41 طفلا بين ضحايا الحريق في مركز تسوق في روسيا

موسكو (أ ف ب) – قتل 41 طفلا في الحريق الذي أوقع 64 قتيلا في مركز تسوق في كيميروفو بسيبيريا في نهاية الاسبوع الماضي، بحسب ما أوردت وكالة “ريا نوفوستي” للانباء الروسية الثلاثاء.

وقالت الوكالة نقلا عن مصدر في هيئات الطوارئ المحلية إن “اسماء 41 طفلا مدرجة على لائحة الضحايا”.

وتابعت الوكالة إن الحصيلة الرسمية بلغت الثلاثاء 64 قتيلا لكنها ليست نهائية.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين توجه الثلاثاء الى كيميروفو ووضع باقة زهور في موقع الحريق وزار ضحايا في المستشفيات.

وندد بوتين خلال اجتماع مع مسؤولين كبار محليين وعلى صعيد الدولة بـ”إهمال إجرامي” بينما نسبت السلطات الحريق الى عدة انتهاكات لقواعد السلامة.

وأشار المحققون والشهود خصوصا الى إغلاق مخارج طوارئ بالمفتاح وغياب تام لصفارات الانذار من أجل تنبيه الموجودين في المركز التجاري باندلاع الحريق.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here