وزير خارجية العراق يدعو الاتحاد الأوروبي إلى ضمان حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولة عاصمتها القدس

بغداد- (د ب أ)- دعا وزير الخارجية العراقي محمد علي الحكيم الاتحاد الأوروبي إلى الاضطلاع بدور لضمان حقوق الشعب الفلسطيني في إقامة دولة موحدة قابلة للحياة وعاصمتها القدس الشريف وفقاً لقرارات الشرعية الدولية.

جاء ذلك خلال مباحثات عقدها الحكيم في بغداد اليوم الاثنين مع نظيره البلجيكي فيليب أوفت، تناولت العلاقات الثنائية والتعاون في مجال مكافحة الارهاب.

وقال الحكيم، في تصريح أدلى به أمام وسائل الإعلام: “تم بحث القضايا الإقليمية التي تحظى باهتمام الجانبين، ومنها تطورات القضية الفلسطينية، وموقف العراق الرافض لما يسمى صفقة القرن وإن أي تسوية يجب أن تضمن حُقوق الشعب الفلسطينيّ كاملة”.

وأضاف: “بحثنا التطورات السياسية، والأمنية على الصعيد المحلي والإقليمي والدولي وأهمية احترام الجميع لسيادة العراق، ودعم الجُهُود للقضاء على الإرهاب، وإعادة الإعمار وإدانة الاعتداءات التي تعرضت لها أهداف داخل الأراضي العراقية كونها تمثل خرقا لسيادة العراق، ولأحكام القانون الدولي”.

وتابع:”اتفقنا على أهمية استمرار التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والتطرف، والعمل على إزالة أسباب عودة تنظيم داعش الإرهابي، والتعاون بشأن المقاتلين الأجانب، وتقديمهم إلى العدالة حسب الأنظمة الوطنية ذات الصلة”.

وشدَّد ” على ضرورة دعم الجُهُود الرامية لتخفيف التوتر في المنطقة بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية والولايات المتحدة الأمريكية؛ لتجنيب المنطقة خطر أي حرب مُدمرة تكون لها تداعيات خطيرة على المنطقة والعالم”.

وكان الوزير البلجيكي وصل في وقت سابق اليوم إلى بغداد في زيارة رسمية.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here