وفاة أميركي في ووهان نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد

بكين-(أ ف ب) – أعلنت سفارة الولايات المتحدة في العاصمة الصينية وفاة أميركي في مدينة ووهان نتيجة إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وقال ناطق باسم السفارة لوكالة فرانس برس “يمكننا تأكيد وفاة مواطن أميركي يبلغ من العمر 60 عاما ويحمل فيروس كورونا المستجد في مستشفى في ووهان في الصين في السادس من شباط/فبراير”.

وأضاف “نقدم تعازينا الحارة للعائلة”، موضحا أنه لن تكشف أي تفاصيل إضافية لحماية الحياة الخاصة لأقربائه.

وهو أول أجنبي يودي المرض بحياته في مدينة ووهان.

في طوكيو أعلنت وزارة الخارجية اليابانية وفاة ياباني يشتبه بإصابته بفيروس كورونا المستجد في مدينة ووهان.

وقالت الوزارة في بيان أن الرجل في الستين من العمر، أخل المستشفى بسبب إصابته بالتهاب رئوي حاد وقام المستشفى بإبلاغ السفارة اليابانية في الصين بوفاته.

وذكرت السلطات الصينية أن الرجل أصيب على الأرجح بفيروس كورونا الحاد، لكن “من الصعب تأكيد ذلك بشكل نهائي”. وأوضحت أن سبب الوفاة هو التهاب رئوي فيروسي.

وفي حال تأكدت إصابته بالفيروس، يكون هذا الرجل أول ياباني يودي كورونا المستجد بحياته.

وكانت وزارة الخارجية الصينية ذكرت الخميس أن 19 أجنبيا أصيبوا بالمرض في الصين، شفي اثنان منهم. لكنها رفضت كشف جنسياتهم.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here