يونكر يعود إلى عمله بعد خضوعه لجراحة لعلاج تمدد الأوعية الدموية

  بروكسل – (د ب أ)- قالت مينا أندريفا، المتحدثة باسم رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر، اليوم الاثنين في بروكسل، إن الاخير قد عاد إلى مكتبه بعد عملية لعلاج تمدد الأوعية الدموية.

وكان رئيس المفوضية الأوروبية البالغ من العمر 64 عاما، خضع لعملية جراحية في 12 تشرين ثان/نوفمبر الجاري، وغادر المستشفى الأسبوع الماضي.

ويشار إلى أن تمدد الأوعية الدموية هو تورم الأوعية الدموية التي من الممكن أن تنفجر، مما يؤدي إلى نزيف لا يمكن التحكم به. ومن الممكن أن يكون المرض قاتل في حال إصابته لأجزاء معينة من الجسم.

وكان من المفترض أن تنتهي ولاية يونكر في 31 ن تشرين أول/أكتوبر الماضي، ولكنه ظل في منصبه بصورة مؤقتة بسبب التأخر في الموافقة على المفوضية الجديدة، برئاسة الالمانية أورزولا فون دير لاين.

ومن المقرر أن تتولى أورزولا المنصب في الأول من كانون ثان/ديسمبر المقبل.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here