يوم غضب لقضاة تونس بعد احتجاج أمنيين أمام محكمة

تونس – (د ب أ)- نفذ قضاة تونس يوم غضب اليوم الخميس بتأخير الجلسات في كافة محاكم البلاد ساعتين احتجاجا على الاضطرابات التي شهدتها أحد المحاكم بسبب خلافات مع نقابات أمنية.

ويطاب القضاة السلطات بالتحقيق في أحداث شهدتها محكمة مدينة بن عروس الاثنين الماضي ، حينما تجمع أمنيون أمام مقر المحكمة تلبية لدعوة من نقابة أمنية للمطالبة بإطلاق سراح عناصر أمنية موقوفة.

وبموازاة ذلك يطالب القضاة بتحسين أوضاعهم المالية وظروف العمل في المحاكم بما في ذلك تأمين سلامة العاملين فيها.

وتسود حالة من التوتر بين الجهاز القضائي والنقابات الأمنية بعد إصدار قاض في محكمة بن عروس أمس الاثنين قرارا بإيقاف ثلاثة عناصر أمنية اتهموا بممارسة العنف ضد أحد الموقوفين في قضية ترتبط بالإرهاب.

ونفت النقابات الأمنية ممارسة العنف ضد السجين ، بينما تجمع عدد كبير من الأمنيين أمام المحكمة للمطالبة بالإفراج عن الموقوفين.

ونددت ست منظمات حقوقية ، من بينهم الهيئة الوطنية للمحامين ونقابة الصحفيين والرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، بسلوك النقابات الأمنية ، واعتبرت ذلك تهديدا خطيرا لاستقلالية القضاء.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here