisi-and-haftar.jpg66

 

عندما يعرب العقيد محمد الحجازي الناطق الرسمي باسم اللواء المتقاعد خليفة حفتر في تصريحات لوكالة الاناضول عن سعادته بفوز المشير عبد الفتاح السيسي في الانتخابات المصرية حسب النتائج الرسمية ويؤكد ان اللواء حفتر “سيسير على خطى السيسي اذا طالبه الشعب الليبي بالترشح للرئاسة خاصة ان السيسي نحج في مهمة صعبة مماثلة، وهي استعادة مصر من قبضة الاخوان المسلمين” فان هذه يعني ان هناك تنسيقا مباشرا بين الجنرالين العسكريين يتجاوز مسألة الاعجاب الشخصي، وان عودة المؤسسة العسكرية لحكم البلدين عبر وجيهن جديدين باتت شبه مؤكدة.

[+]

ضعف الاقبال في اليوم الثالث للانتخابات المصرية جرس انذار للمشير السيسي ومؤشر على المبالغة في حجم شعبيته وصعوبة مهمته وفشل التحشيد الاعلامي المضلل

28th May 2014 12:32 (33 comments)

sisi-voting-new.jpg666

عندما يقف مراسل محطة “العربية” التلفزيونية امام مراكز للاقتراع وسط مدينة الاسكندرية ثاني اكبر مدينة في مصر، ويقول على الهواء مباشرة ان معظم مراكز الاقتراع كانت “خاوية” وان الاقبال على التصويت في اليوم الثالث كان ضعيفا، وتؤكد عدسة الكاميرا اقواله هذه، فهذا يعني ان المشير عبد الفتاح السيسي ونظامه يواجه ازمة حقيقية، وان فوزه في هذه الانتخابات، رغم كونه مضمونا، ولكنه لن يكون كاسحا مثلما يريد ويأمل انصاره ومريدوه.

اخترنا قناة “العربية”، ومراسلها، كمثل ومؤشر لانها كانت دائما ضد حكم “الاخوان المسلمين” وداعمة شرسة للمشير السيسي وانقلابه العسكري الذي اطاح بالرئيس المنتخب محمد مرسي، اي انها لم تستطع الا ان تقول الحقيقة، فالصورة لا تكذب.

[+]

عشرة ملايين مهاجر مسلم مهددون من “تسونامي” اليمين العنصري المتطرف الذي خرج فائزا في الانتخابات البرلمانية الاوروبية.. كيف نحمي هؤلاء وحقوقهم ونوفر لهم الحصانة من اي اضطهاد؟!

27th May 2014 13:35 (28 comments)

marine-le-pen-new.jpg77

اكتساح الاحزاب اليمينية الاوروبية المتطرفة الانتخابات الاخيرة المتعلقة بمقاعد البرلمان الاوروبي يشكل مصدر قلق لاكثر من عشرة ملايين مسلم يعيشون حاليا كمواطنين في الاتحاد الاوروبي.

فاذا كانت هذه الاحزاب العنصرية الطابع ترفض التعايش مع الاوروبيين البيض في معظمهم تحت مظلة هذا الاتحاد، وتبني استراتيجيتها على ارضية الشوفينية الوطنية الداخلية، فكيف يمكن ان تقبل هذه الاحزاب بالمهاجرين الاجانب، والمسلمين منهم على وجه الخصوص في ظل تنامي ظاهرة الاسلاموفوبيا والعداء للاسلام واهله؟

هذه الاحزاب اليمينية فازت في الانتخابات لانها لعبت على وتر الهجرة وخطر المهاجرين على هوية شعوبها البيضاء، وطالبت بفرض تشريعات تحد من عملية الهجرة واستيعاب المهاجرين ودمجهم في المجتمع الاوروبي، فلذلك باتت هي الخطر الحقيقي على اوروبا وامنها واستقرارها لان سياساتها هذه ذات الطابع العنصري ستبذر بذور الصدام المجتمعي، وستصب في خانة التطرف في الجانب الآخر المقابل الذي لن يفرط في حقوقه ومكتسباته في البلد التي ولد وعاش فيها وحصل على جنسيتها وكل ما يترتب عليها من حقوق المواطنة.

[+]

التحديات الحقيقية لـ “الرئيس” السيسي ستبدأ بعد اعلان النتائج.. ونتمنى لمنافسه حمدين صباحي مستقبلا افضل من نظيره ايمن نور الذي تجرأ على منافسة مبارك

26th May 2014 13:01 (14 comments)

sisi-very-new.jpg77

 

منذ التعديل الدستوري الذي الغى نظام الاستفتاء على التمديد لرئيس الجمهورية في الحكم لفترة رئاسية اخرى، تحت ضغط المعارضة، واجراء اول انتخابات رئاسية خاضها الرئيس حسني مبارك ونافسه فيها المرشح ايمن نور عام 2005 عادت مصر حوالي عشر سنوات الى الوراء، ونرى تكرارا للسيناريو نفسه تقريبا: مرشح فائز حتما، وآخر منعدم فرص النجاح تماما.

اسوأ انواع الديمقراطية هو ان تكون شكلية، ونتائج انتخاباتها البرلمانية او الرئاسية معروفة مسبقا وقبل اجرائها باشهر، وهذا ينطبق كليا وحرفيا على الانتخابات الرئاسية الحالية، فالمشير عبد الفتاح السيسي سيتوج مساء الغد رئيسا لمصر بأغلبية ساحقة، ربما تزيد عن نسبة 93 بالمئة التي حصل عليها من خلال تصويت 313 الف مصري في الخارج.

[+]

اللواء حفتر على طريق “نموذج” السيسي “لتطهير” ليبيا من “الارهابيين” ويستغل المظاهرات لاضفاء غطاء شعبي على انقلابه فهل ينجح ويصبح رئيسا في النهاية؟

25th May 2014 11:32 (15 comments)

haftar-new.jpgnew33

 

يواصل اللواء المتقاعد و”الطموح” خليفة حفتر تحركه العسكري، الانقلابي الطابع في ليبيا، وسط مؤشرات على دعم خارجي، وتأييد داخلي، من بعض الوحدات العسكرية والقطاعات الشعبية التي تشعر بالقلق من استفحال حال الفوضى المسلحة في البلاد وهيمنة الميليشيات على مقدراتها في ظل غياب واضح للامن والاستقرار وسيادة الفوضى.

الساحة الخضراء في طرابلس التي جرى تغيير اسمها الى ساحة الحرية، بعد اطاحة نظام العقيد معمر القذافي باتت هي التيرموميتر لقياس المزاج الشعبي، او قطاع منه، ولذلك راي اللواء حفتر، مثل خصمه السابق معمر القذافي، في المظاهرات التي سادتها يوم الجمعة الماضي مؤشرا على الدعم الشعبي لحركته العسكرية وعمل على استغلاله بشكل مكثف.

[+]

اجتماع وزراء خارجية الخليج الطارىء في الرياض لمناقشة الخلاف بين قطر وخصومها قد يكون عاصفا.. واحتمالات الانفراج محدودة

24th May 2014 13:02 (10 comments)

saudi-was555

 

يعقد وزراء خارجية دول الخليج اجتماعا طارئا مساء السبت في الرياض للبحث في الخلاف الخليجي مع دولة قطر وتطبيق بنود “وثيقة الرياض”، ومتابعة اعمال اللجنة الخاصة لتسوية الخلافات.

الامير سعود الفيصل وزير الخارجية السعودي الذي يوصف بأنه احد “الصقور” في هذا الملف، وابرز الضاغطين لفرض المزيد من العقويات على قطر، هو الذي وجه الدعوة لعقد هذا الاجتماع، لانه توصل الى قناعة بأن دولة قطر لم تنفذ اي من المطالب الواردة في “وثيقة الرياض” اي قطع كل انواع الدعم، والمساندة لحركة الاخوان المسلمين، ووقف توظيف اذرعتها الاعلامية الضاربة ضد السلطة المصرية الحالية بقيادة المشير عبد الفتاح السيسي.

[+]

الاستدعاء السوري لجنبلاط رسالة تهديد سياسية “ملغومة” بعد ان طفح الكيل من هجومه الشخصي على الاسد.. في المرة السابقة طلب الحماية من السيد نصر الله.. الآن ممن سيطلبها؟

23rd May 2014 12:12 (25 comments)

 jonboulat.jpg44

 

 

ان تصدر محكمة مذكرة استدعاء للزعيم اللبناني الدرزي وليد جنبلاط للمثول امامها بتهمة “النيل من هيبة الدولة السورية” فهذا انذار شديد اللهجة للسيد جنبلاط يؤكد “ان كيل السلطات السورية تجاه هجومه الحاد ضدها قد طفح” وان عليه الحذر الشديد في كل الاحوال.

السفارة السورية في بيروت اتبعت الطرق القانونية في تسليم هذا الاستدعاء، ليس للسيد جنبلاط مباشرة في قصر المختارة، عنوانه الدائم، وانما الى وزارة العدل اللبنانية التي احال وزيرها اشرف ريفي الذي لا يكن اي نوع من الود لسورية وحلفائها في لبنان (حزب الله) الطلب الى هيئة الاستشارات والتشريع في الوزارة لابداء الرأي القانوني فيه.

[+]

سبايا “بوكو حرام” ينتظرن المخلص الامريكي وطائرات “الدرونز”.. لماذا لا تتفاوض الحكومة النيجيرية لاطلاق سراحهن مثلما فعلت الاردن ومصر ودول اوروبية.. ام ان هناك خطة لا نعرفها عنوانها النفط؟

22nd May 2014 15:25 (9 comments)

 

nigeria-women.jpg77

مر ما يقرب الشهر على عملية اختطاف اكثر من مئتي فتاة نيجيرية من قبل جماعة “بوكو حرام” بسبب عجز الحكومة النيجرية ورفضها عروضا من الخاطفين بالتفاوض لاطلاق سراح الفتيات المختطفات مقابل الافراج عن اسلاميين محتجزين في سجونها.

ادنا في هذه الصحيفة منذ اليوم الاول عملية الخطف هذه واعتبرناها عملا غير انساني وغير اخلاقي في الوقت نفسه، وايدنا المواقف الصادرة عن هيئة كبار علماء المسلمين، ومفتي المملكة العربية السعودية ومؤسسة الازهر التي اجمعت على ان هذه العملية ليس لها علاقة بالاسلام وتعاليمه السمحاء وتعمل على تشويه صورته وتقديم الحجج والاعذار للمعادين له.

[+]
ماذا يعنِي ترامب عندما يقول للسعوديين “قاتِلوا إيران وسندعمكم”؟ وهل إرسال بِضعَة مِئات من الجُنود إلى الرياض ستُوفّر الحِماية لهم؟ وكيف نَراها خُطوةً مُخيّبةً للآمال قد تُعطي نتائج عكسيّة؟ وما هي “الثّورة” الجديدة في التّصنيع العسكريّ التي كشَفها الهُجوم على مُنشآتِ بقيق وخريص وغيّرت كُل قواعد الاشتباك؟
ماذا يعني نُزول المُحتجّين إلى الشوارع والميادين في مُدنٍ مِصريّةٍ كُبرى؟ وهل كسَرت هذه الاحتجاجات حاجِز الخوف؟ ولماذا لم يقطع الرئيس السيسي زيارته إلى الأمم المتحدة؟ وما السّر وراء تجاوب المُحتجّين مع نِداء محمد علي وليس مع نداءاتٍ أُخرى مُماثلة على مدى السّنوات الخمس الماضية؟
النتائج الأولية لهجوم ابقيق صحوة سعودية واعتراف غير مسبوق بالخذلان.. انهيار هيبة أمريكا وصناعتها العسكرية.. رعب في إسرائيل.. ما الحقائق التي صدمت ترامب؟ كيف طورت ايران اخطر الأسلحة والعرب نيام؟ وهل سترد أمريكا على الهجوم المهين؟
آلاف المعلمين يحتشدون في الزرقاء الاردنية ويتمسكون بمواقفهم  
“الأردن المحسود” في الإضراب الممدود.. تقدير أمنيٌّ نُقل لمسؤولين غربيين بدأ أزمة المعلّمين المركّبة والحكومة في “نفقٍ مُظلم” وبأدوات بدائية: استطلاعات “بلا أبّ” عن غضب شعبي وخطابٌ طبقيٌّ يتفاعل مع مقترحات تتحدى “الولاية العامة” والحقوق المكتسبة.. و”سوء طالع الرزاز” يظهر سلفه الملقي تزامنا مع حراكات الجزائر والسودان!
الفاينانشال تايمز: احتجاجات ضد السيسي تشعلها مزاعم بالفساد
الغارديان: السعودية لن تحارب لكنها قد تستأجر حلفاء
وول ستريت جورنال: تحطم طائرة “ليون إير” الاندونيسية بسبب التصميم وأخطاء الطيار
صن البريطانية: بريطانيا والولايات المتحدة يتوصلان لاتفاق تجاري
وول ستريت جورنال: خبراء يبحثون عن أدلة دامغة تشير إلى الجهة التي شنت هجوم “أرامكو”
الصادق المهدي يفند تحديات الحكومة الإنتقالية.. يتوقع فشلها و يدعو للخطة باء للمحافظة على أهداف الثورة 
مضمار عالم الأعمال طريق بعوائق مجتمعية أمام العراقيات الكرديات
مفاجأة سعيد والقروي بتونس.. هل تلهم الجزائريين؟
تراجع”النهضة” في الانتخابات الرئاسية يعود الى “أزمة هوية”
علي هويدي: نقل الوصاية من الأونروا إلى المفوضية حقيقة أم سراب ؟
سليم البطاينه: عجز الخيال السياسي الاردني وتراكمات من فشل السياسة الداخلية
صالح عوض: الجزائر غدا.. فقه الأولويات وتعدد الاستحقاقات وتشابك الداخل مع تحديات الخارج
نزار حسين راشد: الانتخابات الإسرائيلية وحيرة الأحزاب العربية والتباس مواقفها
بشير عمري: حتميات التغيير التي يقاومها التكلس السياسي العربي
د. كاظم ناصر: أمريكا لن تتورّط في حرب مع إيران من أجل عيون العرب
الدكتور أيوب عثمان: عن رسالة مروان أبو شريعة للشيخ أحمد بحر
محمد حسين الساعدي: دولة كردستان تقصف إقليم العراق؟!
باهر يعيش: كيف يلقّب الفلسطينيون… كارت احمر.. اصفر.. اخضر.. ما الدلالة؟
رأي اليوم