وسائل إعلام روسية تقاطع البرلمان بعد تبرئة نائب من تهم تحرش

موسكو – (د ب ا)- أعلنت عدة وسائل إعلام روسية اليوم الخميس أنها سوف تقاطع البرلمان احتجاجا على تبرئة النائب البارز ليونيد سلوتسكي من تهم تحرش جنسي.

وكانت صحفيتان بهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) ومحطة دوزد التلفزيونية قد تقدمتا بشكاوى ضد سلوتسكي، رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب.

وبرأت لجنة برلمانية أخلاقية سلوتسكي أمس الأربعاء، وقالت إنه يشتبه أن الصحفيتين قدمتا شكواهما قبل الانتخابات الرئاسية التي أجريت هذا الشهر بفترة قصيرة.

ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن اللجنة القول ” الصحفيتان قدمتا شكواهما ضد الزميل ليونيد سلتوسكي في نفس وقت الانتخابات الرئاسية، وبعد فترة طويلة من حدوث الوقائع المزعومة”.

وأعلنت قناتا “دوزد” و” ار تي في أي ” ووكالة “ار بي سي” الإخبارية وإذاعة ” اكو موسكفي” مقاطعتهم للبرلمان.

وقد أعلنت صحيفة كوميرسانت وإذاعة جوفوريت موسكفا أنهما سوف يقاطعان سلوتسكي كفرد.

وكان سلوتسكي قد قدم اعتذارا عاما في اليوم العالمي للمرأة، لأي سيدة ربما يكون تسبب لها في اضطراب عاطفي، وذلك بحسب بيان نشر على صفحته على موقع الفيسبوك للتواصل الاجتماعي.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here