وول ستريت جورنال: تمويل سعودي لسيطرة حفتر على طرابلس

 

نيويورك/بتول يورك/ الأناضول: ذكرت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، أنّ الرياض قدمت مساعدات بملايين الدولارات، للواء الليبي المتقاعد خليفة حفتر، لتنفيذ هجومه على العاصمة طرابلس في 4 إبريل/نيسان الجاري.

وأسندت الصحيفة الأمريكية خبرها لمصدر رفيع المستوى في الحكومة السعودية، مشيرة أنّ حفتر زار السعودية في 27 مارس/آذار الماضي، أي قبيل أيام من الهجوم العسكري، والتقى خلالها الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده محمد بن سلمان.

ولم تصدر أي تصريحات رسمية سعودية تؤكد أو تنفي ادعاءات الصحيفة الأمريكية.

ونقلت “وول ستريت جورنال” عن المسؤول السعودي (لم تسمه) قوله: “لقد كنا كرماء للغاية”.

كما نقلت الصحيفة عن مسؤولين أمريكيين قولهم، إنّ روسيا أرسلت أسلحة وخبراء عسكريين لقوات حفتر، إلا أنّ الكرملين من جهته نفى هذه الأنباء.

وفي 4 أبريل الجاري، أطلق حفتر عملية عسكرية للسيطرة على طرابلس، في خطوة أثارت رفضا دوليا واسعا.

وجاءت الخطوة قبيل انعقاد مؤتمر للحوار، كان مقررا الأحد والثلاثاء المقبلين، ضمن خريطة طريق أممية لمعالجة النزاع في البلد العربي الغني بالنفط، قبل أن يتم تأجيله لأجل غير مسمى.

وبحسب منظمة الصحة العالمية، قتل في الاشتباكات الجارية على تخوم طرابلس منذ أسبوع نحو 75 شخصا بينهم 7 مدنيين، وأصيب 323 شخصا بجروح.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here