12 قتيلاً و9 مفقودين إثر فيضانات قرب بحيرة بايكال الروسية

موسكو (أ ف ب) – أعلنت السلطات الروسية الإثنين أنّ 12 شخصاً لقوا مصرعهم ولا يزال تسعة آخرون في عداد المفقودين إثر فيضانات في منطقة إيركوتسك قرب بحيرة بايكال.

وقال نائب رئيس الوزراء الروسي فيتالي موتكو خلال اجتماع مع رئيس الحكومة ديمتري مدفيديف إنّه “في الوقت الحالي، ووفقاً لبيانات وزارة الداخلية، فقد مات 12 شخصاً وفُقد حوالي تسعة آخرين”.

وأوضح نائب رئيس الوزراء أنّ الفيضانات أدّت إلى إصابة 751 شخصاً بجروح بينهم 153 نقلوا إلى المستشفيات.

وأضاف “هذه الأرقام تتغيّر باستمرار”، مشيراً إلى أنّ الفيضانات أدّت إلى عزل أربع قرى صغيرة عن العالم لكنّ خدمات الإنقاذ تمكنت من إيصال بطانيات ومواد أغاثة إلى سكانها.

وهطلت أمطار غزيرة الأسبوع الماضي في منطقة إيركوتسك، الإقليم الواقع في سيبيريا والمطل على بحيرة بايكال.

وتسبّبت الأمطار الغزيرة بفيضان البحيرة ونهر أنغارا، أكبر نهر في المنطقة.

وكان الرئيس فلاديمير بوتين تفقّد السبت المنطقة المنكوبة لدى عودته من قمة مجموعة العشرين في أوساكا باليابان، ودعا السلطات المحلية وخدمات الإنقاذ إلى بذل كل ما في وسعها لإسعاف المنكوبين.

ووفقاً لخدمات الطوارئ في المنطقة، فقد غمرت المياه 6700 منزل يعيش فيها حوالي 32700 شخص.

وقال نائب رئيس الوزراء إنّ مستوى المياه بدأ في الهبوط لكن من المتوقع هطول أمطار جديدة اعتباراً من 6 تموز/يوليو الجاري.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here