200 عداء من 38 دولة يتسابقون وسط معابد الأقصر جنوبي مصر

القاهرة / الأناضول
انطلقت، الجمعة، فعاليات مارثون الأقصر الدولي، جنوبي مصر، في دورته الـ 26 بمشاركة 200 متسابق من 38 دولة وسط معابد ومقابر ملوك الفراعنة، دعما للسياحة.

وبدأت فعاليات المارثون من أمام معبد حتشبسوت الشهير بمحافظة الأقصر، إلى منطقة وادي الملوك والعودة مرة أخرى، إلى المعبد في 3 سباقات 12 و22 و42 كم.

وفي تصريحات صحفية، قال جاسر رياض، عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية (حكومية) رئيس الفعالية، إن الماراثون (المدعوم حكوميا) يواصل سباقاته دون انقطاع للعام الـ 26 على التوالى، ليكون من بين أهم الفعاليات الرياضية والسياحية بمنطقة الشرق الأوسط.
وأضاف رياض أن الدورة الـ 26 للماراثون يشارك بها 200 من العدائين العرب والأجانب الذين قدموا من 38 دولة تشمل 5 قارات، وأن هناك مشاركة خاصة لذوى القدرات الخاصة.

وأشار إلى أن المارثون مدرج ضمن أجندة المنظمة الدولية لسباقات الطرق وتم رفع تصنيفه إلى الفئة أ رغم رمزية جوائزه التي تكون ميداليات تحمل اسم المسابقة وشهادة بالمركز الذي حصل عليه المتسابق.

وأوضح أن هذا العام شهد حضورا عربيا ودوليا بارزا مثل بريطانيا والولايات المتحدة، واليابان والدنمارك والنمسا والأردن ولبنان وغيرها.
وتعول مصر على السياحة باعتبارها أحد مصادر العملة الصعبة، وتسعى للترويج لها بعد تراجع إيراداتها إثر اضطرابات سياسية وأمنية شهدتها البلاد منذ ثورة يناير/كانون الثاني 2011.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here