وفاة وزير الداخلية الإيراني الأسبق محتشمي بور إثر إصابته بكورونا

طهران- (د ب أ)- توفي وزير الداخلية الإيراني الأسبق علي أكبر محتشمي بور صباح اليوم الاثنين إثر إصابته بكورونا.

ووفقا لوكالة “فارس” الإيرانية فقد توفي الوزير الأسبق في مستشفى بطهران، عن عمر ناهز 75 عاما.

وكان محتشمي بور وزيرا للداخلية خلال الفترة من 1985 إلى 1989، كما سبق أن كان ممثلا لطهران في مجلس الشورى الإسلامي (البرلمان) لدورتين ومستشارا لرئيس الجمهورية للشؤون الاجتماعية.

وسبق أن شغل أيضا منصب السفير الإيراني في سورية من 1982 إلى .1986 ويعتقد أنه لعب خلال توليه هذا المنصب “دورا محوريا” في تشكيل حزب الله في لبنان.

Print Friendly, PDF & Email
الاعلانات

1 تعليق

  1. رحمه الله …الصهاینة قد ارسلوا له قنبلة مخباة في کتاب قد ادی الی جرح عمیق في یده عندما کان في دمشق قبل عذة سنوات.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here