وفاة والدة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير

توفيت مساء اليوم الإثنين، الحاجة هدية محمد الزين، والدة الرئيس السوداني المعزول عمر البشير، في مستشفى السلاح الطبي، بعد معاناة طويلة مع المرض.

ووفقا لصحيفة “باج نيوز” السودانية، طلبت والدة البشير في أيامها الأخيرة، من المجلس العسكري زيارة ابنها في محبسه، ولكنها لم تتمكن من ذلك.

وتدهورت حالتها الصحية ليتم نقلها إلى المستشفى، في أم درمان، إلى أن توفيت مساء اليوم.

وكانت نيابة مكافحة الفساد قد أنهت كافة التحريات في الدعاوى الجنائية المرفوعة ضد البشير، الذي يواجه اتهامات تتعلق بالثراء الحرام والتعامل بالنقد الأجنبي بصورة غير قانونية.

ويواجه البشير جملة من الاتهامات تندرج ضمن مواد النقد الأجنبي، والثراء الحرام، ومخالفة أمر الطوارئ، ورفضت النيابة السودانية، في حزيران/ يونيو الماضي، محاولة هيئة الدفاع عن البشير نفي الاتهامات عن موكلها.

ويقود السودان حاليا مجلس عسكري انتقالي برئاسة الفريق أول عبد الفتاح البرهان، الذي اتفق مؤخرا مع قوى المعارضة، التي تزعمت الاحتجاجات ضد البشير قبل عزله في 11 نيسان/ أبريل الماضي، على مرحلة انتقالية لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات يشكل فيها مجلس سيادي يرأسه الجيش والمعارضة بالتناوب.

Print Friendly, PDF & Email

2 تعليقات

  1. إنا لله وإنا إليه راجعون

    طلبت والدة البشير في أيامها الأخيرة،
    من المجلس العسكري زيارة ابنها في محبسه،
    ولكنها لم تتمكن من ذلك.

    مأساة أم لم يتاح لها رؤية وليدها قبل الوفاة
    لقد مات الشعور والإنسانية فينا

    رحمها الله وأسكنها فسيح جناته

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here