الرئيس الجزائري والمستشارة الألمانية يبحثان سبل إحلال السلام في ليبيا

 

الجزائر -(د ب أ) – بحث الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل اليوم الاثنين سبل إحلال السلام في ليبيا.

وذكرت الرئاسة الجزائرية، في بيان صحفي اليوم، أن الرئيس تبون تلقى مكالمة هاتفية من المستشارة الألمانية استعرضا خلالها “تطور العلاقات الثنائية بين البلدين واتفقا على إعطائها دفعا جديدا في كل المجالات لاسيما المجال الإقتصادي”.

وبحسب بيان الرئاسة، وجهت المستشارة الألمانية دعوة رسمية إلى الرئيس تبون لزيارة ألمانيا وحضور الندوة الدولية حول ليبيا المزمع تنظيمها في برلين.

ودعا الرئيس تبون والمستشارة الألمانية إلى التعجيل بايجاد حل للأزمة القائمة في ليبيا والوقف الفوري للنزاع المسلح والتدخل العسكري هناك.

وأكد الرئيس الجزائري أمس الأحد خلال أول اجتماع لمجلس الوزراء، على تمسك بلاده بعدم التدخل العسكري في الشؤون الداخلية للدول، مشددا على تفعيل السبل المساعدة على حل الأزمة الليبية سلميا بحكم أنها من دول الجوار ويربطها حدود جغرافية مع بلاده.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here