يسرائيل هايوم: هل زار نتنياهو أبو ظبي سرا قبل توقيع اتفاق السلام مع الإمارات

 

كشفت صحيفة عبرية حقيقة قيام رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بزيارة الإمارات، قبل الإعلان عن اتفاق سلام معها.

وأفادت صحيفة “يسرائيل هايوم” العبرية، اليوم الجمعة، بأن نتنياهو زار الإمارات مرتين، على الأقل، سرا، خلال العامين الماضيين، وذلك ضمن الاتصالات التي كانت جارية لصياغة اتفاق تطبيع علاقات تم الإعلان عنه بشكل رسمي، أمس الخميس.

وذكرت الصحيفة أن كل زيارة لنتنياهو، من الزيارتين، استغرقت عدة ساعات، وكان يرافقه فيهما رئيس مجلس الأمن القومي، مائير بن شبات، وهي الزيارات التي مهدت الطريق للإعلان عن اتفاق سلام مشترك بين الإمارات وإسرائيل، وذلك بعد سنوات من العلاقات السرية بينهما.

وكان الرئيس الأمريكي قد أعلن، مساء أمس الخميس، التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي بين إسرائيل والإمارات برعاية أمريكية، قائلا على حسابه الرسمي بـ”تويتر”: “انفراجه كبيرة اليوم! اتفاقية سلام تاريخية بين صديقينا العظيمين، إسرائيل والإمارات العربية المتحدة”.

وأضاف ترامب، في بيان، أن “ممثلين من إسرائيل والإمارات سيلتقون خلال الأسابيع القادمة لتوقيع اتفاقيات شراكة في مجالات الاستثمار والسياحة والطيران المباشر والأمن”.

وأوضح أنه “بموجب الاتفاق سوف تعلق إسرائيل خططها لفرض السيادة على مناطق حددتها خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط”.

وفي السياق نفسه، طالبت القيادة الفلسطينية دولة الإمارات العربية المتحدة بالتراجع الفوري عن “إعلان التطبيع المشين” مع إسرائيل واصفة إياه بـ”الخيانة للأقصى”.

وقال الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، إن القيادة الفلسطينية تدعو لعقد جلسة فورية لجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامي لرفض إعلان التطبيع الإماراتي الإسرائيلي.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. وصمة العار الابدية على أنطمة الخيانة الأعرابية اعترافها بالكيان المسخ “اسرائيل”على ارض فلسطين و نحن بإنتظار إستعادة الأرض لأهلها من البحر الى النهر بعد ان يتم قوله تعالى” إِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا” والخزي والعار لـ”الْأَعْرَابُ أَشَدُّ كُفْرًا وَنِفَاقًا وَأَجْدَرُ أَلَّا يَعْلَمُوا حُدُودَ مَا أَنزَلَ اللَّهُ عَلَىٰ رَسُولِهِ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ “.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here