26th May 2019

افتتاحية راي اليوم

تعاون بعض قادة فصائل في المُعارضة السوريّة مع جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في عمليّة اغتيال الشهيد سمير القنطار “وصمة عار” و”خطيئة كبرى”.. هل بدأت عمليّة كشف المستور وفَضح دولة الاحتِلال لعُملائها؟

2 days ago 16:13 (39 comments)

كان صادمًا بالنّسبة إلينا، وربّما الملايين مِثلنا في مُختلف أنحاء العالمين العربيّ والإسلاميّ، ما ذكرته القناة العبريّة الثانية مساء الخميس، من أن أحد قادة المُعارضة السوريّة هو الذي قدّم لجهاز الاستخبارات الإسرائيليّة “أمان” المعلومات التي أدّت إلى اغتيال الشهيد سمير القنطار في 15 كانون الأول (ديسمبر) عام 2015 جنوب دِمشق في غارةٍ إسرائيليّةٍ.

صادِمًا لأنُ الشهيد القنطار كان مُكلّفًا بفتح جبهة الجولان السوري المُحتل في إطار خطّة وضعتها قيادة “حزب الله” وبتكليفٍ من السيّد حسن نصر الله شخصيًّا، وكان من أبرز مُساعديه الشهيد جهاد مغنية، نجل الشهيد عماد مغنية، قائد الجناح العسكري في الحزب، أيّ أنّ القنطار الذي قضى ما يقرُب الثلاثين عامًا في سُجون الاحتلال، وكان أصغر مُقاتل (17 عامًا) جرى اعتقاله أثناء قيامه في عمليّةٍ فدائيّةٍ مع أحد الفصائل الفِلسطينيّة، عندما كان في مَهمّةٍ وطنيّةٍ مُشرّفةٍ، واستحق لقب عميد الأسرى العرب في سُجون الاحتلال.

[+]

لماذا كشف الرئيس الأسد لوفدٍ تركيٍّ عن لِقائين على مُستوى رئيسَيّ المخابرات السوري والتركي في هذا التّوقيت بالذّات؟ وهل سيُواجه الرئيس أردوغان مُهلة الأسبوعين الأمريكيّة للتخلّي عن صواريخ “إس 400” بالتّوجّه شرقًا إلى دِمشق وبغداد وطِهران؟ وهل التّصعيد في إدلب انعكاسٌ لهذا التوجّه؟

4 days ago 17:12 (19 comments)

بات من الصّعب على المُراقب أن يفهم توجّهات السّياسة التركيّة هذه الأيّام لما تنطوِي عليه من مُؤشّرات مُتناقضة تكشف عن حالةٍ من الغُموض وعدم وضوح الرؤية في قضايا عديدةٍ من بينها العلاقات مع سورية تحديدًا.

ففي الوقت الذي تتكشّف فيه الكثير من الحقائق المُؤكّدة حول وجود اتّصالات سوريّة تركيّة على مُستوى ضبّاط المُخابرات، وتُناقش قضايا أمنيّة حسّاسة في إطار تنسيقٍ مُتصاعدٍ بين البلدين، تتردّد أنباء عن زيادة وتيرة تسليح السّلطات التركيّة لفصائل سورية مُسلّحة مُعارضة، وتنظيم “النّصرة” المُدرج على قائمة الإرهاب خاصّةً، ولكن هُناك نظريّة أخرى تقول إنّ ارتفاع وتيرة المُواجهات العسكريّة في إدلب حيث يُواصل الجيش السوري عمليّاته لاستعادة المدينة تتم “بعدم مُمانعةٍ” تركيّة.

[+]

كيف طوّر الحوثيّون الطّائرات “المُسيّرة” التي وصلت إلى الرياض وجاءت البديل الأكثر خُطورةً للصّواريخ الباليستيّة؟ وأين ستكون أهدافها المُقبلة في السعوديّة أم الإمارات؟ وما هي انعِكاساتها على موازين القِوى في حرب اليمن والمِنطقةِ بأسرِها؟

5 days ago 15:12 (53 comments)

بعد نجاح سبع طائرات مُسيّرة تابِعة لحركة “أنصار الله” الحوثيّة وحُلفائها في الطّيران أكثر من ألف كيلومتر، وضرب مضخّتيّ نفط ضِمن مُنشآت خط أنابيب “البترولاين” السعوديّ العِملاق غرب الرياض، بات السّؤال، أو العديد من الأسئلة المطروحة، هو كيفيّة تطوير الحركة لهذهِ القُدرات الهُجوميّة في زمنٍ قصيرٍ، وهُويّة الهدف المُقبل، أو بالأحرى، المُفاجأة الجديدة وأين سيَكون ميدانها؟

الحوثيون ظلّوا حتى الأسابيع الأخيرة يعتمِدون على الصّواريخ الباليستيّة التي أطلقوا حتّى الآن 218 منها لضرب أهداف في العُمق السعودي، من بينها مطار الملك عبد العزيز في جدّة، والملك خالد في الرياض، وأبرز الصّواريخ التي استُخدمت هي من نوع “بركان إم إتش” الذي ضرب مصفاة ينبع على البحر الأحمر عام 2017 أيضًا، وصواريخ “بدر 1” الأحدث، التي استُخدمت في ضرب قاعدة الملك فيصل في جازان قبل أيّام، وأحدثت أضرارًا كبيرةً فيها.

[+]

استضافة البحرين لمُؤتمر كوشنر لـ”صفقة القرن” تجاوزٌ لكُل الخُطوط الحُمر.. رِهان حُكومة المنامة على الحِماية الإسرائيليّة خطيرٌ وخاسِرٌ وسيرتد سلبًا على أمن البِلاد واستِقرارها.. لماذا نتوقّع فشله ونُطالب بمُقاطعته؟

6 days ago 16:52 (33 comments)

شهِد العالم العديد من المُبادرات والمُؤتمرات الدوليّة للتّمويل مثل مشروع مارشال الأمريكيّ لإعمار أوروبا ماديًّا واقتصاديًّا بعد انهيارها نتيجة الحرب العالميّة الثّانية، والشّيء نفسه يُقال أيضًا عن اليابان، ولكن أن يتم تنظيم مؤتمر وبرعاية أمريكيّة إسرائيليّة من أجل إزالة دولة، وطمس هُويّة شعب من الوجود، فهذا هو ما سيحدُث تمامًا في المُؤتمر الذي سيُنظّمه جاريد كوشنر، صِهر الرئيس الأمريكي ومُستشاره، في دولة البحرين يوميّ 25 و26 من شهر حزيران (يونيو) المُقبل تحت عُنوان تطبيق الجوانب الاقتصاديّة لـ”صفقة القرن”.

[+]

ما علاقة تطوّرات إدلب بقرار أردوغان المُفاجئ بالمُضي قُدمًا في صفقة صواريخ “إس 400” الروسيّة؟ وهل كانت تصريحات الأسد حول لقاء تركي سوري “زلّة لسان” فِعلًا؟

1 week ago 15:08 (19 comments)

يبدو أنّ الرئيس التركيّ رجب طيّب أردوغان حسَم أمره بصُورةٍ نهائيّةٍ بإعلانه أمس السبت أنّ روسيا وتركيا ستُنتجان بشكلٍ مُشتركٍ منظومة الدّفاع الصاروخيّة “إس 500″، وأنّ صفقة شِراء الصّواريخ “إس 400” جرى إبرامها وسيتم المُضي قُدمًا فيها.

هذه الخُطوة جاءت بعد تقارير إخباريّة تحدّثت عن احتِمال رضوخ تركيا للضّغوط الأمريكيّة التي طالبتها بإلغاء هذه الصّفقة الصاروخيّة التي تتعارض مع شُروط حِلف النّاتو التي هي عُضو فيه، وخيّرت أمريكا حليفها التركيّ بين الصّواريخ الروسيّة وطائِرات “إف 35” التي تُريد أنقرة شِراء مئة منها.

[+]

نعم.. هُناك مِنصّات صواريخ باليستيّة منصوبة في قِطاع غزّة ولكنّها مُوجّهة إلى أهدافٍ إسرائيليّةٍ وليس إلى دول الخليج مثلما ادّعى الدكتور علاوي.. لماذا يَهبُط شخص في مكانته إلى هذا المُستوى من الكذِب والتّزوير؟ وهل يُريد تدمير القِطاع والتّحريض على استِشهاد مِليونين من أهله على غِرار أشقّائهم في العِراق؟

2 weeks ago 16:13 (75 comments)

عندما سُئِل الدكتور إياد علاوي في أحد المؤتمرات الصحافيّة عن صحّة الاتّهامات المُوجّهة إليه بالتّعامل مع وكالة المُخابرات المركزيّة الأمريكيّة من أجل الإطاحة بنظام الرئيس العِراقي الراحل صدام حسين، لم يُكذّب الخبر، وصحّح السّائل بالتّأكيد بأنّه تعامل مع 13 جهاز استخبارات غربيّ وليس “السي آي إيه” فقط.

تُذكّرنا هذه الحقيقة المُوثّقة بالصّوت والصّورة عندما ظهر الدكتور علاوي على شاشة قناة “الشرقيّة” العِراقيّة قبل يومين ليكشف عن وجود منصّات صواريخ باليستيّة منصوبة في قِطاع غزّة ومُوجّهة نحو دول الخليج.

[+]

هل نقل تنظيم “داعش” مقرّه الرئيسيّ إلى القارّة الآسيويّة بعد تدمير دولته في العِراق وسورية؟ ولماذا ستكون الهند والصين مِحور أنشطته الإرهابيّة المُتوقّعة؟ ومن أين سيأتي التّمويل وكيف؟

2 weeks ago 13:43 (12 comments)

إعلان تنظيم “الدولة الإسلاميّة” (داعش) عن تأسيس “ولاية الهند” وقِيام خلايا مُسلّحة تابعة له بتنفيذ الهُجوم الذي استَهدف كنائس في سيريلانكا يوم “عيد القيامة” أو “الفصح”، وأدّى إلى مقتل 253 مُصلِّيًا، يكشِف عن تحوّل على درجةٍ خطيرةٍ في استراتيجيّة التّنظيم، وخُططه المُستقبليّة بعد هزيمته في العِراق وسورية، ويُمكن حصرها في النّقاط التّالية:

    • أوّلًا: بدأ التّنظيم يعود إلى نهج تنظيم “القاعدة” أو “الحركة الأم” من حيث التمدّد، في المناطق الرّخوة أمنيًّا في جنوب شرق آسيا، وشمال إفريقيا (ليبيا ومنطقة الساحل الإفريقي)، وشمال شرق آسيا (تركمنستان الشرقيّة ومِنطقة قبائل الآيغور الصينيّة المُحاذية لأفغانستان.

[+]

مسيرات ذِكرى النّكبة الفِلسطينيّة تنطلق مدعومةً بالرّدع الصّاروخي وموثّقةً بالرّعب الإسرائيلي.. السّنوات العِجاف أوشكت على نِهايتها.. وانتظِروا انطلاق الطّائرات “الحوثيّة” المُسيّرة والمُلغّمة من قِطاع غزّة قريبًا.. والمُنغّصات بدأت لإفساد مهرجان “اليوروفيجن”

2 weeks ago 13:56 (22 comments)

لم، ولن تمُر الذّكرى 71 لنكبة فِلسطين والعرب والإنسانيّة عُمومًا بسلامٍ، فالصّحوة الفِلسطينيّة الجديدة تتبلور، وكان عُنوانها الأبرز المُواجهة الفِلسطينيّة الصّاروخيّة الأخيرة التي انطَلقت شرارتها من قِطاع غزّة، وأدّت إلى هُروب مِئات الآلاف من المُستوطنين الإسرائيليين إلى الشّمال طلبًا للأمان، بينما لجأ مِئات آلاف آخرين من نُظرائهم في الوسط إلى الملاجِئ رُعبًا وقلقًا.

الإسرائيليّون الأوائل الذين أسّسوا “دولتهم” على حساب نكبة الشّعب الفِلسطيني راهنوا على استِسلام هذا الشعب، ونِسيان أجياله الجديدة لأرضهم ووطنهم، ولكن هذه المُظاهرة المِليونيّة التي تنطلق على حُدود قِطاع غزّة، والاعتصامات الأسبوعيّة، والطّائرات الورقيّة والبالونات الحارِقة، وتزايُد المُواجهات الصاروخيّة، تُثبِت كم هُم مُخطِئون.

[+]

هل سيفقِد الحِراك الشعبيّ السودانيّ سلميّته بعد مقتل أربعة من عناصِره بنِيران المجلس العسكريّ؟ ولماذا نعتقد أن التدخّلات العربيّة الخارجيّة وصِراع المحاور قد تُدخلان البِلاد في نفقٍ مُظلمٍ ودمويٍّ طويلٍ جدًّا؟ وما هي المخارج للحَيلولةِ دون ذلك؟

2 weeks ago 14:45 (15 comments)

الحقيقة الدّامغة التي يُحاول الكثير من المُتابعين للشّأن السوداني تغافلها، جهلًا أو عمدًا، أنّ هُناك صراعًا مُحتدمًا بين فريقين خارجيين على السودان ويتدخّلان بقُوّةٍ في الحِراك الشعبي الذي انطلق مُنذ أربعة أشهر، الأوّل يضُم كُل من المملكة العربيّة السعوديّة ودولة الإمارات العربيّة المتحدة، والثّاني تتزعّمه كُل من تركيا ودولة قطر.

بينما يُريد المُعسكر الأوّل السعوديّ الإماراتيّ التّهدئة بعد أن جاءت نتيجة الانقِلاب لمصلحته بوصول الفريق عبد الفتاح البرهان وأنصاره إلى السّلطة، المعروف بتأييده للتّحالف العربيّ في حربه اليمنيّة، يعمل الطّرف الثّاني على استمرار الحِراك الشعبي وتصعيده مدعومًا بأنصار جبهة الإنقاذ التي كان يتزعّمها الرئيس عمر البشير، وحكمت البِلاد لأكثر من ثلاثين عامًا.

[+]

ماذا يعنِي الظّهور الجديد والمُفاجِئ لأبو محمد الجولاني زعيم “النّصرة”؟ وهل كان دِفاعه عن قصف قاعدة “حميميم” الروسيّة الجويّة مُقنِعًا؟ ولماذا تخلّى عنه مُعظم حُلفائه وعلى رأسهم الأتراك؟

2 weeks ago 13:22 (13 comments)

خُروج أبو محمد الجولاني، زعيم “هيئة تحرير الشام” (النّصرة) سابقًا إلى العلن مُجدّدًا لشرح أسبابِ تراجُع قوّاته أمام تقدّم قوات الجيش العربيّ السوريّ في ريف شمال حماة، يكشِف المُتغيّرات اللّافتة في موازين القِوى لغير صالحه أوّلًا، وتخلّي مُعظم حُلفائه عنه، سِياسيًّا وإعلاميًّا بحيث بات يُواجه المعركة النهائيّة الحاسِمة والوشيكة، لاستعادة إدلب إلى سيادة الدولة السوريّة وحيدًا.

في المُقابلة التي أجراها معه أحد النّشطاء في الفصيل الذي يتزعّمه، دعا الجولاني إلى حمل السّلاح لمنع سُقوط مُحافظة إدلب التي تُسيطر على مُعظمها قوّاته، ولا نعتقِد في هذه الصّحيفة “رأي اليوم” أنّه سيلقى الاستجابة الكافية خاصّةً من حُلفائه الأتراك، وأهالي المدينة الذين باتوا مُحاصرين من مُعظم الجِهات، ويُواجهون قصفًا مُكثّفًا من القوّات السوريّة والروسيّة الزّاحفة، في تراجُعٍ لافِتٍ للاهتمامين الإقليميّ والدوليّ بمأساتهم.

[+]
ما هِي الأسلحة “السريّة” التي هدّد قائد في الجيش الإيراني باستِخدامها لإغراق السّفن الأمريكيّة؟ وهل ستَلجأ أمريكا إلى الضّربات “الجِراحيّة” للرّد على الهَجمات الثّلاث التي استهدفت مصالحها وحُلفاءها؟ وماذا سيفعل 1500 جندي لحِماية 80 ألفًا في مِنطقة الشرق الأوسط؟
تعاون بعض قادة فصائل في المُعارضة السوريّة مع جهاز الاستخبارات الإسرائيلي في عمليّة اغتيال الشهيد سمير القنطار “وصمة عار” و”خطيئة كبرى”.. هل بدأت عمليّة كشف المستور وفَضح دولة الاحتِلال لعُملائها؟
انتظروا تصفية قضية فلسطين في مزاد امريكي إسرائيلي خليجي في البحرين الشهر المقبل والدلال كوشنر.. هل فهمتم أسباب عمليات التكريه بالفلسطينيين و”حزب الله” وايران وكل مقاوم؟ وهل عرفتم لماذا تتصاعد وتيرة الحصارات التجويعية وحشد حاملات الطائرات؟ انها صفقة القرن يا اذكياء
وفاة أحد أبرز قيادات الإخوان في محبسه شمالي مصر
جولة نائب وزير الخارجية الايرانية “عباس عراقتشي” اليوم على ثلاث دول خليجية.. هل في حقيبته أجوبة على عروض الوسطاء مع الولايات المتحدة؟
واشنطن بوست تكشف تفاصيل اتصال بين قاسم سليماني وحسن نصر الله.. كن جاهزا”
ناشيونال إنترست: ترامب يريد الحرب ورئاسته قد تحترق في مضيق هرمز
صحف مصرية: عادل إمام و”الزهايمر” وسعيد صالح ! الخطر الذي يهدد رؤية السيسي.. “فردوس طارق شوقي”! أول مسمار في نعش “القذافي”! الصبي الخائن وضع نهاية مأساوية لزوجة صاحب العمل
الغارديان: لجين الهذلول تقول إن ما فعلته بها السلطات السعودية “كان مرعبا”
نيزافيسيمايا غازيتا: سيحاربون إيران بمساعدة وسطاء
بدء السباق لخلافة تيريزا ماي والنجاح حيث اخفقت يبقى الرهان الأبرز
د.محمد عباس صاحب مقال “من يبايعني على الموت “الذي زلزل العالم الإسلامي و جمد حزب العمل وأغلق صحيفة “الشعب”: لو عاد بي الزمن ألف مرة لكتبته!
رئيسة مجلس النواب البحريني: لا أحد يرغب في تصعيد التوترات بالمنطقة.. ولكننا متيقظون لدعاة التخريب
تيريزا ماي خيار خاطئ لتنفيذ “مهمة مستحيلة”
إحصائياتٌ رسميّةٌ: ارتفاع بنسبة 30 بالمائة ممَّن يُعانون من الصدمات النفسيّة نتيجة صواريخ المُقاومة والكيان يؤكّد أنّ المُستوطنات لن تصمد عامًا إضافيًا
د. محمد شرقي: “الغاز الإسرائيلي” الذي سيفرض عليها السلام في المنطقة! “
يوسف شرقاوي: قدمك محمود
حازم الشهابي: رأيي صواب لا يحتمل الخطأ..!
محمد فؤاد زيد الكيلاني: إيران ومضيق هرمز…….
ابراهيم محمد الهنقاري: متى نتعلم أصول واخلاق السياسة!؟
د. وليد بوعديلة: في شهر رمضان:الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري
دكتور ناجى صادق شراب: هل تغير إيران من سلوكها السياسى؟
سفيان بنحسن: إيران والشيطان الأكبر.. تلويح بفوهات غير محشوة
رأي اليوم