“ومن الحب ما قتل”.. هندي ينتحر في بث مباشر على “فيسبوك”

“متابعات – ومن الحب ما قتل”، مقولة تنطبق على شاب هندي أقدم على الانتحار شنقاً وبث انتحاره مباشرة عبر “فيسبوك”، وذلك بعد أن تركته صديقته وخطبت لرجل آخر.

ونشر الشاب الهندي ويدعى شيام سيكارفار، البالغ 22 عاما لقطات صادمة سجلت بواسطة تطبيق “فيسبوك لايف”، أثناء إقدامه على الانتحار داخل معبد ديني في قرية “رايبها” قرب مدينة “أغرة” شمال البلاد وفق “ديلي ميل”.

وفي رسالة انتحار تركها، اعتذر الشاب لوالديه على ما فعله وطلب منهما التبرع بأعضاء جسمه بعد موته.

وأوضح سبب انتحاره قائلا: “أفتقدها ولا أستطيع العيش من دونها.. لا أستطيع تحمل حقيقة أنها سوف تتزوج من شخص آخر”.

وتابع: “تأثرت بالإجهاد بسبب فقدانها لدرجة أنني فقدت وظيفتي بحسب موقع العربية”.

وطلب سيكارفار في التسجيل الذي يستغرق 4 دقائق من السلطات عدم محاسبة أحد على موته.

وعثر سكان محليون على جثته صباح السبت.

وأغلقت عائلة الشاب المنتحر صفحته في “فيسبوك”، وليس واضحا كم بقي الفيديو متاحا للمشاهدة على الإنترنت وعدد المشاهدات التي حققها.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here