وضع جندي بريطاني قيد الحجز العسكري للمسه صدر زميلته

ass

لندن ـ (يو بي أي) – قضت محكمة عسكرية بريطانية بوضع جندي بسلاح البحرية في مركز احتجاز عسكري لمدة ستة أشهر وتغريمه 300 جنيه استرليني، لقيامه بلمس صدر زميلته على متن سفينة حربية.

وقالت صحيفة (ديلي ميرور)،  الخميس، إن الجندي المتزوج والبالغ من العمر 40 عاماً، راتو رلاوا، اعتدى جنسياً على جندية حين لمس ثدييها في 3 حوادث منفصلة أثناء ممارسة الواجب على متن سفينة حربية.
وأضافت أن المحكمة العسكرية لم تأمر بطرد رلاوا من الخدمة في البحرية الملكية البريطانية، لكنها قرّرت بدلاً من ذلك وضعه في مركز احتجاز عسكري لمدة 6 أشهر قبل أن يصبح مؤهلاً للعودة إلى الخدمة.

وأمرت المحكمة العسكرية بمدينة بورتسموث الجندي رلاوا بدفع تعويض مالي عن المعاناة التي لحقت بالضحية، والتي لا يمكن الكشف عن هويتها لأسباب قانونية وكانت تقدّمت بشكوى ضده بعد أن شاهدها أحد الضباط في حالة اضطراب.
وأدانت المحكمة العسكرية رلاوا بثلاث تهم من جرائم الاعتداء الجنسي، وبرّأته من تهمتين أخريين على الضحية نفسها.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here