وزير خارجية ألمانيا: بريطانيا ستظل شريكا مقربا ولكنها ستصير أيضا منافسا

برلين-(د ب أ)- صرح وزير الخارجية الألماني هايكو ماس اليوم الخميس بأنه يتعين على بريطانيا الاقتداء بالمعايير الأوروبية فيما يتعلق مثلا بحماية البيئة أو حقوق المستهلكين خلال العلاقات التجارية المستقبلية مع الاتحاد الأوروبي.

وقال ماس اليوم الخميس خلال نقاش بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي “بريكست” في البرلمان الألماني “بوندستاج”: “صحيح أن بريطانيا ستظل صديقا وشريكا مقربا، ولكن بريطانيا ستصير منافسا أيضا”.

وقال ماركوس تونس، عضو البرلمان الألماني والسياسي بالحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم الذي ينتمي إليه ماس أيضا: “لا يمكن في النهاية أن يصير هناك سنغافورة على نهر التايمز”.

يشار إلى أن البرلمان الألماني قبل مذكرة مقدمة من الاتحاد المسيحي الذي تنتمي إليه المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ومن الحزب الاشتراكي الديمقراطي ومن الخضر بشأن المفاوضات الوشيكة بين الاتحاد الأوروبي وبريطانيا.

يشار إلى أنه يتعين على بروكسل ولندن التوصل لاتفاق بشأن العلاقات المستقبلية حتى نهاية العام الجاري ، وإلى ذلك الحين تسري مرحلة انتقالية بينهما.

وفي تلك المذكرة، يتم المطالبة بعلاقات وثيقة بين بروكسل ولندن، لاسيما بشأن الأمن الداخلي وكذلك بشأن سياسة الدفاع والسياسة الخارجية، ويتم المطالبة أيضا بتوافر شروط منافسة عادلة.

وحذر النائب البرلماني بالحزب الديمقراطي الحر بألمانيا ميشائل لينك قائلا: “الجزء الصعب من البريكست لا يزال أمامنا”.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here