وفاة الحاخام عوفاديا يوسف الزعيم الروحي لحزب شاس المتطرف في اسرائيل

 

ovadia yousef

 

القدس ـ (ا ف ب) – توفي عوفاديا يوسف (93 عاما) الزعيم الروحي لحزب شاس المتطرف لليهود الشرقيين (السفارديم) والحاخام الاكثر تأثيرا في اسرائيل الاثنين.

وقال الطبيب داني جيلون من مستشفى هداسا عين كارم في تصريحات نقلتها الاذاعة العامة الاسرائيلية “على الرغم من كل جهودنا تواصل التدهور الذي حدث الليلة الماضية (…) وتوفي الحاخام قبل دقائق”.

واثارت وفاة الحاخام صدمة في اسرائيل.

وقطعت كافة وسائل الاعلام بثها لنقل الحدث وسيتم اقامة جنازته في القدس  المحتلة في المساء.

ونشر رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بيانا بثته اذاعة الجيش الاسرائيلي اعرب فيه عن “حزنه” لوفاة “عملاق التوراة”.

وتوجه الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريس الى المستشفى بعد ان قطع لقائه بالرئيس التشيكي ميلوس زيمان بحسب بيان صادر عن مكتبه.

وتمتع الحاخام يوسف هو الحاخام الاكبر السابق لليهود السفارديم (الشرقيين) في اسرائيل بنفوذ قوي لا يقتصر على المجال الديني، اذ غالبا ما حاول القادة الاسرائيليون كسب وده للفوز بنواب حزبه الذي يمثل بيضة القبان في الائتلافات الحكومية.

وبقي يوسف على الرغم من تدهور صحته في السنوات الاخيرة يتلقى زيارات من مسؤولين اسرائيليين من مختلف الاتجاهات خاصة نتنياهو و بيريس.

وفي آب/اغسطس 2012 ارسل نتنياهو احد اقرب مساعديه الى الحاخام يوسف للحصول على دعمه لضربة اسرائيلية محتملة للمنشآت النووية الايرانية التي تشتبه الدولة العبرية في انها تستخدم لغايات عسكرية خلافا لما تعلنه طهران.

وكان يوسف في الثمانينات يدعم التنازل عن الاراضي للفلسطينيين للتوصل الى السلام ولكنه اتخذ مواقفا اكثر تشددا وتطرفا في السنوات الاخيرة.

Print Friendly, PDF & Email

1 تعليق

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here