وفاة توفيق الواعي أحد دعاة الإخوان عن عمر يناهز 89 عاما

إسطنبول/ الأناضول

توفي، السبت، بالكويت، الداعية الإسلامي توفيق الواعي، أحد أعلام دعاة جماعة الإخوان المسلمين، عن عمر يناهز 89 عاما.

وقالت حفيدته خديجة العدوي، عبر فيسبوك: “توفي إلى رحمة الله جدي الحبيب الدكتور توفيق الواعي”.

بدوره نعى يحيى إسماعيل حبلوش، رئيس جبهة علماء الأزهر بمصر (غير حكومية)، الواعي، قائلا إن “الجبهة تحتسب علما من أعلامها توفيق الواعي الذي وافته المنية بالكويت ويدفن هناك”.

والواعي المولود بمصر عام 1930 هو داعية إسلامي بارز وأحد أعلام دعاة الإخوان في العالم.

تخرج الواعي من جامعة الأزهر، وتولى عدة مناصب في الأزهر وأخرى مرتبطة بالفقه والشريعة الإسلامية بالكويت بجانب عضويته في الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.

كما ترأس الواعي سابقا قسم العقيدة والدعوة في كلية الشريعة بجامعة الكويت.

ووفق الموسوعة التاريخية للإخوان، صدر بحق الواعي عام 2008 حكم عسكري غيابي بالسجن 10 سنوات بتهمة الانتماء للجماعة.

وله الكثير من المؤلفات الدينية والسياسية من بينها “الإخوان المسلمون- كبرى الحركات الإسلامية – شبهات وردود”، و”كبرى الجماعات الإسلامية الإصلاحية في العالم المعاصر.. جماعات، حركات، أحزاب”.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جناته، وأنزله منازل الأبرر والصالحين. كان الراحل الكريم من المدافعين عن الإسلام، والحرية وكرامة المسلمين في كل مكان، وكان إلى وقت قريب يكتب مقالا أسبوعيا ظل عقودا، في مجلة المجتمع، يفيض اعتزازا بدينه وتاريخ الإسلام ومستقبله. تقبله الله . وإنا لله وإنا إليه راجعون.

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here