يعالون: حماس ستدفع الثمن باهظا إذا لم تنجح في وقف إطلاق الصواريخ

eeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeeee

القدس الشرقية/عبد الرؤوف أرناؤوط/الأناضول

حذر وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعالون من أن “إسرائيل لن تتهاون مع تعرض أراضيها لإطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة، وسترد بقوة متناهية على أي محاولة للمساس بأمن مواطنيها، وتشويش سير حياتهم الاعتيادي”.
تصريح يعالون الذي نقلته الإذاعة الإسرائيلية العامة، اليوم الجمعة، جاء بعد ليلة شهدت غارات إسرائيلية على قطاع غزة، رداً على ما قالت إسرائيل إنه “إطلاق صواريخ من القطاع باتجاه أهداف إسرائيلية”،وهو ما لم تعلن أية جهة فلسطينية مسؤوليتها عنها.
ونقلت الاذاعة الإسرائيلية، عن يعالون، الذي يقوم حالياً بزيارة إلى ألمانيا، قوله، إن “إسرائيل لن توافق قط على عودة الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل عملية “عامود السحاب”، في غزة قبل أكثر من عام.
ونفذت إسرائيل في 14 من نوفمبر/تشرين الثاني 2012 عملية “عامود السحاب” التي يطلق عليها الفلسطينيون “حجارة السجيل”، واستمرت لمدة 8 أيام، خلفت نحو 160 قتيلا ومئات الجرحى من سكان قطاع غزة، قبل أن تنتهي باتفاق تهدئة برعاية مصرية في الشهر ذاته.
ولفت يعالون إلى أنه يعتبر أن “حكومة حماس بقطاع غزة مسؤولة عن الأوضاع الأمنية”، محذراً من أنها “ستدفع ثمناً باهظاً في حال لم تفلح في لجم المجموعات التي تقوم بإطلاق النار صوب إسرائيل”.
وفي وقت سابق من فجر اليوم، شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية، ثلاث غارات، استهدفت من خلالها مناطق متفرقة من قطاع غزة، وأسفرت عن إصابة ستة فلسطينيين.
ونشرت وسائل إعلام إسرائيلية مختلفة، بياناً للجيش، قال فيه، إن “سلاح الجو هاجم مواقع لإنتاج وتخزين الوسائل القتالية، ولممارسة النشاطات الإرهابية، رداً على إطلاق صاروخ من غزة باتجاه النقب الغربي”(جنوبي إسرائيل)، مشيراً إلى أن “الطائرات أصابت الأهداف بدقة”.
وأضاف البيان أن، “الجيش الإسرائيلي ينظر بخطورة إلى كل إطلاق نار باتجاه دولة إسرائيل، وسيواصل العمل بقوة ضد كل جهة تمارس الإرهاب ضدها (..) حركة حماس الإرهابية هي العنوان وهي من تتحمل المسؤولية”.
وجاءت الغارات الإسرائيلية بعد نحو 4 ساعات من إعلان الشرطة الإسرائيلية عن سقوط قذيفة صاروخية أطلقت من القطاع، في النقب الغربي دون وقوع اصابات.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. Gaza is going to become your grave yard insha allah you and anyone who dare to attack, the lions are not afraid

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here