وزير برازيلي يكشف أن مادورو “لم يدع” الى تنصيب الرئيس المنتخب

برازيليا – (أ ف ب) – كشف وزير الخارجية البرازيلي المقبل في الحكومة اليمينية المتطرفة إرنستو أروجو الاحد أن الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو “لم يدع” الى تنصيب رئيس البرازيل المنتخب جاير بولسونارو.

وكتب أروجو على تويتر “احتراما للشعب الفنزويلي، لم نوجه الى نيكولاس مادورو دعوة لحضور حفل تنصيب الرئيس بولسونارو”.

وأضاف “لا مكان لمادورو في احتفال للديموقراطية ولانتصار الارادة الشعبية البرازيلية. على كل دول العالم أن تكف عن مساندته وأن تتوحد لتحرير فنزويلا”.

وعادة ما يدعى جميع رؤساء الدول في أميركا الجنوبية الى تنصيب رؤساء البرازيل.

وانتخب جاير بولسونارو في 28 تشرين الاول/اكتوبر حاصدا 55 في المئة من الاصوات، وواظب طوال حملته على انتقاد حكومة مادورو.

لكنه استبعد غداة انتخابه أي تدخل عسكري محتمل في فنزويلا رغم “الصعوبات الكبيرة” التي تتسبب بها “ديكتاتورية” مادورو.

وعلى غرار دول أخرى مجاورة لفنزويلا، تواجه البرازيل دفقا للمهاجرين الفنزويليين هربا من الازمة في بلادهم.

والاربعاء، إتهم مادورو الولايات المتحدة بالتخطيط “لاغتياله” بمساعدة حكومتي البرازيل وكولومبيا.

Print Friendly, PDF & Email
شروط التعليق:
التزام زوار "راي اليوم" بلياقات التفاعل مع المواد المنشورة ومواضيعها المطروحة، وعدم تناول الشخصيات والمقامات الدينية والدنيوية والكتّاب، بكلام جارح ونابِ ومشين، وعدم المساس بالشعوب والأعراق والإثنيات والأوطان بالسوء، وعلى ان يكون التعليق مختصرا بقدر الامكان.

اضافة تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here