وفد أمني اسرائيلي يفقد وثائق سرية حول صفقات أسلحة

القدس/عبد الرؤوف أرناؤوط/الأناضول- كشفت صحيفة “هآرتس”، النقاب، عن فقدان وفد أمني اسرائيلي، رفيع المستوى، وثائق سرية، حول صفقات سلاح، وهو في طريقه إلى الهند، قبل العثور عليها لاحقا.

وقال الموقع الالكتروني لصحيفة “هآرتس” الاسرائيلية، اليوم الأربعاء، إن الحادث وقع في شهر يناير/كانون ثاني الماضي، في أحد المطاعم داخل إسرائيل.

وذكر الموقع، أن الوفد الأمني الإسرائيلي كان برئاسة رئيس المجلس القومي، مئير بن شبات.

وأضاف:” تم استرداد الوثائق، التي تركت في مطعم إسرائيلي، عن طريق الصدفة، ووجد تحقيق أجراه مجلس الأمن القومي أن فقدانها لم يلحق ضرراً بأمن إسرائيل”.

وأشار الموقع الالكتروني لـ”هآرتس”، في هذا الصدد إلى أن الحادث وقع قبيل توجه الوفد برئاسة بن شبات، في يناير/كانون الثاني الماضي إلى الهند، للقاء رئيس المجلس الأمني ورئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي.

وأضافت هآرتس:” قبيل الرحلة، قام مساعد بن شبات بطباعة العديد من الوثائق حول المسألة التي تضمنت معلومات سرية، وقبل ركوب الطائرة ، تناول بن شبات وفريقه الطعام في أحد المطاعم (داخل إسرائيل)، وبعد التحقيق، تبين أن المساعد الذي طبع الوثائق تركها في المطعم”.

وتابع:” بعد مغادرة الوفد، وجد النادل في المطعم الوثائق، وبعد الاطلاع عليها، أدرك أنها مرتبطة بالهند، فاتصل بصديقة له تعمل والدتها في السفارة الإسرائيلية في الهند، والتي سافرت بدورها إلى الهند وسلّمت الوثائق لوالدتها، التي سلمتها بدورها لضابط الأمن بالسفارة الذي أبلغ عن الحادث”.

ونقل الموقع عن مكتب رئيس الوزراء الاسرائيلي تعقيبه:” تم الاعتناء بالحادث على الفور، وتم إجراء تحقيق أمني واستخلاص الدروس”.

وكانت وسائل إعلام اسرائيلية، قد قالت إن اسرائيل ترغب في بيع الهند العديد من الأسلحة المتقدمة التي تصنعها الصناعات الدفاعية، مثل طائرات التجسس والطائرات بدون طيار، والصواريخ المضادة للدبابات والمدافع، وأنظمة الرادار.

وأبرمت الهند في السنوات الماضية العديد من صفقات السلاح مع اسرائيل.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. لماذا لا توجه سهامك انت وامثالك الا الى الدول العربية يا Straightforward؟
    اليس “الفساد وإخفاء الحقائق والرشاوي وأخذ الاتاوات والعمولة واللعب والتعدي على القانون وفبركة الوثائق والمستندات” خاصية تركية بامتياز واحد موروثات الحقبة العثمانية التي ابتلينا بها؟

  2. الكيان الصهيوني اصابه ما اصاب الدول العربية … الفساد وإخفاء الحقائق والرشاوي وأخذ الاتاوات والعمولة واللعب والتعدي على القانون وفبركة الوثائق والمستندات … باختصار خرق القوانين!

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here