مغربية تنتحر برمي نفسها من جبل بعدما اكتشفت صور عارية لها على الانترنت

 الرباط – “رأي اليوم” – نبيل بكاني:

بسبب أنها لم تستطع التحمل، أقدمت فتاة في الثامنة عشر ربيعا على وضع حد لحياتها، بعدما اكتشفت صور شخصية لها تنتشر على الانترنت حيث تظهر فيها في وضعية مخلة.

وحسب مصدر محلي من مدينة أغادير، فان صور للفتاة انتشرت على صفحات على موقع فيسبوك تظهر فيها شبه عارية كان السبب وراء اقدامها على الانتحار.

وأوضح المصدر أنها الفتاة قررت وضع حد لحياتها وذلك برمي نفسها من فوق جبل بمنطقة نائية ضواحي مدينة أغادير.

ونقل موقع اليوم 24 أن شقيق الضحية هو من اكتشف الصور على صفحات التواصل الاجتماعي وقرر اطلاع الأهل على محتواها، الشيء الذي جعل الفتاة ترتعب وتقرر التخلص من حياتها بتلك الطريقة، هذا فيما فتح تحقيق حول من كانوا وراء نشر تلك الصور المخلة.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. هي انتحرت لما اخدت صورا لها وأرسلتها الى شخص ما، وبهدا العمل رمت شرفها وكرامتها ودينها وكدالك شرف عائلتها التي فقضت مكانتها بينهم بعد هدا الفعل الشنيع .

  2. النا شر هو القاتل والبحث عن أوجب الواجبات على الدولة ومعاقبته بأشد العقوبة جزأء لدنائته وحقارته.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here