21st Apr 2019

افتتاحية راي اليوم

‏كُلّهم حفتر بالنّسبةِ إلينا.. وكُلّهم وقفوا في خندق حِلف النّاتو وقصفِه لليبيا.. ومُكالمة ترامب قد تكون حسمت معركة طرابلس سلفًا

Yesterday 12:26 (46 comments)

ليس هُناك إلا تفسيرٌ واحدٌ للمُكالمة الهاتفيّة التي أجراها الرئيس دونالد ترامب مع المشير خليفة حفتر يوم أمس، وهو أنّه قرّر اعتماده رئيسًا قادمًا لليبيا، والانحِياز بالكامل إلى المُعسكر السعوديّ المِصريّ الإماراتيّ الداعم له وهُجومه الحاليّ للاستيلاء على العاصمة الليبيّة طرابلس، في مُواجهة المُعسكر الآخر التركيّ القطريّ، الأمر الذي يعكِس تطوّرًا خطيرًا في الأزمة الليبيّة سنرى إرهاصاته في الأيّام القليلةِ المُقبلة.

[+]

هل تنجح الوِساطة الإيرانيّة في إعادة العلاقات التركيّة السوريّة إلى أمجادِها السّابقة؟ وما هي الرّسالة التي حمَلها جواد ظريف من الأسد إلى أردوغان؟ ولماذا نعتقد أنّ أنقرة أكثر مُرونةً هذه المرّة للتّجاوب معها؟

3 days ago 13:50 (31 comments)

الزّيارة التي قام بها السيد محمد جواد ظريف، وزير الخارجيّة الإيراني، لأنقرة واستغرقت ثلاثة أيّام تكتسب أهميّتها من أمرين مُهمّين: الأوّل أنّها جاءت بعد زيارته إلى سورية ولقاء مُطوّل مع الرئيس بشار الأسد، والثّاني أنّها تمّت قبل أسبوعين من بِدء المرحلة الثانية من العُقوبات الأمريكيّة على طِهران، وتتضمّن مُحاولة منع الصّادرات النفطيّة الإيرانيّة إلى عدّة دول من بينها تركيا.

[+]

تسليم مُفتاح مدينة إسطنبول رسميًّا لمُرشّح المُعارضة يومٌ حزينٌ بالنّسبةِ لأردوغان وحزب العدالة والتنمية.. لماذا يُعتَبر هذا النّصر الانتخابيّ للمُعارضة نُقطة تحوّل رئيسيّة؟ وهل بَدأ العد التنازليّ لتراجُع حزب العدالة والتنمية الحاكِم؟ وهل يُصبح أكرم إمام أوغلو “أردوغان تركيا” الجديد؟

4 days ago 17:17 (30 comments)

ربّما لا نُبالغ إذا قُلنا أنّ اليوم الأربعاء 17 نيسان (إبريل) 2019 هو أكثر الأيّام حُزنًا بالنّسبة إلى الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان، لأنّه يُؤرّخ لانتقال القِيادة في المجلس البلديّ لمدينة إسطنبول من حزب العدالة والتنمية الحاكم إلى أكرم إمام اوغلو، مُرشّح حزب الشعب الجمهوريّ المُعارض.

[+]

هل ينضم السودان بقِيادة الفريق البرهان إلى “النّاتو العربي السني” كبديلٍ لمِصر المُنسَحِبة؟ وما هو موقف حراكه الشعبيّ من استمرار مُشاركة بلاده “المفتوحة” في الحرب اليمنيّة؟ وماذا تبقّى للحُكومة المدنيّة “المُفتَرضة” من قراراتٍ استراتيجيّة؟

5 days ago 12:40 (23 comments)

دشّن الفريق ركن عبد الفتاح البرهان، رئيس المجلس العسكريّ السودانيّ، انتقال بلاده بالكامل إلى التّحالف العربيّ الذي تتزعّمه المملكة العربيّة السعوديّة ويخوض حربًا في اليمن وليبيا، عندما أكّد أمس الاثنين متحدث باسمه أن القوات السودانيّة المُشاركة فيه ضِد قوّات “أنصار الله” الحوثيّة باقية حتّى يُحقّق أغراضه كاملة.

[+]

إلغاء مُشاركة وفد إسرائيلي في مُؤتمر اقتصاديّ في المنامة يُشكّل سابقةً خليجيّةً مُشرّفةً ضِد التّطبيع.. لماذا نقول شكرًا من القلب لشعب البحرين ونُطالب الأشقّاء في قطر والإمارات وسلطنة عُمان بالسّير على طريقِ الكرامةِ نفسِه؟

6 days ago 12:53 (41 comments)

دائمًا هُناك نُقاط ضُوء ساطِعة في منطقة الخليج العربيّ تكشِف عن معادن شُعوبها الوطنيّة المُشرّفة في ظِل تهافُت مُعظم الحُكومات على التّطبيع مع دولة الاحتلال الإسرائيليّ، ونجاح القِوى الوطنيّة الحيّة في البحرين وبرلمانها وشارِعها في إلغاء زيارة وزير الاقتصاد الإسرائيليّ إيلي كوهين للمنامة للمُشاركة في مؤتمر الـ”ستارت آب” الدوليّ الذي بَدأ اعماله اليوم، يجِب أن يكون قدوة حسَنَة، ومِثالًا يُحتذى في أكثر من عاصمة عربيّة وخليجيّة.

[+]

لماذا نخشى على حياة إلهان عمر من حملات التّحريض العُنصريّة التي يشنّها ترامب ضدها؟ وكيف باتت التّهديد الأكبر الذي يتصدّى بشجاعةٍ وجُرأةٍ للهيمنة الإسرائيليّة على أمريكا؟ ولماذا نُطالب زُعماء عرب بعدم الدّفاع عنها أو الاقتِراب منها؟

1 week ago 16:58 (41 comments)

بعد التّحريض الوقِح الذي مارسه ويُمارسه الرئيس الأمريكيّ العنصريّ دونالد ترامب لتشويه صورة النّائبة العربيّة المُسلمة إلهان عمر، ومُحاولة ربطها بهجمات الحادي عشر من سبتمبر، بِتنا في هذه الصّحيفة “رأي اليوم” نخشى على حياة هذه النائبة “البطلة” التي كسرت حاجز الخوف، وتصدّت بشجاعةٍ وقوّةٍ وبنهج ديمقراطيّ حضاري للوبي الصهيونيّ في الولايات المتحدة ودول أُخرى، وفضحت تأثيره “المُهيمن” على المؤسسة الأمريكيّة الحاكِمة وهياكِلها، ألم يغتالوا الرئيس جون كيندي؟ ألم يقتلوا مارتن لوثر كينغ ومالكوم إكس، النّاشطين الحُقوقيّين المُناهضين للعُنصريّة البيضاء؟

الرئيس ترامب الذي بات “دمية” في يد هذا اللّوبي، وتابع ذليل لبنيامين نِتنياهو، رئيس الوزراء الإسرائيليّ، وصِهره جاريد كوشنر، وصل بِه “الهُبوط” لدرجة بث شريط مدته 43 ثانية يربط تصريحات للسيدة إلهان عمر بصورة لتفجير مركز التّجارة العالميّ، ومرفوقًا بتعليقٍ يقول “لن ننسى”، في إيحاء تحريضيٍّ ضِد مُواطنة أمريكيّة عضو في المؤسسة التشريعيّة.

[+]

تغييراتٌ غامِضَةٌ في المشهد السودانيّ: لماذا استَقال الجنرال بن عوف “فجأةً” وحلّ محلّه الجِنرال برهان بعد 24 ساعة فقط؟ وما علاقة العُقوبات الأمريكيّة وحرب اليمن في هذا التّغيير؟ ولماذا أيّد حزب المهدي الجِنرال الثّاني؟

2 weeks ago 13:42 (27 comments)

‏حتّى كتابة هذه السطور يبدو أنّه من الصُعب على المُتابع لتطوّرات الأحداث المُتسارعة في السودان معرفة الأسباب التي أدّت إلى استقالة الفريق الأوّل عوض بن عوف بعد يومٍ واحدٍ من تولّيه رئاسة المجلس العسكري، أو تنازله للفريق أوّل أيضًا عبد الفتاح برهان، وقبل اكتِمال 24 ساعة من تولّيه هذا المنصب.

[+]

ستّة أسباب وراء انتِصار الحِراك السودانيّ وإطاحة البشير.. ما هِي؟ وأيّ الآراء ستسود تِلك التي تُطالب بالاستمرار أم الأُخرى التي تُؤيِّد التِقاط الأنفاس؟ وكيف سيَرُد الجيش في الحالين؟ ولماذا نعتقِد أن استِنساخ التّجربة الجزائريّة “حرفيًّا” غير مُمكن؟

2 weeks ago 14:10 (58 comments)

جاء الرئيس عمر البشير إلى الحُكم بانقِلابٍ عسكريٍّ، وها هو يُغادر مُرغمًا بالطّريقة نفسها التي جاء بها، مع فارِقٍ أساسيٍّ وهو أنّ “ثورة الإنقاذ” التي تزعّمها بالتّعاون مع حركة “الإخوان المسلمين” أطاحت بنِظامٍ ديمقراطيٍّ، وقادت السودان إلى الفقر، وخسارة ثُلث أراضيه، وأكثر من 75 بالمِئة من ثرواته النفطيّة، وحوّلت جيشه إلى جيش “مرتزق” يُحارب من أجل المال في اليمن.

[+]

هذه هي وصفتنا لحل “الأزَمَة السودانيّة” وحقن دِماء الشّعب والجيش معًا وإغلاق الأبواب أمام التّدخُّلات الخارجيّة.. لماذا نُطالب الرئيس البشير الاقتِداء بإرث قائده سوار الذهب وزميله بوتفليقة والانسِحاب من السّلطة لأنّ البدائل كارثيّة ومُرعبة؟ ولماذا نقِف في خندق الشّعب السودانيّ واحتِجاجاته؟

2 weeks ago 14:51 (18 comments)

بعد ثلاثين عامًا من الحُكم كانت حافلةً بالكوارث وعدم الاستِقرار، حان الوقت لكيّ يتجاوب الرئيس عمر البشير مع المطالب الشعبيّة التي تُطالبه بالتّنحّي عن الحُكم، ووضع خطّة للانتِقال السلميّ للسّلطة تُجنِّب البِلاد الفوضى، وتُخرجها من حالةِ عدم الاستِقرار التي تعيشها في الوقت الرّاهن، والتخلّي عن حالة “العِناد” التي تتّسم بها شخصيّته، والمعروفة عند وسط مُحبّيه وأعدائه معًا.

[+]

الرئيس أردوغان في موسكو قي التّوقيت الصّعب.. ما هي الخِيارات المطروحة أمامه؟ هل يرضخ للضُّغوط الأمريكيّة ويتنازل عن صفقة صواريخ “إس 400″؟ أم لنَظيرتها الروسيّة ويفِي بتعهّداته بالقضاء على “الجماعات الإرهابيّة” في إدلب؟ ولماذا تتقلّص مساحة المُناورة؟

2 weeks ago 14:49 (17 comments)

تأتِي زيارة الرئيس التركي رجب طيّب أردوغان إلى موسكو في توقيتٍ حرجٍ ولبحث قضايا مُعقّدة تحتاج إلى قراراتٍ حاسمةٍ في المِلفّين السوريّ والتسليحيّ معًا.

الرئيس أردوغان لم يتطرّق في المُؤتمر الصحافيّ الذي عقَده مع مُضيفه الروسيّ الرئيس فلاديمير بوتين عن أيّ من هذين المِلفّين بشكلٍ مُفصّل، وجرى التّركيز على الجوانِب الاقتصاديّة ورغبة قِيادة البلدين، أيّ روسيا وتركيا، إلى زيادة حجم التّبادل التجاريّ بحيث يصِل إلى عتبة 100 مِليار دولار سنويًّا في أقصرِ وقتٍ مُمكنٍ.

[+]
‏ما هي قصّة الاشتِباكات الروسيّة الإيرانيّة في دير الزور وحلب؟ ولماذا لم يكُن النّفي السوريّ الرسميّ غير مُقنع بالشّكل الكافي؟ وهل هُناك نار خلف هذا الدّخان؟ وأين يكمُن العامِل الإسرائيليّ في هذا المَشهد؟
‏كُلّهم حفتر بالنّسبةِ إلينا.. وكُلّهم وقفوا في خندق حِلف النّاتو وقصفِه لليبيا.. ومُكالمة ترامب قد تكون حسمت معركة طرابلس سلفًا
السيناريو المِصري بقِيادة السيسي يتكرّر في السودان.. صِراعٌ قطريٌّ تركيٌّ من ناحيةٍ وسعوديّ إماراتيّ من ناحيةٍ أخرى فلِمَن تكون الغَلَبَة؟ البرهان يُمهّد للانضمام إلى الناتو العربيّ السنيّ بإبقاء قوّاته في اليمن فهل سينجح؟ ولماذا باع البشير السودان رخيصًا وكيف؟
لطيفة اغبارية: صباح “القيامة” الدامي في سيريلانكا… جدل حول تعديلات الدستور المصري.. ما بين الزغاريد و”استفتاء أبو كرتونة”.. البرتقال المُخّل للآداب يغزو عُمان.. وناشط تونسي “لماذا المرأة عورة وتُغطى كالقمامة”؟
تعيين قائد جديد لقسم ” الأمن الداخلي ” بالجزائر
مصدر طبي: البشير عولج من جلطة قبل أيام ويرفض الطعام والدواء
مقتل 4 مهاجمين في إحباط هجوم “إرهابي” قرب الرياض
العثور على ملايين الدولارات مخبأة في منزل البشير
مسؤول روسي: موسكو تستأجر ميناء طرطوس السوري لمدة 49 عاما لأغراض اقتصادية
أخوان الاردن يعودون للواجهة السياسية والشارع ومن عدة “إتجاهات”: رسائل “تصالحية” مع اليسار والقوميين والدولة وحضور صلب في نقابة الاطباء ومبادرات للإصلاح السياسي وتقدم في نظرية بني ارشيد عن “التأسيس” لشراكة ضرورية لمواجهة “صفقة القرن”
سفير تل أبيب الأسبق بعمّان: لبنان يُواجِه إسرائيل برًا وبحرًا ووزير الخارجيّة الأمريكيّ أحدث خلافًا داخليًا ببيروت خلال زيارته الأخيرة لبلاد الأرز لحلّ المُشكلة
الاحتلال يُقيم وحدةً “مُتعدّدّة المجالات” ويُجري مناورةً جويّةً مُوسّعةً.. “قطاع غزّة الأكثر قابلية للانفجار والقوّات البريّة ينبغي أنْ تكون أشّد فتكًا وأكثر سرعةً بالحركة”
بعد مرور شهرين على انطلاقه… ما مصير الحراك الشعبي في الجزائر بعد تنحي بوتفليقة؟
دنيس روس: إذا وافق العرب اعتبار “صفقة القرن” أساسًا للمُفاوضات سيقتنع الأوروبيون وعندها سيعود الفلسطينيون لطاولة المُفاوضات خشيّةً شطب قضّيتهم
صحف مصرية: الرئيس والاستفتاء! أوروبا التي لا تستطيع! الأهلي فوق صفيح ساخن: لاسارتي يفجر أزمة بين الخطيب والعامري فاروق! الأنبا موسى : 7 شواهد على وجود الخالق! جيهان السادات: المرض لم يمنعني من أداء الواجب الوطني
الراي الكويتية: نصر الله يبلغ قادة “حزب الله” احتمال نشوب حرب مفاجئة مع ​إسرائيل​ هذا الصيف
الصانداي تايمز: كشفها هاتفها المحمول الذي أضاعته في أرض الخلافة
الأوبزرفر: دور المغتربين السودانيين في إسقاط نظام الرئيس السابق عمر البشير
كومسومولسكايا برافدا: مساعدة الرئيس الأمريكي زارت موسكو سرا
أبرز محطات “خلافة” تنظيم الدولة الإسلامية بعد شهر من اعلان سقوطها
د. عبد الحميد فجر سلوم: أليسَ من حق العلمانيين السوريين أن يكون لهم تحالفا في مجلس الشعب السوري والمجتمع السوري؟
هل يؤدي تجدد الصراع في ليبيا إلى أزمة مهاجرين جديدة لأوروبا؟
وزير تركي: “الحزام والطريق” تزيد أهمية البلاد الاستراتيجية
مهند إبراهيم أبو لطيفة: الثورة الصناعية الأولى… دُروس الماضي
الدكتور عارف بني حمد: الأردن: غياب الأمل لدى الشباب يهدد الأمن والإستقرار الداخلي
ربى يوسف شاهين: حرب العصابات… سيناريو تمتهنه دول إقليمية خدمة لـ واشنطن
ادهم ابراهيم: ما وراء اقليم البصرة؟.. صيف ساخن زاحف الى العراق
حسان حمدان: هل تسعى إدارة ترامب إلى الإنعزالية ؟
نزار حسين راشد: الإستدارة الأردنية نحو قطر واستدارة التاريخ
د. كاظم ناصر: هجرة شباب غزّة كارثة يجب إيقافها!
سارة السهيل: كاتدرائية نوتردام تاريخ من الصمود
صلاح السقلدي: اشتداد المعارك بضراوة وسط اليمن.. ماذا يعني داخلياً وخارجياً
رأي اليوم