وفاة السعودي “رافع السبابة” ترفع قتلى مجزرة نيوزيلندا إلى 50

ويلنغتون/ الأناضول: ارتفعت حصيلة قتلى هجوم نيوزيلندا الإرهابي إلى 50 بعد وفاة سعودي متأثراً بجراحه إثر إصابته بخمس طلقات نارية، وفق إعلام محلي.

وقال فراس محسن المزيني، أن والده توفي، متأثرا بإصابته البالغة التي تعرض لها، بحسب وسائل إعلام سعودية.

وكان محسن المزيني ظهر في مقاطع مصورة وهو “رافع إصبع السبابة”، وفي طريقه إلى العناية المركزة جراء إصابته بخمس طلقات نارية، قبل أن توافيه المنية.

وأضاف فراس لعدد من وسائل الإعلام بينها صحيفة “عكاظ” واسعة الانتشار: “والدي (61 عاما)، يعمل في التجارة العامة كرجل أعمال، ويعيش في نيوزيلندا منذ 25 عاما”.

وتابع: “آخر مرة قدم فيها والدي إلى المملكة كانت قبل 3 سنوات حينما كان يؤدي العمرة برفقة زوجته”.

وكانت السفارة السعودية لدى نيوزلندا أكدت وجود مواطنين سعوديين اثنين بين المصابين في الحادث الإرهابي الذي استهدف مسجدين أثناء صلاة الجمعة اليوم في مدينة كرايست تشيرش.

وأعربت السفارة عن بالغ أسفها وحزنها للاعتداء الإرهابي الأليم.

وفي وقت سابق الجمعة، شهدت مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية هجوما إرهابيا بالأسلحة النارية والمتفجرات، استهدف مسجدي “النور” و”لينوود”، في اعتداء دامٍ خلف 50 قتيلاً حتى الساعة 19.00 تغ.

فيما أعلنت شرطة البلاد احتجاز 3 رجال وامرأة واحدة، مشتبهين بتورطهم في تنفيذ الهجوم.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

  1. يا محسن يا طيب الاسم نكاد نغبطك على هذه الميتة
    متوضئا داخل المسجد للقاء ربك ثم محتضرا رافعا سبابتك
    ابى ربه الا ان يلقاه . مات على كلمة التوحيد هنيئا له
    انا لله و انا اليه راجعون
    اللهم اغفر له و ارحمه و تقبله شهيدا عندك

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here