يسرائيل هايوم: طائرات دون طيار مجهولة استطاعت تصوير أحد المواقع السرية التابعة للجيش الإسرائيلي وعجز عن صدها

 

كشفت صحيفة عبرية النقاب عن ثغرات وعيوب جديدة في الجيش الإسرائيلي، عبر الطائرات دون طيار.

ذكرت صحيفة “يسرائيل هايوم” العبرية، صباح اليوم الأربعاء، أن طائرات مجهولة الهوية دون طيار، استطاعت تصوير أحد المواقع السرية والحساسة التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي، الذي عجز عن صدها.

وقالت الصحيفة العبرية إن جنودا إسرائيليين أبلغوا عن قيام “طائرات دون طيار” مجهولة بتصوير الموقع العسكري، وأنها نجحت في مغادرة المكان، دون اعتراضها، ما أثار دهشة الجنود أنفسهم.

وأضافت الصحيفة أن الجيش الإسرائيلي لم يعلم بعد لمن تتبع هذه الطائرات، وليس لديه علما بمكان انطلاقها، أو هدف تصويرها للموقع العسكري، وبأن الجيش يشتبه بتجسس هذه الطائرات لصالح دولة أو جهة معادية، وبأن تلك الواقعة الخطيرة بثت القلق والتوتر في صفوف الجيش الإسرائيلي، وخصوصا داخل سلاح الجو، بدعوى أن هذا التصوير يهدف بشكل أساسي لجمع معلومات أمنية وعسكرية، قد تتسبب بضرر أمني كبير.

وأوضحت الصحيفة العبرية أن هناك تخوفا إسرائيليا كبيرا من استخدام الصور التي تم التقاطها بواسطة الطائرة المسيرة، في وقت رجح الجيش الإسرائيلي وقوف منظمة “إرهابية معادية” وراء واقعة الطائرة دون طيار، لافتة إلى أن حركة “حماس” تمتلك طائرات مماثلة، في إشارة إلى أن الحركة الفلسطينية وراء الحادث.

وأشارت الصحيفة إلى أن “حزب الله” اللبناني يمتلك الكثير من هذا النوع من الطائرات المسيرة، وبأن الحزب استخدم هذه الطائرات، فعليا في الحرب الإسرائيلية الثانية على لبنان، صيف 2006. (سبوتنيك)

Print Friendly, PDF & Email

4 تعليقات

  1. لا شك بأن هذه الطائرات المسيرة تعمل لصالح التحالف العربي بقيادة السعودية حيث ستهاجم العدو الصهيوني بعد أن يتم مسح كامل لفلسطين المحتلة وستحرر ثالث مكان مقدس عند المسلمين وتعيد ما سلب من الأرض لأصحابه الشرعيين هذا ما بشر به رجال الدين ودعوا إليه قيادة التالف والأمراء المعنيين ..!

  2. اذا هالحكي صحيح عن الطيارة ليش الاستغباء والعجب ؟ يعني هي جاي تصور زفة عرس ؟ طبعا جاي تجمع معلومات عسكرية ، والحبل على الجرار يا آل صهيون

  3. بعد تفاقم ظاهرة انتحار عساكر بنو صهيون ؛ سيتفاقم وسوا السباق نحو الملاجئ ؛ إن لم يكن الفرار من فلسطين المحتلة ليلا على غرار فرار 2000 من جنوب لبنان!!!
    وبعد ضياع ميزة الطيران ؛ تأتي على التو ضياع المخابرات العوراء والعمياء!!!

  4. الفضل يرجع لجمهورية ايران الاسلامية هي من زود كل فصائل المقاومة بهاذه التقنيه و المعدات اما حكام العرب ،و ما ادراك ما حكام العرب تأمرو و باعو القضيه الفلسطينيه بثمن بخس حفاظا علي كراسيهم المهزوزه

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here