يوفينتوس يحسم الكلاسيكو الإيطالي بهدف في روما

محمد يونس/ الأناضول: حسم يوفينتوس، السبت، كلاسيكو كرة القدم الإيطالية لصالحه بالتغلب على روما بهدف نظيف في الجولة السابعة عشر للدوري المحلي (الكالتشيو).

وبهذا الفوز، ارتفع رصيد يوفينتوس إلى 49 نقطة في الصدارة، بينما تجمد رصيد روما عند 24 نقطة في المركز العاشر.

تبادل الفريقان الهجمات منذ أول دقيقة في محاولة لتسجيل هدف التقدم، حيث أضاع لاعبو الفريقين أكثر من فرصة للتسجيل.

وانتظرت جماهير يوفينتوس حتى الدقيقة 35 لتشهد معها هدف التقدم عبر الكرواتي ماريو ماندجوكيتش الذي تلقى كرة عرضية انقض عليها برأسه في الشباك مسجلًا الهدف الأول.

وازدادت الإثارة في شوط المباراة الثاني، ففي الوقت الذي بحث فيه يوفينتوس عن مضاعفة النتيجة، كثف لاعبو روما من هجماتهم في رحلة بحث عن التعادل.

وألغت تقنية الفيديو الهدف الثاني ليوفينتوس، فبعد مرور البرتغالي كريستيانو رونالدو في الدقيقة 91 من مدافعي روما وتمريره الكرة إلى البرازيلي دوجلاس كوستا الذي سددها في الشباك مسجلا الهدف الثاني، إلا أن الحكم قرر إلغاء الهدف.

ولجأ حكم اللقاء إلى تقنية الفيديو (الفار)، ليقرر إلغاء الهدف بسبب تعمد ماتويدي الخشونة مع أحد لاعبي روما، قبل وصول الكرة إلى رونالدو الذي أكمل الهجمة.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here