وزير خارجية اسرائيل: هدفي هو التطبيع العلني مع دول الخليج وتوسيعه وإعلانه بشكل صريح والوصول إلى توقيع اتفاقيات سلام دبلوماسية معها

القدس/ سعيد عموري/ الأناضول – قال وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس، إنه يهدف إلى تطبيع علني مع دول الخليج العربي، والوصول إلى اتفاقيات سلام معها.
جاء ذلك خلال اجتماع للجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست (البرلمان)، الثلاثاء، حسب وسائل إعلام إسرائيلية، من بينها الموقع الإلكتروني لصحيفة يديعوت أحرنوت.
وقال كاتس خلال الاجتماع هدفي هو العمل من أجل التطبيع العلني مع دول الخليج، وتوسيعه وإعلانه بشكل صريح، والوصول إلى توقيع اتفاقيات سلام دبلوماسية معها.

ولفت إلى أن ذلك الهدف يحظى بدعم كامل من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.
وتطرق كاتس إلى اتفاقيتي السلام بين إسرائيل وكل من مصر والأردن التي وقعتا عامي 1978 و1994 على التوالي.
وقال كاتس من الواقعي توقيع اتفاقية تطبيع كامل مع دول الخليج في السنوات المقبلة، حتى في غياب اتفاق سلام شامل مع الفلسطينيين .
وأشار الوزير الإسرائيلي إلى أنّ إسرائيل والعالم العربي لديهما وجهات نظر مختلفة بشأن القضية الفلسطينية، لكن هذا الأمر يجب ألا يقف في طريق انفراج عربي إسرائيلي أوسع .
ونوه كاتس إلى زيارته لإمارة أبو ظبي، خلال حزيران/ يونيو الماضي، ومشاركته في مؤتمر للأمم المتحدة في إطار نشاطه السياسي.
وقال إن الأمر الأساسي هو ارتقاء العلاقات مع دول الخليج. لافتا إلى أنه اجتمع مع مسؤول كبير بالإمارات، وتوصل معه إلى تفاهمات جدية.
وباستثناء مصر والأردن، لا تقيم الدول العربية علاقات دبلوماسية علنية مع إسرائيل.
ورغم ذلك زادت وتيرة التطبيع خلال الفترة الأخيرة بأشكال متعددة بين الإسرائيليين والعرب، عبر مشاركات إسرائيلية في نشاطات رياضية وثقافية تقيمها دول عربية، مثل الإمارات وقطر.

Print Friendly, PDF & Email

7 تعليقات

  1. من حق اسرائيل ان تطبع علاقاتها مع من تشا ومن حق اي دولة ان تطبع علاقاتها مع
    اسرائيل كيفما تشا. هذه حقوق لاجدال فيها
    ولانقاش . لكن من حق الفلسطينيين ان تعاد اليهم ارضهم المغتصبة المحتلة .ومن حق الفلسطينيين ان يطالبوا الدول التي مكنت اسرائيل من احتلال فلسطين وساعدتهم في
    البقا والتمدد والهيمنة داخل فلسطين ان تتحمل مسؤليتها وتنفذ القرارات التي اتخذتها باقامة دولتين على ارض فلسطين
    ومن حق الفلسطينيين على الدول الحرة التي تحترم نفسها ان تساعد الفلسطينيين على استرداد ارصهم وان تمدهم بكل المقومات اللازمة.
    العرب كأنظمة هم الد اعدا الفلسطينيين والمسلمين كجماعات اسلامية المتاجرين بمأساة فلسطين لاتهمهم فلسطين بقدر مايهمهم الوصول للسلطة للتنعم بنعيمها على اي سلم يوصلهم اليها سوا كان السلم فلسطين او الخلافة المزعومة او غيرها وهي جماعات تعيش على اكسجين الامريكيين والغرب .وانا هنا اعني بالجماعات الاسلامية العربية المتاسلمة التي تربي اجيالها على الشعائر والذهاب الى الجنة من اجل اهدافها.

  2. يمكن للكيان الصهيوني الغاصب لأرض فلسطين الحبيبة أن يطبع مع الحكام العرب الخونة و لكن لن يستطيع أن يكسب قلوب و عقول كل الأحرار العرب و خصوصا أن إسرائيل إلى زوال بإذن الله تعالى

  3. أنتم تقولون من أثناء تصريحاتهم المتكرره ، لقد كسبتم قلوب حكام العرب لكن لم تقدروا كسب قلوب شعوب العربيه ، وهذي هي الحقيقة ، زوالكم ينتهي أثناء زوال الذين لا يمثلون شعوبهم ( إذن نحن بالمرصاد جيل وراء جيل ضد اطماعكم الخبيثة ممهم طالي الزمن.

  4. لا تحلم يا كاتس كثيرا باتفاقيات سلام مع الدول العربية خلال السنوات القادمة!
    فلن تبقى إسرائيل حتى ذلك الوقت ولا الأنظمة العربية المطبعة معها إن شاء الله.

  5. All peace and treaties you make is not more than ink on papers. people and soil of this EARTH in middle east will never accept you. You will never be normal part of this area. Enjoy your time while it lasts.

  6. هذه مصر والاْردن عقدتا اتفاقيات سلام مع الكيان الصهيوني
    نسبة الفقر في مصر ٣٢ ٪؜ هذا غير الديون الخارجية التي بلغت ٩٧ مليار دولار هذا حسب قناة فرانس برس ٢٤
    كذلك نسبة الفقر والبطالة في الاْردن قياسية هذا غير الديون الخارجية والتي بلغت ٦٠ مليار دولار

شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here