500 من قادة الأمن الوطني الأمريكي السابقين يؤيدون بايدن

 

واشنطن – (د ب أ)- وقع ما يقرب من 500 من كبار المسؤولين العسكريين وخبراء الأمن القومي السابقين في الولايات المتحدة، وبينهم بعض الذين عملوا في عهد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، رسالة مفتوحة يعربون فيها عن تأييدهم لمرشح الحزب الديمقراطي جو بايدن في الانتخابات الرئاسية المقبلة.

وجاء في الرسالة، التي نشرت اليوم الخميس، أن الرئيس الحالي أظهر أنه “ليس على قدر المسؤوليات الضخمة لمنصبه”.

وأضافت أن بايدن لديه “الخبرة والحكمة اللازمتين لقيادة أمريكا خلال فترة عصيبة”.

وقال القادة السابقون أيضا: “نحن موظفون حكوميون سابقون كرسنا وظائفنا، وخاطرنا بحياتنا في كثير من الحالات من أجل الولايات المتحدة. نحن جنرالات وأدميرالات وكبار ضباط صف وسفراء وقادة أمن قومي مدنيون بارزون”.

وتابعت الرسالة: “نحن، جمهوريون وديمقراطيون ومستقلون, نحب بلادنا. وللأسف، لدينا مخاوف بشأنها”.

وكان من بين الموقعين أحد كبار المستشارين العسكريين لترامب، الجنرال المتقاعد بول سيلفا، الذي شغل منصب نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة حتى تموز/ يوليو .2019

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here